• 0

كيف يمكنني تحديد العوائق التي قد تسبب تأخّر نمو شركتي الناشئة على المدى البعيد؟

كرائد أعمال أحد أهمّ الأمور التي يجب التفكير بها هو النمو السريع والمتواصل للشركة الناشئة وتطورها المستمّر، فكيف يمكنني تحديد المعوقات التي قد تواجهني في المستقبل والتي قد تحدّ من هذه الأمور كي أتجازوها؟

انشر على الشّبكات الاجتماعية


رابط هذه المساهمة
  • 0

يعدّ هذا الأمر من أكثر الهواجس التي تراود رواد الأعمال بعد فترة من إطلاق شركتهم الناشئة، ولكيّ تتجاوز هذه المشكلة دعنا نتعرّف على أكثر الأمور التي من شأنها أن تبطئ تتطور ونموّ الشركات الناشئة:

  • عدم التنازل عن الكمال المطلق. من الصعب، إن لم يكن من المستحيل، تحقيق الكمال المطلق في جميع الأعمال التي تقوم بها، وعليه إن أردت أن يكون كلّ شيء خالٍ أيّ خطأ مهما كان ضئيلًا، من شأن ذلك أن يبطئ تطورّك ونموك. ولكن هذا لا يعني تقديم أعمالٍ تشوبها الأخطاء الكبيرة، ولذلك عوضًا عن التركيز على الكمال، ركّز على إنجاز الأمور الهامّة بطريقة احترافية. ففي النهاية طبيعة الشركة الناشئة هي التطوّر والنموّ مثل الطفل الصغير، إلى أن تصل إلى مرحلة النضوج الكامل ولكن يحتاج هذا الأمر إلى الجهد المتواصل والوقت والصبر.
  • المقارنة الدائمة مع منافسيك. من السهلّ جدًا أن نقع في فخّ المقارنة بيننا وبين منافسينا، الأمر الذي قد يتطوّر إلى هاجس يصعب التخلّص منه، وقد يؤديّ إلى فشلنا في النهاية. المنافسة مهمّة وضروريّة ولكن يجب أن تبقى ضمن حدود المعقول. من الضعف أن نعتبر أنّ نجاحنا مرهون بفشل الآخرين. ركزّ على البقاء متفوقًا في عملك ومطلّعًا على كلّ جديد، في النهاية أنت صانع نجاحك.
  • القيام بكلّ شيء لوحدك. يعدّ من أساسيات النجاح والتطوّر المستمرّ هو معرفة مكانك الصحيح والإبداع به. من غير الصحيّ القيام بكلّ الأعمال من الإدارة والتسويق والبرمجة وغيرها لوحدك، استفد من الخبرات الموجودة حولك كي تحقق نجاح مميز.
  • الخوف من الفشل. ببساطة، لا خطأ في أن تكون مخطئ. من المهمّ أن تتذكر بأن ارتكاب الأخطاء والتعلّم منها هو جزء من سير العمل والنجاح. لا تفكّر بالفشل وتجعله هاجسك، بل فكرّ بالنجاح واجعله طموحك ففي النهاية نحن من نجذب النجاح والفشل بأفكارنا على حدٍّ سواء.

انشر على الشّبكات الاجتماعية


رابط هذه المساهمة

يجب أن تكون عضوًا لدينا لتتمكّن من التعليق

انشاء حساب جديد

يستغرق التسجيل بضع ثوان فقط


سجّل حسابًا جديدًا

تسجيل الدخول

تملك حسابا مسجّلا بالفعل؟


سجّل دخولك الآن