إدارة التفريعات (branches) في Git واستخدامها لتخطيط سير العمل


محمد أحمد العيل

تعرفنا في الدرسين السابقين على كيفية إنشاء التفريعات (Branches) في Git و كيفية دمجها وحذفها. سنرى في هذا الدرس أدوات لإدارة التفريعات وخططا لتسيير أعمال التطوير باستخدام التفريعات في Git.

git-branch-workflow.png.5ad7e9817a3c0de2

إدارة التفريعات

لا ينحصر عمل أمر git branch على إنشاء التفريعات وحذفها، بل يتعدّى ذلك. إن نفّذت الأمر من دون خيارات فستحصُل على قائمة بالتفريعات الحالية:

git branch
    iss53
    * master
    testing

لاحظ علامة * أمام تفريع master: تعني هذه العلامة أن التفريع master هو آخر تفريع انتقلت إليه، أي أن المؤشّر HEAD يشير الآن إلى هذا التفريع). يعني هذا أيضا أنك إن أضفت إيداعا الآن فإن تفريع master سيتقدّم إلى الأمام.

استخدم خيار v- لعرض آخر إيداع على كل تفريع:

git branch -v
    iss53   93b412c fix javascript issue
    * master  7a98805 Merge branch 'iss53'
    testing 782fd34 add scott to the author list in the readmes

يمكن أيضا استخدام الخيارين merged-- و no-merged-- لترشيح نتيجة الأمر والإبقاء فقط على التفريعات التي دُمجت أم لا في التفريع الذي توجد عليه الآن:

git branch --merged
    iss53
    * master

يظهر التفريع iss53 لأنك دمجته سابقا في التفريع الحالي master. في الحالة العامة يمكن حذف التفريعات التي لا تظهر أمامها علامة * في نتيجة الأمر أعلاه إذ يدل ذلك على أن محتواها دُمج سابقا في تفريع آخر (الحالي) وبالتالي فلن تخسر شيئا بحذفها.

استخدم الخيار no-merged-- لعرض التفريعات التي تحوي أعمالا لم تُدمج بعد:

git branch --no-merged
    testing

تُظهر نتيجة الأمر السابق التفريع الآخر الذي يوجد به محتوى لم يُدمَج بعد. إن جربت حذف هذا التفريع بالأمر:

git branch -d 

فلن ينجح:

git branch -d testing
    error: The branch 'testing' is not fully merged.
    If you are sure you want to delete it, run 'git branch -D testing'.

تظهر رسالة خطأ لتعلمك بوجود محتوى على التفريع testing لم يُدمج بعد. إن أردت رغم ذلك حذف التفريع وبالتالي فقدان المحتوى فيمكنك فرض الحذف باستخدام الخيار D- كما تشير بذلك رسالة المساعدة في نتيجة الأمر السابق.

تسيير العمل باستخدام التفريعات

تعرفنا على أساسيات التفريع والدمج ولكن كيف يمكننا استخدامها في تسيير عمليات التطوير؟ سنغطي في هذه الفقرة طريقتين يكثر استخدامهما لتسيير الأعمال بالاعتماد على مبادئ التفريع.

التفريعات طويلة الأمد

تسهّل قاعدة الدمج الثلاثي من إمكانية دمج تفريع في آخر أكثر من مرة في فترة زمنية طويلة. يعني هذا أنه بالإمكان الإبقاء دائما على تفريعات مفتوحة لاستخدامها في أطوار مختلفة من دورة تطوير البرنامج ودمج بعضها في أخرى من حين لآخر.

يختار كثير من مستخدمي Git هذه المقاربة القائمة على الحفاظ على الشفرة البرمجية المستقرة - التي صُدّرت لبيئة الإنتاج أو في طريقها إلى ذلك - في التفريع الرئيس. يوجد بالتوازي مع التفريع الرئيس تفريع آخر باسم develop أو next للعمل عليه أو لاختبار الاستقرار. ليس بالضرورة أن يكون هذا التفريع مستقرا دائما، ولكنه حالما يصل إلى حالة استقرار يُدمج في التفريع الرئيس. يُستخدَم التفريع الموازي لتُدمج فيه التفريعات قصيرة الأمد (تفريع لميزة محدّدة) عندما تكون جاهزة والتأكد من استقرار العمل وخلوه من العلل بعد إضافة الميزة الجديدة قبل أن يُدمج في التفريع الرئيس.

تُفهم هذه المقاربة بالنظر إلى موقع مؤشر التفريع على الخط الزمني للإيداعات. توجد الإيداعات المستقرة في نقطة أقدم على الخط الزمني، بينما توجد إيداعات التفريعات الجديدة في موقع أحدث.

