المحتوى عن 'نطاق'.



مزيد من الخيارات

  • ابحث بالكلمات المفتاحية

    أضف وسومًا وافصل بينها بفواصل ","
  • ابحث باسم الكاتب

نوع المُحتوى


التصنيفات

  • الإدارة والقيادة
  • التخطيط وسير العمل
  • التمويل
  • فريق العمل
  • دراسة حالات
  • التعامل مع العملاء
  • التعهيد الخارجي
  • السلوك التنظيمي في المؤسسات
  • عالم الأعمال
  • التجارة والتجارة الإلكترونية
  • نصائح وإرشادات
  • مقالات ريادة أعمال عامة

التصنيفات

  • PHP
    • Laravel
    • ووردبريس
  • جافاسكريبت
    • لغة TypeScript
    • Node.js
    • React
    • AngularJS
    • Vue.js
    • jQuery
    • Cordova
  • HTML
    • HTML5
    • إطار عمل Bootstrap
  • CSS
    • Sass
  • SQL
  • لغة C#‎
    • ‎.NET
    • منصة Xamarin
  • لغة C++‎
  • لغة C
  • بايثون
    • Flask
    • Django
  • لغة روبي
    • إطار العمل Ruby on Rails
  • لغة Go
  • لغة جافا
  • لغة Kotlin
  • برمجة أندرويد
  • لغة R
  • الذكاء الاصطناعي
  • صناعة الألعاب
    • Unity3D
  • سير العمل
    • Git
  • سهولة الوصول
  • مقالات برمجة عامة

التصنيفات

  • تصميم تجربة المستخدم UX
  • تصميم واجهة المستخدم UI
  • الرسوميات
    • إنكسكيب
    • أدوبي إليستريتور
  • التصميم الجرافيكي
    • أدوبي فوتوشوب
    • أدوبي إن ديزاين
    • جيمب GIMP
    • كريتا Krita
  • التصميم ثلاثي الأبعاد
    • 3Ds Max
    • Blender
  • نصائح وإرشادات
  • مقالات تصميم عامة

التصنيفات

  • خوادم
    • الويب HTTP
    • قواعد البيانات
    • البريد الإلكتروني
    • DNS
    • Samba
  • الحوسبة السّحابية
    • Docker
  • إدارة الإعدادات والنّشر
    • Chef
    • Puppet
    • Ansible
  • لينكس
    • ريدهات (Red Hat)
  • خواديم ويندوز
  • FreeBSD
  • حماية
    • الجدران النارية
    • VPN
    • SSH
  • شبكات
    • سيسكو (Cisco)
  • مقالات DevOps عامة

التصنيفات

  • التسويق بالأداء
    • أدوات تحليل الزوار
  • تهيئة محركات البحث SEO
  • الشبكات الاجتماعية
  • التسويق بالبريد الالكتروني
  • التسويق الضمني
  • استسراع النمو
  • المبيعات
  • تجارب ونصائح
  • مبادئ علم التسويق

التصنيفات

  • إدارة مالية
  • الإنتاجية
  • تجارب
  • مشاريع جانبية
  • التعامل مع العملاء
  • الحفاظ على الصحة
  • التسويق الذاتي
  • مقالات عمل حر عامة

التصنيفات

  • الإنتاجية وسير العمل
    • مايكروسوفت أوفيس
    • ليبر أوفيس
    • جوجل درايف
    • شيربوينت
    • Evernote
    • Trello
  • تطبيقات الويب
    • ووردبريس
    • ماجنتو
  • أندرويد
  • iOS
  • macOS
  • ويندوز
  • الترجمة بمساعدة الحاسوب
    • omegaT
    • memoQ
    • Trados
    • Memsource
  • أساسيات استعمال الحاسوب
  • مقالات عامة

التصنيفات

  • شهادات سيسكو
    • CCNA
  • شهادات مايكروسوفت
  • شهادات Amazon Web Services
  • شهادات ريدهات
    • RHCSA
  • شهادات CompTIA
  • مقالات عامة

أسئلة وأجوبة

  • الأقسام
    • أسئلة ريادة الأعمال
    • أسئلة العمل الحر
    • أسئلة التسويق والمبيعات
    • أسئلة البرمجة
    • أسئلة التصميم
    • أسئلة DevOps
    • أسئلة البرامج والتطبيقات
    • أسئلة الشهادات المتخصصة

التصنيفات

  • ريادة الأعمال
  • العمل الحر
  • التسويق والمبيعات
  • البرمجة
  • التصميم
  • DevOps

