كيف ومتى تقوم بإعادة التفاوض على أسعارك ككاتب مستقل


Sarah Shahid

عندما تبدأ بالعمل ككاتب مستقل، فإنه من السهل أن تضع معدلات سعر دنيا كبداية. سيقدم لك شخص ما العمل، وستكون خائفًا من أن تقول لا لأنك لا تدري متى سيأتي المشروع القادم. لذا فإنك ستقبل، حتى لو كان ذلك مقابل مبلغ زهيد.
أحد أفضل الدروس التي يمكن أن تتعلمها ككاتب مستقل هي ألا تخاف من طلب المزيد من المال. يجب على الجميع أن يقوموا برفع أسعارهم من وقت لآخر، والكتاب المستقلون لا يختلفون عنهم بشيء. طالما أنك متقن لعملية التفاوض، يجب أن تكون قادرًا على رفع أسعارك شيئًا فشيئًا.
في هذه المقالة، سأشرح كيفية تحديد الزيادات المعقولة لأسعارك. بعد ذلك، سنتحدث عن كيفية طلب زيادة دون أن تقلق زبائنك.

كيف تخبر عملاءك بأنه قد حان الوقت لطلب زيادة في السعر

إن العمل الحر هو تمامًا مثل أي مهنة أخرى عندما يتعلق الأمر بزيادة الأسعار. فعندما تغني تجربتك وتطور مهاراتك، سيستحق وقتك المزيد من المال. ومع ذلك، لن يقدم لك الأشخاص تلك الزيادة إلا إذا طلبتها منهم صراحةً.
بالطبع هناك وقت أمثل لطلب الزيادة وذلك بعد عملك مع الشخص لمدة لا تقل عن بضعة أشهر. على سبيل المثال، بعد أن أنجزت مشروعين ناجحين مثلًا. وعندما يحين وقت الزيادة، يكون من المهم عدم إخافة العميل من طلب الزيادة، وهنا السبب:

  • أنه وضع أساسًا للمفاوضات المقبلة. فمع تطور مسؤولياتك وخبرتك، ستحتاج إلى زيادة أسعارك الأساسية.
  • إنه يعلم العملاء المحتملين بالخبرة التي تمتلكها. إذا كنت تمتلك محفظة لعمل نسخة احتياطية من أسعارك، فإن العملاء سيدركون بأنهم يتعاملون مع شخص يعلم ما يفعله.

هناك الكثير من الموارد التي تتحدث عن مقدار المبلغ الذي يمكن أن تتقاضاه ككاتب مستقل. ومن تجربتي، يجب ألا يقل خط الأساس عن 0.05 لكل كلمة، وهذا ينطبق فقط على المقالات التي تتطلب القليل من البحث.
عندما تستعد للتفاوض التالي، ضع في اعتبارك أنه من الجيد أن تضع هدفًا للزيادة بنسبة سنوية مقدارها 5-10٪. قد تحتاج إلى الكثير من الوقت حتى تصل إلى سعر 0.10 $ لكل كلمة، ولكن عندما تحصل عليه، يجب أن تكون احترافيًا تمامًا.

نصائح بشأن كيفية طلب الزيادة في الأسعار

من خلال تجربتي، أرى بأنه يمكنك دائمًا تقريبًا أن تحصل على ما تريد إذا علمت كيفية طلب ذلك (طالما أنه ضمن المعقول!). فيما يلي نصيحتان للتفاوض لمساعدتك على ضمان زيادة أسعارك المقبلة.

1. قم بعمل نسخ احتياطي لطلبك بالأرقام

إحدى الأخطاء الأكثر شيوعًا هي عندما يتم طلب زيادة الأسعار بأسلوب عاطفي. قد يكون من المناسب جدًا أن تقوم بزيادة أسعارك، ولكنك تحتاج إلى معالجة المشكلة وكأنك صاحب العمل. اسأل نفسك “لماذا يجب أن أعطي جون دو المزيد من المال لقاء العمل الذي يقوم به؟” إن محاولتك في الإجابة عن هذا السؤال من شأنها أن تقنع العميل بذلك.
على سبيل المثال، إليك طريقة جيدة:

Quote

“مرحبًا فلان،
لقد مضى على عملنا معًا أكثر من عام حتى الآن، وقد قمنا بنشر أكثر من أربع عشرة مقالة بنجاح. إن هذه المقالات قد جذبت الكثير من الزوار الجدد إلى المدونة كما أدت إلى ارتفاع المشاركة ارتفاعًا واضحًا خلال تلك الفترة. وبالنظر إلى ذلك، فإني أود أن أتحدث بشأن أسعاري المتعلقة بمسؤولياتي الجديدة.
إني أعتقد بأن زيادة 7٪ في أسعاري ستكون زيادة معقولة - الأمر الذي يعني 0.07 $ لكل كلمة - ولكني أتقبل التفاوض.
تحياتي،

