المحتوى عن 'كاتب حر'.



مزيد من الخيارات

  • ابحث بالكلمات المفتاحية

    أضف وسومًا وافصل بينها بفواصل ","
  • ابحث باسم الكاتب

نوع المُحتوى


التصنيفات

  • التخطيط وسير العمل
  • التمويل
  • فريق العمل
  • دراسة حالات
  • نصائح وإرشادات
  • التعامل مع العملاء
  • التعهيد الخارجي
  • التجارة الإلكترونية
  • مقالات عامة

التصنيفات

  • PHP
    • Laravel
    • ووردبريس
  • جافاسكريبت
    • Node.js
    • jQuery
    • AngularJS
    • Cordova
  • HTML5
  • CSS
    • Sass
    • إطار عمل Bootstrap
  • SQL
  • سي شارب #C
    • منصة Xamarin
  • بايثون
    • Flask
    • Django
  • لغة روبي
    • إطار العمل Ruby on Rails
  • لغة Go
  • لغة جافا
  • لغة Kotlin
  • برمجة أندرويد
  • لغة Swift
  • لغة R
  • سير العمل
    • Git
  • صناعة الألعاب
    • Unity3D
  • مقالات عامّة

التصنيفات

  • تجربة المستخدم
  • الرسوميات
    • إنكسكيب
    • أدوبي إليستريتور
    • كوريل درو
  • التصميم الجرافيكي
    • أدوبي فوتوشوب
    • أدوبي إن ديزاين
    • جيمب
  • التصميم ثلاثي الأبعاد
    • 3Ds Max
    • Blender
  • مقالات عامّة

التصنيفات

  • خواديم
    • الويب HTTP
    • قواعد البيانات
    • البريد الإلكتروني
    • DNS
    • Samba
  • الحوسبة السّحابية
    • Docker
  • إدارة الإعدادات والنّشر
    • Chef
    • Puppet
    • Ansible
  • لينكس
  • FreeBSD
  • حماية
    • الجدران النارية
    • VPN
    • SSH
  • مقالات عامة

التصنيفات

  • التسويق بالأداء
    • أدوات تحليل الزوار
  • تهيئة محركات البحث SEO
  • الشبكات الاجتماعية
  • التسويق بالبريد الالكتروني
  • التسويق الضمني
  • استسراع النمو
  • المبيعات

التصنيفات

  • إدارة مالية
  • الإنتاجية
  • تجارب
  • مشاريع جانبية
  • التعامل مع العملاء
  • الحفاظ على الصحة
  • التسويق الذاتي
  • مقالات عامة

التصنيفات

  • الإنتاجية وسير العمل
    • مايكروسوفت أوفيس
    • ليبر أوفيس
    • جوجل درايف
    • شيربوينت
    • Evernote
    • Trello
  • تطبيقات الويب
    • ووردبريس
    • ماجنتو
  • أندرويد
  • iOS
  • macOS
  • ويندوز

التصنيفات

  • شهادات سيسكو
    • CCNA
  • شهادات مايكروسوفت
  • شهادات Amazon Web Services
  • شهادات ريدهات
    • RHCSA
  • شهادات CompTIA
  • مقالات عامة

أسئلة وأجوبة

  • الأقسام
    • أسئلة ريادة الأعمال
    • أسئلة العمل الحر
    • أسئلة التسويق والمبيعات
    • أسئلة البرمجة
    • أسئلة التصميم
    • أسئلة DevOps
    • أسئلة البرامج والتطبيقات
    • أسئلة الشهادات المتخصصة

التصنيفات

  • ريادة الأعمال
  • العمل الحر
  • التسويق والمبيعات
  • البرمجة
  • التصميم
  • DevOps

