حسام الدين محيسن

نُقدم لكم سلسلة مقالات تعليمية عن موضوع مُهم جدا لأصحاب المواقع الالكترونية على الانترنت وهو دراسة نِظام التحليل الرقمي (Digital Analysis) وتطبيقه بشكلٍ عَمَليّ باستخدام نظام (Google Analytics). الهدف من هذا المقال هو إعطائك الخلفية المعرفية اللازمة عن التحليل الرقمي وبعض مصطلحاته لكي تكون مهيأً لفهم وتطبيق خطواتٍ عملية بشكل سليم ومفهوم.

لماذا يحتاج أصحاب المواقع إلى التحليل الرقمي لأداء مواقعهم؟

تنقسم التحليلات الرقمية إلى قسمين:

  1. تحليل البيانات النوعية مثل: "نوعية الفئة المستهدفة للزوار من حيث الموقع الجغرافي".
  2. تحليل البيانات الكمية مثل: "حساب عدد زوار موقعك بالنسبة لفترة زمنية معينة".

وتعتمد هذه التحليلات (Analytics) على نشاط موقعك على الويب، مُنافسة المواقع الأخرى وعلى فئتك المستهدفة من الزوار أو الفئة التي تريد أن تستهدفها، وذلك لتحسين أداء موقعك على الويب بشكل دائم ، لذلك فإن الفائدة الرئيسية من التحليلات الرقمية تكمن في إعطائك المعلومات الدقيقة و المُخصّصة عن سُلوك الزوار في موقعك حتى تتمكن من تحقيق النتائج و الأهداف التي تسعى إليها من خلال موقعك على الويب.

1.jpg.f8ff4d3402d352c80e447fdef1d28df4.j

من أين أبدأ؟ (تحديد هدف وطبيعة عملك)

لكي تتمكن من التحليل السليم يجب أن تكون واضحاً في أهدافك، فلتبدأ بتحديدها بشكل عام، ثم تُقسّمها إلى أهداف فرعية، واعمل على تحقيقها بشكل تسلسلي (Step-By-Step) خطوة بخطوة، سنذكر لك أشهر خمس أهداف عامة لمعظم المواقع على شبكة الانترنت على حَسَبِ طبيعة عمل كل موقع كالتالي:

  • مواقع تَختص بالتجارة الإلكترونية: الهدف منها بيع المنتجات أو الخدمات (مثل: Amazon أو Click Bank ).

  • مواقع إنشاء قوائم العملاء المحتملين: الهدف منها هو جمع معلومات عن الزوار وتقديمها لموظفي المبيعات ليتواصلوا مع العملاء المحتملين، مثل: المواقع التي تَعرض استبيانات (Surveys) مطلوب تعبئتها أو التصويت (Vote) لحدث معين.

  • مواقع ‏ناشري المحتوى: الهدف هو تشجيع الزوار لمشاركة محتوى الموقع بينهم وتكرار الزيارات عليه (مثل المدونات).

  • المواقع المعلوماتية أو مواقع الدعم عبر الإنترنت: فإن مساعدة المستخدمين في العثور على المعلومات التي يحتاجونها في الوقت المناسب هي الأهمية القصوى لهم (مثل :المواقع الإخبارية).

  • مواقع الشركات /المؤسسات أصحاب العلامات التجارية: الهدف الرئيسي هو زيادة الوعي والجذب والولاء لهذه المؤسسة.

تُوجد إجراءات رئيسية على أي موقع ويب أو تطبيق جوّال تَرتبط بأهداف النشاط التجاري، وقد تشير الإجراءات إلى الهدف الذي تم تحقيقه تمامًا، على سبيل المثال، قياس التحويلات (Conversion Rate) والتحويلات هي عملية تحويل الزائر إلى عميل/زبون (Costumer)، مثل تحويلات لعمليات شراء تَمّت على موقع يختص بالتجارة الإلكترونية. تعتبر هذه تحويلات "قوية أو متفاعلة" لأن الزوار متفاعلون مع منتوجات الموقع، وقد تكون لبعض الإجراءات على موقع الويب مؤشرات سلوكية، كعدم قيام أحد العملاء بشراء المنتوجات وبالتالي لم تتحقق أهدافك الرئيسية تمامًا، والمتمثلة في عملية شِراء المنتوجات ، لكنه يقترب منها مثل: الاشتراك في القائمة البريدية (subscriber)أو الإشعارات لتلقي كل ما هو جديد عن موقعك عبر البريد الإلكتروني. وتُعد هذه تحويلات "متوسطة أو شبه متفاعلة"، و من المهم قياس كلٍ من التحويلات القوية أو المتوسطة ليكون لديك المزيد من البيانات السلوكية التي تُعينك على فهم التجارب و تُساعدك على تحقيق النتائج المناسبة لموقعك.

