أربعة أسباب لاحتمالية فشل منتجك الرقمي!


محمد إبراهيم

العديد من المواهب الشابة والمتحمسة لصناعة المنتجات الرقمية، ربما يقعون ببعض الأخطاء الشائعة والتي قد يمكنك تجنبها بسهولة، الخوض في غمار العمل الحر وصناعة المنتجات الرقمية يحتاج الكثير من الجهد والدراسة لصناعة شيء قيم يمكنك الربح من خلاله، ولضمان نجاح منتجك الرقمي نذكر بعض الأخطاء الهامة لتتجنبها أثناء صناعة وإطلاق وتسوق منتجك الرقمي.

product-failure_(1).thumb.jpg.1fed386592

1. هل انتبهت للسوق المستهدف؟

الخطأ الأول الذي يقع به الكثيرون، هو صناعة منتج لا يحتاجه أحد، مجرد إمكانية صناعة هذا المنتج باحترافية لا تعني أنه سيجني الأرباح، فالخطوة الأهم هنا أن لا تتحمس فقط للبدء بالعمل خاصة في صناعة أول منتج لك.

قبل كل شيء تحتاج أن تدرس السوق والجمهور المستهدف، وعمل تقييم جيد لفكرة المنتج، ولفعل ذلك يمكنك بذل بعض الجهد بعمل الآتي:

  • قم بعمل استطلاعات للرأي بمدونتك إذا كنت بالفعل تمتلك واحدة، وإذا كان لمنتجك بعض المنافسين قم بزيارة مواقعهم أو مدوناتهم، أعرف لماذا سيشتري الشخص منتجك الذي ستصنعه بالذات، وانتبه لتحديد النقاط التي ستركز عليها أثناء عمل المنتج طبقاً لهذه الدراسات.
  • التفاعل على الشبكات الاجتماعية هو أحد الوسائل الجيدة أيضاً لمعرفة آراء جمهورك المستهدف، شارك آراءك وتساؤلاتك في المجموعات المختصة، قم بالتعليق على الصفحات المقاربة لهدف منتجك، لتعرف أكثر حول ما يمكن أن يقدمه منتجك من خدمة أو حل لمشكلة، لكن تأكد من عدم إزعاجك للبعض في هذه الخطوة.
  • من أهم الشبكات الاجتماعية المختصة التي يمكنك المشاركة فيها، هي شبكة LinkedIn، الاهتمام قليلاً بقراءة المنشورات المتخصصة سيعطيك فكرة جيدة، كذلك المشاركة في المجموعات والتفاعل مع المختصين.
  • شارك ببعض التغريدات الملمحة للمشكلة التي قد يحلها منتجك القادم، لمعرفة الاحتياج الحقيقي من بعض المتفاعلين، جرب البحث عن الوسوم القريبة من فكرة منتجك.

2. البرامج الغالية لا تصنع بالضرورة منتجاً جيداً

بعد اتخاذك القرار بعمل المنتج الجديد، يأتي هاجس أنه يجب أن تكون كل الأدوات مثالية لصنع منتج جيد وبالتالي يتم دفع مبالغ كبيرة ثمن هذه البرامج فتصبح تكلفة المنتج أكبر وقد يسبب هذا فشله، في حين أنه ببعض الأدوات المجانية التي ستوفر عليك المال يمكنك إنجاز المهمة، صحيح أنها تحتاج بعض الوقت للاعتياد عليها، لكن فكر أنك فقط ستحترفها مرة واحدة وربما تستخدمها أكثر من مرة في منتجات أخرى، كل ما تحتاجه هو البحث قليلاً وقضاء وقت مناسب للتعرف على إمكانيات هذه البرامج والأدوات للبدء بالعمل، طبعا هذا ليس في كل المنتجات والحالات، فهنالك منتجات تحتاج فعلا أن تستخدم برامج احترافية مدفوعة أثناء صنعها.

هذه بعض الأدوات المجانية التي يمكنك استخدامها في عمل المنتجات الرقمية المختلفة:

  • للمنتجات النصية يمكنك استخدام حزمة OpenOffice أو LibreOffice للكتابة وإنتاج الكتب الرقمية.
  • Skype Recorder لتسجيل المواد الصوتية، كالمقابلات وشروحات اللغات.
  • CamStudio لتسجيل الشروحات والتقاط صور سطح المكتب.
  • WordPress لعمل مدونة مجانية وتسويق منتجك عليها.