تمّ العثور على 3 نتائج

  1. "لدي موقع شخصي ككاتب مستقل، لكن لماذا لا يتهافت العملاء على طلب خدماتي؟" إن طرح السؤال بهذه الطريقة خاطئ، فأنت تعرف بالطبع أنك ككاتب بحاجة لموقع شخصي، لذا تُنشئ بلهفة زاويتك الصغيرة على شبكة الإنترنت وتنتظر... لكن لا أحد يطلب خدماتك. إنه بالتأكيد أمر محبط لدرجة أنك قد تستسلم وتفقد الأمل من قدوم العملاء، لكن انتظر قليلًا، من الممكن حقًا فعل ذلك. هل تتساءل كيف أعرف ذلك؟ ﻷنني قمت بذلك شخصيًا، وشاهدت كتابًا آخرين يفعلونها. هل تريد معرفة هذه الأسرار؟ ألق نظرة على هذه النصائح لجذب العملاء إلى موقعك الشخصي ككاتب والتي يُقدّمها لك مدوّنون نجحوا في ذلك فعلًا. 1. اكتب صفحة "من أنا" مذهلة إن صفحة "من أنا" هي ثاني أكثر صفحة زيارة في موقعك بعد الصفحة الرئيسية. وكما أشار Neil Patel في موقع Hubspot: تنصح Elna بإظهار ذلك مباشرةً: دعنا نأخذ صفحة "من أنا" الخاصة بـ Elna كمثال: تتواصل مع العملاء المحتملين مباشرةً: "هل تدير عملك التجاري منفردًا؟ هل اكتشفت أنك لا تملك وقتًا كافيًا خلال اليوم لإنهاء كل مهامك؟" ثم تستعرض السبب الذي يجعل منها الحل: "أنا إلنا كاين، كاتبة مستقلة، أضيف الحيوية إلى محتواك... " تلقي إلنا الضوء على خبراتها الاحترافية واهتماماتها مع إضفاء الطابع الشخصي على محتواها وإظهار الأسباب التي تجعلها كاتبة فريدة: "أنا شخص هادئ وعاطفي كثيرًا، كما أنني أعلم الآن مدى قيمة الوقت ﻷنّني أمّ لتوأم". وأخيرًا، تُنهي الصفحة بدعوة صريحة إلى الإجراء call-to-action "اتصل بي": 2. أنشئ مدونة مميزة في موقعك تعرف ويليشا بالضبط مدى فائدة وجود مدونة في موقعك الشخصي ككاتب، فقد اختيرت مدونتها My Freelance Life في العام 2015 من بين أفضل 100 مدونة للكُتاب من قبل Write Life. يفيد وجود مدونة في موقعك في عدة أشياء: المساعدة في تحسين نتائج موقعك في محركات البحث. زيادة وصول موقعك إلى قراء جدد عبر وسائل التواصل الاجتماعي. تُظهر قدراتك للعملاء. في حين أنك قد تجد العديد من الكُتاب يدونون عن موضوع "الكتابة بشكل مستقل" في مواقعهم، إلا أنك لست مجبرًا على الكتابة عن هذا الموضوع. وقد تحصل على نفس الفائدة في حالة الكتابة عن مواضيع ترغب أن يتم توظيفك للكتابة عنها. على سبيل المثال، إذا كنت تريد عملاء في مجال الحيوانات الأليفة، ابدأ في التدوين بهذا المجال. إذا كنت تشعر أن موقعك الشخصي ككاتب ومدونتك لا ينسجمان سويًة، يمكنك فصلهما وإضافة رابط "وظفنيً" في مدونتك ينقل الزائر إلى موقعك الشخصي، وبالعكس. 3. انشر أسعارك قد يكون من الصعب اتخاذ قرار نشر أسعارك، حيث يقول بعض الكُتاب أنه يجب القيام بذلك، بينما ينصح كُتاب آخرون بعكس ذلك. لكن كما برهنت سمر عويس، إن نشر أسعارك على موقعك الشخصي ككاتب قد يكون مفتاح جلب العملاء المثاليين. كيف يساعد هذا؟ يظهرك بمظهر الواثق من عمله. يعطي العملاء المحتملين فكرة عن الميزانية والسعر المتوقع. يمنع الأشخاص الذين لا يعدون عملاءك المثاليين من الاتصال بك. هذه نظرة سريعة على الطريقة التي حددت فيها سمر أسعار تدويناتها. وأول شيء ستلاحظه أنها تحدد بدقة ما سيحصل عليه العملاء مقابل السعر المدفوع، بما في ذلك الصور، إضافة إلى الترويج للتدوينات على حساباتها الشخصية في مواقع التواصل الاجتماعي. 