ما هو أسلوب التحليل الأمثل؟

بعد أن حددت هدفك وماذا تريد أن تُحلل، صَنّف الآن عملك إلى شرائح (segments) و قنوات تسويق (Channels) كي تتمكن من معرفة ما هي القناة المسؤولة عن الزيادة التي حدثت في عمليات الشراء. كما يُساعدك هذا على الاطلاع على شرائح بياناتك وفهم سبب أحد التغييرات التي قد تطرأ على بياناتك المُجمّعة. نظام تقسيم الشرائح هو :  مجموعة فرعية من بيانات، على سبيل المثال: من بين المجموعة الكاملة من زوّار موقعك قد تتمثل إحدى الشرائح من الزوّار حَسب بلد معيّن أو مدينة معيّنة. وقد تتمثل شريحة أخرى من الزوّار الذين اشتروا منتجات نتيجة مشاهدة إعلان معيّن.

ابدأ بتصنيف بياناتك على ورق، وإليك بعض الأمثلة التوضيحية على ذلك :

يمكنك تصنيف بياناتك إلى شرائح (segments) حسب النقاط التالية :

  • التاريخ والوقت: لمقارنة السلوك المختلف للزوّار الذين يزورون موقعك في أيام معينة من الأسبوع وساعات معينة من اليوم.

  • الجهاز المستخدم: لمقارنة أداء الزوّار على أجهزة الحاسوب المكتبية والأجهزة اللوحية وأجهزة الجوّال.

  • قناة التسويق: لمقارنة الاختلاف في أداء أنشطة التسويق المتنوعة.

  • الموقع الجغرافي: لتحديد البلدان أو المناطق أو المدن ذات الأداء الأفضل.

  • سمات العملاء: مثل عملاء دائمي الزيارة مقابل عملاء أصحاب الزيارة الأولى على الموقع (Web Site)، للمساعدة في فهم الأشياء التي تجذب عملاءك الذين يتسمون بالوفاء.

خطوات ما قبل التنفيذ:

  • اكتب أهداف نشاطك التجاري.

  • حدد الاستراتيجيات والتكتيكات لدعم أهدافك.

  • اختر المقاييس التي ستكون مؤشرات الأداء الرئيسية.

  • حدد الطريقة التي ستحتاج إليها لتقسيم بياناتك.

  • إنشاء خطة التنفيذ بعد تحديد متطلبات نشاطك في موقعك وتوثيق البيئة الفنية له، أنشئ خطة تنفيذ مخصصة لأداء التحليلات.

عناصر يجب التركيز عليها في تحليلك:

  1. صفحة الوصول / صفحة الهبوط (Landing Pages): هي أول صفحة يَراها الزائر عند دخوله لموقعك (ليس شرطاً أن تكون الصفحة الرئيسية) .

  2. الإحالة (Referrals): هي المواقع التي جاء منها الزائر قبل دخوله لموقعك، قد تكون هذه الزيارة عبر محرك البحث أو إعلانات جوجل أو عن طريق شريك ما، لذلك عند محاولتك تطوير شبكة واسعة من الشركاء في الإنترنت (مواقع وشبكات صديقة)، من المهم أن تعرف تحديداً من هو الشريك الأساسي لك. إن معرفة مصدر الإحالة سيساعدك في فهم جمهورك ومن أين أتى، ويساعدك كذلك في وضع تصوّر أفضل للشريحة التي يُمكنك استهدافها وزيادة الوصول لك.

  3. الصفحات الأكثر زيارة: اعرف ما هي أكثر الصفحات زيارة في موقعك وما هي أكثر المقالات قراءة ، خذ هذه المعلومات و أعد صياغة المحتوى الخاص بك بشكل يناسب رغبات الزوّار.

كيف أبدأ التنفيذ؟

عن طريق الاستعانة بفريق تطوير الويب أو يمكنك القيام بتنفيذ الخطة بنفسك اذا كانت مهامك بسيطة، مع الأخذ بعين الاعتبار أن بعض التِقنيات لمواقع الويب الأخرى يُمكن أن تتطلب تخطيطًا إضافيًا ولا تنسى أبداً دور المحافظة على خطتك وتحسينها. فقد تتغير متطلبات نشاطك التجاري وبيئته الفنية بمرور الوقت وبدون فريق أو متابعة شخصية منك للمحافظة على خطة القياس، لن تتواكب بياناتك مع احتياجات تقاريرك، ولاشك أن نظام تحليلات جوجل "Google Analytics" هو من أفضل الأنظمة التحليلية على الاطلاق .

