مدخل إلى unity3d نبذة عن صناعة الألعاب ومحرك Unity3D


ياسر جفال

unity3D-intro.thumb.jpg.56579b9566ade56c

نبذة مختصرة عن صناعة الألعاب وتطويرها

لعل صناعة الألعاب هي إحدى أصعب الصناعات في هذا العصر، وذلك من عدة نواح تبدأ بالتحديات التقنية، مرورا بجمهور صعب الإرضاء ولا يرحم حتى كبريات الشركات إن لم تكن منتجاتها بالمستوى المطلوب، وليس انتهاءا بالمنافسة الشرسة ونسب الفشل العالية وصعوبة تحقيق أرباح تغطي تكاليف الإنتاج المرتفعة.

على الجانب الآخر يوجد ميزات لهذه الصناعة تجعل من النجاة فيها أمرا ممكنا، فعلى الجانب التقني مثلا، لا تخلوا الغالبية العظمى من الألعاب من وظائف متشابهة وأنماط متكررة من معالجة البيانات، مما يجعل إعادة استخدام الوحدات البرمجية للألعاب السابقة من أجل إنشاء ألعاب جديدة أمرا ممكنا، وهذا بدوره يساهم في تذليل العقبات التقنية واختصار الوقت والجهد.

عندما تتحدث عن صناعة لعبة، فأنت هنا تذكر العملية الكبرى والتي تنطوي على عشرات وربما مئات المهام التي يجب أن تنجزها في مجالات عدة. فصناعة لعبة تعني إنتاجها وتسويقها ونشرها وكل ما يتعلق بهذه العمليات من إجراءات وخطوات إدارية وتقنية وفنية ومالية وقانونية. على أية حال فإن ما يهمنا في سلسلة الدروس هذه هو الجانب التقني وهو تطوير اللعبة، وهي عملية بناء المنتج البرمجي النهائي بكافة مكوّناته. هذه العملية لا تشمل بالضرورة تصميم اللعبة، حيث أن عملية التصميم ذات منظور أوسع وتركز على أمور مثل القصة والسمة العامة للعبة وأشكال المراحل وطبيعة الخصوم، بالإضافة إلى قواعد اللعبة وأهدافها وشروط الفوز والخسارة.

بالعودة لعملية تطوير اللعبة، نجد أن العديد من الاختصاصات والمهارات تساهم في هذه العملية، فهناك الرسامون ومصممو النماذج وفنيو التحريك ومهندسو الصوت والمخرج، إضافة – بالطبع – للمبرمجين. هذه النظرة الشاملة مهمة لنعرف أن دور المبرمج في إنتاج اللعبة ليس سوى دورا مكمّلا لأدوار غيره من أعضاء الفريق، ولو أن هذه الصورة بدأت تتغير بظهور المطورين المستقلين Indie Developers والذين يقومون بالعديد من المهام إلى جانب البرمجة.

لماذا نستخدم محركات الألعاب؟

لو أردنا الحديث بتفصيل أكبر عن دور المبرمجين في صناعة الألعاب، سنجد أنه حتى على مستوى البرمجة نفسها هناك أدوار عديدة يجب القيام بها: فهناك برمجة الرسومات وهناك أنظم الإدخال وأنظمة استيراد الموارد والذكاء الاصطناعي ومحاكاة الفيزياء وغيرها مثل مكتبات الصوت والأدوات المساعدة. كل هذه المهام يمكن إنجازها على شكل وحدات برمجية قابلة لإعادة الاستخدام كما سبق وذكرت، وبالتالي فهذه الوحدات تشكل معا ما يعرف بمحرك الألعاب Game Engine. باستخدامك للمحرك والمكتبات البرمجية التي يتكون منها، فأنت تختصر على نفسك الجهد اللازم لبناء نظام الإدخال والإخراج والاستيراد ومحاكاة الفيزياء، وحتى جزء من الذكاء الاصطناعي. وما يتبقى عليك هو كتابة منطق لعبتك الخاصة وإبداع ما يميزها عن غيرها من الألعاب. هذه النقطة الأخيرة هي ما ستدور حوله سلسلة الدروس القادمة، وبالرغم من أن المهمة تبدو صغيرة جدا مقارنة بتطوير اللعبة كاملة، إلا أنها على صغرها تحتاج لمجهود معتبر في التصميم والتنفيذ كما سنرى.

