المحتوى عن 'protocol'.



مزيد من الخيارات

  • ابحث بالكلمات المفتاحية

    أضف وسومًا وافصل بينها بفواصل ","
  • ابحث باسم الكاتب

نوع المُحتوى


التصنيفات

  • التخطيط وسير العمل
  • التمويل
  • فريق العمل
  • دراسة حالات
  • نصائح وإرشادات
  • التعامل مع العملاء
  • التعهيد الخارجي
  • التجارة الإلكترونية
  • الإدارة والقيادة
  • مقالات ريادة أعمال عامة

التصنيفات

  • PHP
    • Laravel
    • ووردبريس
  • جافاسكريبت
    • Node.js
    • jQuery
    • AngularJS
    • Cordova
  • HTML
    • HTML5
  • CSS
  • SQL
  • سي شارب #C
    • منصة Xamarin
  • بايثون
    • Flask
    • Django
  • لغة روبي
    • Sass
    • إطار عمل Bootstrap
    • إطار العمل Ruby on Rails
  • لغة Go
  • لغة جافا
  • لغة Kotlin
  • برمجة أندرويد
  • لغة Swift
  • لغة R
  • لغة TypeScript
  • ASP.NET
    • ASP.NET Core
  • سير العمل
    • Git
  • صناعة الألعاب
    • Unity3D
  • مقالات برمجة عامة

التصنيفات

  • تجربة المستخدم
  • الرسوميات
    • إنكسكيب
    • أدوبي إليستريتور
    • كوريل درو
  • التصميم الجرافيكي
    • أدوبي فوتوشوب
    • أدوبي إن ديزاين
    • جيمب
  • التصميم ثلاثي الأبعاد
    • 3Ds Max
    • Blender
  • نصائح وإرشادات
  • مقالات تصميم عامة

التصنيفات

  • خواديم
    • الويب HTTP
    • قواعد البيانات
    • البريد الإلكتروني
    • DNS
    • Samba
  • الحوسبة السّحابية
    • Docker
  • إدارة الإعدادات والنّشر
    • Chef
    • Puppet
    • Ansible
  • لينكس
  • FreeBSD
  • حماية
    • الجدران النارية
    • VPN
    • SSH
  • مقالات DevOps عامة

التصنيفات

  • التسويق بالأداء
    • أدوات تحليل الزوار
  • تهيئة محركات البحث SEO
  • الشبكات الاجتماعية
  • التسويق بالبريد الالكتروني
  • التسويق الضمني
  • التسويق بالرسائل النصية القصيرة
  • استسراع النمو
  • المبيعات
  • تجارب ونصائح

التصنيفات

  • إدارة مالية
  • الإنتاجية
  • تجارب
  • مشاريع جانبية
  • التعامل مع العملاء
  • الحفاظ على الصحة
  • التسويق الذاتي
  • مقالات عمل حر عامة

التصنيفات

  • الإنتاجية وسير العمل
    • مايكروسوفت أوفيس
    • ليبر أوفيس
    • جوجل درايف
    • شيربوينت
    • Evernote
    • Trello
  • تطبيقات الويب
    • ووردبريس
    • ماجنتو
  • أندرويد
  • iOS
  • macOS
  • ويندوز

التصنيفات

  • شهادات سيسكو
    • CCNA
  • شهادات مايكروسوفت
  • شهادات Amazon Web Services
  • شهادات ريدهات
    • RHCSA
  • شهادات CompTIA
  • مقالات عامة

أسئلة وأجوبة

  • الأقسام
    • أسئلة ريادة الأعمال
    • أسئلة العمل الحر
    • أسئلة التسويق والمبيعات
    • أسئلة البرمجة
    • أسئلة التصميم
    • أسئلة DevOps
    • أسئلة البرامج والتطبيقات
    • أسئلة الشهادات المتخصصة

التصنيفات

  • ريادة الأعمال
  • العمل الحر
  • التسويق والمبيعات
  • البرمجة
  • التصميم
  • DevOps