معلومات مهمة عن Google Analytics

يَتكون نِظام تحليلات جوجل من أربع أشياء رئيسية وهي:

  1. Collection "جمع البيانات"
  2. Processing "المعالجة"
  3. Configuration " ترتيب وتكوين البيانات"
  4. Reporting " التقارير"

كما هو مُوضّح في الصورة التالية:

22.thumb.png.32cc33d26609b585a0d877d4aa1

 

كيف يعمل Google Analytics؟

في البداية يَتم جَمع البيانات "Collection" فيَستخدم بَرنامج Google Analytics شِيفرة صَغيرة من نوع Javascript لجمع المعلومات، يَجب عليك وضع هذه الشيفرة في كُل صفحة من الموقع ، أو إن كُنت تستخدم موقع متوافق مع Google Analytics كمدونات بلوجر "Blogger " أو قناة YouTube فإن شِفرة التتبع الرقمية الخاصة بحسابك على Google Analytics تفي بالغرض بوضع رقم الشيفرة في المكان المخصص لها في لوحة تحكم Blogger أو في إعدادات قناة Youtube وتكون على الشكل التالي: "UA-36457479-1" وعند وصول الزوار إلى موقع الويب الخاص بك، سوف تبدأ هذه الشِفرة بجمع قِطع مُختلفة من المعلومات حول كيفية تفاعل الزائر مع موقع الويب الخاص بك مثل جمع روابط "URL" للصفحات المعروضة على الزائر و جمع المعلومات من متصفح المستخدم مثل اللغة و اسم المتصفح، نظام تشغيل جهاز الزائر ومعرفة من أين دخل الزائر على الموقع، وهذا مهم جدا في التحليل والمسمى بمصادر الإحالة "referring source" وكل هذه المعلومات توضع على خادوم "Server" خاص بتحليلات Google لكي يتم معالجتها وهي المرحلة الثانية Processing كما في الشكل السابق التي يتم فيها تحويل البيانات الخام إلى بيانات أكثر تخصُصًا، مثالُ ذلك :أنه أثناء المعالجة يتم تصنيف نوع أجهزة الزوار الذين دخلوا من خلالها على موقعك هل كانت من هاتف محمول أم من أجهزة حاسوب، ثم تَذهب البيانات المعالجة إلى مرحلة إعدادات التكوين Configuration الخاصة بك، كإعداد المرشحات (Filters) إلى البيانات ، ويمكن أن تشمل استبعاد أنواع معينة من البيانات في التقارير الخاصة بك، مثل أن تقوم باستثناء البيانات من زوار الشركة الخاصة بِك ، مَع الأخذ بَعين الاعتبار بأن التكوينات التي قُمت بِتحديدها يَتم تخزينها في قاعدة البيانات، و من المهم أن تُلاحظ أنه لا يُمكن تغييرها بعد ذلك ،كما أنه يمكنك أن تُستخرج هذه البيانات على هيئة تقارير Reporting ليَتم عَرض تحليلاتك بالشكل المنهجي الذي تريده .

ما هي المحاور والمقاييس التي يعمل بهاGoogle Analytics؟

المحاور التي يعمل بها Google Analytics هي وصف خصائص الزوار مثل الموقع الجغرافي ومواقع الإحالة وأسماء صفحات موقك، أما المقاييس فهي إحصائيات رقمية تُساعدك على فهم سلوك الزوّار، يُمكن أيضا أن تكون حِساب المتوسطات، مثل مُتوسط ظهور عدد الصفحات للزوّار خِلال فترة زمنية على موقع الويب الخاص بك، يُمكنك أيضا ضبط Google Analytics لتتبع مُعدلات التحويل عندما يقوم الزوّار بإجراءات مثل عدد تسجيلات الدخول على الموقع" Signups " في رسالة إخبارية أو شراء منتج ما، وهناك عدة مقاييس مهمة يجب أن تعرفها وهي:

  • مقياس الزوار (Visitors/Users): لحساب عدد الزوار الموقع خلال فترة زمنية محددة، ويُستخدم لمعرفة حجم الزوار الكلي للموقع ويمكن تقسيم الزوار إلى نوعان: زوار مُتردّدين على الموقع وزوار غير مُتردّدين .

  • مقياس مدة جلسات الزوار على الموقع (Visits/Sessions): لحساب الفترة الزمنية التي قضاها الزوّار على صفحات موقعك ومن خلال هذا المقياس تفهم مدى جاذبية الزائر لصفحات موقعك ومَعرفة الصفحات الأكثر جاذبية للزوار.

  • مقياس مشاهدات صفحات موقعك (Pageviews and events): لحساب عدد مشاهدات الصفحات لموقعك، ويستخدم لمعرفة أكثر المواضيع مشاهدة على موقعك لتعرف ما نوع المواضيع التي يحبها جمهورك.