4. الموازنة بين المهنية والمودة هذا عملك التجاري، وبالطبع يجب أن يُظهر موقعك مهنيتك بوضوح، لكن لديك أيضًا صوت مميز يعبر عنك، وقد يكون هذا الصوت هو العامل الحاسم في توظيفك بدلًا من شخص آخر. تقوم Keri بإظهار صوتها الخاص عن طريق التركيز على ما يحتاج العملاء إلى معرفته في المحادثات الصغيرة معهم "مرحبًا، أنا KeriLynn Engel، يمكنك أن تناديني Keri"، حتى أنها تضع وجوهًا مبتسمة بين الحين والآخر. خاطب عملاءك كما لو أنكم في محادثة ولا تخف من إشباع صيغة موقعك الحالية بشخصيتك المتفردة. ربما يكون من الصعب الحفاظ على هذا التوازن، لذا اطلب من أحد أصدقائك الاطلاع على صيغة موقعك الحالية واسأله عن انطباعه. 5. أضف شيئا لافتا للانتباه ثم قدم نفسك للعميل المستهدف إن هذا الأمر اللافت للانتباه في موقعك الشخصي ككاتب يمكن أن يكون على عدّة أشكال، بدءً بشعار ذكي مرورًا بنشر معلومة فريدة عن نفسك أو حتى سؤال يحفزّ على التفكير ويجذب العملاء في صيغة موقعك الحالية. المفتاح هو أن تكون كاتبا فريدا ولا ينسى نجحت آشلي في تنفيذها ذلك على عدة مستويات، بدايةً لم يكن شعارها "كاتبة مستقلة" كما ترى في العديد من المواقع وإنما أبرزت نفسها كـ "متحمسة لإنتاج المحتوى"، كم شخصًا آخر رأيته يستخدم هذا الشعار؟ بالتأكيد ليس عددًا كبيرًا، مما يجعلها فريدة. وكلما مرّرت في صفحتها نحو الأسفل، يمكنك أن تلاحظ أنها تراعي نصيحتها الثانية: قدم نفسك لعميلك. وفي نفس الوقت جذبت اهتمام عملائها وجعلتهم يرغبون في قراءة المزيد. إضافة إلى أنها تُخبر العملاء المحتملين ماذا ستقدم لهم بالضبط وبالتالي تحوز على اهتمامهم منذ البداية. لكي تجد الأمر المُلفت للانتباه الذي يجب أن تركّز عليه، فكرّ في الأمر الذي يجعلك مختلفًا عن بقية الكتاب المستقلين، حتى لو كان هذا الشيء غير مرتبط بالكتابة. على سبيل المثال تُظهر Bree Brouwer هوسها بالتّقنية، ومن خلال هذا النهج أحدثت انطباعًا جيدًا وأظهرت نفسها ككاتبة فريدة للأعمال التجارية والمدونات المختصة بمحتوى المهووسين بالتقنية. 6. اجعل الاتصال بك سهلا إن نصيحة لورا صحيحة بالتأكيد. حيث يوجد رابط لحسابها في لينكدإن في الجانب الأيمن من ترويسة موقعها وبالتالي يظهر في جميع صفحات الموقع. وفي حال أراد العميل توظيفها يمكنه بسهولة زيارة صفحة "وظفني" وتعبئة نموذج الاتصال. تعتمد طرق الاتصال الخاصة بك على تفضيلاتك، حيث ينشر بعض الكتاب أرقام هواتفهم بينما يفضلّ البعض الآخر إبقاء أرقام هواتفهم شخصية واستخدام البريد الإلكتروني بدلًا منها. كما يمكنك مساعدة العملاء على الاتصال بك من خلال إضافة روابط حساباتك على شبكات التواصل الاجتماعي في ترويسة الموقع والقائمة الجانبية. وفي حال كان لديك مدونة لا تنس إضافة معلومات الاتصال الخاصة بك إلى مربع التعريف بالكاتب. كذلك من الممارسات الشائعة وضع نموذج اتصال في صفحة "اتصل بي" أو صفحة "وظفني" والتي يمكن الوصول إليها بسهولة من القائمة الرئيسية. وحاول أن تجعل معلومات الاتصال بك متوفرة في معظم صفحات الموقع سواءً في الترويسة أو القائمة الجانبية أو نهاية الموقع. بهذه الطريقة لن يتيه العميل في موقعك وهو يبحث عن طريقة التواصل معك لتوظيفك. 7. فكر من منظور العميل المحتمل غالبًا ما يبني الكتاب مواقعهم للحديث عن أنفسهم، وينسون أن مواقعهم هي في الأصل طريقة للتواصل مع العملاء المحتملين. تخيل أنك تبحث عن مدون مستقل، ما هو أول شيء ترغب في معرفته؟ ما هو الإجراء الذي تريد أن يدعوك المدون إلى لقيام به؟ كيف ترغب أن تتصفح الموقع؟ وكيف تريد أن يتحدث المدون إليك؟ عندما تضع نفسك في هذا السيناريو ستكون في طريقك لبناء موقع يقود إلى التقاط العملاء. من الأمثلة الجيدة على هذا صفحة خدمات وأسعار Sharon حيث تعرض ماذا تقدم بالضبط وما هي أسعار الخدمات إلى جانب شهادات العملاء الذين جربوا الخدمات. وعلاوة على ذلك تُركز مُحتوى موقعها على العملاء. 8. تباهى بإنجازاتك إن العملاء لا يدفعون فقط من أجل خدماتك، وإنما يدفعون من أجل خبرتك، لذلك لا تتوجس من أن تُظهر لهم لماذا أنت جدير بالتوظيف عن طريق بعض من التفاخر. وبالتالي في حال قام عملاء سابقون بإطراء خدماتك شارك تزكياتهم على موقعك. هل سبق أن ربحت جائزة متعلقة بالكتابة أو حصلت إحدى تدويناتك المستضافة على عدد مشاركات ضخم؟ أو ربما حزت على درجة الماجستير في التسويق. أخبر زبائنك المُحتملين بذلك. تتفاخر تيفاني قليلًا على صفحتها الرئيسية: "لقد ظهرت كتاباتي في أكثر من 20 جريدة إقليميًة ووطنيًة و15 مدونة، والعديد من المواقع الإلكترونية." وبالتالي يمكن أن يضع العملاء المحتملون ثقتهم في خدماتها بسبب إبرازها لخبراتها. 9. ركز على حاجات عملائك يمكن أن تساعد نصيحة joe بشكل كبير في تحويل العملاء المحتملين إلى عملاء فعليين. إن الناس أنانيين بطبعهم، فهم لا يريدون معرفة لماذا أصبحت كاتبًا وإنما يريدون معرفة شيء واحد فقط: هل ستساعدهم خدماتك على تحقيق أهدافهم؟ إذا كان الجواب "نعم" يمكنك بالطبع إثبات أنك الشخص المناسب لهذا العمل من خلال استعراض خبراتك كما اقترحت tiffany في الأعلى. لكن في حال سلكت هذا المسار تأكد من عرضها بطريقة تُظهر للعملاء المحتملين لماذا يُعتبر ذلك أمرًا مُهمًّا. لإتباع نصيحة joe استخدم صيغة المخاطب بدلًا من صيغة المتكلم، وهذا مثال من صفحة joe الرئيسية: "اسمي joe وأنا كاتب مستقل. يمكنني أن أكتب محتوى ممتاز لمشروعك مما قد يساعده في الحصول على الاهتمام الذي يستحقه." كان يمكنه أن يقول "أنا أكتب المحتوى للمشاريع التقنية" لكنه بدلًا من ذلك استخدم صيغة المخاطب للتواصل مع العملاء المحتملين. وأضاف أيضًا كيف يمكنه "مساعدتهم في جذب اهتمام زبائنهم المُحتملين" في إجابة على سؤال قد يطرحه العميل المُحتمل فيما إذا كان بإمكانه مساعدة العملاء المحتملين على تحقيق أهدافهم، والجواب هنا : نعم يمكنني ذلك. خاتمة مثلما أثبته هؤلاء المدونون، فإن جذب العملاء إلى موقعك الشخصي ككاتب ليس أمرًا مستحيلًا. وإنما يتطلب قليلًا من الأفكار لتقدم نفسك بطريقة تجعل عميلك المحتمل يقول "أنا بحاجة لتوظيف هذا المدون". لذا اتبع هذه النصائح، حتى تحصل على موقع شخصي يجذب العملاء. ترجمة -وبتصرف- للمقال 9Tips for Landing Clients With Your Website [From Bloggers Who’ve Done It لصاحبه Alicia Rades. حقوق الصورة البارزة: Designed by Freepik.
  2. عملت ككاتبة مُستقلة طيلة العشرين سنة الماضية، صادفت خلالها العديد من الأفكار الخاطئة التي يكثر تداولها حول العمل ككاتب مُستقل والتي قد تُصادفنا جميعا ما بين الحين والآخر. فيما يلي أسوأ هذه التصورات على الإطلاق وكيفية تصحيحها وتجاوزها: 1. اعمل بلا مقابل حاليا وستحصل على ما تستحقه لاحقا هل سبق وأن قال لك عميل مُحتمل: "نحن نملك ملايين القراء والعمل معنا فرصة رائعة لتصبح معروفًا". لست أنفي أن الحصول على شهرة في بداياتك مع العمل الحر ليس بالأمر الجيّد أو أنه لا يمكن أن نضحي من أجله، حيث أنه من المُحتمل جدًا أن يُساعدك ذلك لاحقًا في مسارك المهني، لكن لو فكّرت في الأمر لبرهة لتساءلت كيف يُمكن لموقع بهذه الشّهرة أن لا يدفع لي؟ كن على يقين أنهم لا يأبهون كثيرًا لك وإنما يحاولون فقط تقليل مصاريفهم فقط. الحل تطوّع بالكتابة الحرة للمؤسسات المحلية غير الربحية فهي وسيلة مثالية لاكتساب الخبرة والممارسة و لها مردود إيجابي على مستقبلك المهني وزيادة دخلك، كما أنك ستشعر بالفخر والتقدير لذاتك ولما قدمته من عمل تطوعي. 2. تحتاج لمهارة لغوية ونحوية متميزة يمكنني القول من خلال خبرتي الواسعة في التحرير والكتابة أن العديد من الكُتّاب يقعون في كثير من الأخطاء النحوية واللغوية، كما أن مدى إتقان اللغة وتجويدها أو ضعفها وخاصة اللغات الأجنبية أمر يتوقّف على احتياجات العمل ومتطلبات العميل، فمثلا التدوين والكتابة للشركات تحتاج مهارة لغوية ونحوية أكثر دقة وحرفية من الكتابة للأفراد فهم يعتمدون عليك كليةً في الصياغة وقد لا يتوافر لديهم المُراجع اللغوي، كما أن أي خطأ نحوى أوإملائي على موقع أي مؤسسة أو شركة ما قد تكون له عواقب وخيمة. أما إذا كنت مدوّنا أو محرّرا لمقالات في الصحف والمجلات ، فعلى الأرجح سيُعرض عملك على المُدقّق اللغوي والذي يملك مهارة تصيّد الأخطاء والعيوب فيقوم بتصحيحها وتعديلها حتى وإن كان العمل مستوفيًا كل عناصر البحث، منظمًا بشكل جيد،جذابًا ومشوّقًا ، بالطبع هذا لا يمنعك من القيام بواجبك على أكمل وجه في الكتابة والمراجعة لتترك انطباعا جيّدا لدى العميل ، فقط تذكر أن الأخطاء الإملائية الشاذة والضعف النحوي يمكن التسامح فيه في حال كان العمل متميزا. الحل بإمكانك استخدام المُدقّقات الإملائية المُتوفّرة على حزمة أوفيس المكتبية فهي كفيلة بتصيّد أغلب الأخطاء التي سترد في مقالاتك. أما إذا كنت تستخدم حزمة ليبر أوفيس فعليك بمُدقق "آية سبل". 3. تحتاج خبرة طويلة للعمل في مجال الكتابة الحرة من أكثر الأفكار الخاطئة شيوعا، فليست بالخبرة وحدها تحصل على فرصة العمل وخصوصا في مجال التدوين والكتابة حيث أن سمعتك الطيّبة وأفكارك وكتاباتك هي الأساس في توظيفك، كما أن باستطاعتك صقل هذه الخبرة وتنميتها عن طريق التدوين الاستضافي. الحل ما تحتاج فعلّا تعلّمه هو طريقة تقديم عروض جيّدة للعملاء. كما تحتاج أن تستهدف في بحثك المجلات، المدونات والصحف التي يستخدم الكُتَّاب فيها نمطًا مماثلًا لأسلوبك وطريقتك وتتشاركون نفس الاهتمامات والأفكار، تعلّم من هؤلاء الكُتاب والمدوِّنين كيفية تنظيم المواضيع وتحليل المقالات. 4. تحتاج مؤهلات صحفية في الواقع أنا لا أملك مثل هذه المؤهلات ولم يسألني أحدهم من قبل عنها ،ولكن يبدو أن السبب وراء شيوع هذه الفكرة هي إعلانات وظائف الدوام الكامل التي ما زالت تشترط هذه المؤهلات للحصول على الوظيفة. الحل إذا نزلنا لأرض الواقع سنجد أن ما تهتم به حقّا سواء المدونات أو الصحف والمجلات وتبحث عنه هو مُستقل مبدع لديه أفكارًا جديدة للمقالات ويستطيع ترجمتها إلى مقالات في وقتها المحدد، وهذا فقط ما يلفت نظرهم ويجذب اهتمامهم حتى لو افترضنا أن مجال تخصّصك لا يمتّ للصحافة بأيّة صِلة. 5. تحتاج معرفة كل ما يخص الـ SEO هي فكرة خاطئة ووثيقة الصلة في الأساس بالكتابة على الإنترنت في المدوّنات والمواقع الإلكترونية ،حيث يظنّ الجميع أن العمل على الإنترنت يحتاج خبرة في مجال SEO وهذا ليس صحيحا. الحل إذا كنت تعمل على موقع إلكتروني لشركة ما، تحدث مع عميلك عن منتجاته والخدمات التي يقدمها ومن خلال مثل هذه المناقشات ستُلم بالكلمات المفتاحية اللازمة للعمل. كل ما تحتاجه للنجاح والتميز في هذا