المحتوى عن 'استعلام'.



مزيد من الخيارات

  • ابحث بالكلمات المفتاحية

    أضف وسومًا وافصل بينها بفواصل ","
  • ابحث باسم الكاتب

نوع المُحتوى


التصنيفات

  • التخطيط وسير العمل
  • التمويل
  • فريق العمل
  • دراسة حالات
  • نصائح وإرشادات
  • التعامل مع العملاء
  • التعهيد الخارجي
  • التجارة الإلكترونية
  • الإدارة والقيادة
  • مقالات ريادة أعمال عامة

التصنيفات

  • PHP
    • Laravel
    • ووردبريس
  • جافاسكريبت
    • Node.js
    • jQuery
    • AngularJS
    • Cordova
  • HTML5
  • CSS
    • Sass
    • إطار عمل Bootstrap
  • SQL
  • سي شارب #C
    • منصة Xamarin
  • بايثون
    • Flask
    • Django
  • لغة روبي
    • إطار العمل Ruby on Rails
  • لغة Go
  • لغة جافا
  • لغة Kotlin
  • برمجة أندرويد
  • لغة Swift
  • لغة R
  • لغة TypeScript
  • سير العمل
    • Git
  • صناعة الألعاب
    • Unity3D
  • مقالات برمجة عامة

التصنيفات

  • تجربة المستخدم
  • الرسوميات
    • إنكسكيب
    • أدوبي إليستريتور
    • كوريل درو
  • التصميم الجرافيكي
    • أدوبي فوتوشوب
    • أدوبي إن ديزاين
    • جيمب
  • التصميم ثلاثي الأبعاد
    • 3Ds Max
    • Blender
  • مقالات تصميم عامة

التصنيفات

  • خواديم
    • الويب HTTP
    • قواعد البيانات
    • البريد الإلكتروني
    • DNS
    • Samba
  • الحوسبة السّحابية
    • Docker
  • إدارة الإعدادات والنّشر
    • Chef
    • Puppet
    • Ansible
  • لينكس
  • FreeBSD
  • حماية
    • الجدران النارية
    • VPN
    • SSH
  • مقالات DevOps عامة

التصنيفات

  • التسويق بالأداء
    • أدوات تحليل الزوار
  • تهيئة محركات البحث SEO
  • الشبكات الاجتماعية
  • التسويق بالبريد الالكتروني
  • التسويق الضمني
  • استسراع النمو
  • المبيعات

التصنيفات

  • إدارة مالية
  • الإنتاجية
  • تجارب
  • مشاريع جانبية
  • التعامل مع العملاء
  • الحفاظ على الصحة
  • التسويق الذاتي
  • مقالات عمل حر عامة

التصنيفات

  • الإنتاجية وسير العمل
    • مايكروسوفت أوفيس
    • ليبر أوفيس
    • جوجل درايف
    • شيربوينت
    • Evernote
    • Trello
  • تطبيقات الويب
    • ووردبريس
    • ماجنتو
  • أندرويد
  • iOS
  • macOS
  • ويندوز

التصنيفات

  • شهادات سيسكو
    • CCNA
  • شهادات مايكروسوفت
  • شهادات Amazon Web Services
  • شهادات ريدهات
    • RHCSA
  • شهادات CompTIA
  • مقالات عامة

أسئلة وأجوبة

  • الأقسام
    • أسئلة ريادة الأعمال
    • أسئلة العمل الحر
    • أسئلة التسويق والمبيعات
    • أسئلة البرمجة
    • أسئلة التصميم
    • أسئلة DevOps
    • أسئلة البرامج والتطبيقات
    • أسئلة الشهادات المتخصصة

التصنيفات

  • ريادة الأعمال
  • العمل الحر
  • التسويق والمبيعات
  • البرمجة
  • التصميم
  • DevOps