  • مقياس معدل ارتداد الزوار لموقعك (Bounce rate): هو النسبة بين العدد الكلي للزوار الذين شاهدوا صفحة واحدة فقط من الموقع على العدد الكلي لجميع زوّار الموقع ، ويجب أن تأخذ في عين الاعتبار نوع موقعك لفهم هذا المقياس بشكل صحيح، فمثلا موقع تحتوي صفحاته على تقنية Ajax وهي تقنية يتفاعل معها المستخدم من غير إعادة تحميل الصفحة "Refresh" فمن الطبيعي أن يكون معدل ارتداد مثل هذه المواقع أعلى بكثير من معدل ارتداد المواقع التي لا تستخدم تقنية Ajax .

  • مقياس وقت عمليات الزوار "Time­based metrics": ويُستخدم لمعرفة الآتي:

  1. زمن التصفح ""time on page: الزمن التي تَمّت فيه مجموعة من تفاعلات الزوار على موقعك، ويُعرّف Google وقت تصفح الزائر للصفحة من خلال تسجيل وقت دُخوله وطرحه من وقت دخوله لصفحة أخرى.

زمن التصفح = "وقت دخول الصفحة الأولى – وقت دخول الصفحة الثانية"

  1. زمن الزيارة "visit duration": يَختلف عن زمن التصفح ، وهو الفرق بين الوقت لأول تفاعل "interaction" للزائر على موقعك من وقت آخر تفاعل .

زمن الزيارة = "التفاعل الأول للزائر على الصفحة – وقت آخر تفاعل على الصفحة"

 

نستنتج من ذلك مدى أهمية التحليل الرقمي لأصحاب المواقع ومدى قوة ودقة نظام Google Analytics في التحليل الرقمي للمواقع، مما جعله أفضل الأنظمة التحليلية. من المهم أن نكون قد فهمنا آلية عمله والمقاييس التي يستند عليها بشكل جيد حتى نَعرف كيف نستفيد من هذا النظام ، ابدأ الآن بتحديد أهدافك التحليلية ولا تنسَ أن أسلوب التحليل الأمثل يكون بتصنيف البيانات إلى الشرائح والعناصر التي يجب التركيز عليها في التحليل: (صفحات الوصول – الإحالة – الصفحات الأكثر زيارة) .



5 اشخاص أعجبوا بهذا


تفاعل الأعضاء


شكرا علي هذا الموضوع الرائع

1 شخص أعجب بهذا

شارك هذا التعليق


رابط هذا التعليق
شارك على الشبكات الإجتماعية

رائع فعلاً انا متابع مواضيعك

1 شخص أعجب بهذا

شارك هذا التعليق


رابط هذا التعليق
شارك على الشبكات الإجتماعية

جداً رائع المقال , لكن هل لي بسؤال ؟!

هل يفيد هذا الامر في متجر في موقع لاتملكه ؟! اي بمعنى أن الموقع ليس لي وأنما استطيع فتح حساب لبيع منتجات او تصاميم معينه فيه هل ينفع استخدام اداءات لتحليل ؟! 

ارجوا الرد فالامر يهمني جداً .

وشكراً لك على هذ المقال .

1 شخص أعجب بهذا

شارك هذا التعليق


رابط هذا التعليق
شارك على الشبكات الإجتماعية
بتاريخ On ٢٣‏/٣‏/٢٠١٥ at 14:35 قال زائر:

شكرا علي هذا الموضوع الرائع

 

بتاريخ On ١٩‏/٢‏/٢٠١٧ at 16:07 قال نايف النفيعي:

جداً رائع المقال , لكن هل لي بسؤال ؟!

هل يفيد هذا الامر في متجر في موقع لاتملكه ؟! اي بمعنى أن الموقع ليس لي وأنما استطيع فتح حساب لبيع منتجات او تصاميم معينه فيه هل ينفع استخدام اداءات لتحليل ؟! 

ارجوا الرد فالامر يهمني جداً .

وشكراً لك على هذ المقال .

العفو ،  عادة مثل هذه المواقع لديها أدوات خاصة بتحليل أداء روابطك الخاصة ولكن لا تستطيع تتبع مثل هذه الروابط على  Analytics 

شارك هذا التعليق


رابط هذا التعليق
شارك على الشبكات الإجتماعية


يجب أن تكون عضوًا لدينا لتتمكّن من التعليق

انشاء حساب جديد

يستغرق التسجيل بضع ثوان فقط


سجّل حسابًا جديدًا

تسجيل الدخول

تملك حسابا مسجّلا بالفعل؟


سجّل دخولك الآن