عُمر عاصي

الأعضاء
  • المساهمات

    24
  • تاريخ الانضمام

  • تاريخ آخر زيارة

  • Days Won

    1

السُّمعة بالموقع

6 Neutral
  1. إذا اردت كلاماً من تجربة واقعية .. ومن وحي مقالات كثيرة وتجارب كتابتها شخصياً وتابعتها بنفسي فالنصيحة الاولى : لا تترك وظيفتك الان! انا بدأت العمل الحُر بدوام جُزئي فقط، وكنت اعمل في نفس الوقت في شركة إتصالات، وبالتالي كان نصف عملي حر والاخر في شركة تقليدية حتى بدات اعتماد العمل الحر شيئاً فشيئاً ! نصيحة الثانية : لا تترك بدون "حساب ادخار جيّد" في العمل الحُر، مثله مثل اي عمل فيه مبادرة ومخاطرة يجب عليك ان تحسب حساباً بان الامور قد لا تسير بشكل وردي احياناً وبالتالي لا بُد لك من ادخارات تعتمد عليها في الطوارئ، وهذا لا يعني ان العمل الحر سيء ولكن فيها "مخاطرة ومغامرة". نصيحة الثالثة: عندما تبدأ بدراسة تخصصك الجديد، لا بُد ان تكرس جهوداً حثيثة ولا "تضحك" على نفسك فمثلاً لا يكفي ان تقرأ مقال يومياً وتشاهد درساً واحداً في التصميم فقط، لربما ستحتاج تكريس 3 ساعات يومياً ل"تخصصك الجديد"، لان في العمل الحُر "النتيجة" هي التي تحكم مصيرك وليس كم ساعة عملك او ما شابه، وكل نتيجة سلبية تعني انك "ستخسر" فرصة اخرى .. وكل نتيجة ايجابية ستعني ان باباً جديداً سينفتح. نصيحة رابعة ومهمة: اختر تخصصاً ملائماً لك .. وهذا يعني ان لا تتخصص في البرمجة وانت لا تجيد استخدام الحاسوب بشكل جيد حتى الان، ولا تذهب للترجم إن كنت لا تجيد الانجليزية مثلاً بشكل جيد.. اما إن كنت تعيش مثلاً في فلسطين وتجيد العبرية بشكل جيّد، فهناك امل كبير بان تنجح في مجال الترجمة عن العبرية للعربية، لأن امثالك قلائل ولأنك قريب وتحتاج المزيد من التدريب فقط! بالتوفيق
  2. من باب تبادل الخبرات، يثيرني معرفة عدد المقالات والتقارير التي يكتبها الكتاب المستقلين شهرياً ؟ باعتبار الكتابة عملية ابداعية وتتطلب البحث والتمحيص والمراجعة .. فلا يُمكن الكتابة بشكل مستمر وبدون انقطاع ! فكم تكتب شهرياً ؟ ومتى تكتبها؟ صباحاً او مساءً؟ وهل لديك وقت فارغ كاف في حياتك ؟
  3. بشكل عام فإن الاجور في الكتابة متفاوتة جداً جداً .. وتتعلق بالدرجة الاولى بالمحتوى المطلوب، وفي حين ان كاتب صحفي في اليمن يحصل على 4 دولار مقابل القطعة، فإن أكثر العاملين في الكتابة في مواقع مصرية كثيرة يحصلون على 25 دولار تقريبا مقابل القطعة .. ولكن هذه الاسعار للمبتدئين فقط، حيث ان الاسعار التي يحصل عليها المحترفين هي 60$ وما فوق، وكثيراً ما تكون 75$ للقطعة .. ولكنها تصل احياناً إلى 150 دولار للقطعة، هذا غير ان المشاهير عندما يكتوب للمواقع والمجلات الاحترافية، قد يحصلون على مئات او ربما آلاف الدولارات مقابل مقالة رأي، وليس تقرير! فالامر متعلق
  4. فعلاً .. جميل ونافع، بخصوص تقنية Pomodoro فقد سمعت عنها لأول مرة في مركز للتدريب في جامعة آخن، وهي من التقنيات المدى لدى الطلبة الألمان بشكل واسع في دراستهم وبالتالي في عملهم. وشخصياً اعمل بها في فترات الامتحانات اكثر .. واجدها نافعة حقاً!
  5. انا مُهتم جداً بمجال التسويق بالمحتوى وابحث عن كُتب في هذا المجال، تكون مميزة ومن وحي خبرة عملية وليس مجرد مواد نظيرة!
  6. عظيم جداً، اذا كان عمره 14 سنة ويفكر في مزاولة العمل الحر ..
  7. سؤال مهم جداً، اهم شيء ان تأخذي الحيطة والحذر فيما يخص تحويل الاموال، وللمزيد انظري الاستشارة التالية كتبتهالشبكة زدني ، http://zedni.com/%D8%A7%D8%B3%D8%A3%D9%84%D9%86%D8%A7-%D8%B9%D9%86-%D8%A7%D9%84%D8%AF%D8%B1%D8%A7%D8%B3%D8%A9-%D9%81%D9%8A-%D8%A3%D9%84%D9%85%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A7/%D9%87%D9%84-%D9%8A%D9%8F%D9%85%D9%83%D9%86-%D9%84%D9%84%D8%B7%D8%A7%D9%84%D8%A8-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%BA%D8%AA%D8%B1%D8%A8-%D8%A3%D9%86-%D9%8A%D8%B9%D9%85%D9%84-%D9%83%D9%80-freelancer-%D8%9F/
  8. الحقيقة، ان الانجليزية ليست مشكلة حقيقة.. ولكن المشكلة هي إذا كنا لا نعرف إلا العربية! انا شخصياً ضعيف في الانجليزية ولكنني جيد جدا في الألمانية وممتاز في العبرية والحمدلله، عملت ولا زلت اعمل مع جهات كثيرة "محترمة"
  9. من خبرتي الشخصية، لا بُد من التطوّع في مجال الكتابة حتى تتكون لديك شبكة واسعة من العلاقات، وبعدها ستجد ان الامر اسهل بكثير مما تتخيل، حتى بدون مدوّن وبدون أي شيء .. إذا استطعت ان تثبت نفسك لدى الجهات التي تتطوع لديها! كيف تُبرز نفسك ؟ تكتب عن اشياء تميّزك عن غيرك .. مثلا، ان كُنت تجيد لغة مثل العبرية ولديك اطلاع على الصحافة العبرية فلا شك ان ستجد عملاً عاجلاً ام آجلاً وكذلك الفرنسية والألمانية وغيرها .. ! لا تُفكر بالكتابة لدى في الجزيرة نت ، ولكن فكّر بالكتابة لدى مؤسسة او صديق لك يعمل في موقع معين ، او موقع محلي معيّن .. هكذا خطوات لا بد منها للبداية !
  10. شُكراً على المقالة أفضل نصيحتين بحسب تجربتي : حدّد ميعادًا نهائيًا خاصًّا بك أنت. إن لم يستطع كاتب المحتوى المحترف إثبات تفوقه على توقعات عميله – مثل أن يضع في اعتباره احتياجات عميله المحددة – فلن يتمكن أبدًا من مغادرة منطقة الركود المهني، بل وربما يتوقف عن هذه المهنة تمامًا.