تمّ العثور على 5 نتائج

  1. أصبح الواقع الافتراضي جزءًا لا يتجزأ من واقعنا وتدخل التجارة الإلكترونية ضمن هذا الواقع طبعًا، فالتجارة عمومًا والحاجة إلى الشراء جزء أساسي من حياتنا اليومية فكيف الحال مع موجود المتاجر الإلكترونية التي سهلت كثيرًا عملت الشراء والبيع تلك؟! بتنا نرى هذه الأيام مدى ازدهار التجارة الإلكترونية والمتاجر الإلكترونية، لذلك أصبح الانطلاق بإنشاء وتصميم متجر إلكتروني من الأمور الضرورية خصوصًا إن كان لديك متجر حقيقي في السوق، أما إن كنت تفكر في التجارة عمومًا، فلا يكفي إنشاء متجر على أرض الواقع بل يجب أيضًا التواجد في الواقع الافتراضي، خلف الشاشة. وفقًا لما سبق، سنقدم سلسلة مقالات تشرح عملية إنشاء متجر إلكتروني بخطوات سهلة وبسيطة انطلاقًا من حجز النطاق وانتهاءً بنشر منتجاتك عليه والتسويق لها. لا تقلق فأنت مؤهل لقراءة السلسلة حتى لو لم يكن لديك معرفة برمجية كبيرة، فكل ما يجب عليك امتلاكه هو اتصال بالإنترنت وشراء بعض الأمور الأساسية التي لا يمكن البدء بدونها والتي سأقوم بشرحها بالتفصيل في هذه السلسلة. سنبدأ في أول مقال من السلسلة بشرح كيفية حجز عنوان المتجر الإلكتروني (أو ما يطلق عليه بالنطاق domain)، الخطوة التي نراها مهمة في ترسيخ العلامة التجارية لمتجرك. ما هو اسم النطاق اسم النطاق هو عبارة عن عنوان موقعك الإلكتروني الذي يقوم الزوار بكتابته ضمن المتصفح للوصول له مثل mostaql.com، ولتبسيط الفكرة أكثر، يمكنك اعتبار الموقع هو متجر حقيقي أو منزل عندها يكون اسم النطاق هو عنوان هذا المتجر أو هذا المنزل. نستطيع النظر لشبكة الإنترنت على أنها شبكة ضخمة من الحواسيب وكل حاسوب فيها يتم إسناد رقم له، هذا الرقم يدعى عنوان IP و 66.249.66.1 هو مثال كيف يكون عنوان IP. إذا طلبت منك حفظ هذا الرقم كي تستطيع الوصول لموقعي، فهل هو بالأمر السهل؟ أبدًا، الأمر صعب وسوف يزداد صعوبة كلما احتجت لحفظ عناوين IP أكثر لذلك تم إيجاد أسماء النطاقات لتساعدنا على حفظ عناوين المواقع الإلكترونية على شبكة الإنترنت ويتألف النطاق من أحرف وأرقام مما يساعد صاحب العمل على إنشاء أسماء مرتبطة بالماركات الخاصة به باستخدام اسم النطاق. متى يجب عليك تسجيل اسم نطاق ما الإجابة الأفضل لهذا السؤال هي حالما يخطر في ذهنك فكرة لمشروع الكتروني ما، وذلك بسبب وجود تجارة مرتبطة بأسماء النطاقات، إذ من المحتمل أنَّ اسم النطاق الذي تفكر فيه قد أخذه أحد ما مسبقًا. هذا الشخص قد لا يمتلك أدنى فكرة عن كيفية استخدام اسم النطاق ولكنه يراهن على أن أحدًا ما في يوم ما سوف يكون بحاجة لهذا الاسم وقد يكون مستعدًا لدفع مبلغ جيد مقابله. لذلك تذكر أنه عليك تسجيل اسم النطاق حالما تخطر في بالك فكرة معينة بحاجة لموقع إلكتروني وعادة ما تكون أسماء النطاقات رخيصة وتنتهي مدة تسجيلها بعد عام، لذلك في حال بقيت فكرتك فكرة ولم تتجسد على أرض الواقع فيمكنك عدم تجديد ملكية اسم النطاق مستقبلًا. أين يمكنك تسجيل اسم النطاق يتم تخزين جميع سجلات أسماء النطاقات في قاعدة بيانات مركزية تدعى المُسجل ولكي يتم الاعتراف باسم النطاق يجب أن يتم إضافته إلى قاعدة البيانات هذه مع كل المعلومات المرتبطة به. يتم إعطاء الصلاحيات لمسجل اسم النطاق من خلال ICANN (وهي منظمة غير ربحية لإدارة أسماء النطاقات) ليقوم بالنيابة عنها بعمل تغييرات على معلومات اسم النطاق ضمن قاعدة البيانات المركزية سابقة الذكر كما يوفر مسجل اسم النطاق أدوات سهلة تجعل من هذه التغييرات سهلة على المستخدم ليقوم بها عبر المتصفح. والآن سوف ننتقل لشرح كيفية اختيار أفضل مسجل اسم نطاق لاختيار وتسجيل النطاق الخاص بك. كيف تختار مسجل اسم النطاق لا يمتلك جميع مسجلي اسم النطاق الصلاحية لبيع جميع امتداداته فمثلًا بعض مسجلي اسم النطاق يستطيعون فقط بيع اسم نطاق بامتداد مرتبط بالدولة مثل ‎.io و ‎.in و ‎.ly. ويقدم كل مسجل اسم نطاق خدمات مختلفة مع اسم النطاق فالبعض قد يقدم أسماء النطاق بتكاليف منخفضة لجذبك بينما البعض الآخر قد يقدم أدوات تُسهل استخدام وإدارة النطاق وعند اختيار أفضل مسجل اسم نطاق يجب أن تأخذ بالحسبان الجوانب الأربع التالية: السعر ومدة الحجز لاسم النطاق أهم جانب يبحث عنه أي مشتري هو سعر حجز اسم النطاق فبعض مسجلي اسم النطاق يقدمون أسعار حجز منخفضة لأول عام ولكن سعر التجديد يكون مختلفًا وأحيانًا أعلى بشكل كبير. تستطيع حجز اسم النطاق لمدة عام على الأقل ولكن بعض الشركات قد تطلب منك مدة أعلى مثل عامين على الأقل مقابل الحصول على السعر المخفض والفترة القصوى لحجز اسم النطاق هي 10 أعوام. أنصح بحجز النطاق لمدة عام في حال كنت تفكر البدء بإنشاء موقع إلكتروني جديد مع تفعيل التجديد التلقائي كي لا تنتهي صلاحيته دون علمك والسبب بالحجز لمدة عام أولًا هو أنَّ الكثير من المشاريع الناشئة قد لا تتكلل بالنجاح لذلك لا نحجزه أكثر من عام قبل التأكد من نجاح المشروع. أمر آخر يجب الانتباه له وهو وجود أي تكاليف إضافية في حال طلبت نقل اسم النطاق من شركة لأخرى أو تجديده. نقل اسم النطاق يمكن نقل اسم النطاق من مسجل لآخر وعادة لن تحتاج للقيام بهذه العملية ولكن في حال كنت غير مرتاح للتعامل مع المسجل الحالي لاسم نطاقك يمكنك طلب النقل لمسجل آخر. يجب الانتباه أننا لا نستطيع نقل اسم نطاق خلال أول 60 يوم من تسجيله وهذه المدة محددة من قبل ICANN ومن الممكن أن تتغير مستقبلًا ولكن حاليًا يمكنك نقل اسم النطاق لمسجل آخر بعد انقضاء هذه المدة. يُسهل معظم مسجلي أسماء النطاقات عملية نقل اسم النطاق وغالبًا ما تكون بدون تكاليف إضافية ولكن البعض الآخر يحاول تصعيب العملية وفرض تكاليف إضافية لمحاولة إضعاف نية العميل في نقل اسم النطاق لذلك تأكد جيدًا من مراجعة سياسة النقل التابع للمسجل قبل شراء اسم النطاق منه. سياسات انتهاء مدة تسجيل اسم النطاق يتم حجز النطاق لك لمدة محددة وتستطيع تجديد الحجز قبل انتهاء المدة ولكن في حال نسيت فعل ذلك فهنالك احتمال أن يتم حجز النطاق من قبل شخص آخر. وهذا يعني لصاحب متجر مثلًا أن أحد آخر يمكنه أخذ اسم متجره، لذلك عليك تفعيل التجديد التلقائي لتلافي حدوث مثل هذه المشكلة. وحتى في حال استخدمت التجديد التلقائي لحجز النطاق فمن المهم الاطلاع على سياسة انتهاء الصلاحية الخاصة بالحجز فبعض مسجلي اسم النطاق يقدمون فترة سماحية بعد انتهاء مدة حجزك للاسم بحيث لا يمكن لأحد آخر حجزه ويمكنك تجديد حجز النطاق خلالها. يوجد الكثير من الحكايا لأشخاص فقدوا حجز النطاق الخاص بمتاجرهم أو مدوناتهم وذلك بعد انتهاء صلاحية بطاقتهم الائتمانية دون انتباههم للأمر دون وجود فترة سماحية ضمن مسجل اسم النطاق الخاص بهم لحمايته من الحجز من قبل أحد آخر. الخدمات الإضافية يجب علينا أيضًا مراجعة الخدمات التي يقدمها مسجل اسم النطاق بغض النظر إن كنت سوف تحتاجها في الوقت الراهن أو لا، حيث تتضمن بعض هذه الخدمات "حماية الخصوصية" و"حماية النطاق بعد انتهاء الحجز لفترة" والكثير غيرها مثل حسابات بريد إلكتروني مرتبطة بالنطاق أو حتى استضافة مجانية لفترة. أفضل مسجل اسم نطاق لحجز نطاق منه اختيار مسجل اسم النطاق المناسب يجنبنا الكثير من المشاكل التي يمكن أن تصادفنا مستقبلًا وبناء على ما ذكرته سابقًا فإن أفضل شركات تسجيل اسم نطاق هي: Domain.com بدأ هذا المسجل العمل في عام 2000 وهو من أكثر الشركات شعبية ويسمح لك بحجز نطاقات بامتدادات مميزة والعديد من الامتدادات الخاصة بالدول. يمتلك Domain.com محرك بحث نطاقات سريع يسمح لنا بالبحث عن النطاق المناسب وهل هو محجوز أم لا وما هي الخيارات البديلة. ويمكن الوصول لجميع أدوات إدارة النطاقات التي تقدمها الشركات الرائدة مثل Domain.com والتي تتضمن خصوصية التسجيل Private Registration وحماية خصوصية WHOIS، نقل الحجز بسهولة، إدارة DNS سهلة وحسابات بريد إلكتروني والعديد من الخدمات الأخرى. وفي حال وجود أي استفسار لديك يمكن التواصل مع فريق الدعم الخاص بهم عبر خدمة المحادثة أو البريد الالكتروني. Bluehost تُعد بلوهوست (bluehost) واحدة