تمّ العثور على 7 نتائج

  1. من الممكن أن تكون المعايرة مهمّة صعبة جدًا، وخاصّة عند العمل مع بيانات ضخمة، حيث أنّ أصغر تغيير من الممكن أن يتسبب بتغيرات غير متوقعه ( إيجابية أو سلبية) على الأداء ككل. تتم معظم عمليات معايرة SQl database في الشركات المتوسطة والصغيرة من قبل مدير قاعدة البيانات (Database Administrator (DBA، لكن صدقني، يوجد العديد من المطوّرين بحاجة للقيام بعمليات متعلقة بالإدارة، وأكثر من ذلك أنا شاهدت أنّهم يقومون فعليًّا بعمليات الإدارة في كثير من الشركات التي تتطلع للعمل مع المطوّرين، حين يتطلب الوضع ببساطة تقنيات مختلفة لحل المشاكل، والتي يمكن أن تؤدي إلى خلاف بين زملاء العمل. عند التعامل مع بيانات ضخمة، فإنّ التغيير الصغير قد يؤدي إلى تغيرات غير متوقعة على الأداء. وبناء على ذلك، فإنّ هيكلية الشبكة أيضًا لها تأثير، افترض أن فريق الإدارة DBA team مع قواعد البيانات التي يديرونها يتوضع في الطابق العاشر، بينما يتوضع المطوّرين في الطابق الخامس عشر، أو حتى في بناء مختلف تحت هيكلية منفصلة تمامًا، وبالتالي من الصعب العمل المشترك بينهم بمرونة تحت هذه الظروف، سأقوم بإتمام شيئين هامين في هذه المقالة: تزويد المطوّرين بتقنيات معايرة لقواعد بيانات خاصة بالمطوّرين. شرح كيف يمكن لمطوّري ومديري قواعد البيانات العمل معًا بكفاءة. تحسين قاعدة البيانات (في Codebase) الفهارس إذا كنت حديثًا في مجال قواعد البيانات أو حتى تسأل نفسك، “ماهي معايرة SQL”، فيجب أن تعلم أنّ الفهرسة هي طريقة فعّالة لمعايرة قاعدة البيانات database SQL الخاصة بك، والتي غالبًا ما يتم إهمالها خلال عملية التطوير، كمصطلح أولي: الفهرس index هو هيكلة للبيانات تسمح بتسريع عملية استخلاص هذه البيانات من جدول قاعدة البيانات، عن طريق تأمين عمليات بحث عشوائية سريعة، وطريقة فعّالة للوصول إلى السجلات المرتبة، هذا يعني أنّه حالما تقوم بإنشاء فهرس يمكنك القيام بعمليات الاستعلام والترتيب بشكل أسرع. تستخدم الفهارس أيضًا لتعريف المفتاح الرئيسي أو فهرس فريد يضمن أنّ أي عمود آخر لن يحتوي نفس القيمة. بالطبع إنّ موضوع الفهرسة متنوع وهام ولا يمكنني إعطاءه حقه في هذا الوصف الموجز. إذا كنت حديثًا على موضوع الفهرسة فأنا أفضل أن تستخدم هذا المخطط لهيكلة استعلاماتك. بشكل أولي، الهدف هو فهرسة أعمدة البحث والترتيب. لاحظ أنه إذا كانت تجري بشكل مستمر عمليات إدخال INSERT أو تعديل UPDATE أو حذف DELETE، فيجب عليك الحذر من القيام بعمليات الفهرسة، حيث يمكن أن يؤدي إلى هبوط في الأداء، إذ أنّه يتطلب تعديل جميع الفهارس بعد هذه العمليات. كذلك مديري قواعد البيانات يقومون بحذف الفهارس قبل القيام مثلًا بإدخال أكثر من مليون سجل دفعة واحدة، وذلك لتسريع عملية الإدخال، ثم يقومون بإعادة إنشاء الفهارس بعد انتهاء الإدخال، تذكر على أية حال أن حذف الفهارس يؤثر على كافة الاستعلامات على الجداول، لذلك هذه الطريقة محبذة فقط عند عملية إدخال واحدة ضخمة للبيانات. معايرة أداء SQL Server: خطط التنفيذ بالمناسبة، أداة خطة التنفيذ في SQL Server مفيدة لإنشاء الفهارس. مهمتها الأساسية تتمثل في الإظهار المرئي لطرق تحصيل البيانات المختارة من قبل منسق استعلام SQL Server. للحصول على خطة التنفيذ (في برنامج الإدارة SQL Server Management Studio)، قم فقط بالنقر على Include Actual Execution Plan" CTRL + M" قبل بدء تشغيل الاستعلام. بعدئذ ،سوف يظهر إطار ثالث اسمه “Execution Plan”، حيث يمكن أن تشاهد اكتشاف فهرس مفقود، ولإنشائه قم بالنقر بالزر اليميني على execution plan وقم باختيار Missing Index Details، بكل بساطة. معايرة استعلام SQL عن طريق تجنب حلقات الشفرة تخيّل سيناريو يقوم فيه 1000 