نظرة عامة على صيغ الصور المستخدمة في جيمب


Huda AlMashta

يدعم برنامج GIMP صيغا عديدةً للصور والرسوم، مع اختلافات بينها في الاستخدام. يتطرّق هذا المقال لصيغ الصور الأكثر شيوعا مع إيجابيات وسلبيات كل واحدة منها من منظور برنامج تحرير الصور GIMP؛ كما يقدّم لكلّ واحدة من هذه الصيغ حالات الاستخدام الأمثل.

XCF

الإيجابيات

  • صيغة الصور الأصلية لملفات GIMP. بهذه الصيغة يتم حفظ كل شيء: الطبقات، التحديدات، قنوات الألوان، المسارات، وغيرها.

السلبيات

  • ليست صيغة للعرض، حتّى إذا وجدت ترميز لعرض صور XCF المصغرة في مستعرض الملفات.
  • حجمها كبير جدًا.
  • قنوات الألوان مُرمَّزة بــ 8 بت (2.8 بت في GIMP).

اقتراحات الاستخدام

  • حفظ كل ملفات GIMP.

JPG

الإيجابيات

  • تضغط الملفات بكفاءة عالية.
  • مناسبة للعرض بشكل عام.

السلبيات

  • الضغط فاقد lossy، ويغيّر بيانات الصورة قليلًا. وفي حال تحرير الصورة بشكل متكرر وإجراء التغييرات على خصائصها العمومية (اللون، التباين...) ستفقد الصورة جودتها تدريجيًا.
  • جودة الصورة جيدة، والضغط غير مرئي في الصور الفوتوغرافية، لكن يمكن رؤيته في الصور والنصوص التي يتم إنشاؤها باستخدام الحاسوب (تسمى هذه الحالة بتشوهات الضغط artifacts)
  • لا تدعم الشفافية.
  • قنوات الألوان مُرمَّزة بـ 8 بت.

اقتراحات الاستخدام

  • عرض الصور الفوتوغرافية.
  • تخزين الصور الفوتوغرافية.

PNG

الإيجابيات

  • صيغة غير فاقدة lossless، حيث يتم الاحتفاظ بكل وحدات البكسل.
  • تدعم الشفافية الجزئية.
  • تنتج ملفات صغيرة مع معظم صور التي يتم إنشائها باستخدام الحاسوب.
  • مدعومة من جميع المتصفحات.

السلبيات

  • الصور معقدة وكبيرة الحجم.
  • قنوات الألوان مُرمَّزة بـ 8 بت.

اقتراحات الاستخدام

  • ودجات صفحات الويب: اللافتات banners، الأزرار، الأطر، إلخ.
  • الصور التي يتم إنشاؤها على أجهزة الحاسوب.
  • لقطات الشاشة (باستثناء لقطات الشاشة المحتوية على صورة/صور في الجزء الأكبر منها).

GIF

الإيجابيات

  • تدعم الصور المتحركة بشكل عام.

السلبيات

  • لا تدعم سوى 256 لون لكل صورة، مما يؤدي إلى مظهر مشوّش (البديل الحديث يدعم 256 لون لكل إطار، لكنّه لا يُستخدم في GIMP).
  • تدعم الشفافية، لكن فقط إذا كان جزء الصورة شفافًا تمامًا أو مُعتمًا تمامًا.

اقتراحات الاستخدام

  • الصور المتحركة الصغيرة. ويفضل استخدام PNG كصيغة بديلة للصورة الساكنة. أمّا بالنسبة للصورة المتحركة الكبيرة، فيمكن استخدام الفيديوهات التي أصبحت مدعومة من لغة HTML الحديثة.

TIFF

الإيجابيات

  • صيغة غير فاقدة، حيث يتم الاحتفاظ بكل وحدات البكسل.
  • يمكن ترميز قنوات الألوان بـ 16 بت.
  • يمكن ان تحفظ العديد من الصور (الطبقات).
  • مدعومة من جميع برمجيات معالجة الصور.

السلبيات

  • يمكن أن تكون صورًا معقدة وكبيرة الحجم.

اقتراحات الاستخدام

  • تخزين الصور عالية الجودة وتبادلها.

صيغ الصور الخام raw [NEF (لكاميرات نيكون)، CR2 (لكاميرات كانون)...]

الإيجابيات

  • لا يتم فقدان المعلومات من مستشعر الكاميرا (من الناحية النظرية).
  • قنوات الألوان عالية العمق (12 أو 14 بت).

السلبيات

  • صيغ مملوكة للشركات المُطوِّرة (ما عدا صيغة DNG).
  • يمكن أن تتغير صيغة المحتوى بدون إشعار (في نماذج الكاميرات الجديدة)، وهذا يمكن أن يؤثر على الدعم من برنامجك المفضل.
  • كبيرة الحجم.
  • غير مناسبة للعرض.

اقتراحات الاستخدام

  • حفظ صور الكاميرا، ومن الجيد أيضًا أن تحفظ نسخة ثانوية بإحدى الصيغ العامة.

خاتمة

هناك بالطبع العديد من صيغ الصور الأخرى، لكن الصيغ المذكورة أعلاه هي الأكثر استخدامًا. استخدمها إن لم تكن تعرف صيغًا أفضل، فهي عادة ما تكون سهلة التحويل إلى أيّة صيغة أخرى إذا دعت الحاجة.

ترجمة - بتصرّف - للمقال Image Formats Overview



1 شخص أعجب بهذا


تفاعل الأعضاء


شكرا على المقال الجميل, لكن لم تشيري إلى العديد من صيغ الحفظ الأخرى مثل pdf و أن البرنامج يدعم صيغ الفوتوشوب psd.

شارك هذا التعليق


رابط هذا التعليق
شارك على الشبكات الإجتماعية


يجب أن تكون عضوًا لدينا لتتمكّن من التعليق

انشاء حساب جديد

يستغرق التسجيل بضع ثوان فقط


سجّل حسابًا جديدًا

تسجيل الدخول

تملك حسابا مسجّلا بالفعل؟


سجّل دخولك الآن