• 0

متى يمكن الجزم على فشل طريقة معينة في عالم ريادة الأعمال؟

أعمل دائما على تطبيق الشروحات والكورسات التي أتابعها، وحاليا بصدد تجريب طريقة لزيادة المشاهدات لفيديوهات اليوتيوب، لكن لم تنجح لحد الآن، لا أريد تركها حتى لا أتشتت وأبدأ في البحث عن أخرى لكن كما يقال للصبر حدود،

هل الخلل في تجربتي؟ أم يجب الصبر والتكرار اكثر؟ 

متى يمكننا أن نترك طريقة، ونجزم على فشلها، وبالتالي القيام بتجريب أخرى؟

انشر على الشّبكات الاجتماعية


رابط هذه المساهمة
  • 0

السلام عليكم.
الحكم على نجاح أو فشل أى تجربة نقوم بها فى الحياة عموما - وليس فقط على الإنترنت - لا يجب الشروع فيه إلا بعد فترة زمنية مناسبة يتم تحديدها حسب العمل نفسه.
وفيما يخص تجربتك لزيادة عدد المشاهدين على يوتيوب, فأنا لا أنصحك أبدا أن تتخلى عنها فى مقابل الخوض فى تجربة أخرى, بل يجب عليك الخوض فى غيرها على التوازى معها دون تركها.
حيث أن نجاح مثل تلك التجارب يستحق المزيد من الوقت للحكم على نجاحها من فشلها.
اصبر على الأقل 3 شهور أو على الأكثر 6 أشهر, ثن ابدأ بعدها الحكم الحقيقى العادل على تجربتك أخى الحبيب.
وأسأل الله تعالى التوفيق لك.
شكرا جزيلا لك. 

انشر على الشّبكات الاجتماعية


رابط هذه المساهمة
  • 0

في عالم ريادة الاعمال يجب أن تأخذ وقتك في تطبيق الطرق والافكار ولا تتعجل النتائج منذ البداية، لكن لأ نه عالم ريادة الأعمال محفوف بالمخاطر والمفاجأة ينصح أولا قبل البدء بكامل المشروع أو الفكرة اطلاق نسخه او نموذج مبدئي بأبسط الامكانيات لجس نبض السوق ومعرفة هل بالفعل هناك أمل وانه من الممكن الحصول على عملاء لك هذا النموذج او الطريقة تدعى (MVP: minimum viable product) هذه الطريقة تساعدك على التقدم بخطى واثقه فمثلًا لو كانت فكرتك عن فيديوهات رياضية للشباب، تقوم بتسجيل فيديو تدريبي واحد بأبسط الامكانيات او الامكانيات المتوفرة لديك وتعمل على نشرة وتلاحظ هل فعلًا هناك اهتمام بهذا النوع من الفيديوهات لا يهم عدد زيارات كبير بقدر ما هو مهم ايجاد تفاعل واهتمام بالفكرة حتى لو من مستخدم واحد.

انشر على الشّبكات الاجتماعية


رابط هذه المساهمة

يجب أن تكون عضوًا لدينا لتتمكّن من التعليق

انشاء حساب جديد

يستغرق التسجيل بضع ثوان فقط


سجّل حسابًا جديدًا

تسجيل الدخول

تملك حسابا مسجّلا بالفعل؟


سجّل دخولك الآن