نصائح لتمكين المستخدمين غير المتخصصين من صيانة مواقع ووردبريس


جميل بيلوني

لا توجد متعة تضاهي متعة تسليم موقع ووردبريس جديد للعميل (إلا متعة استلام الأجر بالطبع). إنها لحظة عظيمة. لقد بذلت جهدًا كبيرًا لتصميم الموقع، لكي يبدو جميلًا ويعمل بكفاءة ويلبي احتياجات العميل.

رغم أن تركيزك عادة ما ينصب على التصميم والبرمجة، عليك ألا تنسَ أن تعمل على جعل الأمور في الجهة الخلفية للموقع تسير بسلاسة. فإن لم تكن الصيانة سهلة، ستجد نفسك تتلقى العديد من الأسئلة عن كيفية تنفيذ أمرٍ ما. وهذا، في النهاية، سيتسبب ذلك في الضيق لك وللعميل.

لذلك، قبل أن تسلم الموقع للعميل، عليك أن تتوخى تبسيط الأمر لمن سيتولى إدارة الموقع قدر المستطاع. إليك بعض الأشياء التي يجب مراعاتها، والتي لن تكلفك الكثير من الوقت، لكنها ستجنبك الكثير من العناء في المستقبل.

قيِّم مدى مهارة العميل في التعامل مع التكنولوجيا

لا يتعامل الجميع مع التكنولوجيا بنفس القدر من السهولة. فما قد يجده البعض سهلاً قد يجده آخرون شديد الصعوبة. لذلك، من المهم أن تتعرف على مدى دراية العميل بالتكنولوجيا. ليس عليه بالطبع أن يكون خبيرًا في إصلاح اللوحات الإلكترونية، لكنه يجب أن يكون ملمًا ببعض الأساسيات حتى يستخدم ووردبريس. على سبيل المثال:

  • كيفية رفع ملف من الجهاز
  • القدرة على استخدام محرر الصور إذا كان سيضيف أو يبدل صورًا على الموقع
  • الودجات (Widgets) وشيفرات مختصرة ومزايا أخرى خاصة بووردبريس
  • الفرق بين الصفحة والمنشور وأنواع المنشورات المخصصة

بالطبع، هذا فقط الحد الأدنى. بالإضافة إلى ذلك، تعتمد المهارات التي يجب أن يمتلكها العميل على مدى تعقيد الموقع الذي صممته له. الفكرة العامة هي أن العميل يجب أن يكون على دراية بمهارات الحاسوب الأساسية.

أفضل طريقة لتقييم مدى إلمام الشخص بمبادئ التكنولوجيا هي أن تسأله. لكنك أيضًا ستحصل على صورة أوضح عن طريق المصطلحات التي يستخدمها ومدى مهارته في إرسال الملفات وما إلى ذلك. بعبارة أخرى، إذا كان دائمًا يرسل لك رسائل البريد الإلكتروني دون مرفقات، فهذه علامة توضح مدى مهارته في التعامل مع الحاسوب. فهذا يظهر ضعف مهاراته.

حين تدرك مستوى مهارة العميل، تصبح قادرًا على إيجاد حلول لجعل إدارة المحتوى أسهل بالنسبة له. على سبيل المثال، إذا كان شخص ما لا يجيد التعامل مع الحاسوب، لا تجبره على تذكر أشياء مثل أسماء أصنافCSS أو إعدادات معقدة. صمم الجهة الخلفية للموقع لكي تناسب الشخص الذي سيديرها.

wp-maintenance-non-technical-users-01.jpg

أخف المزايا الخلفية التي لا يحتاجها المستخدم

إذا كنت ستسلم الموقع لمالكه، يجب أن تتأكد أن العميل لديه صلاحية الوصول لحساب مدير الموقع. ثم تأكد من أنه لن يستخدمه إلا حين يحتاجه حقًا. وإلا، فعليك إنشاء حساب محرر، واقتراح استخدامه بشكل أساسي في الدخول إلى لوحة تحكم ووردبريس.

من المنطقي أنه كلما زادت الصلاحيات الممنوحة لشخص ما زادت فرص حدوث أخطاء. حتى إذا كان العميل يتحلى بالمسؤولية ويأخذ مسألة صيانة المواقع بجدية، أحيانًا تحدث أخطاء. ضع في اعتبارك احتمال تعرض بيانات الدخول الخاصة بالحساب للسرقة. من الأفضل أن يكون هذا الحساب محدود الصلاحيات، وليس له صلاحية الوصول الكاملة إلى كل الإعدادات.

حين يتعلق الأمر بالمنظمات، يتطلب الأمر أن يكون أكثر من شخص لديه صلاحية الوصول إلى لوحة التحكم، لذا يجب أن تلقي نظرة على الأدوار والصلاحيات في ووردبريس. يمكنك استخدامها لإعطاء المستخدم صلاحية الوصول إلى ما يحتاجه وحسب.

أحيانًا تكون الأدوار المدمجة التي تأتي مع ووردبريس غير ملائمة لاحتياجاتك. في تلك الحالة، يمكنك الاستعانة بإضافة مثل Adminimize التي تمكنك من إخفاء بعض العناصر من لوحة التحكم. كما تستطيع أيضًا إنشاء أدوار مستخدم مخصصة باستخدام User Role Editor. قد يتطلب هذا القليل من الجهد الإضافي، لكنه يستحق.

wp-maintenance-non-technical-users-02.jpg

خصص كلما استطعت ذلك

تتباين أنواع المحتوى من صفحة إلى أخرى، ومن منشور إلى آخر، تباينًا كبيرًا. للتحايل على حدود محرر ووردبريس، عادة ما يضع المصممون خططًا معقدة للتأكد من أن المحتوى يبدو تمامًا كما يريدون.