من أضخم شركات الاستضافة في العالم وكجزء من خدمتهم الخاصة بتقديم الاستضافات فإنهم يقدمون خدمة حجز النطاقات أيضًا. يمكننا الحصول على نطاق مجاني عند شرائنا لبعض باقات الاستضافات كما يوجد باقات مخصصة لاستضافات خاصة بووردبريس. HostGator HostGator شركة أخرى ذات شعبية واسعة وتقدم لمستخدميها منصة واحدة لحجز النطاقات وشراء الاستضافات معها كما أنها تقدم مجموعة جيدة من امتدادات النطاق وخدمة خصوصية النطاق وأدوات إدارة DNS. نستطيع البحث عن نطاق مناسب لنا باستخدام أداة سهلة الاستخدام على موقع الشركة كما أننا سوف نجد العديد من المقالات التي تشرح العديد من الجوانب التي يجب على كل شخص يقوم بإدارة نطاق الإلمام بها. GoDaddy GoDaddy واحدة من أقدم وأكثر شركات حجز النطاق شعبية حيث تدير أكثر من 77 مليون اسم نطاق لأكثر من 18 مليون زبون. توفر هذه الشركة مجموعة متنوعة من امتدادات اسم النطاق كما أنَّ أسعارهم تنافسية جدًا ومن المحتمل أن تحصل على حسم كبير لأول اسم نطاق تقوم بتسجيله لأول عام. تقدم جودادي واجهة إدارة اسم نطاق سهلة الاستخدام والتي تسمح لك بنقل اسم النطاق لمسجل آخر أو تغيير إعداداته بسلاسة. شخصيًا أول اسم نطاق قمت بحجزه كان من خلال شركة جودادي وقبل انتهاء مدة الحجز أردت التجديد لمدة 5 سنوات علما أني كنت مشترك باستضافة منهم أيضًا ولكن أردت فقط الحفاظ على النطاق لذلك ألغيت التجديد التلقائي للاستضافة ولكن بعد انتهاء مدة تسجيل النطاق تفاجأت بأن الشركة قامت بتجديد كل من النطاق والاستضافة لمدة 4 سنوات واقتطعت المبلغ المطلوب من البطاقة الائتمانية، لذلك قمت بالتواصل مع فريق الدعم الخاص بهم وكانوا جدًا متعاونين وتم إلغاء الإستضافة وإعادة المبلغ المالي المُقتطع عنها لذلك أنصح بهم بناءً على تجربتي الشخصية. نطاقات جوجل (Google Domains) دخلت شركة جوجل مضمار حجز النطاقات في 13/1/2005 ويمكنك حجز أي نطاق تقريبًا حيث تغطي الشركة عددًا كبيرًا من الامتدادات كما توفر أدوات سهلة الاستخدام لإدارة DNS. يمكنك أيضًا شراء خدمات استضافة من جوجل وربط النطاق معها ولكن معظم خدمات الاستضافة التي تقدمها جوجل تحتاج إلى خبير للتعامل معها إضافة إلى أن تكاليفها مرتفعة جدًا بالنسبة لأي شخص مبتدئ ما زال في بداية الترويج لمتجره أو موقعه الإلكتروني. NameCheap نيم شيب هي شركة أخرى رائدة في مجال حجز النطاقات وتقدم أيضًا العديد من خدمات الاستضافة المتنوعة وتوفر أداة للبحث عن أسماء النطاقات المناسبة لك مع تقديم العديد من الاقتراحات في حال كان الاسم الذي تبحث عنه غير متوفر. وهي تقدم خدمات أخرى مثل خصوصية النطاق وأدوات سهلة لإدارة DNS. والآن عملية حجز اسم النطاق في أي من الشركات السابقة بسيطة جدًا متشابهة وسوف نقوم بإعطاء مثال باستخدام Domain.com. كيفية حجز اسم نطاق على Domain.com بدايةً علينا اختيار مسجل اسم النطاق وفي حالتي أنا اخترت Domain.com لذلك علينا التوجه إلى الموقع والبحث عن اسم النطاق الذي نرغب في حجزه. في مثالي أردت حجز greatchoice.com لذلك وضعته في مربع البحث. نتيجة البحث تشير إلى أن اسم النطاق الذي بحثت عنه مأخوذ لذلك رشح موقع Domain.com أسماء نطاقات أخرى بامتدادات مختلفة لذلك سأختار greatchoice.store وأضيفه للسلة من خلال خيار Add to cart. لاحظ على الجهة اليمنى ظهر اسم النطاق مع خيار الحجز لمدة سنتين إضافة إلى خيار حماية خصوصية النطاق لذات المدة أيضًا. وبالنسبة لي لا أحتاج لحماية الخصوصية لذلك سنزيلها. عند الضغط على زر x بجانب حماية الخصوصية سوف تظهر لك نافذة منبثقة تخبرك بما سوف تخسره في حال أزلت حماية الخصوصية وأنََّ معلوماتك كاسمك ورقم هاتفك وعنوانك سوف تظهر لمن يبحث عن مالك اسم النطاق في فترة حجزك له وربما أيضًا بريدك الإلكتروني. وكما قلت أنا لا أحتاج هذا الأمر لذلك سوف أتابع واضغط على Remove from cart. قبل الضغط على خيار المتابعة Continue يمكنك تعديل عدد سنوات حجز اسم النطاق. والآن سوف يعرض الموقع مجموعة من الخدمات الإضافية مع خصومات يمكننا الحصول عليها مثل حساب G Suite على جوجل كلاود أو شهادة SSL من Comodo …الخ ويمكنك اختيار ما تحتاجه ولكن بالنسبة لي يكفيني حجز اسم النطاق. بقي علينا إدخال معلوماتنا واختيار طريقة الدفع ثم الضغط على Purchase Now. خاتمة انتهيت من حجز اسم النطاق الذي سيمثل عنوان متجرك الإلكتروني -الخطوة الأولى في رحلة إنشاء متجرك وإطلاقه- وسوف أنتقل في مقالتي القادمة ضمن هذه السلسلة للحديث عن كيفية اختيار استضافة مناسبة وكيفية حجزها وربطها مع اسم النطاق الذي قمت بحجزه. اقرأ أيضًا المقال التالي: أنواع الاستضافات وكيفية حجز استضافة وربطها مع اسم نطاق متجرك الإلكتروني
  2. سأعرفك من خلال هذه المقال على كل ما يخص أنواع الاستضافات وأفضل مقدمي خدماتها وكيفية ربط الاستضافة مع اسم النطاق الذي قمت بحجزه بالاعتماد على المقالة الأولى "الخطوات الابتدائية لإنشاء متجرك الإلكتروني: عنوان المتجر وحجز النطاق (Domain)". يوجد العديد من الخيارات المتاحة عند انتقاء استضافة لمتجرك الالكتروني والخيار الذي سوف تعتمده يعتمد على مجموعة من العوامل والتي تختلف من موقع لآخر فمثلًا إذا كان موقعنا الإلكتروني قائم ويمتلك العديد من الزوار فربما نحتاج البحث عن خيار يستطيع تحمل عدد الزيارات الكبير والذي أصبح يفوق استطاعة استضافتنا السابقة، أو ربما ما زلت في طور بناء موقع وليس لدينا بعد أي زوار وبالتالي فإن المواصفات تختلف ويمكننا الاستعانة بشيء بسيط. زاوية أخرى للنظر للموضوع، ربما تمتلك بعض الخبرة في إدارة الاستضافات وبالتالي يمكنك اعتماد استضافة بدون لوحة تحكم وبالتالي تكلفة أقل أو ربما أنت بحاجة للوحة التحكم هذه لقلة خبرتك في التعامل مع الاستضافات. إذا يوجد الكثير من المتغيرات التي يجب الإحاطة بها قبل اختيار استضافة لموقعك الالكتروني وبناءً على هذه المتغيرات فإن شركات الاستضافة تقدم العديد من الخيارات أو الباقات التي تجعل من الأمر سهلًا وصعبًا في ذات الوقت، هو سهل لوجود خيار مناسب لك مهما كانت المواصفات التي تطلبها وصعب لوجود كل هذه الخيارات في نفس الوقت. أنواع الاستضافات تنقسم الاستضافات إلى الأنواع التالية: الاستضافات المشتركة تعد الاستضافة المشتركة Shared Hosting خيارًا مناسبًا للمواقع الناشئة أو قيد التطوير فهي ذات تكلفة منخفضة والسبب في ذلك أنَّ موقعك الإكتروني يتم تخزينه مع عدة مواقع أخرى على نفس الخادم حيث تتشارك جميع هذه المواقع في موارد ذلك الخادم من وحدة معالجة وذواكر وعدد عمليات كتابة وقراءة على مساحة التخزين. في معظم الحالات، هذا الخيار هو الخيار الأفضل والأبسط لاستضافة موقعك في حال كنت ستُدير متجر الكتروني صغير أو مدونة حديثة العهد. لكن تبقى مشكلة هذه الاستضافة هي في تشاركيتها من قبل مجموعة من المواقع وبالتالي فإن ازدياد عدد زوار أي من هذه المواقع سوف يؤثر على أداء بقية المواقع لأنه يستنزف الموارد نفسها المُستخدمة من قبل بقية المواقع. استضافة المخدم الخاص الافتراضي يُعتبر المخدم الخاص الافتراضي Virtual Private Server ‏(VPS) الخيار الأوسط والذي يقع بين الاستضافة المشتركة والمخدم المستقل وهو خيار مثالي لأصحاب المواقع الذين يحتاجون التحكم بشكل أكبر بالمخدم وتخديم عدد أكبر من الزوار. يتم تخديم كل موقع في هذا النوع من الاستضافات ضمن مساحة مخصصة له على المخدم مع أنه يتشارك مع مجموعة أخرى من المواقع بنفس المخدم، إذا ما الذي يميزه عن الاستضافة المشتركة؟ فيزيائيًا موقعك يتشارك نفس المخدم ولكن افتراضيُا يتم تقسيم موارد المخدم وتوزيعها على المواقع بحيث لا يستطيع أي موقع تجاوز قيم محددة وبالتالي افتراضيًا تكون هذه المواقع مخدمة كل على حدة بمخدم منفصل افتراضيا ويمكنك التحكم بمخدمك كيفما أردت. وبالرغم من أن هذه الاستضافة هي أفضل بكثير من الاستضافة المشتركة إلا أنها تمتلك أيضًا حدود فهي لا تستطيع تحمل مستويات ضخمة من الزوار أو الارتفاع المفاجئ في عدد الزوار وهذا يعني أنَّ أداء الموقع لا زال يتأثر قليلًا بالمواقع الاخرى على نفس المخدم لأنها تمنعه من استخدام موارد إضافية من المخدم في حال احتاج ذلك. ويتم عادةً اختيار هذا النوع من الاستضافات للمواقع التي تمتلك عدد زيارات أكبر بكثير مما تتحمله الاستضافة المشتركة وبتكاليف أعلى بقليل ولكن مقارنة مع الاستضافة المستقلة التي سنتعرف عليها تاليًا فهي تتحمل عدد أقل من الزيارات وبكلفة أقل بكثير. أيضًا يجب التنويه أن إدارة هذا النوع من الاستضافات يحتاج بعض المعرفة التقنية فيها في حال كانت غير مدارة من قبل الشركة المقدمة للاستضافة وفي حال كانت مُدارة من قبلهم فهذا يعني أنَّ كلفتها أكبر. استضافة المخدم المستقل في هذا النوع من الاستضافات لديك تحكم كامل بالمخدم وذلك لأنك تقوم باستئجار مخدم حقيقي بشكلٍ كامل لا يوجد غير موقعك عليه وتستطيع التحكم فيه وتغيير النظام وتحديد مستوى أمنه وكل ما يخطر على بالك، ولذلك لاستخدام مثل هذه الاستضافات يجب أن تكون على خبرة ودراية جيدة بإدارة المخدمات والتعامل مع نظام ويندوز سيرفر أو أنظمة لينكس المستخدمة لهذا الشأن. ويُعتبر هذا الخيار من أكثر الخيارات كلفة ويُستخدم للمواقع التي تمتلك عدد هائل من الزيارات أو كثافة زيارات ضخمة في وقت محدد من اليوم. الاستضافة السحابية هذا النوع من الاستضافات يتألف من شبكة كبيرة من الحواسيب التي تُشغل تطبيقات تستخدم موارد حاسوبية مُجمعة من الشبكة وهذا يسمح لك كصاحب موقع أن تُحدث قدرات استضافتك كيفما تشاء فأنت تدفع مقابل الموارد التي يتم ترقيتها حسب طلبك والموزعة على شبكة من المخدمات (الحواسيب) وهذا يُقلص من احتمال توقف الموقع بسبب مشكلة في المخدم (عدة مخدمات تعمل في نفس الوقت). أفضل مقدمي خدمة الاستضافة تقدم معظم الشركات التي سنقوم بذكرها جميع ما سبق من أنواع استضافات لذلك سوف نذكر المجال الذي تتميز به كل شركة سواء كان الاستضافة المشتركة أو VPS أو الاستضافة السحابية أو المخدم المستقل. HostGator: أفضل استضافة مشتركة تٌقدم شركة HostGator مجموعة متنوعة من خدمات الاستضافة وأسماء النطاق بأسعار تنافسية مدعومة بزمن تشغيل 99.9% لمخدماتها (أي أنَّ احتمال توقفها خلال فترة عملها هو 0.01%). عند اشتراكك بخدمة لمدة سنة أو أكثر سوف تحصل على حسم جيد إضافة لوجود ضمان استعادة ما دفعته خلال 45 يوم من بدء الخدمة في حال لم تعجبك. يمكنك الاطلاع على الخيارات المتاحة للاستضافة المشتركة عبر الرابط. Hostinger: أفضل خدمة استضافة سحابية Hostinger واحدة من أفضل الشركات التي تقدم خدمة استضافة مجانية عبر 000webhosting، تمتلك حوالي 30 مليون مستخدم وخيارات منخفضة التكلفة بفضل تكاليف التشغيل المنخفضة للسحابة. تُفضل Hostinger استخدام التقنيات الخاصة بها فهي تستخدم مثلًا لوحة تحكم خاصة بها لإدارة استضافاتها بدلًا من الخيار الشهير CPanel لذلك تستطيع التحكم بأداء مواردها بشكل أفضل وتكلفة أقل. يمكنك الاطلاع على الخيارات المتاحة للاستضافات السحابية عبر الرابط. Hostwinds: أفضل مقدم استضافة مخدم مستقل تقدم شركة Hostwinds مجموعة متنوعة من خيارات إعداد المخدم المستقل بدءًا من الاستخدام العادي إلى حدود الاستخدام العالي مما يجعلها مثالية لاستضافة كل شيء من مواقع شركات إلى مخدمات ألعاب. يوجد عدة خيارات أساسية يمكننا تخصيصها تبعًا لاحتياجاتنا حيث تمتلك أرخص نموذج معالج رباعي النوى وذاكرة Ram تبدأ من 8 جيجا بايت وهذا مناسب للمستخدمين العاديين. يوجد مجموعة إضافية من الخيارات المتوفرة مثل إعدادات RAID مختلفة للمخدم وعدد من أنظمة التشغيل المختلفة التي تستطيع الاختيار منها مثل CentOS أو Debian أو Ubuntu أو Fedora إضافة إلى خيار ويندوز سيرفر. وتوفر الشركة إدارة كاملة للمخدم إن أردت وهذا مفيد لمن لا يملكون الخبرة ولكن أيضًا يرفع التكلفة بشكل جيد. وتستطيع الاطلاع على الخدمات المقدمة عبر الرابط. OVH: أفضل استضافة VPS تتوزع تجهيزات OVH في 30 نقطة في أربع قارات وتقدم خيارات منخفضة التكلفة ويُعتمد عليها ولكن خيارات VPS غير مدارة وعليك أن تتمتع بالقليل من المعرفة والتي يمكنك اكتسابها من خلال الدليل الذي تقدمه الشركة. يمكنك الموازنة بين الخيارات عبر الرابط. كيفية ربط اسم النطاق مع الاستضافة الخاصة بك الأمر بسيط إن كنت تملك النطاق والاستضافة من نفس الشركة حيث يمكنك التواصل مع الدعم عبر حسابك على موقع الشركة وطلب ربط اسم النطاق مع الاستضافة أو خلال عملية شراء الاستضافة سوف يطلب منك تحديد اسم النطاق الذي تريد ربطه مع الاستضافة هل هو مملوك من قبلك أم تريد حجز اسم نطاق جديد وفي هذه الخطوة إذا كان اسم النطاق موجود ضمن نفس الشركة سوف يتم الربط بشكل تلقائي ولكن المشكلة التي تواجهنا هي في حال وجود اسم النطاق والاستضافة ضمن شركتين منفصلتين ولنقل على سبيل المثال اسم النطاق على شركة نيم شيب والاستضافة على شركة كونتابو كما هو الحال في مثالي القادم. أولًا علينا الدخول إلى حساب الاستضافة (هنا كونتابو) والتوجه إلى DNS Zone Management. وسنلاحظ عبارة تُشير إلى أنه في حال كان اسم النطاق من شركة أخرى عليك استخدام nameservers التالية وهي ثلاث هنا. ثانيًا علينا التوجه إلى حسابنا على موقع الشركة التي قمت بحجز اسم النطاق من خلالها وهي في حالتنا نيم شيب ثم التوجه إلى قسم Domain List واختيار إدارة اسم النطاق المطلوب. والآن علينا البحث عن قسم Nameservers ثم اختيار Custom DNS وإضافة أسماء DNS الثلاث الموجودة في الصورة السابقة ويكون ذلك بعملية نسخ ولصق. ومن ثمَّ يجب العودة إلى لوحة تحكم كونتابو وإضافة اسم النطاق ضمن المربع الفارغ Domain (النطاق الذي قمت بشراءه من شركة أخرى وفي حالتنا من نيم شيب) ثم اختيار عنوان IP ما من Target IP Address وهو عنوان المخدم الخاص بك ثم الضغط على Create Zone ليتم ربط اسم النطاق من نيم شيب مع المخدم من كونتابو بنجاح. خاتمة أصبح بإمكانك الآن حجز اسم نطاق وشراء استضافة وفق ما يحتاجه متجرك الالكتروني ولكن اصبر قليلًا وتابع قراءة مقالات السلسلة حيث ستتعرف على استضافات مجانية يمكنك استخدامها للتجريب وبناء متجرك عليها وبذلك تكتسب خبرة جيدة في التعامل مع الاستضافات قبل شراء واحدة. اقرأ أيضًا المقال التالي: دليلك المصور لتثبيت ووردبريس والبدء بإنشاء متجر ووكومرس المقال السابق: الخطوات الابتدائية لإنشاء متجرك الإلكتروني: عنوان المتجر وحجز النطاق (Domain)
  3. إن الحصول على اسم نطاق جيد لن يؤدي في كثير من الأحيان إلى زيادة عدد الزيارات إلى موقعك فحسب، بل سيسهل أيضًا تذكره - وهذا يجلب المزيد من الزيارات أيضًا. هناك كثير من الأشياء التي يجب على مصمم المواقع أن بفكر بها عندما يصمم موقع. وخصوصًا إن كانت لديه المسؤولية الكاملة عن الموقع، فيجب عليه أن يأتي باسم نطاق جيد للموقع. على الرغم من أن الكثيرين يعتقدون أن اختيار اسم جيد ليس بتلك الأهمية، إلا أن اسم النطاق مهم مثل اسم شركتك أو موقع الويب أو صفحة فيس بوك. إن العثور على اسم نطاق مثالي ليس سهلًا على الإطلاق في يومنا الحالي. كثير من النطاقات التي من الممكن أن تفكر بها إما أن تكون مستخدمة من قِبل شركة أخرى أو شخص ما اشتراها للربح أو حتى في الأعمال التجارية. غالبًا ما يمضي خبراء الويب وقتًا في العثور على اسم نطاق مناسبٍ أكثر من الوقت في تصميم هوية أو موقع ويب. العلامة التجارية تعد العلامة التجارية مفهوما مهما جدًا بالنسبة للأعمال. يوجد لكل شركة علامة تجارية، تمثل اسمها وشعارها ومخطط ألوانها وهويتها البصرية. ومع ذلك، لا نجد أن كل العلامات التجارية معروفة. وهذا هو الفرق في الوعي بالعلامة التجارية. تعتمد الشركة التي لديها وعي بالعلامة التجارية على قدرة عملائها على تذكر علامتهم التجارية والتعرف عليها في ظروف مختلفة وربطها بعناصر علامتها التجارية. وهو يتعلق برضى العملاء عن أحد المنتجات وإدراك المنتجات فور رؤيتهم للعلامة التجارية. إنه الفرق بين كوكا كولا وشركة كولا بلا اسم. أو الفرق بين منتج شركة Apple ومنتج شركة غير معروف اسمها. قبل 10 سنوات لم يكن الموضوع بهذا الحجم كما هو عليه الآن، إلّا