01_commits_time_line.thumb.png.fd454c9e5
رؤية خطية للتفريع حسب تقدم الاستقرار

طريقة أخرى لفهم المقاربة هي النظر إلى التفريعات على أنها مدرَّجات. تنتقل مجموعة إيداعات إلى درجة أعلى (أكثر استقرارا) بعد أن تُختبر.

02_commits_workflow.thumb.png.70fcaa693e
تدرج الإيداعات حسب درجة الاستقرار

يمكن استخدام مستويات استقرار متعددة. يوجد في بعض المشاريع تفريع باسم proposed (مُقترَح) أو pu (اختصار لـproposed updates أي تحديثات مقترحة) لتضمين التفريعات التي لم تجهز بعد للدمج في تفريع next أو master.

الفكرة هي أن تكون التفريعات على مستويات مختلفة من الاستقرار؛ وعندما تصل إلى مستوى استقرار أعلى تُدمج في التفريع الموالي. ليس من الضروري أن تكون لديك تفريعات متعدّدة ولكن ذلك يساعد غالبا خصوصا في المشروعات المعقّدة أو الكبيرة.

تفريعات المواضيع

تفيد تفريعات المواضيع، وهي تفريعات قصيرة الأمد تُنشأ لميزة أو عمل محدّد مرتبط بالمشروع، مهما كان حجمه. ليس شائعا استخدام هذه الطريقة في التفريع في نظم إدارة النسخ الأخرى لثقل آليات التفريع والدمج فيها؛ على العكس من Git الذي تُستخدم فيه هذه الطريقة كثيرا.

رأينا مثالا على طريقة التفريع هذه عندما أنشأنا التفريعين iss53 و hotfix في درس أساسيات التفريع والدمج: أضفنا بضع إيداعات إلى التفريعين ثم حذفناهما مباشرة بعد دمجهما في التفريع الرئيس. تتيح هذه الطريقة سهولة تغيير السياق تماما وبسرعة؛ نظرا لكون العمل مقسَّمًا حسب مواضيع فإن كل تفريع يحتفظ فقط بالتغييرات المتعلقة بموضوعه. يمكن إبقاء التغييرات في التفريع لدقائق، أيام أو أشهر ثم دمجها عندما تكون جاهزة بغض النظر عن ترتيب إنشاء تفريعات المواضيع أو ترتيب العمل عليها.

فلنفترض المثال التالي: كنت تعمل على التفريع الرئيس (master) ، أنشأت تفريعا جديدا لعلة اكتشفتها (iss91) واستمريت في العمل عليها لبعض الوقت ثم أنشأت تفريعا جديدا من التفريع iss91 لتجربة طريقة أخرى في حل العلة (iss91v2)؛ ثم عدت للعمل على التفريع الرئيس وعملت عليه لبعض الوقت ثم أنشأت تفريعا جديدا لتجربة فكرة لست متأكدا من نجاحها (التفريع dumbidea). يبدو سجل التفريع لهذا المثال على النحو التالي

03_topic_branches.thumb.png.8c5ad3481505

فلنفرض أن الحل الثاني للعلة (التفريع iss91v2) هو الأفضل، وأن الفكرة الجديدة نالت إعجاب زملائك في العمل. يمكن الآن التخلي عن التفريع iss91 (مما يعني خسارة الإيداعين C5 وC6) ثم دمج التفريعين المتبقيين في التفريع الرئيس. يصبح سجل الإيداعات على النحو التالي

04_topic_branches.thumb.png.083ff4bcedad

من المهم تذكر أن جميع هذه التفريعات محلية. كل التغييرات التي تفعلها عند إنشاء تفريعات جديدة أو دمج تفريعات موجودة تتم في مستودع Git دون حدوث أي تواصل مع خادوم بعيد. توجد خطط أخرى لتسيير العمل عند التعامل مع المستودعات البعيدة سنعرض لها في مقال لاحق.

ترجمة -بتصرف- للفصل Git Branching - Branching Workflows من كتاب Pro Git لصاحبه Scott Chacon.





تفاعل الأعضاء


لا توجد أيّة تعليقات بعد



يجب أن تكون عضوًا لدينا لتتمكّن من التعليق

انشاء حساب جديد

يستغرق التسجيل بضع ثوان فقط


سجّل حسابًا جديدًا

تسجيل الدخول

تملك حسابا مسجّلا بالفعل؟


سجّل دخولك الآن