تمّ العثور على 3 نتائج

  1. إن بروتوكول NTP هو بروتوكول TCP/IP، يُستخدَم لمزامنة الوقت عبر الشبكة؛ بكلماتٍ بسيطة: يطلب العميل الوقت الحالي من الخادوم ثم يستخدمه لمزامنة ساعته الداخلية. هنالك الكثير من التعقيدات خلف هذا التفسير البسيط، فهنالك درجات من خواديم NTP؛ فالدرجة الأولى من خواديم NTP تتصل بساعات ذريّة (atomic clock)، والدرجة الثانية والثالثة من الخواديم تُوزِّع الحِمل عبر الإنترنت؛ وحتى برمجية العميل هي برمجية معقدة أكثر بكثير مما تظن، فهنالك عامل لأخذ التأخير في الاتصالات بعين الاعتبار، وتعديل الوقت في طريقة لا تُفسِد وظيفة جميع العمليات التي تعمل في الخادوم؛ ولحسن الحظ أنَّ كل هذا التعقيد مخفيٌ عنك! تستخدم أوبنتو ntpdate، و ntpd. الأداة ntpdateيأتي أوبنتو افتراضيًا مع الأداة ntpdate، وستعمل عند الإقلاع لتضبط وقتك وفقًا لخادوم NTP الخاص بأوبنتو: ntpdate -s ntp.ubuntu.comعفريت ntpdيحسب عفريت ntp الانزياح في ساعة وقت النظام، ويعدِّلها باستمرار، لذلك لن يكون هنالك تصحيحات كبيرة ستؤدي إلى اختلال في السجلات (logs) على سبيل المثال. لكن سيكون ثمن ذلك هو القليل من طاقة المعالجة والذاكرة، ولكن هذا لا يُذكَر بالنسبة إلى الخواديم الحديثة. التثبيتلتثبيت ntpd، أدخل الأمر الآتي إلى الطرفية: sudo apt-get install ntpالضبطعدِّل الملف ‎ /etc/ntp.confلإضافة أو إزالة الأسطر التي تحتوي على عناوين الخواديم، تُضبَط هذه الخواديم افتراضيًا: # Use servers from the NTP Pool Project. Approved by Ubuntu Technical Board # on 2011-02-08 (LP: #104525). See http://www.pool.ntp.org/join.html for # more information. server 0.ubuntu.pool.ntp.org server 1.ubuntu.pool.ntp.org server 2.ubuntu.pool.ntp.org server 3.ubuntu.pool.ntp.orgبعد تعديل ملف الضبط، عليك إعادة تحميل ntpd: sudo service ntp reloadمشاهدة الحالةاستخدم الأمر ntpq لرؤية المزيد من المعلومات: sudo ntpq -p remote refid st t when poll reach delay offset jitter ================================================================================ +stratum2-2.NTP. 129.70.130.70 2 u 5 64 377 68.461 -44.274 110.334 +ntp2.m-online.n 212.18.1.106 2 u 5 64 377 54.629 -27.318 78.882 *145.253.66.170 .DCFa. 1 u 10 64 377 83.607 -30.159 68.343 +stratum2-3.NTP. 129.70.130.70 2 u 5 64 357 68.795 -68.168 104.612 +europium.canoni 193.79.237.14 2 u 63 64 337 81.534 -67.968 92.792مصادرراجع صفحة الويكي «Ubuntu Time» لمزيد من المعلومات.موقع ntp.org: الموقع الرسمي لمشروع بروتوكول وقت الشبكة.ترجمة -وبتصرف- للمقال Ubuntu Server Guide: Time Synchronisation with NTP.