أن اليوم إن كنت تملك شركة وتريد علامة تجارية قوية ، فإن المعرفة الأساسية في اختيار اسم نطاق لموقعك يعتبر مهمًا جدًا، كما هو الحال مع عنوان مكتبك. وحيث يمكّن الأشخاص من العثور عليك والاتصال بك. الامتدادات (Extensions) إن أكثر الامتدادات استخدامًا في العالم هي الامتدادات الثلاثة التالية com. و net. و org.. يبدو اسم النطاق مع واحدة من هذه الامتدادات مثاليًا لأي نوع من الأعمال. فاستخدام أحد الامتدادات المجانية مثل TK. قد لا يكون ناجحًا جدًا. في كثير من الأحيان لا يستطيع الزوار تذكر موقعك، لذلك هم يحاولون استخدام اسم شركتك مع هذه الامتدادات الثلاثة المشهورة. وهذا ما أفعله في كثير من الأحيان ، لذا أني أفترض أن إحدى الشركات التي سأكون مهتمًا بالتعامل معها، أو أن أحد مواقع الويب التي سأكون مهتمًا بزيارتها سيكون له واحد من هذه الامتدادات الثلاثة. وكما قلت للتو أن هذه الامتدادات ذات شعبية كبيرة، لذا يتوقع الزوار أن تستخدم الشركات هذه الامتدادات الثلاثة فقط. يقدم بعض مقدمي خدمات حجز النطاقات عروضًا لمن يشتري الامتدادات الثلاثة سيحصل على خصم. لذا فإن حصولك على الامتدادات الثلاثة سيكون مفيد جدًا لك في المستقبل - تعدّ هذه الخطوة ذكية جدًا وستضعك في موضع الصدارة. من الميزات الأخرى لاستخدام الامتدادات الثلاثة (أو واحد منها) أن أسعارهم رخيصة جدًا. ومدعومين في جميع أنحاء العالم ومن الصعب العثور على مقدم خدمات حجز النطاقات لا يبيعها. بالتأكيد أن لا أقول أنه يجب عليك أن تملك واحدًا منهم. الشريك المؤسس لووردبريس Matt Mullenweg لديه واحد من أروع أسماء النطاقات ألا وهو www.ma.Tt. نعم، لديه امتداد غريب إلا أنه يتوافق مع إسمه بشكل مثالي. إذا تمكنت من العثور على شيء ذكي مثل هذا الامتداد، فاحصل عليه مباشرة، ولكن فكر في حقيقة أن الأشخاص الذين لا يعرفون الكثير عن الويب لا يعرفون عن وجود شيء آخر غير امتدادات com. و net. و org.. وينبغي أن يكون هذا الجزء غذاء لأفكارك. ومع ذلك، يعدّ اختيار امتداد لاسم النطاق واحدًا من أسهل المهام في إنشاء علامة تجارية قوية. ولكن انتظر! هناك الكثير من الأمور التي يجب عليك متابعتها أيضًا. الموقع بالتحدث عن الإمتدادات، يعدّ الموقع شيء آخر يجب عليك التفكير فيه. إنه يعتمد بشكل كبير على نوع أعمالك والغرض منها. ويعتمد كثيرًا على الجمهور والسوق وسلوكهم. إذا كان لديك شركة دانماركية تستهدف الدنماركيين فقط، فإن وجود موقع ويب ينتهي في com. لن يكون له داعٍ لأننا نستطيع الحصول على امتداد سهل التمييز مثل dk.. جميع البلدان لديها امتدادات نطاق (Top-level Domain). وبالتأكيد dk. ليس هو الخيار الوحيد المتوفر. يُستخدم رمز البلد TLD في أغلب الأحيان للشركات والأفراد في البلد المَعني. ويكيبيديا لديها قائمة طويلة وكاملة من TLDS في جميع أنحاء العالم. من السهل ملاحظة أن بعض هذه الامتدادات يتطلب إما تسجيل شركة في البلد أو على الأقل الحصول على تصريح إقامة، لذلك فإن التسجيل عليها ليس بتلك السهولة، وخصوصًا إن كنت تتطلع أن تفعل مثلما فعل Matt في امتداد موقعه. وهو أيضا خيار للشركات التي تستهدف الدول التي لا تستخدم الأبجدية الإنجليزية، مثل الدول الآسيوية، أو العربية، أو روسيا. وتسمى IDNs (أسماء النطاقات الدولية Internationalized Domain Names) ويجب أن تستخدمها فقط لاستكمال عنوان com. (أو أي TLD آخر) وإلا فإنه سيكون مربكًا للزائرين الذين لغتهم الرئيسية الإنجليزية أو أحد الأبجديات المستخدمة في أوروبا أو أمريكا. خدع وحِيَل لقد تحدثنا عن الخدع قبل قليل وهي الأشياء الذكية التي تقوم بها لدمج اسم النطاق مع الامتداد. صدق أو لا تصدق أنه يوجد على الإنترنت أدوات مخصصة لمساعدتك في إيجاد تركيبات ممكنة لاسم موقعك وامتداده! يعدّ موقع Domai.NR من أفضل الخيارات المتوفرة للاستخدام في هذا المجال، لأنه يعطيك العديد من الخيارات في بحث بسيط. تستعمل الناس هذه الخدع ليست لأنها رائعة فحسب، بل لأنه في أغلب الأحيان يكون الأسم المناسب لشركتهم مأخوذ بالفعل وهذا محبط جدًا، وإنه يحدث في كثيرٍ من الأحيان . لأن العثور على اسم مناسب ليس سهلًا إلى هذه الدرجة. لذلك أحيانًا قد ترغب في الإطلاع على بعض الخدع. قبل الشراء رائع، الآن وجدت اسم النطاق الذي تبحث عنه وأنت مستعدٌ لشرائه. لا، أنت لست مستعد! لقد نسيت شيئًا ما. وهو تتأكد من أن اسم النطاق الخاص بك لا يؤدي بك إلى مشاكل قانونية مع شركات أخرى. تأكد من أنه ليس هنالك شركة أخرى مشابهة تقوم بنفس الأعمال التي تقوم بها. مايكروسوفت (Microsoft) ضد ميكروايسوفتيس (MikeRoweSoftis) النزاع الأكثر شعبية بشأن انتهاك اسم النطاق. حدث هذا قبل عشر سنوات تقريبًا وكانت قضية دسمة لوسائل الإعلام عندما كان مصمم المواقع الشاب مايك رو ينازع اسم نطاقه مع العملاق الأميركي بسبب تشابه اسم النطاق الخاص به مع اسم نطاق شركة مايكروسوفت. إن التقدم بطلب العلامة التجارية هو أمر تقوم به الشركات الضخمة، بما أنهم يعرفون أن مواقعهم ستكون ذات شعبية قوية بطبيعة الحال، لكن هذا أمر مكلف للغاية. وخصوصًا إذا كنت في البداية، لذا فقد ترغب في حماية اسمك بطريقة أخرى وترك فكرة شراء علامتك التجارية لوقت لاحق. بعض التقنيات التي يمكنك استخدامها تسمى الشراء بالجملة. يفضل العديد من الأفراد شراء الكثير من النطاقات ذات الأسم نفسه والامتدادات المختلفة، وإعادة توجيههم جميعًا إلى الموقع الرئيسي. خدمات Whois من الأخطاء التي يرتكبها العديد من الأفراد هي تسجيل نطاقاتهم ضمن خدمة الخصوصية WHOIS. وهذه الطريقة خطيرة للغاية، على الرغم من أنها تبدو مفيدة عندما تسمع بها لأول مرة. ولكن ماذا يحدث إذا قمت بتسجيل نطاقك ضمن خدمة خصوصية WHOIS هو أن تفاصيل الاتصال الخاصة بك مخفية. بدلاً من أن تملئ الحقول بالمعلومات الخاصة بك يجب عليك أن تملئ الحقول بالمعلومات الخاصة بالمزود الذي اشتريت من عنده. ولكن لماذا يعدّ هذا الشيء خطير؟ لأنه وفقًا لسياسات ICANN ، يكون الاسم في تفاصيل WHOIS للذي يملك النطاق (في هذه الحالة اسم الشركة الّتي اشتريت منها النطاق). هذا يعني أنه إذا تم اختراق موقعك، فلديك فرصة ضئيلة لإثبات أن النطاق هو ملكك بالفعل. إذا كان اسم المخترق في السجلات، فهو في الواقع يمتلك النطاق الذي دفعته مقابله. لذلك حتى لو كنت ترغب في حماية اسم نطاقك، لا أنصحك أن تفعل ذلك باستخدام هذه الخدمات، لأنها خطيرة جدًا. الخاتمة يمكن أن يؤدي امتلاك اسم نطاق جيد إلى تحسين تجربة المستخدم على موقع الويب الخاص بك. حتى لو كانت اليوم العديد من زيارات موقع الويب تأتي من محركات البحث والإحالات، إلا أن وجود اسم سهل للتذكر سيكون دائمًا مفيدًا. ومن المحتمل أن ينخفض نسبة الأشخاص الذين ينسون كيفية العثور عليك. ضع في حساباتك أن نطاقات المستوى الأعلى (Top-level domains) يمكن أن تساعدك في تصدر نتائج محرك البحث. وذلك لأنه يتم فهرسة ‎.com دومًا بشكل أسرع وأفضل من ‎.ru. إن قضاء الوقت في التفكير في كل التفاصيل والعثور على اسم النطاق الصحيح هو أمر سيستغرق الكثير من الوقت. ترجمة -وبتصرف- للمقال Essential Tips for Registering a New Domain Name