لكن قبل أن تفعل أي شيء، فكر في عملية إجراء تعديلات مستقبلية من وجهة نظر المستخدم. إذا كانت معقدة أكثر من اللازم، أو يسهل معها إعطاب الموقع، فهي ليست الحل الأمثل.

هنا تجعل مزايا مثل الحقول المخصصة الأمر أسهل بكثير. حين تستخدم جيدًا، يمكنها أن تزيل الحاجة إلى التخمين من إدارة المحتوى.

وهكذا، بدلًا من الاكتفاء بالدعاء ألا يفسد العميل عنصر DIV المصمم بعناية حين يجري تعديلات، يمكننا أن ننشئ حقولًا لتلك البيانات، تطلب منه ملء الفراغات. يمكننا وضع جميع الحاويات والأنماط التي نحتاجها في القالب، مستبعدين بذلك احتمال أن يقوم العميل بإفساد التنسيق دون قصد.

إن الإضافات مثل Advanced Custom Fields و Pods و Carbon Fields كلها اختيارات جيدة جدًا لإنشاء الحقول المخصصة. ولكن التعامل معها متعلق قليلًا بمنحنى تعلم. فالحقول لا يتم إنشاؤها في الجهة الخلفية وحسب، بل تحتاج أيضًا إلى رمز ما لتظهر في الجهة الأمامية من الموقع. من الأفضل البداية بحقل أو اثنين فقط. حين تتقن تلك العملية، سيكون العمل معه إجراء بسيط متكرر.

wp-maintenance-non-technical-users-03.jpg

قدِّم التدريب

حتى أفضل المواقع تصميمًا لن يكون سلسًا مئة في المئة فيما يخص إدارة المحتوى. لذلك، من المفيد تقديم بعض التدريب للعملاء. لا يشترط أن يكون التدريب معقدًا أو طويلًا. في الواقع، الموقع الصغير لن يتطلب أكثر من ساعة تدريب، وربما بضعة رسائل بريد إلكترونية لمتابعة العمل.

هنا تكون معرفتك بمدى مهارة العميل في التعامل مع التكنولوجيا مفيدة للغاية. معرفتك بنقاط قوته ونقاط ضعفه يعطيك فكرة عن الأشياء التي يجب عليك أن تؤكد عليها في التدريب. على سبيل المثال، إذا كنت تعلم أن إدراج الصور في الموقع سيكون صعبًا عليه، يمكنك تخصيص وقتًا أطول لهذا الأمر.

أما عن المواضيع التي يجب إدراجها في التدريب، من المهم أن يكون العميل قادرًا على القيام بالمهام الأساسية بسهولة. فإذا كان لدى العميل خبرة في التعامل مع ووردبريس، ربما تستطيع تجاهل الأساسيات والتركيز أكثر على المحتوى الأكثر خصوصية.

لضمان نجاح التدريب، يجب الانتباه لما يلي:

  • التعرف على قدرات الشخص الذي تعمل معه وما الذي يتقنه
  • التقدم في التدريب بمعدل مريح للعميل
  • التحلي بالصبر والتعاطف حين تجيب على الأسئلة
  • لا تتوقع أن يصل العميل إلى مرحلة الإتقان التام

أفضل شيء في تدريب العملاء هو أنك بعد أن تقوم به بضع مرات، ستكوِّن فكرةً أفضل عن كيفية تصميم المواقع لكي تكون سهلة الإدارة والصيانة.

wp-maintenance-non-technical-users-04.jpg

سهولة الاستخدام ليست للواجهة الأمامية وحسب

عادةً ما يقوم المصممون والمطورون بأدوار عدة خلال المراحل المختلفة من المشروع. علينا التركيز على التأكد من أن تصميماتنا جذابة، وعملية، وسهلة الاستخدام. وبالإضافة إلى ذلك، من الضروري أن ننشئ مزايا سهلة على غير المتخصصين. يجب مراعاة سهولة الاستخدام في هذا الأمر، تمامًا كما نراعيها في أثناء تصميم الواجهة الأمامية.

ورغم أن ووردبريس سهل نسبيًا في استخدامه، قد يصبح أكثر تعقيدًا إذا ما تم إنشاء موقعٍ يتناول أنواعًا مختلفةً من المحتوى والوظائف. من أجل ذلك، يتعين علينا، كجزءٍ من عملنا، أن نضع العملاء في اعتبارنا أثناء تطوير عمليات صيانة الموقع.

ترجمة -وبتصرف- للمقال Tips for Empowering Non-Technical Users to Maintain a WordPress Website لصاحبه Eric Karkovack



1 شخص أعجب بهذا


تفاعل الأعضاء


لا توجد أيّة تعليقات بعد



يجب أن تكون عضوًا لدينا لتتمكّن من التعليق

انشاء حساب جديد

يستغرق التسجيل بضع ثوان فقط


سجّل حسابًا جديدًا

تسجيل الدخول

تملك حسابا مسجّلا بالفعل؟


سجّل دخولك الآن