  2. إن بروتوكول ضبط المضيف ديناميكيًّا (Dynamic Host Configuration Protocol) هو خدمة شبكة تُفعِّل إسناد إعدادات الشبكة إلى الحواسيب المضيفة من خادوم بدلًا من إعداد كل مضيف شبكي يدويًا؛ حيث لا تملك الحواسيب المُعدَّة كعملاءٍ لخدمة DHCP أيّة تحكم بالإعدادات التي تحصل عليها من خادوم DHCP. إن أشهر الإعدادات الموفَّرة من خادوم DHCP إلى عملاء DHCP تتضمن: عنوان IP وقناع الشبكة.عنوان IP للبوابة الافتراضية التي يجب استخدامها.عناوين IP لخواديم DNS التي يجب استعمالها.لكن يمكن أيضًا أن يوفِّر خادوم DHCP خاصيات الضبط الآتية: اسم المضيف.اسم النطاق.خادوم الوقت.خادوم الطباعة.من مزايا استخدام DHCP هو أن أي تغييرٍ في إعدادات الشبكة -على سبيل المثال تغيير عنوان خادوم DNS- سيتم في خادوم DHCP فقط، وسيُعاد ضبط جميع مضيفي الشبكة في المرة القادمة التي سيَطلُبُ فيها عملاء DHCP معلومات الإعدادات من خادوم DHCP؛ ويُسهِّل استعمال خادوم DHCP إضافة حواسيب جديدة إلى الشبكة، فلا حاجة للتحقق من توفر عنوان IP؛ وسيقل أيضًا التضارب في حجز عناوين IP. يمكن أن يُوفِّر خادوم DHCP إعدادات الضبط باستخدام الطرق الآتية: التوزيع اليدوي (Manual allocation) عبر عنوان MACتتضمن هذه الطريقة استخدام DHCP للتعرف على عنوان مميز لعتاد كل كرت شبكة متصل إلى الشبكة، ثم سيوفِّر إعدادات ضبطٍ ثابتةً في كل مرة يتصل فيها عميل DHCP إلى خادوم DHCP باستخدام بطاقة الشبكة المعيّنة مسبقًا؛ وهذا يضمن أن يُسنَد عنوان معيّن إلى بطاقةٍ شبكيّةٍ معيّنة وذلك وفقًا لعنوان MAC. التوزيع الديناميكي (Dynamic allocation)سيُسنِد خادوم DHCP -في هذه الطريقة- عنوان IP من مجموعة من العناوين (تسمى pool، أو في بعض الأحيان range أو scope) لمدة من الزمن (يسمى ذلك بالمصطلح lease) التي تُضبَط في الخادوم، أو حتى يخبر العميل الخادوم أنه لم يعد بحاجةٍ للعنوان بعد الآن؛ وسيحصل العملاء في هذه الطريقة على خصائص الضبط ديناميكيًّا وفق المبدأ «الذي يأتي أولًا، يُخدَّم أولًا»؛ وعندما لا يكون عميل DHCP متواجدًا على الشبكة لفترة محددة، فسينتهي وقت الضبط المخصص له، وسيعود العنوان المسند إليه إلى مجموعة العناوين لاستخدامه من عملاء DHCP الآخرين؛ أي أنَّه في هذه الطريقة، يمكن «تأجير» أو استخدام العنوان لفترة من الزمن؛ وبعد هذه المدة، يجب أن يطلب العميل من الخادوم أن يعيد تأجيره إياه. التوزيع التلقائي (Automatic allocation)سيُسنِد خادوم DHCP -في هذه الطريقة- عنوان IP إسنادًا دائمًا إلى جهاز معين، ويتم اختيار هذه العنوان من مجموعة العناوين المتوفرة؛ يُضبَط عادةً DHCP لكي يُسنِد عنوانًا مؤقتًا إلى الخادوم، لكن يمكن أن يسمح خادوم DHCP بزمن تأجير «لا نهائي». يمكن اعتبار آخر طريقتين «تلقائيتَين»، ﻷنه في كل حالة يُسنِد خادوم DHCP العنوان دون تدخل إضافي مباشر، الفرق الوحيد بينهما هو مدة تأجير عنوان IP؛ بكلماتٍ أخرى، هل ستنتهي صلاحية عنوان العميل بعد فترة من الزمن أم لا. يأتي أوبنتو مع خادوم وعميل DHCP، الخادوم هو dhcpd‏ (dynamic host configuration protocol daemon)، والعميل الذي يأتي مع أوبنتو هو dhclient، ويجب أن يثبَّت على جميع الحواسيب التي تريدها أن تُعَدّ تلقائيًا، كلا البرنامجين سهلُ التثبيت، وسيبدآن تلقائيًا عند إقلاع النظام. التثبيتاكتب الأمر الآتي في مِحَث الطرفية لتثبيت dhcpd: sudo apt-get install isc-dhcp-serverربما تحتاج إلى تغيير الضبط الافتراضي بتعديل ملف ‎/etc/dhcp/dhcpd.conf ليلائم احتياجاتك والضبط الخاص الذي تريده. ربما تحتاج أيضًا إلى تعديل ‎/etc/default/isc-dhcp-server لتحديد البطاقات الشبكية التي يجب