  4. هذا الدّرس هو الجزء الثّاني من سلسلة من 6 دروس حول "نظرة عامة على إنشاء تطبيقات موجهة لبيئة الإنتاج". إذا لم تقرأ الدّرس الأول فألق نظرة عليه قبل أن تواصل القراءة. سنعدّ في هذا الجزء من السّلسلة تطبيق PHP الذي اخترناه مثالا (ووردبريس) إضافة إلى خادوم أسماء نطاقات DNS خاص. سيستعمل مستخدمو التطبيق اسمَ النطاق للوصول إليه؛ عبر العنوان https://www.example.com على سبيل المثال. يحيل العنوان إلى موزع الحِمل الذي سيعمل وسيطا عكسيا Reverse proxy لخواديم التطبيق التي تتصل بدورها بخادوم قاعدة البيانات. يمكِّننا استخدامُ نظام أسماء نطاقات خاصة Private DNS من الإشارة إلى عناوين الخواديم ضمن الشبكة الداخلية بأسماء المستضيفات الخاصة بها مما يسهل من عملية إعداد الخواديم. سنعد العناصر للتوّ التي أشرنا إليها على ستة خواديم، طبقا للترتيب التالي: نظام أسماء نطاقات خاصة (المستضيفان ns1 وns2).خادوم قاعدة البيانات (db1).خواديم التطبيق (app1 وapp2).موزع حمل (lb1). فلنبدأ بإعداد النطاقات. خواديم النطاقات الداخليةيساعد استخدام أسماء نطاقات بدلا من عناوين IP في التعرف على الخواديم التي نعمل عليها، كما أنه ضروري حال إدارة الكثير من الخواديم؛ إذ يمكّن من إحلال خادوم مكان آخر بمجرد تحديث سجلات النطاق (ضمن ملف وحيد) بدلا من من تحديث عناوين IP ضمن الكثير من ملفات الإعداد. سنعدّ نظام نطاقات للإحالة إلى عناوين الشبكة الداخلية التي توجد بها الخواديم بدلا من عناوين IP. سنشير إلى كل عنوان في الشبكة الداخلية بمستضيف ضمن النطاق الفرعي nyc3.example.com. سيكون عنوان خادوم قاعدة البيانات ضمن الشبكة الداخلية - على سبيل المثال - db1.nyc3.example.com؛ وهو ما ستترجمه خواديم النطاقات إلى عنوان IP داخلي (خاص). تنبغي الإشارة إلى أن اختيار اسم النطاق الفرعي nyc3.example.com اعتباطي. في العادة يُستخدم اسم الموقع الجغرافي للنطاق الفرعي؛ في مثالنا، تشير nyc3 إلى أن الخواديم تتواجد في مركز البيانات NYC3، وexample.com إلى اسم النطاق الخاص بالتطبيق. ستحصل على خادومي BIND هما ns1 وns2. أضف عناوين IP الخاصة بجميع الخواديم التي تخطط لإعدادها إن كنت تعرفها سلفًا، وإلا أضف سجلات النطاق بالتزامن مع إنشاء الخواديم. ننتقل لإعداد خادوم قاعدة البيانات. إعداد خادوم قاعدة البياناتنريد - طبقا للخطة - توزيع الحمل بين خواديم التطبيقات؛ أي تلك التي تشغِّل PHP وApache، لذا سنفْصِل قاعدة البيانات عن خواديم التطبيق لجعلها على خادوم خاص بها. من المهم جدا فصل قاعدة البيانات عن التطبيق في حال أردنا إمكانية التوسع أفقيا Horizontally Scaling (إضافة خواديم جديدة لتعمل مع تلك الموجودة) في تطبيقات PHP. تغطي هذه الفقرة كل الخطوات الضرورية لإعداد خادوم قاعدة البيانات، لكن يمكنك معرفة المزيد عن إعداد قاعدة بيانات MySQL بعيدة بقراءة مقال كيفية إعداد قاعدة بيانات بعيدة لتحسين أداء موقع يستخدِم MySQL. تثبيت MySQLنفذ الأمرين التاليين على خادوم قاعدة البيانات (db1) لتثبيت خادوم MySQL: sudo apt-get update sudo apt-get -y install mysql-serverأدخل كلمة السر التي تريد استخدامها للحساب الإداري في MySQL عندما يُطلب منك ذلك. نفذ: sudo mysql_install_db sudo mysql_secure_installationستحتاج لإدخال كلمة سر المستخدِم الإداري التي اخترتها عند تثبيت خادوم MySQL؛ بعدها سيسألك إن كنت تريد تغيير كلمة السر هذه، اضغط زر N إذا كنت لا تريد تغييرها. بالنسبة لبقية الأسئلة اضغط زر Enter لتأكيد الاختيارات الافتراضية. إعداد MySQL لاستخدام واجهة الشبكة الداخليةافتح ملف إعداد MySQL عبر الأمر التالي: sudo nano /etc/mysql/my.cnfابحث عن bind-address وحدد قيمة المتغير بعنوان IP قاعدة البيانات ضمن الشبكة الداخلية: bind-address = db1.nyc3.example.comاحفظ الملف ثم أغلقه. أعد تشغيل MySQL: sudo service mysql restartضبط قاعدة البيانات ومستخدميهانحتاج الآن لإنشاء قاعدة بيانات والمستخدمين الذين ستتصل خواديم التطبيقات عن طريقهم إلى قاعدة البيانات. استخدم الأمر التالي للدخول إلى سطر أوامر MySQL: mysql -u root -pأدخل كلمة السر عندما تُطلب. أنشئ قاعدة بيانات بتنفيذ الأمر التالي في سطر أوامر MySQL: CREATE DATABASE app;يرفق خادوم MySQL كل مستخدم بالخواديم التي يمكنه منها الاتصال بقاعدة بيانات. يوجد في مثالنا خادوما تطبيق يتصلان بقاعدة البيانات؛ لذا سننشئ مستخدما لكل واحد منهما. أنشئ مستخدما في قاعدة البيانات باسم appuser يمكنه الاتصال من العناوين الداخلية لخواديم التطبيقات (أي app1 وapp2). يجب استخدام نفس كلمة السر للمستخدمَيْن (اختر كلمة سر واكتبها مكان password في الأمرين أدناه): CREATE USER 'appuser'@'app1.nyc3.example.com' IDENTIFIED BY 'password'; CREATE USER 'appuser'@'app2.nyc3.example.com' IDENTIFIED BY 'password';سنضبط في ما بعد امتيازات المستخدم appuser، نكتفي الآن بإعطائه تحكما كاملا على قاعدة البيانات app: GRANT ALL PRIVILEGES ON app.* TO 'appuser'@'app1.nyc3.example.com'; GRANT ALL PRIVILEGES ON app.* TO 'appuser'@'app2.nyc3.example.com'; FLUSH PRIVILEGES;تضمن الامتيازات الممتدة أن سكربت تثبيت التطبيق سيتمكن من تثبيته على قاعدة البيانات. إن كان لديك أكثر من خادومي تطبيقات، فيجب أن تنشئ حسابات المستخدمين الآن بنفس الكيفية. للخروج من سطر أوامر MySQL: exitاكتمل الآن إعداد خادوم قاعدة البيانات. ننتقل لإعداد خواديم التطبيقات. إعداد خواديم التطبيقاتتتصل خواديم التطبيق بخادوم قاعدة البيانات. اخترنا ووردبريس للتمثيل في هذا الدليل، وهو تطبيق PHP يعمل على خادوم ويب مثل Apache أو Nginx. سنضبط خادومين متطابقين لتوزيع الحِمل بينهما. تغطّي هذه الفقرة الخطوات الضرورية لإعداد خواديم التطبيق، لكن الموضوع مشروح بتفاصيل أكثر في مقال كيفية إعداد قاعدة بيانات بعيدة لتحسين أداء موقع يستخدِم MySQL انطلاقا من فقرة إعداد خادوم الويب. تثبيت Apache وPHPنفذ الأوامر التالية على كل واحد من الخادومين app1وapp2 لتثبيت Apache وPHP: sudo apt-get update sudo apt-get -y install apache2 php5-mysql php5 libapache2-mod-php5 php5-mcryptإعداد Apacheسنستخدم HAProxy على خادوم موزع الحمل للتعامل مع الاتصال عبر SSL، مما يعني أننا لا نريد أن يتصل المستخدمون بخادوميْ التطبيقات مباشرة. سنربط Apache بعنوان الشبكة الداخلية الخاص بكل واحد من الخادومين. نفّذ الأمر التالي على كل من الخادومين، app1 وapp2: sudo nano /etc/apache2/ports.confابحث عن السطر الذي توجد فيه العبارة Listen 80 وأضف عنوان خادوم التطبيق الخاص إليها، على النحو التالي (أبدل private_IP بعنوان IP الخاص بك): Listen private_IP:80احفظ الملف ثم أغلقه. يجعل هذا الإعداد خادوم Apache يُنصت لعناوين الشبكة الداخلية فقط؛ ممايعني أنه لا يمكن الوصول إليه عبر عنوان IP العمومي أو اسم المستضيف. أعد تشغيل Apache لأخذ التغيير في الحسبان: sudo service apache2 restartلا يمكن - وفق الإعداد الحالي - الوصول مباشرة إلى خادوم Apache؛ إذ تقتصر الاتصالات التي يقبلها على تلك القادمة من الشبكة الداخلية. سنعدّ - بعد قليل - موزع الحمل لإرسال الطلبات إلى الخواديم. تنزيل التطبيق وإعدادهاخترنا في هذه السّلسلة ووردبريس مثالا للتطبيق. إن كنت تستخدم تطبيق PHP مغايرا فيجب عليك تنزيله وعمل الإعدادات اللازمة (معلومات الاتصال بقاعدة البيانات على سبيل المثال)؛ ثم انتقل إلى الفقرة الموالية. نزل أرشيف ووردبريس على خادوم التطبيق الأول، app1: cd ~ wget http://wordpress.org/latest.tar.gzفك ضغط الأرشيف واستخرج ملفات ووردبريس: tar xvf latest.tar.gzانتقل إلى مجلّد ووردبريس المُستخرَج: cd wordpressيحتاج ووردبريس إلى مجلّد لوضع الملفات التي يحملها فيه؛ فلننشئ هذا المجلّد (wp-content/uploads): ode>mkdir wp-content/uploadsسنستخدم ملف إعداد ووردبريس النموذجي قالبا للإعداد: cp wp-config-sample.php wp-config.phpافتح الملف الإعداد من أجل تحريره: nano wp-config.phpاضبط اتصال ووردبريس بقاعدة البيانات بتحرير المعلومات الميَّزة في الأسطر التالية: /** The name of the database for WordPress */ define('DB_NAME', 'app'); /** MySQL database username */ define('DB_USER', 'appuser'); /** MySQL database password */ define('DB_PASSWORD', 'password'); /** MySQL hostname */ define('DB_HOST', 'db1.nyc3.example..com');نضيف الأسطر التالية إلى ملف إعداد ووردبريس لإخباره بأنه خلف وسيط عكسي يستخدم SSL (موزع الحمل يستخدم TLS/SSL للتعميّة): define('FORCE_SSL_ADMIN', true); if ($_SERVER['HTTP_X_FORWARDED_PROTO'] == 'https') $_SERVER['HTTPS']='on';احفظ الملف ثم أغلقه. تبقّى الآن نقلُ ملفات ووردبريس إلى مجلد يمكن لخادوم الويب الوصول إليه من أجل خدمة الزوار. نقل ملفات