خمس نصائح تساعدك على أن تصبح مندوب مبيعات ناجح


محمد طاهر الموسوي

يمكن لعالَم المبيعات أن يكون مربكًا وصعبًا، خصوصًا إن كنت تخطو خطواتك الأولى في مسيرتك المهنية.

ويمكن للعمل في هذا المجال أن يكون مربحًا، ولكن تقع على عاتقك مسؤولية كبيرة لتحقيق الأهداف والأرقام المرجوة منك، وهذا يعني الكثير من الضغط والجهد، خصوصًا إن كنت تشعر بأنّك لا تجيد جميع المهارات المطلوبة في مجال المبيعات.

فهل هناك خطّة تساعدك على زيادة خبرتك في هذا المجال؟

هناك خطّة بالتأكيد بحسب Kelly Roach، وهي مشجّعة سابقة في دوري كرة القدم الأمريكية NFL والتي تحوّلت فيما بعد إلى محترفة في مجال مبيعات المشاريع التجارية، وفيما يلي سنستعرض نصائح Kelly لتصبح مندوب مبيعات ناجحًا.

1. اعتمد المبادئ الصحيحة

Quote

أعتقد أن الجميع يرغب في أن يكون أمهر شخص في مجال عمله، ولكن لا يفعل جميع الناس ما يتطلبه هذا الأمر.

إن إدراكك بأنّ المبيعات حاضرة في كل شيء نقوم به هو أهم خطوة في طريقك لتكون مندوب مبيعات ناجحًا، فالمبيعات ليست في المنتجات والخِدْمات التي نشتريها وحسب، بل هي حاضرة في مجتمعاتنا وعلاقاتنا، إذ يمكنك أن تدعو الفنان المفضّل لديك بأنه مندوب مبيعات ذو أسلوب رائع أو أنه تاجر مشاعر إن صح التعبير، ذلك لأنك ترغب في شراء أغانيه أو رسوماته لتعيش نوعًا معينًا من المشاعر.

ولكن الفارق بين الفنان وبين أغلب مندوبي المبيعات هو أن الأوّل يتّصف بالعبقرية والشغف تجاه ما يقوم به، ويفترض بمندوب المبيعات المتميّز أن يتّصف بهذه الصفات كذلك. لا يمكن لبائع زيت الأفاعي مثلًا أن يحقق أي نجاح يذكر في وقتنا الحالي لأنّ الناس أصبحوا يمتلكون نوعًا من المناعة تجاه الإعلانات ولن يقعوا في الأفخاخ التي كان آباؤنا وأجدادنا يقعون فيها.

لهذا إن كنت تفكّر في أن تكون مندوب مبيعات ناجحًا، فعليك أن تربط مسيرتك المهنية بمنتج تؤمن بأنّه سيجلب الفائدة والنفع للناس، وكلما زاد شغفك تجاه المنتج التي تبيعه، زادت مبيعاتك بقدر ملحوظ.

2. كن دقيقًا بشأن الفوائد

Quote

أعتقد أن أغلب رواد الأعمال لا يمتلكون عرضًا تقديميًا بسيطًا وواضحًا للنتائج النهائية التي يحصلون عليها لعرضها على الناس وهذا هو سبب عدم حصولهم على مبيعات كبيرة.

إن ما تبيعه في الواقع ليس هو المنتج أو الخِدْمة، بل أنت تبيع النتائج التي يمكن أن تقدمها للناس، فإن كنت تعتقد بأن منتجك يقدّم قيمة مرتفعة لعملائك، فستجد سهولة بالغة في أن تبين لهم وبدقّة كيف أن منتجك سيقدّم لهم القيمة التي يبحثون عنها.

هناك أمر آخر لا يقلّ أهمّية عن هذا، وهو التفكير النقدي. مهما كان عرضك التقديمي جيّدًا فإنه لن يكون قادرًا على تغطية جميع السيناريوهات المحتملة، لذا عليك أن تتعرّف على حاجات عملائك وأن تعدّل عرضك التقديمي حسب ذلك. استمع إلى عملائك، وكن مبدعًا، وفكّر خارج الصندوق، قد يكون الأمر صعبًا ولن يخلو من التحدّي ولكنّه سيكون فعّالًا للغاية.

3. تحلَّ بالانضباط

Quote

أقول دائمًا بأن الانضباط يعني القيام بما لا ترغب في القيام به لأنّك بحاجة إلى تحقيق أهدافك، وهذا على الأرجح واحد من أفضل الصفات بالنسبة إلي.

في أغلب الأحيان، يتجوّل مندبو المبيعات لمقابلة عملائهم دون أن يكون مديرهم في العمل رقيبًا عليهم طوال اليوم، ولكن بما أنهم مطالبون بتحقيق أهدافهم، فمن المستحيل تحقيق النجاح دون أن يتحلّى مندوب المبيعات بالانضباط والالتزام.

صحيح أنّه يمكن لجدول أعمالك أن يكون مرنًا وأن عليك التكيّف مع المستجدّات، ولكن يجدر بك أن تطور في نفسك روح الانضباط.