خطوات سريعة لتبدأ مع محرك Unity

إن لم تكن ذا خبرة سابقة بهذا المحرك يمكنك قراءة هذه المقدمة السريعة، كما يمكنك تخطيها إن كنت تعاملت مع هذا المحرك سابقا. لن أطيل شرح هذه الخطوات حيث هناك الكثير من الدروس سواء بالعربية أو الإنجليزية تتناولها، لكنها هنا لنتأكد من أن كل قارئ للسلسلة على نفس الدرجة من المعرفة الأولية قبل البدء.

الخطوة الأولى: تحميل وتنصيب المحرك

لتنزيل الإصدار الأحدث من المحرك وهو 5 ادخل مباشرة إلى الموقع http://unity3d.com ومن ثم قم بتحميل النسخة المناسبة لنظام التشغيل الذي تستخدمه، علما بأن النسخة المجانية من المحرك ذات إمكانات كبيرة وهي تفي بالغرض بالنسبة لمشروعنا في سلسلة الدروس هذه.

الخطوة الثانية: إنشاء المشروع

بمجرد تشغيل المحرك بعد تنصيبه ستظهر لك شاشة البداية، قم بالضغط على New Project لتظهر لك شاشة كالتي تراها في الصورة أدناه. كل ما عليك هو اختيار النوع 2D ومن ثم اختيار اسم وموقع المشروع الجديد الذي ستقوم بإنشائه، ومن ثم الضغط على Create Project.

8zeIaEmMdgHeR8pIQ_Usdlz2a-rYFofXBYbG0372

الخطوة الثالثة: التعرف على نوافذ البرنامج الرئيسية

تهمنا في البداية 4 نوافذ رئيسية في محرك Unity كما ترى في الصورة التالية، وفيما يلي ملخص لوظائفها:

TZljcdP1dXoWnoYC_itTt5UKi90vDkZa-FARytd4

  • نافذة المشهد Scene: وهي التي تستخدمها لبناء مشهد اللعبة وإضافة الكائنات المختلفة إليه وتوزيعها في الفضاء ثنائي الأبعاد. تحتوي هذه النافذة مبدئيا على كائن واحد وهو الكاميرا.
  • هرمية المشهد Hierarchy: تحتوي على ترتيب شجري يحوي كافة الكائنات التي تمت إضافتها للمشهد ويساعدك في تنظيم العلاقات بينها، حيث أنه من الممكن أن تضيف كائنات كأبناء لكائنات أخرى بحيث يتأثر الكائن الابن بالكائن الأب كما سنرى. تحتوي هذه النافذة مبدئيا على كائن واحد وهو الكاميرا.
  • مستعرض المشروع Project: يقوم بعرض جميع الملفات الموجودة داخل مجلد المشروع، سواء تلك التي تمت إضافتها للمشهد أم التي لم تُضف. يحتوي المشروع مبدئيا على مجلد واحد يسمى Assets، وسنضيف داخله كافة الملفات والمجلدات الأخرى.
  • نافذة الخصائص Inspector: عند اختيار أي كائن من هرمية المشهد أو نافذة المشهد أو مستعرض المشروع، فإن خصائصه ستظهر في هذه النافذة ويمكنك تغييرها من هناك.

استعرضنا في هذا الدرس ما يظهر من واجهة Unity3D للوهلة الأولى، مع مقدمة بسيطة حول صناعة الألعاب، سنشرع في الدروس القادمة في مشروع عملي نتعلم من خلاله كيفية صناعة لعبة كاملة حقيقية. فترقبوا!