3. عدم إنشاء صفحة المبيعات وإهمال التعاملات الفنية للماليات

بعد الانتهاء من المنتج الرقمي يأتي دور البيع والتسويق، بالنسبة للبيع فإن منتجك الرقمي يجب أن تكون له صفحة هوية على الويب، هي صفحة البيع والتي يمكن من خلالها التعرف على وصف المنتج وكيفية الحصول عليه وتفاصيل الرجوع للبائع في حال وجود مشاكل أو استفسارات لدى المشتري.

يمكنك إنشاء صفحة خاصة بالمنتج على مدونتك أو إنشاء موقع خاص بالمنتج، والتي تصف فيها المنتج وكيفية استلامه ولكنك سيكون عليك الاهتمام بالاستضافة وحمايتها ودفع ثمنها وتصميم صفحة المنتج والاشتراك بوسائل الدفع ومراقبة المبيعات ومتابعتها وأمور عديدة، أو يمكنك توفير كل هذا عبر  منصة لبيع المنتجات الرقمية حيث يمكنك الحصول على صفحة جاهزة ومجانية خاصة بمنتجك ويمكنك من خلالها إضافة عدة صور وفيديوهات للمنتج مع مكان لوصفه بالتفصيل إضافة للعديد من وسائل الدفع العربية والانجليزية إضافة لإحصائيات زيارة المنتج ومن اشتراه….، وبهذا توفر لك المنصة المناخ المناسب فقط للاهتمام بمرحلتي عمل وتسويق المنتج.

ولتصميم صفحة مبيعات مميزة للمنتج على موقعك أو مدونتك، لا تنس 4 عناصر أساسية:

  • الوصف الثري للمنتج، ويستحسن إضافة بعض المراجعات من أشخاص مؤثرة أو عينة لما قد يكون بالمنتج.
  • زر الشراء ويفضل أن يكون بتصميم جميل مع توفير أكثر من وسيلة دفع.
  • معلومات التواصل معك في حال حصول أي مشاكل.
  • الوقت المتوقع للحصول على المنتج وبالطبع يفضل أن يكون فوريا بعد الدفع.

4. التسويق العشوائي للمنتج

ما أن البعض في إطلاق المنتج حتى يقوم بنشر رابط الشراء هنا وهناك، وفي أحيان كثيرة قد يجد البعض هذه الطريقة مزعجة أو أنها تدل على عدم احتراف البائع في التعامل مع تسويق منتجه.
تسويق المنتج سيعتمد بشكل أساسي على ثلاثة عوامل:

  • أداؤك الشخصي وشعبية علامتك أو شخصك على الشبكات الاجتماعية، والتي يمكن عن طريقها الحصول على بعض المراجعات الجيدة للمنتج من أشخاص مؤثرين، للاستفادة من وضعها في صفحات المبيعات.
  • الوقت اللازم لإطلاق منتجك الرقمي الجديد وإتقانك للتحضير له، وتشير بعض الأبحاث أن الساعات الأولى من الإطلاق هي الساعات الأكثر مبيعاً للمنتج، لذلك فقد تستغرق وقتاً أكثر من وقت عمل المنتج نفسه، المطلوب هو التحضير الجيد والاهتمام بالتفاصيل في هذه المرحلة.
  • تسعير المنتج والربح المتوقع من مبيعات المنتج، وتسعير المنتج يعود للدراسات المسبقة التي قمت بعملها، إلا أن أنسب الأسعار هي الأسعار التي تزيد عن المنافسين ولكنها أيضاً لا تصل لأغلى سعر، وهي عملية تقديرية يجب الاهتمام بها لجني ثمار المجهود المبذول في تسويق وبيع وعمل المنتج.

بتجنب هذه الأخطاء ستكون وضعت قدمك على الطريق لعمل منتجك الرقمي الأول في حال كنت مبتدئاً، وستكون تعرفت على أخطاء ربما لم تنتبه إليها في السابق لتجنبها في عمل منتجاتك القادمة، وفي انتظار إبداعاتكم.





تفاعل الأعضاء


لا توجد أيّة تعليقات بعد



يجب أن تكون عضوًا لدينا لتتمكّن من التعليق

انشاء حساب جديد

يستغرق التسجيل بضع ثوان فقط


سجّل حسابًا جديدًا

تسجيل الدخول

تملك حسابا مسجّلا بالفعل؟


سجّل دخولك الآن