استعلام بإضافة بيانات على قاعدة بياناتك بشكل تسلسلي، كالتالي: for (int i = 0; i < 1000; i++) { SqlCommand cmd = new SqlCommand("INSERT INTO TBL (A,B,C) VALUES..."); cmd.ExecuteNonQuery(); } يجب عليك تجنب مثل هذه الحلقات في شفرتك، وكمثال سنقوم بتحويل باستخدام العبارات الفريدة INSERT UPDATE مع أسطر وقيم عدّة. INSERT INTO TableName (A,B,C) VALUES (1,2,3),(4,5,6),(7,8,9) -- SQL SERVER 2008 INSERT INTO TableName (A,B,C) SELECT 1,2,3 UNION ALL SELECT 4,5,6 -- SQL SERVER 2005 UPDATE TableName SET A = CASE B WHEN 1 THEN 'NEW VALUE' WHEN 2 THEN 'NEW VALUE 2' WHEN 3 THEN 'NEW VALUE 3' END WHERE B in (1,2,3) تأكد من أن عبارة تتجنب تحديث القيم المخزنة إذا كانت تتطابق مع القيمة الموجودة. مثل هذه يمكن أن تحسّن أداء الاستعلام بشكل كبير عن طريق تعديل مئات السجلات بدل الآلاف وكمثال: UPDATE TableName SET A = @VALUE WHERE B = 'YOUR CONDITION' AND A <> @VALUE -- VALIDATION تجنّب الاستعلامات الفرعيّة المرتبطة Correlated Subqueries الاستعلامات المرتبطة هي الاستعلامات التي تستخدم قيم من الاستعلام الأب، هذه النوع من الاستعلامات ينحو إلى العمل سجل بعد سجل row-by-row، مرة لكل سجل معاد من الاستعلام الخارجي الأب، ولذلك فإنه ينقص أداء استعلام SQl. المطوّرين الحديثين غالبًا ما يبنون استعلاماتهم على هذه الشاكلة لأنها عادة الطريقة الأسهل. هنا تجد مثال عن الاستعلامات المرتبطة: SELECT c.Name, c.City, (SELECT CompanyName FROM Company WHERE ID = c.CompanyID) AS CompanyName FROM Customer c بشكل خاص، المشكلة تكون بأن الاستعلام الداخلي(...SELECT CompanyName) ينفذ لكل سجل مسترجع من الاستعلام الخارجي (...SELECT c.Name)، لكن لماذا العودة إلى مرّة ثم أخرى في كل مرة يعالج فيها سجل من الاستعلام الخارجي؟ التقنية الافضل لمعايرة الأداء تكون بمعاملة الاستعلام الفرعي كعملية ربط join SELECT c.Name, c.City, co.CompanyName FROM Customer c LEFT JOIN Company co ON c.CompanyID = co.CompanyID وبهذه الحالة نقوم بالمرور على جدول Company مرة واحدة ، نربطه بجدول Customer، وعندها يمكننا الحصول على القيم التي نريدها (co.CompanyName) بشكل أفضل. الاختيار باعتدال Select Sparingly واحدة من أهم نصائح المعايرة هو تجنب استخدام تعليمة SELECT * . وبدلًا من ذلك يجب تحديد الأعمدة التي تحتاجها فقط مره ثانية. هذا الأمر بسيط، لكن هذا الخطأ منتشر، افترض جدولًا بمئات الأعمدة وملايين السجلات فإذا كان تطبيقك يحتاج إلى عدد محدّد من الأعمدة فقط، فلا حاجة لاستجلاب جميع البيانات، لأن ذلك تضييع للمصادر كمثال: SELECT * FROM Employees مقابل SELECT FirstName, City, Country FROM Employees إذا كنت بالفعل تحتاج إلى كل الأعمدة ، قم بتسميتهم ضمن الاستعلام، هذه ليست قاعدة، لكنها طريقة للمعايرة و لتجنب الأخطاء المستقبلية. كمثال إذا كنت تستخدم التعليمة INSERT... ...SELECT وتم تغيير الجدول عن طريق إضافة عمود جديد، عندها ربما تقع في مشكلة إذا كان هذا العمود غير مطلوبًا في الجدول الهدف وكمثال: INSERT INTO Employees SELECT * FROM OldEmployees Msg 213, Level 16, State 1, Line 1 Insert Error: Column name or number of supplied values does not match table definition ولتجنب هذا الخطأ عليك تسمية كل عمود بشكل مستقل. INSERT INTO Employees (FirstName, City, Country) SELECT Name, CityName, CountryName FROM OldEmployees ملاحظة: على أية حال، هنالك بعض الحالات يكون فيها استخدام SELECT مناسبًا، كمثال من أجل الجداول المؤقتة، وهذا يقودنا الى الفقرة التالية. استخدام الجداول المؤقتة Temporary