150 خدعة للعمل بذكاء أكثر في مجال تجربة المستخدم UX


ولاء شبلاق

يا له من أمرٍ عظيمٍ أن تنجز الكثير في أقل وقتٍ ممكن، أليس كذلك؟ إذن فلتجرب هذه النصائح والتلميحات لتتمتع بتجربة عملٍ أكثر ذكاءً في مجال UX! هذا المقال هو خلاصة ورشة عمل عُقدت في مدينة Manchester في عام 2019، المحتوى متاحٌ الآن.

اقتباس

تجمع الحضور في ورشة العمل في مدينة Manchester

تغطي تلك النصائح والتلميحات المجالات التالية:

  • إدارة العمل
  • الصحة والسلامة العامة
  • البحوث
  • ورش العمل
  • التصميم
  • الأدوات

إدارة العمل

1: تخطيط العمل

  • حضر خطة العمل للأسبوع بأكمله وكن واضحًا بشأن أهدافك لهذا الأسبوع وما الذي عليك تحقيقه
  • حافظ على متابعة لائحة المهام (To-do list) اليومية والأسبوعية لتساعدك على هيكلة عملك وتنظيمه، من الأفضل اعتماد اللائحة الورقية فضلًا عن أي وسيلةٍ إلكترونيةٍ أخرى
  • لا تخف من المبالغة في تقدير أي جزءٍ من العمل وأعط لنفسك مجالًا منظمًا لإتمامه
  • رتب الأولويات، حدد ما هو الأهم وما الذي يمكن تأجيله ليومٍ آخر
  • لا تخف من قول لا، كن واضحًا في ردة فعلك وتبريرك عن عدم كونك متاحًا لتنفيذ المهمة

2: إتمام المهام

  • حاول أن تركز على شيءٍ واحدٍ في كل مرة، وابتعد عن أي مشتتاتٍ تعيق تركيزك
  • فوّض المهام للآخرين عند استطاعتك، فكر بالمهام التي عليك القيام بها والأخرى التي باستطاعتك تفويضها
  • أنهِ المهام السهلة أولًا، سيتولد لديك شعورٌ جميلٌ بالإنجاز
  • كافئ نفسك عند إتمامك المهام، فنجانٌ شهيٌ من القهوة مثلاً بمقابل إتمامك للمهمة
  • جرب تقنية Pomodoro – استخدم مُؤقتًا لجدولة المهام في 25 دقيقة، مع فاصلٍ زمنيٍ يستغرق 5-10 دقائق بين المهام
  • اعتمد تقليل المدة الزمنية للمهام وكأنك في سباق، فمثلًا بإمكانك تقليل مدة المهام إلى أسبوع بدلًا من أسبوعين
  • حاول أن تصل باكرًا إلى مكان عملك واحظ بوقتٍ مناسبٍ لإنجاز المهام بدون أي مشتتات (وهذا يتيح لك المغادرة باكرًا أيضًا)

3: الاجتماعات

  • أجرِ الاجتماعات بدون مقاعد، هذا يعطي الاجتماع جوًا من الجدية ويمنع التكاسل
  • لا تخف من امتناعك عن حضور الاجتماع وغادر باكرًا إن لم تكن لك صلةٌ به
  • حافظ على وقت الاجتماع قصيرًا. ستتفاجأ بما يمكنك تنفيذه خلال تلك المدة القصيرة
  • كن واضحًا بشأن أهداف ومخرجات الاجتماعات، يجب أن يعرف الجميع ما هي أهداف الاجتماع وما هي مخرجاته

4: البريد الإلكتروني

  • تجنب التشتت وقلل عدد مرات تفقدك البريد الإلكتروني، مثلًا من 2-3 مرات يوميًا
  • أعد قراءة رسائل البريد الإلكتروني التي كتبتها وأنت غاضب، امنح نفسك وقتًا كافيًا لتهدأ قبل أن تُقدم على فعل أي شيءٍ ستندم عليه