أن «يستمع» (listen) إليها عفريت dhcpd. ملاحظة: رسالة عفريت dhcpd تُرسَل إلى syslog، انظر هناك لرسائل التشخيص. الضبطربما سيربكك ظهور رسالة خطأ عند انتهاء التثبيت، لكن الخطوات الآتية ستساعدك في ضبط الخدمة: في الحالات الأكثر شيوعًا، كل ما تريد أن تفعله هو إسناد عناوين IP إسنادًا عشوائيًا، يمكن أن يُفعَل ذلك بالإعدادات الآتية: # minimal sample /etc/dhcp/dhcpd.conf default-lease-time 600; max-lease-time 7200; subnet 192.168.1.0 netmask 255.255.255.0 { range 192.168.1.150 192.168.1.200; option routers 192.168.1.254; option domain-name-servers 192.168.1.1, 192.168.1.2; option domain-name "mydomain.example"; }نتيجة الإعدادات السابقة هي ضبط خادوم DHCP لإعطاء العملاء عناوين IP تتراوح من 192.168.1.150 إلى 192.168.1.200، وسيُأجَّر عنوان IP لمدة 600 ثانية إذا لم يطلب العميل وقتًا محددًا؛ عدا ذلك، فسيكون وقت الإيجار الأقصى للعنوان هو 7200 ثانية؛ و«سينصح» الخادومُ العميلَ أن يستخدم 192.168.1.254 كبوابة افتراضية، و 192.168.1.1 و 192.168.1.2 كخادومَيّ DNS. عليك إعادة تشغيل خدمة dhcpd بعد تعديل ملف الضبط: sudo service isc-dhcp-server restartمصادرتوجد بعض المعلومات المفيدة في صفحة ويكي أوبنتو «dhcp3-server».للمزيد من خيارات ملف ‎/etc/dhcp/dhcpd.conf، راجع صفحة الدليل man dhcpd.conf.مقالة في ISC:‏ «dhcp-server».ترجمة -وبتصرف- للمقال Ubuntu Server Guide: Dynamic Host Configuration Protocol - DHCP. حقوق الصورة البارزة: Designed by Freepik.
  3. إن بروتوكول التحكم في نقل البيانات (Transmission Control Protocol) وبروتوكول الإنترنت (Internet Protocol) المسمى اختصارًا TCP/IP هو معيار يضم مجموعة بروتوكولاتٍ مطورةً في نهاية السبعينات من القرن الماضي من وكالة مشاريع أبحاث الدفاع المتقدمة (Defense Advanced Research Projects Agency‏ [DARPA])، كطرق للتواصل بين مختلف أنواع الحواسيب وشبكات الحواسيب؛ إن بروتوكول TCP/IP هو العصب المحرك للإنترنت، وهذا ما يجعله أشهر مجموعة بروتوكولات شبكيّة على وجه الأرض. TCP/IPالمكونان الرئيسيان من مكونات TCP/IP يتعاملان مع مختلف نواحي شبكة الحاسوب؛ بروتوكول الإنترنت -جزء «IP» من TCP/IP- هو بروتوكول عديم الاتصال (connectionless) يتعامل مع طريقة توجيه (routing) الرزم الشبكية مستخدمًا ما يسمى «IP Datagram» كوحدة رئيسية للمعلومات الشبكية؛ تتكون IP Datagram من ترويسة، يتبعها رسالة. إن بروتوكول التحكم في نقل البيانات هو «TCP» من TCP/IP، ويُمكِّن مضيفي الشبكة من إنشاء اتصالاتٍ يستطيعون استخدامها لتبادل مجاري البيانات (data streams)؛ ويَضمَن أيضًا بروتوكول TCP أن البيانات التي أُرسِلَت بواسطة تلك الاتصالات ستُسَلَّم وتصل إلى مضيف الشبكة المُستقبِل كما أُرسِلَت تمامًا وبنفس الترتيب من المُرسِل. ضبط TCP/IPيتكون ضبط TCP/IP من عدِّة عناصر التي يمكن أن تُغيَّر بتعديل ملفات الإعدادات الملائمة، أو باستخدام حلول مثل خادوم «بروتوكول ضبط المضيف الديناميكي» (Dynamic Host Configuration Protocol‏ [DHCP])، الذي يمكن أن يُضبَط لتوفير إعدادات TCP/IP صالحة لعملاء