كيف تقدم عرضا ناجحا حول شركتك الناشئة


نزيهة بلقاسم

سمح لي حضوري لأكثر من مؤتمر تقني خلال الأشهر الماضية فرصة التّعرف على بعض الشّركات النّاشئة وأصحابها الموهوبين الذّين جاؤوا من مختلف دول العالم. لكنّني للأسف لم أكن لأفهم ما تقوم به تلك الشّركات إلّا بعد رحلة طويلة لفكِّ رموزِ عروضها المُرْبِكةِ.

presentation.thumb.png.46241bcafae88d58b

من بين أهم النشاطات التي نقوم بها مع الشّركات النّاشئة في Y Combinator هو مساعدتها على صقل عروضها التّجريبية ليوم التّقديم Demo Day. طريقتك في العرض مهمّة جدّا لأنّ المستثمرين (وغيرهم مثل الصّحافة ،الموظّفين والعملاء المحتملين) ليس عليهم بذل طاقة ذهنية لاستنباط ما تتكلّم عنه فإذا حاولت توجيه خطابك غير المفهوم لشخص ما فإنّه على الأرجح سيغلق على دماغه بالشّمع الأحمر ثمّ يتفقّد هاتفه (إن كان بين الحضور) أو يومئ لك برأسه مخططّا للهروب (إن كنت فقط أنت وهو). كن على يقين أن تَفَقُّدَ المُسْتَثْمِرِ لهاتفه يعني خسارتك له لأنّه ببساطة قد فقد اهتمامه بعرضك.

ستتمكّن في مدة ثلاث دقائق أن تنقل ما بين فكرة واحدة وثلاثة أفكار والتي بإمكانها أن تعلق بأذهان جمهورك ويتذكّروها بعد العرض لذا فإن هدفك إجمالا يتمحور حول جعل تلك النّقاط الثّلاثة مقنعة قدر الإمكان بحيث أنّهم سيريدون متابعة تقديمك. لا تجعل هدفك إقناعهم بالاستثمار معك مباشرة عن طريق تزويدهم بالبيانات التي يُمكنك أن يطلبوها منك لاحقًا إن هم أبدوا اهتمامًا بما تقوم به.

في ما يلي أساسيّات حول كيفية تقديم عرض شركة ناشئة :

  • تكلّم ببطء: فهذا هو أهمّ شيء يمكنك القيام به: في اللّحظة التّي يُصبح فيها حديثك غير مفهوم سأبدأ في النّظر إلى هاتفي لأنّني لن أبذل جُهدّا مُضاعفا لمجرّد فهم ما تقو ل. إذا لم تكن تُقدّم بلغتك الأم (كأن تُقدّم بالإنجليزية مثلا والإنجليزية ليست لغتك الأمّ) أو أن هذه اللغة ليست اللغة الأم لجمهورك (كأن تُقدّم عرضًا بالإنجليزية لجمهور من المُستثمرين الصينيين) فأنت مطالب أن تتحدّث أبطأ مما عهدت.
  • على عرضك أن يتّبع التّسلسل التّالي:
    • السّوق والمشكلة
    • الحلّ الذي تقترحه
    • دليلك على أنّ الحلّ الخاصّ بك يعمل أو سيعمل (شعبية الحلtraction، المبيعات، خبرة فريقك... الخ) سبق وأن رأيت عروضا لشركات ناشئة كثيرة تتحدّث عن السّوق بإسهاب لكنّها للأسف لا تخبرنا عن ما تفعله بالضّبط. لا تقع في نفس الخطأ.
  • اشرح كل شيء ببساطة وبلغة واضحة: واعلم أن جمهورك ليس بالضّرورة مجموعة من الخبراء لذا استخدم المفاهيم البسيطة والتّشبيهات لتوضيح فائدة المنتج الخاصّ بك وإلّا فإنّك تخاطر بفقدان اهتمامهم وعودتهم لتفقّد هواتفهم.
  • لا تقم بتجريب منتجك (عمل demo) أمام الجمهور: عادة ما تتوقّف هذه العروض/التّجارب. إن كان منتجك رائعا حقّا (مثل سيّارة تقود نفسها) فاعرض شريط فيديو وعندها سيطالب الجمهور المهتّم بعرض تجريبيّ لاحقًا.
  • لا تقم بإظهار لقطات شاشة كاملة لأنّه أقرب للمستحيل أن يفهم جمهورك واجهة المستخدم (UI) بالكامل للوهلة الأولى، إذا كنت ترغب في تسليط الضّوء على عنصر معين فأظهره بضخامة واعرض الجزء الأهم من واجهة المُستخدم فقط.
  • تأكّد أنّ كل ما تعرضه على الشّاشة سهل القراءة، لا تعرض ملفات Excel الخاصة بأرباحك أو صفحة ويكيبيديا الخاصّة بشركتك فلا أحد سيقرأ ذلك. نعم، هذا يعني الاقتصار على كميّة صغيرة فقط من النّص المكتوب ويجب أن يُستخدم النّص كوسيلة توضيحية لما ستتفوّه به فقط.
  • تأكيد آخر على مسألة الوضوح: تأكّد من انسجام خلفيّات عرضك مع النّص وقم بإزالة الرّسومات والصّور المتحرّكة فهي مجرد إلهاء للجمهور وبهرجة من دون فائدة.

يوجد العديد من النّصائح التي يُمكن اتّباعها لتقديم عرض ناجح، ولكن على حسب خبرتي فإنّ كل ما تحتاجه معظم الشّركات النّاشئة هو إتقان الأساسيّة منها وحسب.

بغض النّظر عن مدى جودة فكرتك أو مدى تقدّمك فيها،  إن لم تتمكّن من التّواصل مع جمهورك  فإنّ عرضك سيفشل.

ترجمة -وبتصرّف- للمقال  How to Pitch Your Startup On Stage لصاحبه Justin Kan.

حقوق الصورة البارزة: Designed by Freepik.





تفاعل الأعضاء


لا توجد أيّة تعليقات بعد



يجب أن تكون عضوًا لدينا لتتمكّن من التعليق

انشاء حساب جديد

يستغرق التسجيل بضع ثوان فقط


سجّل حسابًا جديدًا

تسجيل الدخول

تملك حسابا مسجّلا بالفعل؟


سجّل دخولك الآن