5: جدول الأعمال

  • ضمّن يوم عطلةٍ إضافيٍ في خطاب مغادرتك للمكتب أو في تقويم العمل وبذلك تستطيع العودة للحاق بجدول أعمالك بدون اجتماعاتٍ أو مهام طارئة
  • وضّح في جدول العمل متى تكون مُتاحًا ومتى لا تكون كذلك، لا تخف من رفض الاجتماعات في الأيام التي لا تكون مُتاحًا فيها
  • كن واضحًا بشأن ساعات التواصل المتاحة. مثلًا بإمكانك تحديد ساعات الصباح عندما تكون في أقل حالاتك تشتيتًا
  • حدد في جدول عملك الأوقات التي تخطط فيها للعمل داخل المنزل حتى لا تنزعج من الرسائل المرسلة باستمرار لمعرفة مكان تواجدك

6: أدوات إدارة العمل

  • أضع بعض المرح باستخدام Habitica
  • جرب أداة Trello لتتبع مهامك
  • عيّن بعض التذكيرات، مثلًا باستخدام تقويمات Slack أو Google
  • اجعل حجم العمل المكلف به أنت وفريقك مرئيًا، واستخدم سبورة لتتبع مدى تقدم الفريق في العمل

7: بيئة العمل

  • أنجز بعض المهام التي تتطلب منك تركيزًا وتعاونًا خارج حدود المكتب بعيدًا عن التشتيت والضغط
  • لا تتقيد بطاولة العمل، اذهب لمكانٍ هادئٍ وأعط نفسك وقتًا ومكانًا هادئًا للتفكير
  • تجول باستخدام العجلات، إنها أسرع من المشي
  • المكتب الدافئ والمريح قد يكون طريقةً جيدةً لإنجاز المهام بعيدًا عن المشتتات
  • حاول أن تعمل من داخل المنزل لمرةٍ واحدةٍ على الأقل في الأسبوع، ستندهش بما تنجزه بعيدًا عن المكتب

الصحة والسلامة العامة

1: التوازن ما بين الحياة والعمل

  • أنجز مهام العمل الموكلة إليك خلال وقت الدوام ولا تحملها معك إلى البيت
  • فكر فيما إذا كان بإمكانك ضغط ساعات العمل أو تقليل عدد أسابيع الدوام، مثلًا خصص أيام الجمعة لقضاء مزيدٍ من الوقت مع العائلة والأصدقاء
  • استمتع باستراحة الغداء كاملة، وإلا فلماذا سميت باستراحة!
  • حافظ على أجهزتك الخاصة لاستخدامك الشخصي، لا تثبت أدوات العمل على أجهزتك الخاصة

2: التعامل مع الضغط

  • حاول قدر استطاعتك أن تضبط نفسك ولا تبالغ في شعورك بالضغط والإرهاق، فكر بمشاعر الآخرين ووجهات نظرهم تمامًا كما تفكر بنفسك
  • لا تخف من طلب المساعدة!
  • اعثر على هواية تمارسها خارج المكتب، عليك أن تعمل لتعيش وليس العكس
  • اعقد اجتماعاتك أثناء ممارستك للمشي، وبهذا تضرب عصفورين بحجر
  • قد يكون التأمل والتأمل الواعي طرقًا فعالةً للحفاظ على هدوئك والتقليل من توترك

3: خلق بيئة إيجابية

  • أدخل ولو القليل من لمسة الطبيعة داخل بيئة المكتب واهتم بالنباتات والمساحات الخضراء
  • لا تعامل الآخرين بطريقةٍ لا ترغب في أن يعاملوك بها
  • حاول أن تغرس ثقافة ردود الفعل الإيجابية، مثلًا اسأل عن الطريقة الأفضل وما الذي سينجز بطريقةٍ أفضل بدل التركيز على الجوانب السلبية فقط
  • أضف جوًا من المرح أثناء تقدم العمل، ولا تخف من تشجيع الفريق على إظهار روح الدعابة فيما بينهم

البحوث

1: بحوث التخطيط

  • ابدأ بالسؤال عن المشكلة التي تحاول حلها وما النتيجة التي ستتوصل إليها، أو مثلًا حاولوا معًا صياغة هدفٍ تودون تحقيقه
  • فكر بالشيء الذي ستُقدم على قياسه، ما الذي يستثير اهتمامك؟
  • اطلع على نتائج الأبحاث السابقة المشابهة، وابدأ من حيث انتهى الآخرون
  • ابحث عن نطاقٍ من الخبراء في المجال، هذه الطريقة قد تكون سريعة في معرفة الحقائق المعروفة بالفعل في المجال
  • انتبه وتجنب الانحياز أثناء قيامك بالبحث، مثلًا في طريقة تقديمك للأسئلة أو لمهام المستخدم
  • حالات الدعم قد تكون مصدرًا غنيًا لرؤى المستخدم