المفتاح الأساسي في هذا السيناريو هو تسليط الضوء على الفوائد التي يقدما عملك للعميل، على سبيل المثال:

  • كم من الوقت قد عملتما معًا والنجاحات التي حققتها خلال ذلك الوقت.
  • ما هي المعايير التي تم تحسينها خلال فترة عملك والتي يعود التحسن فيها إلى عملك.
  • كيف يمكن الوثوق دائمًا بتقديم عمل بجودة عالية وفي الوقت المحدد.

إن أي صاحب عمل عقلاني سينظر إلى هذه الصفات وسيقوم بالتفاوض بشأن الزيادة فقط ليبقيك معه في العمل. فبعد كل شيء، إنه يعلم بأن استقطاب شخص ممكن الوثوق به وتدريبه يتطلب دائمًا الكثير من العمل.

2. كن مستعدًا للتفاوض

متى ما بدأت بالتفاوض، فمن المهم أن تضع باعتبارك الرقم بشكل دائم. سيحاول عملاؤك دائمًا التحدث معك باستمرار حول هذا الرقم، لذلك فإنك بحاجة أيضًا لمعرفة المبلغ الذي ترغب بالوصول إليه.
شخصيًا، أود دائمًا أن أذكر بأني أقبل التفاوض عندما أتحدث عن زيادة الأسعار. تمامًا كما في المثال الذي استخدمته في القسم الأخير:
إني أعتقد بأن زيادة 7٪ في أسعاري ستكون زيادة معقولة - الأمر الذي يعني 0.07 $ لكل كلمة - ولكني أتقبل التفاوض.
بالتأكيد، قد لا يبدو الأمر حاسمًا كما لو أنك قد قررت ألا تقبل برقم أقل من الرقم X، لكنه سيوصل رسالة مفادها أنك شخص عقلاني. بعد ذلك، من المحتمل أن يكون هناك بعض المفاوضات وهنا أود أن أشير بعد البدء بعرض عقلاني:

  • إذا عاد العميل بعرض أصغر، حاول أن تصل معه لحل وسط.
  • كن حازمًا، ولكن مهذبًا في ردودك.
  • إن لم تتمكن من التوصل إلى اتفاقية مالية، فانظر فيما إذا كان منفتحًا لمناقشة أنواع أخرى من الامتيازات.

عند هذه النقطة، ستصل إلى واحدة من ثلاث نتائج. قد يوافق العميل على منحك زيادة (في هذه الحالة تحتاج إلى تعديل العقد)، أو قد تصل إلى رقم أقل مما تريده أنت. وفي الحالة الأخيرة، قد تصل لأنواع أخرى من الاستحقاقات، مثل معدات العمل الحرة.
وأخيرًا، قد لا يكون العميل منفتحًا للحديث عن موضوع الزيادة إطلاقاً. إذا كنت متأكدًا من أنك تستحق تلك الزيادة، تكون قد وصلت إلى الوقت المناسب لتبدأ في التخطيط للانفكاك وديًا وتبدأ باستقطاب المزيد من العملاء مقدمًا.

خاتمة

يخاف الكثير من الناس عندما يتعلق الأمر بالعمل بالسعر أو بتقدير ما يستحقون مقابل وقتهم. ومع ذلك، فمن المنطقي إعادة التفاوض بشأن أسعارك بشكل شبه منتظم.
عندما يكون في ذهنك رقم معين، يجب أن تبدأ التفاوض. فيما يلي نصيحتان للتأكد من أن محادثتك تسير على ما يرام:

  1. قم بعمل نسخة احتياطية من طلبك مع الأرقام والبيانات المتعلقة بالعمل الذي تقوم به مع قيمته.
  2. كن مستعدًا للتفاوض في حال كان عميلك لا يرغب برقمك الأول.

ترجمة –وبتصرّف- للمقال How to Renegotiate Your Rates as a Freelance Writer (And When to Do It) لصاحبه Alexander Cordova

حقوق الصورة البارزة محفوظة لـ Freepik



1 شخص أعجب بهذا


تفاعل الأعضاء




يجب أن تكون عضوًا لدينا لتتمكّن من التعليق

انشاء حساب جديد

يستغرق التسجيل بضع ثوان فقط


سجّل حسابًا جديدًا

تسجيل الدخول

تملك حسابا مسجّلا بالفعل؟


سجّل دخولك الآن