التطبيق إلى جذر المستند Document Rootنحتاج الآن، بعد إعداد التطبيق، لنقل ملفات ووردبريس إلى جذر المستند في Apache حيث يمكن لخادوم الويب الوصول إليها وتقديمها لزوار الموقع. جذر المستند الافتراضي في Apache هو المسار var/www/html/ وهو ما سنستخدمه في مثالنا. احذف أولا ملف index.html الافتراضي: sudo rm /var/www/html/index.htmlاستخدم أداة rsync لنسخ ملفات ووردبريس إلى المجلد var/www/html/ اجعل www-data (الحساب الذي يشتغل به خادوم ويب Apache) مالكَ هذا المجلّد: sudo rsync -avP ~/wordpress/ /var/www/html sudo chgrp -R www-data /var/www/html/*أصبح خادوم التطبيق الأول app1 جاهزا؛ سنعد الآن خادوم التطبيق الآخر. تكرار ملفات التطبيق على الخواديم الأخرىيتوجب إعداد آلية لتكرار الملفات الموجودة في جذر المستند لخادوم الويب على مختلف الخواديم المكوِّنة للتطبيق؛ من أجل إبقاء ملفات التطبيق متجانسة عبر الخواديم. في حالة ووردبريس فإن استخدام واجهة الويب لتحميل الملفات وتثبيت الإضافات سيجعلها موجودة فقط على الخادوم الذي عالج الطلب. إن لم تكرَّر الملفات على جميع الخواديم فسيرى بعض زوار الموقع صفحات بصور ناقصة وإضافات مكسورة. إن كنت تستخدم تطبيقا آخر غير ووردبريس لا يحفظ بياناته (الملفات المحمَّلة والإضافات المنزّلة مثلا) على خادوم التطبيق فيمكنك الاكتفاء بنقل الملفات إلى الخادوم يدويا مرة واحدة. في هذه الحالة استخدم أداة rsync لنقل ملفات التطبيق من الخادوم app1 إلى الخادوم app2. يمكن استخدام GlusterFS لإنشاء تجزئة قرص مكرَّرة من الملفات الضرورية. الطريقة مشروحة في فقرة مزامنة الملفات في تطبيقات الويب ضمن مقال كيف تستخدم HAProxy لتوزيع الحمل بين خواديم تطبيق ووردبريس. اتبع الخطوات (تجاوز فقرة إعداد ملفات المستضيف لأن خادوم النطاقات لدينا يتولى المهمة) ثم اضبُط تكرار الملفات بين app1 وapp2. بعد الانتهاء من إعداد تكرار الملفات بين الخواديم نكون على استعداد لتجهيز موزِّع الحمل. إعداد موزع الحملاخترنا HAProxy موزعا للحمل؛ وسيعمل وسيطا عكسيا لخواديم التطبيق. سيصل المستخدمون إلى التطبيق عبر عنوان شبيه بhttps://www.example.com بعد المرور بموزع الحمل. تشرح هذه الفقرة الخطوات الضرورية لإعداد خادوم موزِّع للحمل/ نسخ شهادة SSLنفذ الخطوات التالية على خادوم موزع الحمل، lb1. ضع شهادة SSL (أحد متطلبات الجزء الأول من السّلسلة) ومفتاح الشهادة، إضافة لأي شهادات من سلطة وسيطة ضمن ملف pem. واحد (نفترض أن شهادات SSL موجودة في المجلّد root/certs/): cd /root/certs cat www.example.com.crt CAintermediate.ca-bundle www.example.com.key > www.example.com.pemثم انسخ ملف pem إلى المجلّد etc/ssl/private/: sudo cp www.example.com.pem /etc/ssl/private/سيستخدم HAProxy هذا الملف لإنهاء SSL. تثبيت HAProxyنفذ الأوامر التالية على خادوم موزع الحمل، lb1: sudo add-apt-repository ppa:vbernat/haproxy-1.5 sudo apt-get update sudo apt-get -y install haproxyإعداد HAProxyنحتاج لضبط إعداداتٍ عامة في HAProxy إضافة لإنهاء SSL والنهايات الخلفية Backend والأمامية Frontend المناسبة لجعله يعمل مع خواديم التطبيق. افتح ملف إعداد HAProxy لتحريره: sudo nano /etc/haproxy/haproxy.cfgخيارات عامة في إعداد HAProxyأول ما يجب فعله هو تحديد قيمة معقولة للحد الأعلى لعدد الاتصالات maxconn. يحدد هذا المتغير عدد الاتصالات الأكبر التي يسمح بها HAProxy في نفس الوقت؛ وهو ما قد يؤثر على جودة الخدمة ويحول دون انهيار خادوم الويب عند محاولته الإجابة على الكثير من الطلبات. يجب أن تبحث وتجرب قيما عدة لإيجاد تلك المناسبة لبيئة عملك. أضف السطر التالي إلى ملف إعداد HAProxy (اخترنا القيمة 2048): maxconn 2048أضف السطر التالي لضبط الحجم الأكبر للذاكرة المؤقتة لتخزين مفاتيح التعمية: tune.ssl.default-dh-param 2048أضف السطرين التاليين ضمن مقطع defaults مباشرة بعد السطر الذي توجد به mode http: option forwardfor option http-server-closeتفعل الأسطر التالية إذا أضيفت ضمن مقطع defaults صفحة إحصاءات HAProxy (أبدل user وpassword بقيم آمنة): stats enable stats uri /stats stats realm Haproxy\ Statistics stats auth user:passwordيمكن بعد التفعيل عرض إحصاءات HAProxy بالذهاب إلى الصفحة التالية https://www.example.com/stats. لم ننته بعد من ملف إعدادات HAProxy، سنضبط في ما يلي إعدادات الوسيط. إعداد الوسيط في HAProxyنبدأ بإضافة نهاية أمامية للتعامل مع اتصالات HTTP الواردة. نضيف في نهاية ملف الإعداد نهاية أمامية باسم www-http عبر الأسطر التالية: frontend www-http bind www.example.com:80 reqadd X-Forwarded-Proto:\ http default_backend app-backendالهدف من هذا الإعداد هو قبول اتصالات HTTP من أجل توجيهها عبر اتصال HTTPS. ثم نضيف نهاية أمامية للتعامل مع اتصالات HTTPS، تأكد من تحديد ملف pem المناسب. frontend www-https bind www.example.com:443 ssl crt /etc/ssl/private/www.example.com.pem reqadd X-Forwarded-Proto:\ https default_backend app-backendنستكمل الإعداد بضبط النهاية الخلفية: backend app-backend redirect scheme https if !{ ssl_fc } server app1 app1.nyc3.example.com:80 check server app2 app2.nyc3.example.com:80 checkتحدد النهاية الخلفية خواديم التطبيقات التي يوزَّع بينها الحمل. يطلب السطر: redirect scheme https if !{ ssl_fc } توجيه اتصالات HTTP إلى HTTPS. احفظ ملف haproxy.cfg ثم أغلقه. HAProxy جاهز الآن لبدء العمل؛ لكن سنفعل أولا السجلات Logs. تفعيل سجلات HAProxyافتح ملف rsyslog للتحرير: sudo nano /etc/rsyslog.confابحث عن الأسطر التالية وانزع علامة التعليق من أجل تفعيل بروتوكول UDP عند استقبال سجلات النظام Syslog. تبدو الأسطر كما يلي بعد نزع علامة التعليق: $ModLoad imudp $UDPServerRun 514 $UDPServerAddress 127.0.0.1أعد تشغيل خدمة rsyslog لتفعيل الإعداد الجديد: sudo service rsyslog restartسجل HAProxy مفعَّل الآن وسيُنشأ ملف var/log/haproxy.log/ فور بدء عمل HAProxy. إعادة تشغيل HAProxyأعد تشغيل HAProxy لأخذ التعديلات في الحسبان. sudo service haproxy restartاكتمل الآن إعداد موزع الحِمل، ننتقل لتثبيت التطبيق (ووردبريس). تثبيت ووردبريسسيتوجب علينا - قبل البدء في استخدام ووردبريس - تشغيل سكربت التثبيت الذي يهيئ قاعدة البيانات ليستخدمها ووردبريس. أدخل إلى العنوان التالي في المتصفح: https://www.example.com/wp-admin/install.phpستظهر شاشة تثبيت ووردبريس. املأء الحقول بما يناسب ثم انقر على زر التثبيت. بعد انتهاء تثبيت ووردبريس يصبح التطبيق جاهزا للعمل. خاتمةاكتمل الآن إعداد الخواديم المكوِّنة للتطبيق، وهذا الأخير جاهز للاستخدام. يمكنك الدخول بحساب المدير كما يمكن لزوار موقعك الوصول إليه عبر HTTPS عند استخدام اسم النطاق المناسب. تأكد قبل الانتقال إلى الجزء الموالي من الدليل أن التطبيق يعمل بطريقة صحيحة. ترجمة -وبتصرّف- لمقال Building for Production: Web Applications — Deploying لصاحبه Mitchell Anicas. حقوق الصورة البارزة: Designed by Freepik.