2: المشاركون في البحث

  • حدد من الذي يجب أن تتحدث إليه حتى تتمكن من إشراك المجموعة الصحيحة من المستخدمين في البحث
  • حاول أن تتحدث إلى مجموعةٍ متنوعةٍ من الناس، حتى "الأشخاص المصابين بالملل" قد يكونوا مصدرًا للمعلومات
  • العينات الصغيرة غالبًا ما تكون كافيةً لبحوث المستخدم (من 5-10 مثلًا)، أنت لست بحاجةٍ إلى التحدث مع الكثير من المستخدمين

3: المقابلات واختبار المستخدم

  • مارس الاستماع الفعال، لا تستمع فقط إلى ما يُقال ولكن انتبه إلى لغة الجسد بشكلٍ جيد
  • عند إجرائك البحوث، انتبه أن ما يواجه الآخرين قد يكون مختلفًا تمامًا لتجربتك في ذلك الموقف (أظهر بعض التعاطف)
  • سجل جلسات البحث (مثل المقابلات واختبار قابلية الاستخدام) إذا أمكن لإكمال أي ملاحظات، قد تحتاج إليها في فترةٍ لاحقة
  • احرص دائمًا على اختبار أسئلة المقابلة مسبقًا، تأكد من وضوح الأسئلة وارتباطها بموضوع المقابلة
  • تجنب استخدام كلمة "اختبار" عند إجراء اختبار المستخدم، لا تريد أن يشعر المستخدمون بأنهم يخضعون للاختبار والتقييم
  • لا تخف من الصمت أثناء المقابلات وجلسات اختبار المستخدم، قاوم إغراء التدخل حتى يتمكن المستخدمون من متابعة حديثهم
  • تأكد دائمًا من تقديم المشهد وضبطه عند إجراء بحث المستخدم، مثلًا عند تقديم مهام المستخدم للمحاولة
  • يمكن استخدام أدوات مثل Marvel وInVision وAxure لإنشاء نموذجٍ أوليٍ قابل للنقر بسرعة لاختبار المستخدم
  • يمكن أن يكون النسخ المتطابق من هاتفك المحمول مفيدًا جدًا لاختبار المستخدم

4: مخرجات البحوث

  • كن مُختصَرًا في نتائج البحوث الخاصة بك، واجعلها سهلة الاستيعاب لجمهورك، لا أحد يحب الاضطرار إلى نبش بحثٍ طويلٍ لاستخراج الأفكار منه
  • عليك أن تستفيد من عداد الوقت الحقيقي لتوصيل أنشطة البحث ومخرجاته

ورش العمل

1: تخطيط ورش العمل

  • حدد عدد الأشخاص في ورشة العمل على ألا يتجاوز العدد 15 شخصًا، في حال زاد العدد عن ذلك شكل ورش عمل متعددة للتعامل مع الأعداد الكبيرة
  • حاول أن تحصل على مزيجٍ جيدٍ من الشخصيات داخل ورشة العمل، بهدف تحقيق التنوع طالما كان ذلك ممكنًا
  • من المهم تواجد الأشخاص المناسبين في ورشة العمل، فكر بمن ينبغي عليهم الحضور وأيضًا من يتوجب عليهم المغادرة
  • استعد لتواجد الشخصيات "الكبيرة" الخارج عن الخطة، فكر في خطةٍ لاستيعاب مشاركة هؤلاء
  • فكر في استخدام منسقٍ خارجيٍ إذا كانت هناك حاجة لوجهة نظرٍ أكثر استقلالية
  • تأكد من وجود فترات استراحةٍ منتظمةٍ خلال ورشة العمل، على الأقل استراحة كل ساعة
  • توقع أن تتجاوز الأنشطة الجدول الزمني المحدد، فاحرص على التخطيط لوقت إضافي

2: إعداد ورشة العمل

  • فكر في تنظيم الغرفة، هل تريد مجموعةً واحدةً كبيرةً أم مجموعاتٍ صغيرةً متعددة؟ ما هي نقطة الجذب المحورية في الفراغ؟
  • قد يكون من المفيد أن يتوفر لديك مساعدٌ لإدارة ورشة العمل بحيث يمكنك التركيز على قيادة الجلسة، مثلًا بإمكان المساعد أن يلتقط النقاط المثارة في الجلسة ويشارك في التحضير
  • قدم وجبةً خفيفة، أي ورشة عمل لا يتوفر فيها البسكويت تعد تموذجًا سيئًا