الشبكة تلقائيًا، يجب أن تُضبط قيم تلك الإعدادات ضبطًا صحيحًا لكي تساعد في عمل الشبكة عملًا سليمًا في نظام أوبنتو عندك. عناصر الضبط الخاصة ببروتوكول TCP/IP ومعانيها هي: عنوان IP: هو سلسة نصية فريدة يُعبَّر عنها بأربع مجموعات من أرقام تتراوح بين الصفر (0)، ومئتان وخمسٌ وخمسون (255)، مفصولةٌ بنقط، وكل أربعة أرقام تمثل ثمانية (8) بتات من العنوان الذي يكون طوله الكامل اثنان وثلاثون (32) بتًا، تُسمى هذه الصيغة باسم «dotted quad notation». قناع الشبكة: قناع الشبكة الفرعية (أو باختصار: قناع الشبكة [netmask])، هو قناع ثنائي يفصل قسم عنوان IP المهم للشبكة، عن قسم العنوان المهم للشبكة الفرعية (Subnetwork)؛ على سبيل المثال، في شبكة ذات الفئة C‏ (Class C network)، قناع الشبكة الافتراضي هو 255.255.255.0، الذي يحجز أول ثلاثة بايتات من عنوان IP للشبكة، ويسمح لآخر بايت من عنوان IP أن يبقى متاحًا لتحديد المضيفين على الشبكة الفرعية. عنوان الشبكة: يمثل عنوان الشبكة (Network Address) البايتات اللازمة لتمثيل الجزء الخاص من الشبكة من عنوان IP، على سبيل المثال، المضيف صاحب العنوان 12.128.1.2 في شبكة ذات الفئة A يستطيع استخدام 12.0.0.0 كعنوان الشبكة، حيث يمثل الرقم 12 البايت الأول من عنوان IP (جزء الشبكة)، وبقية الأصفار في البايتات الثلاثة المتبقية تمثل قيم مضيفين محتملين في الشبكة؛ وفي مضيف شبكة يستخدم عنوان IP الخاص 192.168.1.100 الذي يستخدم بدوره عنوان الشبكة 192.168.1.0 الذي يحدد أول ثلاثة بايتات من شبكة ذات الفئة C والتي هي 192.168.1، وصفرًا الذي يُمثِّل جميع القيم المحتملة للمضيفين على الشبكة. عنوان البث: عنوان البث (Broadcast Address) هو عنوان IP يسمح لبيانات الشبكة بأن تُرسَل إلى كل المضيفين معًا في شبكة محلية بدلًا من إرسالها لمضيف محدد. العنوان القياسي العام للبث لشبكات IP هو 255.255.255.255، لكن لا يمكن استخدام هذا العنوان لبث الرسائل لكل مضيف على شبكة الإنترنت، لأن الموجهات (routers) تحجبها؛ ومن الملائم أن يُضبَط عنوان البث لمطابقة شبكة فرعية محددة، على سبيل المثال، في شبكة خاصة ذات الفئة C،‏ أي 192.168.1.0، يكون عنوان البث 192.168.1.255؛ تُولَّد رسائل البث عادةً من بروتوكولات شبكيّة مثل بروتوكول استبيان العناوين (Address Resolution Protocol‏ [ARP])، وبروتوكول معلومات التوجيه (Routing Information Protocol‏ [RIP]). عنوان البوابة: إن عنوان البوابة (Gateway Address) هو عنوان IP الذي يمكن الوصول عبره إلى شبكة معينة أو إلى مضيف معين على شبكة؛ فإذا أراد أحد مضيفي الشبكة التواصل مع مضيفٍ آخر، ولكن المضيف الآخر ليس على نفس الشبكة، فيجب عندئذٍ استخدام البوابة؛ في حالات عديدة، يكون عنوان البوابة في شبكةٍ ما هو الموجه (router) على تلك الشبكة، الذي بدوره يُمرِّر البيانات إلى بقية الشبكات أو المضيفين كمضيفي الإنترنت على سبيل المثال. يجب أن تكون قيمة عنوان البوابة صحيحةً، وإلا فلن يستطيع نظامك الوصول إلى أي مضيف خارج حدود شبكته نفسها. عنوان خادوم الأسماء: عناوين خادوم الأسماء (Nameserver Addresses) تمثل عناوين IP لخواديم خدمة أسماء المضيفين DNS، التي تستطيع