  5. يعرض هذا الدّرس والذي يُعتبر الأول من سلسلة ذات ستة أجزاء كيفية إعداد بنية تحتية لتطبيق مكوَّن من خواديم عدة، انطلاقا من الصفر. سيحتوي الإعداد النهائي على آليات للنسخ الاحتياطي Backup، المراقبة Monitoring، نُظُم مركزية للسجلات Centralized logging مما يعزز من إمكانية تشخيص المشاكل واستعادة إعدادات التطبيق عند الحاجة. الهدف الأسمى هو إنشاء نظام إدارة قائم بذاته، والتعريف بأهم المفاهيم والاعتبارات العملية التي ينبغي التنبه لها عند إعداد خادوم موجَّه للإنتاج Production server. ملحوظة: توجد -عادة- أثناء تطوير وإعداد البرامج بيئة إنتاج وبيئة اختبار (أو أكثر). في بيئة الاختبار يستخدم قليلون التطبيق، ويكون المستخدمون في هذه الحالة غالبا مطورين يبحثون عن علل لترقيعها. في الجانب الآخر فإن التطبيق في بيئة الإنتاج يستخدمه المستهدَفون الحقيقيون بالمنتَج (التطبيق)؛ لذا يجب أن يعمل بكفاءة وسلاسة. قراءة الدّرس التالي وفهمه سيساعدك في المضي قدما مع هذا الدّرس: خمسة إعدادات شائعة لتطبيقات الوب.يقدم المقال خطوطا عريضة لإعداد تطبيق موجَّه للإنتاج، بينما يوضح هذا الدّرس كيفية التخطيط لتطبيق نموذجي وإعداده من البداية إلى النهاية. المأمول هو أن يساعدك الدرس في التخطيط لإعداد خادومك الخاص ثم تنفيذ الإعداد حتى ولو كنت تشغِّل حزمة تطبيقات مختلفة تماما. يحيل الدّرس في أحيان كثيرة، نظرا لأنه يغطي مواضيع مختلفة من إدارة النظم، إلى شروحات مفصلة ضمن مقالات أخرى تقدم معلومات إضافية. الهدفسنحصل بنهاية مجموعة المقالات هذه على خادوم إنتاج معدّ لتشغيل تطبيق PHP، ووردبريس على سبيل المثال، يمكن الوصول إليه عبر العنوان https://www.example.com/. سنعدّ أيضا خواديم إضافية لدعم خواديم التطبيق في بيئة الإنتاج. سيبدو الإعداد النهائي على النحو التالي (لا تظهر خواديم نظام إدارة النطاقات DNS الداخلية ولا النسخ الاحتياطية البعيدة في الصورة أدناه): نعُدُّ الخواديم الموجودة في مربع التطبيق ضرورية ليعمل التطبيق على النحو المرجو. تعمل العناصر المتبقية - النسخ الاحتياطية، المراقبة، والسجلات - بجانب خطة الاستعادة وخادوم النسخ الاحتياطي البعيد؛ على دعم خادوم الإنتاج. سنثبت كل عنصر على خادوم Ubuntu 14.04 منفصل ضمن نفس الحيز الجغرافي مع تفعيل التشبيك الخاص Private networking. نستخدم أسماء المستضيفات Hostnames لتمييز الخواديم المكوِّنة للتطبيق: lb1: موزع الحمل HAProxy، يمكن الوصول إليه عبر العنوان https://www.example.com/.app1: خادوم تطبيقات Apache و PHP.app2: خادوم تطبيقات Apache و PHP.db1: خادوم لقاعدة بيانات MySQL.من المهم التنبيه إلى أنه تم اختيار هذا النوع من الإعداد لتوضيح كيف يمكن لعناصر تطبيق أن تُنشأ على خواديم عدة؛ يجب أن يُخصَّص إعداد تطبيقك بناء على احتياجاتك. توجد نقطة إخفاق Point of failure وحيدة في هذا الإعداد، ويمكن التغلب عليها بتركيب موزع حمل إضافي (وخادوم DNS دوري) ومضاعفة قاعدة البيانات؛ وهو ما لن تطرق إليه في هذا الدرس. نميز العناصر الداعمة للتطبيق بأسماء المستضيفات التالية: النسخ الاحتياطية backups: خادوم النسخ الاحتياطي Bacula.المراقبة monitoring: خادوم Nagios.السجلات logging: سجلات مركزية باستخدام حزمة برمجيات مكونة من Kibana (ELK)، Logstash و Elasticsearch.توجد عناصر أخرى لا تظهر في الصورة، وهي: ns1: وهو خادومنا الرئيس لنظام أسماء النطاقات. نستخدم Bind لهذا الغرض.ns2: وهو الخادوم الثانوي لنظام أسماء النطاقات. نستخدم Bind.remotebackups: خادوم بعيد يوجد في منطقة جغرافية أخرى نحفظ عليه نسخ Bacula الاحتياطية احترازا من كارثة تحل بمركز البيانات الذي يوجد فيه التطبيق.يمكنك أيضا استخدام عنوان IP عائم Floating IP؛ وهو عبارة عن عنوان IP ثابت يُتاح للعموم الوصول إليه ويمكن توجيهه إلى أحد خواديمك الافتراضية أو بنيتك التحتية المكرَّرة Redundant ثم إطلاق موقعك أو خدمتك باستخدام عنوان IP عمومي وحيد. يمكن بعدها إعادة توجيه العنوان العائم إلى خادوم جديد من أجل بيئة إنتاج أكثر مرونة وأسرع تجاوبا. سنضع أيضا خطط استعادة لكلٍّ من العناصر المكونة للتطبيق. ستكون لدينا، عند بلوغ الهدف النهائي، عشرة خواديم. سننشئها كلَّها في نفس الوقت لتسهيل بعض الأمور مثل إعداد النطاقات؛ ولكن يمكنك إنشاؤها الواحد تلو الآخر حسب الحاجة. شبكة خاصة افتراضية Virtual Private Network (اختياري)إذا أردت تأمين اتصالات الشبكة بين خواديمك فيجب عليك إعداد شبكة خاصة افتراضية VPN. يصبح تأمين نقل البيانات عبر الشبكة بتعميتها Encryption أكثر أهمية إذا كانت البيانات تمر عبر الإنترنت. من منافع استخدام شبكة خاصة افتراضية التحقق من هوية المستضيفات بالاستيثاق منها؛ وهو ما يحمي من المصادر التي لا يُرخص لها الوصول للخدمات. إذا كنت تبحث عن أداة مفتوحة المصدر فيمكنك استخدام OpenVPN واتباع خطوات درس دليلك لكيفية إعداد خادوم OpenVPN على Ubuntu لإعداده. المتطلباتيتوجب أن يكون لدى كل خادوم أوبنتو 14.04 حساب مستخدم بصلاحيات إدارية غير المستخدم الجذر؛ يمكن إعداد مستخدم لهذا الغرض باتّباع الخطوات المشروحة في مقال الإعداد الابتدائي لخادوم أوبنتو 14.04. سننفّذ كل الأوامر باستخدام هذا الحساب. سنفترض أيضا أن لديك معرفة بالمفاهيم الأساسية للأمان في لينكس. إذا رغبت في درس تمهيدي حول الموضوع فيمكن الاطلاع على مقال 7 تدابير أمنيّة لحماية خواديمك. اسم نطاقنفترض في هذا المقال أن الوصول إلى التطبيق يكون عبر اسم نطاق، example.com مثلا. إنْ لم يكن لديك اسم نطاق فبالإمكان شراء واحد من أحد مسجلي أسماء النطاقات Domain name registrar. نحتاج اسم النّطاق ليس فقط لتسهيل الوصول إلى الموقع (مقارنة بعنوان IP المكون من أرقام فقط) بل أيضا للحصول على فوائد التحقق من الهوية والنطاق؛ وهو ما يتيح إمكانية الاستفادة من شهادات SSL التي تعمّي البيانات المنقولة بين التطبيق ومستخدميه. شهادة SSLيعمل بروتوكول TLS/SSL على تعميّة البيانات والتحقق من نطاقها أثناء الاتصال بين التطبيق ومستخدميه؛ لذا سنستخدم شهادة SSL لإضافة هذا الإعداد. في المثال نريد أن يصل المستخدمون إلى الموقع عبر العنوان www.example.com وهي القيمة التي سنحددها في الاسم الشّائع للشهادة Common Name (أو ما يُعرف اختصارًا بـ CN). سنثبت الشهادة على خادومHAProxy (المُسمّى lb1) وهو ما يعني أنه من الأفضل توليد مفاتيح الشهادة وطلب توقيع الشهادة Certificate Signing Request CSR على هذا الخادوم. إذا احتجت للتحقق من الهوية فستحتاج لشراء شهادة SSL. توجد الكثير من سلطات الشهادات Certificate Authorities التجارية التي يمكن شراء شهادة SSL منها. كما توجد إمكانية لاستخدام شهادة مجانية من StartSSL يتوفر أيضا حل بديل يتمثل في التوقيع الذاتي لشهادة SSL بتنفيذ الأمر التالي: sudo openssl req -x509 -nodes -days 365 -newkey rsa:2048 -keyout ~/www.example.com.key -out ~/www.example.com.crtالخطوات المتبعة للوصول إلى الهدفعرضنا في الفقرات السابقة نظرة عامة على إعداد تطبيقنا الموجَّه للإنتاج، ننتقل الآن لإنشاء خطة عامة نسير وفقها لتحقيق هدفنا. العناصر الأهم هي تلك التي يتكون منها التطبيق؛ لذا يجب أن نشغلها مبكرا. لكن نظرا لأننا نخطط لاستخدام عنونة تعتمد على أسماء النطاقات للاتصالات ضمن الشبكة الخاصة فيجب أن نعد نظام أسماء النطاقات أولا. سنعدّ، بعد الانتهاء من ضبط إعداد النطاقات، الخواديم التي تكون التطبيق من أجل أن يكون جاهزا للتشغيل. يحتاج التطبيق إلى أن تكون قاعدة بيانات مهيَّأة سلفا، كما يتطلب موزع الحِمل أن يكون التطبيق جاهزا. انطلاقا من هذه الاعتبارات فإن إعداد العناصر سيكون حسب الترتيب التالي: خادوم قاعدة البيانات.خواديم التطبيق.موزع الحمل.سيمكننا - بعد إكمال الخطوات السالفة الذكر من أجل إعداد التطبيق - استنباطُ خطة للاستعادة اعتمادا على سيناريوهات عدة. ستكون خطة الاستعادة أساسية في التخطيط لآليات النسخ الاحتياطي. بعد خطة الاستعادة يأتي دور إعداد النسخ الاحتياطي ثم بعد استكماله يمكن ضبط نظام المراقبة من أجل التأكد من أن جميع الخواديم وكل الخدمات في وضعيةِ عمل مقبولة. ثم نأتي للخطوة الأخيرة وهي إنشاء نظام مركزي لتخزين السجلات مما يسمح بعرضها عند الحاجة، تشخيص المشاكل عند حدوثها وتحليلها لتحديد أنواع الاستخدام وطبيعته. خاتمةخطة العمل جاهزة الآن مما يعني أننا جاهزون للبدء في تنفيذ إعدادات التطبيق. ينبغي تذكر أن هذا الإعداد، رغم أنه يعمل على النحو المراد، يبقى مثالا يجب أن تستطيع التقاط معلومات مفيدة منه ثم استخدام ما تعلمته لتحسين إعداد تطبيقك الخاص. ترجمة -وبتصرّف- لمقال Building for Production: Web Applications — Overview لصاحبه Mitchell Anicas. حقوق الصورة البارزة: Designed by Freepik.