فحتى لو كان لديك الكثير من العمل والكثير من الأهداف التي يجب عليك تحقيقها، يجب عليك أن تكون قادرًا على التركيز على مهامك حتى مع وجود المشتّتات.

4. احتفل بأخطائك

Quote

يُطرح عليَّ هذا السؤال دائمًا: “هل يمكنكِ أن تتذكري آخر مرة واجهتِ فيها الإخفاق؟” ودائمًا ما أقابل هذا السؤال بالضحك، ذلك لأنني أُخفق في كل يوم، ففي كل يوم أجرّب شيئًا جديدًا في عملي.

يستحيل أن تخلو الحياة والمسيرة المهينة من الأخطاء؛ لذا من الجيد أن تتحلّى بالصبر والقوة لئلّا تقع فريسة الأخطاء التي ترتكبها، بل عليك أن تزداد عزيمة وقوّة وتقف على قدميك من جديد.

لو فكّرت في الأمر قليلًا فسترى أنّك في حال لم ترتكب الأخطاء فهذا يعني أنّك لا تجرب خططًا وأساليب جديدة مع العملاء، وبفضل الإخفاق فإنّك تكتسب خبرة إضافية وتتعلّم أمورًا جديدة، وبالتالي ستصبح خبيرًا في مجال عملك.

5. تحلَّ بروح المنافسة

Quote

أعتقد أن الأمر يعتمد برمّته على أن تبرُز بطريقة فريدة، فهناك الكثير من الأشخاص الذين سينجذبون إليك وإلى علامتك التجارية، وتقع عليك مسؤولية أن تظهر لهم أنّهم مميّزون باختيارهم لك.

يتحلّى مندوبو المبيعات الناجحون بروح المنافسة، إذ يفرضون على أنفسهم معايير صارمة للغاية ويجتهدون ليكونوا الأفضل في شركاتهم، أو بين خبراء المبيعات.

ويمكنك أن تبرُز بين أقرانك ومنافسيك من خلال زيادة نشاطك. صحيح أن الكثير من روّاد الأعمال يرغبون في أن تجري الأمور بسلاسلة ودون ارتكاب الأخطاء، ولكن الواقع يقول إنّك لو كنت ترغب في التغلّب على منافسيك فعليك أن تكون مبادرًا وأن لا تخاف الوقوع في الأخطاء.

تلعب وتيرة الشراء الدور الأكبر في توجيه المبيعات وتقديم النتائج، إذ يميل الناس إلى الشراء من واحد من آخر ثلاثة أشخاص تعاملوا معهم، وأهمّ شيء في كونك تتحلّى بروح المنافسة هو أن لا تنزعج من الوقوع في الأخطاء.

كيف تصبح مندوب مبيعات ناجحًا

Quote

أؤمن بشدّة أن المبيعات شيء يمكنك تعلّمه، وقد صمّمت على أن أحقق النجاح في هذا المجال. أنا لا أبحث عن الكمال على الإطلاق، ولكنّي أسعى وبكل جهدي أن أكون الأفضل. أعتقد بأنّه إن استيقظنا كل يوم على هدف واحد وهو التركيز على تحدي أنفسنا وتطويرها وتعلم أشياء جديدة، فما من شيء سيقف في طريقنا على الإطلاق.

يواجه مندوب المبيعات صعوبات كثيرة، ويعتمد ذلك على الشركة التي يعمل معها، والمنتج الذي يبيعه، والخبرة والمهارات الذاتية. ومن الجيد أن يركّز مندوب المبيعات على عمله وأن يتحلّى بشخصية جذابّة وانضباط عالٍ منذ البداية، مع أنّ هذه الصفات يمكن اكتسابها مع الوقت.

على سبيل المثال، تقول Kelly Roach (وهي مدرّبة ومتحدّثة ناجحة) بأنّها إنسانة انطوائية، فهي هادئة جدًّا وتحب الاستماع إلى الآخرين، ولكنّها في الوقت نفسه مندوبة مبيعاتٍ ناجحة جدًّا، لأنّها تسعى جاهدة لأن تصبح الإنسانة التي تطمح إليها.

لذا، ما يميز العمل في مجال المبيعات هو أنّك لست مضطرًّا لأن تمتاز بالصفات المطلوبة لهذا العمل منذ نعومة أظفارك، فما دمت تحبّ عملك ولا تتوقف عن تعلّم أشياء جديدة وتسعى إلى تطوير نفسك، فالنجاح حليفك لا محالة.

ترجمة - وبتصرّف - للمقال 5 Tips from Kelly Roach on How to Be a Successful Salesperson لصاحبته Justyna Polaczyk.
حقوق الصورة البارزة محفوظة لـ Freepik





تفاعل الأعضاء


لا توجد أيّة تعليقات بعد



يجب أن تكون عضوًا لدينا لتتمكّن من التعليق

انشاء حساب جديد

يستغرق التسجيل بضع ثوان فقط


سجّل حسابًا جديدًا

تسجيل الدخول

تملك حسابا مسجّلا بالفعل؟


سجّل دخولك الآن