3: المقدمات

  • قدم نفسك دائمًا عند إدارة ورشة العمل، لا تفترض أن الجميع يعرف من أنت
  • اجعل جدول ورشة العمل واضحًا ومرئيًا (اعرضه على السبّورة مثلًا)، وحافظ على متسعٍ يسمح لك بإدراج العناوين الطارئة التي يمكن تغطيتها فيما بعد
  • حدد تفاصيل جدول الورشة، وضّح ما الذي ستتحدث عنه وما هو المتوقع من المشاركين
  • اطلب من الحضور إخفاء أي مشتتات، استخدام أجهزة الحاسوب المحمولة أو الهواتف ليس محتملًا (ما لم يُطلب استخدامهم)

4: البدء بالورشة

  • استخدم الأمثلة كلما أمكن، لا تتبع الأسلوب النظري، إذا كان بمقدورك أن تربط الأحداث بنماذج حقيقةٍ من الواقع فافعلها
  • التقط الكثير من الصور، استخدم هاتفك لالتقاط المخرجات مثل الملاحظات والرسومات التوضيحية على السبورة
  • إلقاء أمثلة مرئية لما أنت بحاجةٍ إلى تنفيذه تعد طريقةً رائعةً لضبط التوقعات
  • حرك الأشخاص خلال ورشة العمل، فكر بنشاطٍ مختلفٍ عن قيام –جلوس، اطلب من الحضور الوقوف والتحرك
  • ابق عينيك على الساعة، لا تخف من تجاوز أو قطع أي نشاطٍ عندما يداهمك الوقت

5: الأنشطة في ورش العمل

  • تبنى أنشطةً تتطلب مشاركةً من جميع الحضور، واحرص على تفاعل الجميع طالما أمكن
  • جدول أنشطة ورشة العمل، مثلًا 10 دقائق لتكوين فكرة
  • اطلب من المشاركين أن يرسموا بدلًا من الكتابة، هذه طريقةٌ رائعةٌ في إشعال المناقشة والتوصّل لخلاصةٍ إبداعية
  • شجع التحدث خلال بعض الأنشطة، مثلًا تمارين لمساعدة المشاركين في التعرف على بعضهم بعضًا
  • طبق أسلوب التصويت الصامت (مثلًا التصويت بالنقطة) ومن ثم ناقش كمجموعة

6: معدات ورشة العمل

  • استخدم ورق الملاحظات اللاصق ذو جودةٍ عاليةٍ فيلتصق بسهولة على الأسطح المختلفة
  • جرب تطبيق Post-it Plus فهو يعد تطبيقًا رائعًا للاحتفاظ بالملاحظات بطريقة إلكترونية
  • استخدم أقلامًا ذات خطوطٍ واضحةٍ سهلة الكتابة على ورق الملاحظات، ما يجعل الملاحظات أسهل في القراءة وأوضح في حال تصويرها
  • اسحب ورق الملاحظات من العلبة بطريقةٍ صحيحةٍ كي لا يتجعد وذلك بشدها للأسفل
  • لتتمكن من فتح العلبة أسرع اضغط على حزمة الأوراق بدلًا من إضاعة الوقت في البحث عن شريط الفتح

7: متابعة ورشة العمل

  • بعد انتهاء ورشة العمل، أرسل بريدًا إلكترونيًا للمتابعة، اشكر فيه من حضر وأرسل لهم تذكيرًا يلخص محتويات الورشة والقائمين عليها وأي مواعيد هامة لاحقة
  • من المهم مشاركة مخرجات ورشة العمل، قد يكون من الجيد تذكير الحضور بمخرجات الورشة بعد مضيّ أسبوعين من عقدها
  • بعد انتهاء الورشة خصص بعض الوقت للتفكير بشكلٍ عكسيٍ واجمع ردود الأفعال وفكر في طريقة لتحسين الأمور في المرات القادمة