استبيان (resolve) أسماء مضيفي الشبكة وتحويلها إلى عناوين IP؛ هنالك ثلاث طبقات من عناوين خادوم الأسماء، التي يمكن أن تُحدَّد بترتيب استخدامها: خادوم الأسماء الرئيسي (Primary)، وخادوم الأسماء الثانوي (Secondary)، وخادوم الأسماء الثلاثي (Tertiary)، ولكي يستطيع نظامك استبيان أسماء أسماء مضيفي الشبكة وتحويلها إلى عناوين IP الموافقة لهم، فيجب عليك تحديد عناوين خادوم الأسماء الذي تثق به لاستخدامه في ضبط TCP/IP لنظامك؛ في حالاتٍ عديدة، تُوفَّر هذه العناوين من موزع خدمة شبكتك، لكن هنالك خواديم أسماء عديدة متوفرة مجانًا للعموم، كخواديم Level3‏ (Verizon) بعناوين IP تتراوح بين 4.2.2.1 إلى 4.2.2.6. تنبيه: إن عنوان IP، وقناع الشبكة، وعنوان الشبكة، وعنوان البث، وعنوان البوابة تُحدَّد عادةً بالإمكان الملائمة لها في ملف ‎/etc/network/interfaces، عناوين خادوم الأسماء تُحدَّد عادة في قسم nameserver في ملف ‎/etc/resolve.conf، للمزيد من المعلومات، راجع صفحة الدليل لكلٍ من interfaces و resolv.conf على التوالي وبالترتيب، وذلك بكتابة الأوامر الآتية في محث الطرفية: للوصول إلى صفحة دليل interfaces، اكتب الأمر الآتي: man interfacesوللوصول إلى صفحة دليل resolv.conf: man resolv.confتوجيه IPيمثِّل توجيه IP‏ (IP Routing) الوسائل اللازمة لتحديد واكتشاف الطرق في شبكات TCP/IP بالإضافة إلى تحديد بيانات الشبكة التي ستُرسَل، يَستخدِم التوجيه ما يسمى «جداول التوجيه» (routing tables) لإدارة تمرير رزم بيانات الشبكة من مصدرها إلى وجهتها؛ وذلك عادة بواسطة عقد شبكيّة وسيطة تسمى «موجهات» (routers)؛ وهنالك نوعان رئيسيان من توجيه IP: التوجيه الثابت (static routing)، والتوجيه الديناميكي (dynamic routing). يشتمل التوجيه الثابت على إضافة توجيهات IP يدويًّا إلى جدول توجيهات النظام، ويتم ذلك عادةً بتعديل جدول التوجيهات باستخدام الأمر route؛ يتمتع التوجيه الثابت بعدِّة مزايا تميزه عن التوجيه الديناميكي، كسهولة استخدامه في الشبكات الصغيرة، وقابلية التوقع (يُحسَب جدول التوجيهات مسبقًا دائمًا، وهذا ما يؤدي إلى استخدام نفس المسار في كل مرة)، ويؤدي إلى حِملٍ قليل على الموجهات الأخرى ووصلات الشبكة نتيجةً لعدم استخدام بروتوكولات التوجيه الديناميكي؛ لكن يواجه التوجيه الثابت بعض الصعوبات أيضًا؛ فعلى سبيل المثال، التوجيهُ الثابتُ محدودٌ للشبكات الصغيرة، ولا يمكن أن يتوسَّع توسعًا سهلًا، ويصعب عليه التأقلم مع نقصان أو فشل معدات الشبكة في الطريق المسلوك نتيجةً للطبيعة الثابتة لذاك الطريق. يُعتَمَد على التوجيه الديناميكي في الشبكات الكبيرة ذات احتمالات عديدة للطرق الشبكية المسلوكة من المصدر إلى الوجهة، وتُستخدَم بروتوكولات توجيه خاصة، كبروتوكول معلومات الموجه (Router Information Protocol [RIP])، الذي يتولَّى أمر التعديلات التلقائية في جداول التوجيه، مما يجعل من التوجيه الديناميكي أمرًا ممكنًا؛ وللتوجيه الديناميكي مزايا عدّة عن التوجيه الثابت، كإمكانية التوسع بسهولة، والتأقلم مع نقصان أو فشل معدات الشبكة خلال الطريق المسلوك في الشبكة، بالإضافة إلى الحاجة لإعداداتٍ قليلةٍ نسبيًا لجداول التوجيه، ﻷن الموجهات