المجال هو استخدام هذه الكلمات بحرفية وحرص بجانب أسلوبك الإبداعي في الكتابة. لست بحاجة أن تُقحم هذه الكلمات المفتاحية في كل سطر وبين الكلمة والأخرى وإلا سيخرج العمل ركيكًا وليس على المستوى المطلوب، عمومًا يمكنك معرفة أساسيات الـSEO بقليل من البحث على الإنترنت واستخدامها في موضوعاتك لتصبح أكثر جاذبية للقراء والمعلنين على حدٍّ سواء وسيقدر لك العملاء هذه الخدمة حتى مع وجود خبراء مختصين بتحسين المواقع الإلكترونية نظير مقابل مادي. 6. يجب أن تكون متاحا 24 ساعة على مدار اليوم يعني ذلك أن تكون مرهقًا ومستهلكًا طوال الوقت وتتوتّر علاقتك بأهلك وبكل من حولك والأسوأ أنه لا يمكنك أن تقدم للعميل عملًا مميزًا وأنت في هذه الحالة المُزرية. أنا شخصيا وقعت ضحية هذه الفكرة أثناء عملي مع عميلي الأول فهي كانت دائمة السفر لتايوان وترسل لي فاكسات العمل الساعة الثالثة صباحا متوقعةً منى الردّ على ملاحظاتها في التوّ واللحظة لدرجة أني وضعت جهاز الفاكس في غرفة النوم. ومما لا يثير الدهشة أن صفقة العمل بيننا لم تنتهِ على ما يُرام. الحل حدّد وقتًا مناسبًا لعملك ولا تعطي للعميل الانطباع أنك متاح ومستعد في أي وقت منعًا لوقوع المشاكل والأزمات بينكما، حدّد أوقات العمل المناسب لك والتزم بها إلا في حالات الظروف الطارئة ،أما إذا أصرّ العميل على العمل في أوقات غير منطقية تحدث معه في الأمر بشكل جدِّي وإذا استمر هذا الوضع ابدأ في البحث عن عميل آخر. 7. تنازل عن فكرتك في حال لم تنل إعجاب العميل من الطبيعي أن لا تكون فكرتك دائما محل إعجاب الآخرين وقد يعتقد العميل أحيانا أنها موضوع غير مناسب للمقال، عليك أن تستوعب أن هذا ليس هو نهاية المطاف ولا حتى نهاية هذا المقال المرتقب. الحل عندما يرفض أحد العملاء فكرتك فهذا لا يعني بالضرورة ألاّ تعجب الآخرين بل هي تستحق منك أن تعمل عليها وتطوّر منها قليلا لتصبح أكثر جاذبية. اطلب تقييم فكرتك ومعرفة ردود الفعل حولها من العملاء، سيستجيب البعض منهم لا جميعهم، تحتاج أن تعرف لماذا لم تنجح فكرتك وما هي الموضوعات التي تم تغطيتها مؤخرًا وما إذا كانت هذه الفكرة خارج حيّز اهتمام العملاء مما يعني أن بحثك لم يكن كافيا أم أن طريقة عرضك للفكرة لم تكن جيدة وغير مقنعة. وعلى الرغم من الإحباط الذي قد يصيبك وقسوة هذا الشعور إلا أن كل الصعوبات التي تكتشفها وتمرّ بها ستكون مثمرة ومفيدة لك في المستقبل. 8. قل نعم دائما للعميل مقولة أن العميل دائما على حق ليست بمقولةٍ صحيحة، ففي بعض الأحيان يطرح العميل أفكارًا غير مناسبة على الإطلاق وأحيانا يطلب منك مهمة معقّدة بلا تفاصيل أو ملاحظات تُذكر، والبعض منهم يتّسم باللامنطقية بكل معنى الكلمة. الحل يكمن الحل في الصدق. كن على أتمّ الاستعداد لتناقش وتدافع عن رؤيتك للفكرة ولماذا ترفضها وكيف ترى أنها غير مناسبة، تأكّد أنك تملك الحقائق الكافية لتدعّم رأيك لتكون مقنعا ولا ترفض الفكرة بدون إبداء أسباب منطقية. هذه المواقف وغيرها ستكشفك أمام نفسك ودوافعها الحقيقية فقد يكون سبب الرفض صعوبات في العمل أواعتبارات شخصية مثل التردد وعدم الحماسة لهذا المشروع. في بعض الأحيان عليك أن تعرف كيف تقول لا حتى وإن كنت ستخسر هذا العميل، إلا إذا كنت تخشى المواجهة وتحتاج بشدة لهذا العمل ففي هذه الحالة حاول أن توائم بين متطلبات العميل والوضع الذي يناسبك. استفد من تجربتي ولا تكرر نفس خطئي و قل لا. خلاصة هذه هي أهم الأفكار السلبية التي تحيط بمجال العمل الحر وأكثرها عقبات صغيرة يمكن تجاوزها بسهولة: العمل بلا مقابل لدى العميل المعروف. إتقان المهارة النحوية والإملائية. المؤهلات الصحفية. خبير في محركات البحث SEO. العمل 24 ساعة على مدار الأسبوع24/7. تنازل عن فكرتك الجيدة. قل نعم دائما لعملاءك. التخلص من هذه الأفكار والخرافات ستجعل منك مُستقلا سعيدًا ومستمتعًا بعمله. ترجمة -وبتصرّف- للمقال 8Myths About Freelance Writing – And How to Bust Them لصاحبته LIS STEDMAN.