التصميم

1: تحديد المشكلة

  • حافظ على أهدافك واضحةً خلال مرحلة التصميم وركز على ما تريد تحقيقه
  • حدد المشكلة قبل معالجة التصميم، وكن واضحًا في تحديد المشكلة التي تعالجها
  • تعرف على محددات التصميم مسبقًا، مثلًا: التكنولوجيا والعلامات التجارية وغيرها…
  • لا تعتمد اختصارات الكلمات، هناك بعض المرونة في القيام بذلك ولكن تأكد من تفسيرك لتلك الاختصارات مع العميل قبل أن تتورط
  • لا تنجرف ببساطة وراء طلبات العميل، فكر في احتياجاته ولا تخف من الخوض في التحديات

2: استلهام أفكار التصميم

  • لا تحاول اختراع العجلة من جديد، بإمكانك الاستفادة من تصاميم أخرى سابقةٍ أو استلهام أفكارك منها
  • لا تخف عند البدء بعمل التصاميم السخيفة، تدريجيًا ستتوصل لمرحلةٍ مرضيةٍ وستكون على درايةٍ بماهية التصميم الجيد عندما تختبر نماذج التصميم السخيفة تلك
  • ابدأ دائمًا باستخدام الورقة والقلم
  • ابدأ العمل الآن، إياك والتأجيل
  • لا تخف من كونك مبدعًا، شجع نفسك وشجع الآخرين على التفكير خارج الصندوق

3: التوصل للإبداع

  • نوّع في مكتبة الموسيقى الخاصة بك لخلق أجواء مختلفة وملهمة
  • عليك أن توقف تشغيل الإشعارات لتقليل التشتت
  • احمل المفكرة معك دائمًا، فأنت لا تعلم متى يأتيك الإلهام
  • خذ استراحةً بانتظام، ولا تضغط على نفسك للوصول لمرحلة الإبداع
  • استقطع بعض الوقت للإلهام، أعط الإبداع متسعًا ومتنفسًا ولو ضئيلًا

4: إدارة أطراف المصلحة

  • فكر بالأطراف الذين لديهم حدةٌ في صوت الأنا العليا (Ego) فهذا يجعلهم مغرورين وحادي الطباع، ما يُرغبك فعلًا في التوصل لطريقةٍ مناسبةٍ للتعامل معهم
  • إدارة التوقعات مسبقًا جزءٌ مهمٌ من العمل
  • أبقِ أطراف العمل على اطلاعٍ بسير أعمال التصميم والبحث، تأكد من عدم حدوث مفاجآتٍ سيئة
  • فكر في تأثير التصميم أو قرار التصميم، التصميم لن ينسكب داخل فراغ بل حتمًا يؤثر على أمورٍ عديدة

5: الاتصالات اللازمة

  • حافظ على وسائل التواصل مع العميل ومع أطراف العمل
  • المقابلة وجهًا لوجه والمحادثة على الهاتف أفضل من البريد الإلكتروني
  • تتبع اتصالاتك مع العملاء وأطراف العمل، لا تعتمد ببساطة على تذكُر ما قيل
  • أبقِ الجميع على اطلاعٍ بتغييرات التصميم، كن سبّاقًا في الإطلاع عن التغييرات
  • خصص سبورة بيضاء لأعمال التصميم لتطويرها ومشاركتها

6: تقديم التصاميم

  • لا تعرض تصاميم لا ترغب في اعتمادها من قبل الزبون، التصاميم التي لا تعجبك كثيرًا دائمًا ما تكون محط الاختيار
  • لا تقدم العديد من خيارات التصميم (لا تزيد عن 2-3) وتجنب ارتباط جوانب مختلفة من التصميم معًا سيبدو التصميم كوحش فرانكشتاين
  • فكر في الجهة أو الشخص الذي ستعرض عليه التصميم، وكيف بإمكانك تطويع العرض للحاضرين

7: الحصول على تغذية راجعة حول التصميم

  • كن دائمًا منفتحًا على التعليقات –فأنت تتجاهلها عادةً بينك وبين نفسك
  • اعرض التصاميم بانتظام، ستحصل على تغذية راجعة أفضل وأسرع
  • كن واضحًا في الجوانب التي تريد جمع الملاحظات حولها، لا تترك الأمر مفتوحًا

8: فريق عمل التصميم

  • خصص بضع ساعاتٍ خلال الأسبوع لاجتماع الفريق، قد يكون هذا وقتًا لإتمام مهام مختلفةٍ معًا ضمن مشروع أو برنامج
  • اقتطع بعض الوقت للعمل معًا على مهمة ما، مثلًا جلسة تصميم جماعية
  • جرب أعمال التصميم في فرق من شخصين، ستكون طريقة رائعة لعمل تعاوني وتبادل الخبرات