13 اشخاص أعجبوا بهذا


تفاعل الأعضاء


شرح جميل ومميز اتمنى من حسوب فصل الاكاديمية بموقع مستقل

في انتظار الدرس القادم

 

شارك هذا التعليق


رابط هذا التعليق
شارك على الشبكات الإجتماعية

شرح رائع وسلس وانا في انتضار الدروس القادمة انشاء الله

شارك هذا التعليق


رابط هذا التعليق
شارك على الشبكات الإجتماعية

أشكركم جميعا على الردود المشجعة وأتمنى أن تستفيدوا من باقي دروس السلسلة. سأتابع أسئلتكم وتعليقاتكم على الدروس حال وجود أي استفسارات أو استيضاحات

شارك هذا التعليق


رابط هذا التعليق
شارك على الشبكات الإجتماعية

السلام عليكم اخي 

اولا اريد ان اشكرك علي هذه المبادره وتوفير محتوي جيد لشرح محرك الالعاب Unity 

لدي استفسار 

هل يمكن عمل لعبه مره واحده وصدارها لانظمة تشغيل مختلفه  cross platform؟ 

 

شارك هذا التعليق


رابط هذا التعليق
شارك على الشبكات الإجتماعية

موضوع ممتاز

شكرا لك أتمنى أن تكون قد وجدت فيه الفائدة

شارك هذا التعليق


رابط هذا التعليق
شارك على الشبكات الإجتماعية

السلام عليكم اخي 

اولا اريد ان اشكرك علي هذه المبادره وتوفير محتوي جيد لشرح محرك الالعاب Unity 

لدي استفسار 

هل يمكن عمل لعبه مره واحده وصدارها لانظمة تشغيل مختلفه  cross platform؟ 

 

وعليكم السلام ورحمة الله/

نعم هذا الأمر ممكن وهو أحد ميزات محرك يونيتي. في سلسلة الدروس هذه تم شرح التصدير للحواسيب وأجهزة أندرويد وكيفية بناء نظام إدخال يعمل على كلا النظامين دون الحاجة لتكرار كتابة الأكواد. أتمنى منك قراءة باقي الدروس لترى كيفية تطبيق هذا الأمر عمليا

شارك هذا التعليق


رابط هذا التعليق
شارك على الشبكات الإجتماعية

شكرا على الشرح

لكن هناك مشكلة في البرنامج فانا اقول له انشاء مشروع جديد فاكتب اسم المشروع ومكان الحفظ

لكن عندما افتح المصمم Unity Editor يحدث خطا...هل لك خلفية عن هذه المشكلة...ارجو المساعدة

شارك هذا التعليق


رابط هذا التعليق
شارك على الشبكات الإجتماعية
بتاريخ On 7/28/2016 at 16:04 قال Hasan Ajami:

شكرا على الشرح

لكن هناك مشكلة في البرنامج فانا اقول له انشاء مشروع جديد فاكتب اسم المشروع ومكان الحفظ

لكن عندما افتح المصمم Unity Editor يحدث خطا...هل لك خلفية عن هذه المشكلة...ارجو المساعدة

ما هي رسالة الخطأ التي تظهر؟

شارك هذا التعليق


رابط هذا التعليق
شارك على الشبكات الإجتماعية

هل اسمترت الدورة ام توقفت؟ 

تمّ تعديل بواسطة تامر العبدالله
خطأ كتابي

شارك هذا التعليق


رابط هذا التعليق
شارك على الشبكات الإجتماعية


يجب أن تكون عضوًا لدينا لتتمكّن من التعليق

انشاء حساب جديد

يستغرق التسجيل بضع ثوان فقط


سجّل حسابًا جديدًا

تسجيل الدخول

تملك حسابا مسجّلا بالفعل؟


سجّل دخولك الآن