تعلم عن وجود وتوفر بعضها بعضًا؛ وهذه الطريقة تمنع حدوث مشاكل في التوجيه نتيجةً لخطأ بشري في جداول التوجيه. لكن التوجيه الديناميكي ليس كاملًا، ويأتي مع عيوب، كالتعقيد، والحِمل الزائد على الشبكة بسبب التواصل بين الموجهات، التي لا تفيد المستخدمين المباشرين فوريًا، وتستهلك التراسل الشبكي. بروتوكولَي TCP و UDPإن بروتوكول TCP هو بروتوكول مبني على الاتصال (connection-based)، ويوفر آليةً لتصحيح الأخطاء، وضمانةً لتسليم البيانات عبر ما يُعرَف بالمصطلح «التحكم في الجريان» (flow control)، يُحدِّد التحكم في الجريان متى يجب إيقاف نقل البيانات، وإعادة إرسال الرزم التي أُرسِلَت سابقًا والتي واجهة مشاكل كالتصادمات (collisions)؛ إذ أنَّ التأكيد على الوصول الدقيق والكامل للبيانات عبر بروتوكول TCP هو أمر جوهري في عملية تبادل البيانات المهمة كالتحويلات في قواعد البيانات. أما بروتوكول UDP‏ (User Datagram Protocol) على الجهة الأخرى، هو بروتوكول عديم الاتصال (connectionless)، الذي نادرًا ما يتعامل مع عمليات نقل البيانات المهمة لأنه يفتقر إلى التحكم في جريان البيانات أو أيّة طريقة أخرى للتأكد من توصيل البيانات عمليًا؛ لكن بروتوكول UDP يُستخدَم استخدامًا شائعًا في التطبيقات كتدفق (streaming) الصوت والصورة، حيث أنه أسرع بكثير من TCP ﻷنه لا يحتوي على آليةٍ لتصحيح الأخطاء والتحكم في الجريان، وفي الأماكن التي لا يهم فيها فقدان بعض الرزم الشبكية كثيرًا. بروتوكول ICMPإن بروتوكول ICMP‏ (Internet Control Messaging Protocol) هو إضافة إلى بروتوكول الإنترنت (IP) الذي يُعرَّف في RFC‏‏ (Request For Comments) ذي الرقم ‎#792 ويدعم التحكم في احتواء الرزم الشبكية والأخطاء ورسائل المعلومات، يُستخدَم بروتوكول ICMP بتطبيقات شبكيّة كأداة ping، التي تستطيع تحديد إذا ما كان جهازٌ ما متاحًا على الشبكة، أمثلة عن رسالة الخطأ المُعادَة من ICMP -التي تكون مفيدةً لمضيفي الشبكة وللأجهزة كالموجهات- تتضمن رسالتَي «Destination Unreachable» و «Time Exceeded». العفاريتالعفاريت (Daemons) هي تطبيقات نظام خاصة التي تعمل عادةً عملًا دائمًا في الخلفية، وتنتظر طلبياتٍ للوظائف التي توفرها من التطبيقات الأخرى، يتمحور عمل العديد من العفاريت حول الشبكة، وبالتالي فإن عددًا كبيرًا من العفاريت التي تعمل في الخلفية في نظام أوبنتو تُوفِّر وظائف تتعلق بالشبكة؛ بعض الأمثلة عن عفاريت الشبكة تتضمن «عفريت بروتوكول نقل النص الفائق» (HyperText Transport Protocol Daemon‏ [httpd])، الذي يوفر وظيفة خادوم الويب؛ و «عفريت الصدفة الآمنة» (Secure SHell Daemon‏ [sshd])، الذي يوفر طريقةً للدخول الآمن عن بُعد وإمكانيات نقل الملفات؛ و «عفريت بروتوكول الوصول إلى رسائل الإنترنت» (Internet Message Access Protocol Daemon‏ [imapd]) الذي يوفر خدمات البريد الإلكتروني... مصادرتتوفر صفحات دليلٍ لبروتوكولي TCP و IP التي تحتوي على معلومات قيمّة.راجع أيضًا المصدر الآتي من IBM‏: «TCP/IP Tutorial and Technical Overview».مصدرٌ أخرى هو كتاب «TCP/IP Network Administration» من O'Reilly.ترجمة -وبتصرف- للمقال Ubuntu Server Guide: Networking TCP/IP.