9: التخطيط الشبكي

  • التخطيط الشبكي والرسومات السريعة وسيلة رائعة لضبط توقعات أطراف العمل والتأكد من رضاهم عن اتجاه التصميم
  • استخدم مجموعةً لونيةً صغيرة (لا تزيد عن 3 ألوان) فيكون التصميم ككل ثابت وواضح

10: صمم للهاتف المحمول أولًا

  • فكر تدريجيًا، صمم للهاتف المحمول قبل أن تخوض في تصميم سطح المكتب
  • اطلع على الثغرات الموجودة في التصاميم، وكيف يبدو التصميم بالنسبة لها

11: أدوات التصميم

  • استخدم دائمًا مكتبات التصميم والأدوات قدر الإمكان، فهي توفر عليك الوقت والجهد وتحافظ على تصاميمك متناغمة ومتماسكة
  • احرص على عمل نسخٍ احتياطيةٍ واحفظ كل شيء! لا شيء أسوأ من فقدان عملك الثمين
  • أدوات التصميم السحابية مثل Figma تعمل بشكلٍ جيد جدًا مع أنظمة التصميم حيث يسهل الحفاظ على مكونات وأنظمة التصاميم محدثة
  • استخدم أداة مثل InVision لغرض تجميع الملاحظات والتعليقات الخاصة بالتصاميم
  • يمكن لأدوات مثل Zeplin وInVision أن تسمح للمطورين بفحص التصاميم، مثلًا في تكوين الكود اللازم لبناء التصميم

الأدوات

1: اختيار الأدوات

  • تبنّى حدس جيد لاختيار البرمجيات المحتمل العمل معها، جربها على مشروع حقيقي لمعرفة مدى نجاحها قبل اعتماد أي أداة أخرى
  • قيّم الأدوات التي تستخدمها بشكل دوري، مثلًا هل تتوفر أدوات جديدة أكثر فعالية لك وللفريق مثل Adobe XD وFigma وInVision Studio
  • حدد الأدوات المناسبة للتصميم، لا تخف من تغيير أدواتك حسب الموقف
  • اتفقوا على الأدوات المستخدمة كونكم فريقًا واحدًا، ليس من الضرورة أن تتبعوا جميعًا نفس الأداة، لكن قد يصبح الحال صعبًا عند استخدام أدوات غير متوافقة في الفريق
  • كن حذرًا من تقييد الأدوات لعملك، مثلًا استعمال أداة معقدة وبالتالي لن تستخدم إلا في مجالٍ محدد من قبل خبير
  • الورق أفضل أداة لديك!

2: صندوق الأدوات

  • خصّص أدوات UX الموجودة، مثلًا القوالب، والرسوم، ومكونات واجهة المستخدم (UI)

3: التدرب على الأدوات

  • تعلم اختصارات لوحة المفاتيح لأدواتك، ستوفر لك الكثير من الوقت
  • احتفظ لديك بنسخةٍ مطبوعةٍ من اختصارات لوحة المفاتيح إلى حين تتأقلم عليها
  • استخدم الإنترنت وابحث فيه عن مقاطع فيديو لمساعدتك في تعلم أداة جديدة

4: الرسم

  • استخدم أدوات الرسم الملحقة، هناك مجموعةٌ متنوعة من الأدوات ستجد فيها ما تبحث عنه

  • استخدم ميزة in-tool للمساعدة في محاذاة التصميم، مثلًا ضبط المحاذاة الأفقية والرأسية داخل الرسم

  • استخدم مكتبات الرموز والرسوم حيثما أمكن، ستكون بمثابة تدريبٍ جيدٍ واختصار عظيمٍ للوقت

اعتماد الصورة

ترجمة وبتصرف للمقال ‎150 UX life hacks to help you work smarter لصاحبه Neil Turner





تفاعل الأعضاء


لا توجد أيّة تعليقات بعد



يجب أن تكون عضوًا لدينا لتتمكّن من التعليق

انشاء حساب جديد

يستغرق التسجيل بضع ثوان فقط


سجّل حسابًا جديدًا

تسجيل الدخول

تملك حسابا مسجّلا بالفعل؟


سجّل دخولك الآن