• 0

ما هي أمثل الطّرق للتواصل مع العميل؟

أنا مُستقل جديد أسعى للحصول على تقييمات إيجابيّة، وأعلم بأنّ للتّواصل دور هامّ في ذلك. فكيف يُمكنني أن أتواصل مع العميل بشكل أفضل؟

انشر على الشّبكات الاجتماعية


رابط هذه المساهمة
  • 0

للتواصل مع العميل أساليبه الخاصّة التّي يُمكن أن تساعدك على توطيد العلاقات بينكما، كما ستتمكّن من الحصول على عملاء دائمين إذا كان أسلوبك في الحوار جيّداً، وإليك بعض النّصائح حول الأمر:

- تجنّب الأخطاء الإملائيّة، حيثُ تُعبّر الأخطاء الكثيرة عن انعدام الحرفيّة لديك، كما أنّه سيصعب على العميل قراءة رسالتك ما يتنافى مع رغبتك في الإبقاء عليه والتعامل معه على المدى البعيد، فإن لم يفهم رسائلك إلّا بصعوبة في أول مشروع بينكما فبالتأكيد سيبحث عن من يجعل الأمور أسهل بالنسبة له، حتى ولو كان عملك الذي قدّمته جيّدا. وأقصد هنا بالأخطاء الإملائيّة الكثيرة، تلك التّي يسهل ملاحظتها كقلب التّاء المربوطة هاءً (كلمه، عوض كلمة) وتلك الأخطاء المتعلّقة بالألف المقصورة والممدودة (انتها العمل عوضاً عن انتهى العمل). ولكي تتجنّب هذه الأخطاء حاول الكتابة أوّلا على برامج مثل  LibreOffice Writer أو Microsoft Word، مع المُدقّق الإملائي في وضعيّة التّشغيل قبل إرسال الرّسالة للعميل.

- تجنّب الكتابة باللهجة العاميّة، أبق على لهجتك في بلدك، ففي العمل الحر لا مكان لها كوسيلة للتواصل بين المستقل وصاحب المشروع خاصّة إذا تواجد الاثنان في أماكن مُختلفة من العالم (وهذا هو الرائج في العمل الحر). حتى ولو كان صاحب المشروع ابن بلدك، فإن تحدّث معك باللغة العربية الفصحى فهذا يعني بأنّه يريدك أن تتكلم بالفصحى (يُمكن استعمال بعض الكلمات العاميّة بين الحين والآخر في سبيل المزاح).


- كن جادّاً في تواصلك مع العميل، ولا تكثر من المزاح الذي لا فائدة منه، بالطّبع فإن القليل من المزاح دائما ما يكون جيّداً. إلّا أنّ الإكثار منه في مناسبات عديدة قد يسيء إلى جودة التواصل، وقد لا يكون العميل مقدّرا لذلك.

انشر على الشّبكات الاجتماعية


رابط هذه المساهمة

يجب أن تكون عضوًا لدينا لتتمكّن من التعليق

انشاء حساب جديد

يستغرق التسجيل بضع ثوان فقط


سجّل حسابًا جديدًا

تسجيل الدخول

تملك حسابا مسجّلا بالفعل؟


سجّل دخولك الآن