  3. باعتبارك مدوِّنًا حُرًا أو مستقلا، ستشعر بالرضى عندما تجعل العميل سعيدًا. ستتمنى لو أنّكَ تستطيع تجسيد فرحة العميل أو أنْ تمسك بها حتى لتريَها للجميع، أحيانًا يكون أخْذ شهادة العملاء وتوصياتهم على العمل صعبًا بسبب انشغالهم أو تشتتهم. قامت مؤسسة "Dimensional Research" باستطلاع للرأيّ، أظهرت به أنّ 90% من العملاء يتأثّرون بالتّقييمات والتّعليقات الإلكترونيّة على السّلع والخدمات المقدّمة عبر شبكة الإنترنت، أيّ أنّ النّاس يثقون كثيرًا بالتّغذية الراجعة التي يقدمها العملاء على شبكة الإنترنت، لذا بصفتكَ مدوِّنًا حرًا على صفحتك الخاصّة، عليك أن تهتم بجَمْع تقييمات جيدة عن أعمالك. من دون تلك التقييمات وشهادات الإعجاب سيكون من الصعب قليلًا أنْ تحصلَ على ما تريد تمامًا وبالوقت الذي تستحق. لا عليك، سنقدم لك بعضًا من الطّرق التي يمكنكَ من خلالها الإمساك بمشاعر العملاء السعيدين وعرضها. الخطوة الأولى هي أنْ تقوم بتنفيذ المشروع على أكمل وجه، فعندما تقوم بالعمل على مشروع ما، عليك أنْ تقدم أفضل ما بوسعك، وعند انتهاء العمل ستلقى العميل متحمسًا لإعطائك التقييّم المناسب حتى وإنْ كانَ مشغولًا، لأنه يعلم أنّكَ تستحق ذلك حقاً ولأنه سيشعر بالامتنان لك، عندها يمكنك اختيار أي من الطرق المقدمة في هذا الموضوع تعرض بها ذلك التقييّم على موقعك الخاص. اقتبس تعليقات العملاءهناك طريقة شائعة لعرض التّعليقات وهي عرضها كاقتباس مباشر عن صاحبها. عندما تجعل العميل سعيدًا ثم تراه يكتب شيئًا جيدًا عنك اسأله مباشرة إنْ كان يوافق على أن تقتبس ما كتبه وتعرضه للآخرين، غالبًا ما سيوافق مباشرة ولن يتردد، عندها قم بكتابة ما قاله العميل وأضفه إلى صفحتك الإلكترونية وإن أمكن، قم بوضع اسمه وصورة له أو أضف العنوان الإلكترونيّ الخاص بتعليقه، وذلك لزيادة المصداقية، بهذه الطريقة يمكن للعملاء الجدد التّواصل مع العملاء السابقين للتّأكد من المعلومات المعروضة. وإذا أصبح لديك الكثير من التعليقات وشهادات الإعجاب يمكنك أن تصمم صفحة خاصة على موقعك الإلكترونيّ وتجمعها بها، وقمْ أيضًا بعمل تصميم خاص لهذه الاقتباسات بحيث يكون ذو شكلٍ مميزٍ ويلفت انتباه الآخرين. ألق نظرة على هذه التعليقات من موقع "Sophie Lizard" الإلكترونيّ وانظر كم هو الأمر بسيط: بإمكانك أيضًا استخدام أداة مميزة موجودة على لوحة المفاتيح الخاصة بجهازك، وهي إمكانية تصوير الشاشة "print screen"، هكذا تستطيع تخزين التّعليقات على شكل صور أياً كان مكانها على شبكة الإنترنت، كأن تكون رسالة إلكترونيّةً أو تغريده، أو تعليق على موقع "LinkedIn". التقط صورة لها باستخدام مفتاح "Print Screen" وعادة ما يكون باسم "PRTSC" على لوحة المفاتيح الخاصة بجهاز الحاسوب لديك، ثم قم بإلصاقها باستخدام برنامج الرسام "MS Paint" أو أيّ برنامج آخر مشابه، ثم قم بتعديلها ووضعها بالحجم الذي تراه مناسبًا وضع الصورة على موقعك الخاص. ولجعل الاقتباسات التي تجمعها تظهر بصورة جذابة ومثيرة للانتباه، أو إذا أردت جمع عدة اقتباسات في صورة واحدة بإمكانك استخدام الأداة الإلكترونية "quotation image creation tool" وضع الاقتباس داخل صور، هاذان الموقعان الإلكترونيّان يقدمان الخدمة بالمجان وهما "Qouzio" و"Recite". قم بجمع الشهادات الصوتيةعندما يكون العملاء مشغولين جدًا ولا يستطيعون إعطاءك إلا قليلًا من الوقت، عليك أن تأخذ تعليقاتهم الصوتية على الهاتف أو على "Skype"، وهناك الكثير من التطبيقات التي تمكّنكَ من تسجيل الأصوات أثناء المكالمات لكن عليكَ التّأكد من طلب الإذن بالتّسجيل قبل أنْ تبدأ، بعدها يمكنكَ أنْ تقوم بتحميل التّسجيل على موقعك الإلكترونيّ أو تقوم بكتابة ما قيْل واستخدامه كاقتباس نصيّ، أو تستخدم الاثنين معًا. قم بأخذ لقطات للشاشة "screenshots" من مواقع التواصل الاجتماعيةأحيانًا يقوم العملاء بوضع تعليقاتهم على مواقع التواصل الاجتماعية مثل: صفحتك على +Facebook ،Twitter ،Google، أو أيّ موقع إلكترونيّ آخر. الموقع الإلكترونيّ LinkedIn جيد لهذا الغرض، يمكنك استخدام ميّزة "ask for a recommendation" لطلَب التّعليقات والتّوصيات من العملاء القديمين أو الجدد، وباستخدام أداة "print screen" التي ذكرتُها مسبقا، تستطيع أنْ تأخذ صورًا لهذه التعليقات وإضافتها لموقعك الإلكترونيّ. استخدم "rotating banners" ،"sliders" و "carousels"بعد أن تحصل على تعليقات جيّدة ومناسبة عليك أن تقوم بعرضها بطريقة مناسبة أيضاً، ماذا لو قمت بعرضها على شكل شرائح متحركة؟ بإمكانك عمَل ذلك باستخدام أدوات مجانيّة على شبكة الإنترنت مثل: "Gifmaker" و"Cincopa" ثم قم بإضافتها على موقعك الإلكترونيّ كي تُعرض على شكل مجموعة متحركة من الصّور، كل ما عليك فعله هو تحميل الصّور والقيام بعَرْض الشرائح "slideshow"، هناك العديد من القوالب والأنماط المختلفة للعرض والتي تعتمد على الأداة التي استخدمتها. هذه الطريقة مناسبة للذي يقوم بالكتابة على مدونته الخاصّة ويملك تعليقات وشهادات إعجاب قليلة، لأنّ عرض الصَور واحدة تلوَ الأخرى على شكل شرائحَ دورية ستجعل الزّائر يظن أنها كثيرة. قم بجمع شهادات الإعجاب من الرسائل الإلكترونيةقد يرسل العميل شهادة إعجاب أو بعضًا من التوصيات عن طريق البريد الإلكترونيّ، وهذا جيد في حالة صعوبة الوصول إلى العميل، ثم بعد أن تأخذ إذن العميل بإمكانك أخذ لقطة شاشة "screenshot" او اقتباس من الرسالة ووضعها على موقعك الإلكترونيّ. أمثلة على طريقة عرض المدوّنون لشهادات الإعجاب والمديح التي تصلهم:قامت "Alicia Rades" بعمَل صفحة خاصة للتعليقات والشهادات، وفي صفحتها الرئيسية يوجد عرض دوريّ لهذه التعليقات.استخدمت "KeriLynn Engel" قصاصات من الصور لعَرض التعليقات وهكذا أضافت الجانب المرئيّ والمصداقية للتعليقات.تقوم "Kristi Hines" بعرض الاقتباسات في صناديق مستطيلة الشكل لجذب أنظار الناس.حاول دائمًا الحصول على تعليق من العميل السّعيد، عندما تمتلك مجموعةً من شهادات الإعجاب والمديح الحقيقية على موقعك ستزداد ثقة العملاء الذين يزورونها بأنّك تستطيع حلّ قضاياهم. في الحقيقة تعليق واحد جيد ومميّز من عميل مسرور قد يجلب لك عملاءَ آخرين بشكل مستمر، لذلك احرص على إسعاد عملائك في أيّ مشروع أو عَمَل تقدمه لهم وعندها لن تحتاج للبحث عن عمل مطلقًا. ترجمة -وبتصرّف- للمقال 5Ways To Showcase Your Testimonials and Wow New Clients لصاحبته Aisha Sulaiman.