Tables الجداول المؤقتة عادة ما تزيد تعقيد الاستعلام، فإذا كان بالإمكان كتابة شيفرتك بطريقة بسيطة ومباشرة، فأنا أنصحك بتجنب الجداول المؤقتة. لكن إذا كنت تمتلك إجرائية مخزّنة stored procedure مع عمليات تعديل على البيانات لا يمكن إتمامها باستعلام واحد ، يمكنك استخدام الجداول المؤقتة كوسيط لمساعدتك في تحصيل النتائج النهائية. عندما تودّ أن تقوم بعملية ضم جدول ضخم وهنالك قيود على الجدول المذكور، يمكنك تحسين أداء قاعدة البيانات عن طريق ترحيل البيانات الى جدول مؤقت، والقيام بعملية ضم ذلك الجدول، حيث ان الجدول المؤقت يحتوي على سجلات أقل من الجدول الأساسي الضخم، ولذلك ستتم عملية الضم بشكل أسرع. القرار ليس واضح بشكل دائم، ولكن هذا المثال سوف ينبهك للحالات التي يمكنك فيها استخدام الجداول المؤقتة. تخيّل جدول الزبائن بملايين من السجلات، وعليك أن تقوم بعملية الضم لمنطقة محدّدة، يمكنك القيام بذلك عن طريق استخدام SELECT INTO ،والقيام بعملية الضم مع الجدول المؤقت. SELECT * INTO #Temp FROM Customer WHERE RegionID = 5 SELECT r.RegionName, t.Name FROM Region r JOIN #Temp t ON t.RegionID = r.RegionID لاحظ : مطوري SQl أيضًا يتجنبون استخدام SELECT INTO لإنشاء الجداول المؤقتة، لأن هذا الأمر يؤدي إلى قفل قاعدة بيانات tempdb database مما يمنع باقي المستخدمين من إنشاء جداول مؤقتة ، ولحسن الحظ تم التصحيح في النسخة السابعة وما بعدها. وكحل بديل عن استخدام الجداول المؤقتة يمكن استخدام الاستعلام الفرعي كجدول. SELECT r.RegionName, t.Name FROM Region r JOIN (SELECT * FROM Customer WHERE RegionID = 5) AS t ON t.RegionID = r.RegionID لكن انتظر، هنالك مشكلة في الاستعلام الثاني، كما تم شرحه أعلاه، يجب تضمين الأعمدة التي نحتاجها فقط (عدم استخدام * SELECT )، يجب أخذ هذا الأمر بالحسبان SELECT r.RegionName, t.Name FROM Region r JOIN (SELECT Name, RegionID FROM Customer WHERE RegionID = 5) AS t ON t.RegionID = r.RegionID كل هذه الطرق ستعيد نفس البيانات، لكن باستخدام الجداول المؤقتة، وكمثال يمكننا انشاء فهرس في جدول مؤقت لتحسين الأداء. وأخيرًا، عندما تنهي عملك بالجدول المؤقت، قم بحذفه لتنظيف مصادر tempdb بدل أن تنتظر عملية الحذف الاوتوماتيكي (عندما يتم إنهاء اتصالك مع قاعدة البيانات) DROP TABLE #temp هل يتواجد السجل الخاص بي؟ تقنية المعايرة هذه الخاصة ب SQl متعلقة باستخدام التعليمة ()EXISTS إذا كنت تنوي تفحص فيما إذا كان السجل موجودًا استخدم ()EXISTS بدل من ()COUNT. حيث أن ()COUNT يقوم بفحص كامل الجدول، معتبرًا جميع القيم التي تطابق شروطك، بينما ()EXISTS ستوقف الفحص حالما تجد قيمة مطابقة لما تحتاجه. وهذا يفضي إلى أداء أفضل و شفرة أوضح IF (SELECT COUNT(1) FROM EMPLOYEES WHERE FIRSTNAME LIKE '%JOHN%') > 0 PRINT 'YES' مقابل IF EXISTS(SELECT FIRSTNAME FROM EMPLOYEES WHERE FIRSTNAME LIKE '%JOHN%') PRINT 'YES' معايرة قاعدة البيانات (في المكتب) مديري ومطوري قاعدة البيانات غالبًا ما يتجادلون فيما إذا كانت القضايا التي يواجهونها متعلقة أو غير متعلقة بالبيانات. ومن خبرتي الشخصية أقدم هنا مجموعة من النصائح لكليهما كي يتمكنا من العمل بشكل أكثر فاعلية. للمطوّرين: إذا توقف تطبيقك عن العمل فجأة، فقد لايكون الأمر متعلقًا بقاعدة البيانات، كمثال ربما هنالك مشكلة بالشبكة، قم بالتحقق قليلًا قبل أن ترجع السبب إلى مدير قاعدة البيانات. حتى ولو كنت بارعًا في نمذجة بيانات SQl، قم بطلب المساعدة من مدير قاعدة البيانات في المخطط العلائقي relational diagram فلديه الكثير ليقدمه لك. مديري قاعدة البيانات لا يحبون التغيرات السريعة، هذا طبيعي، عليهم تحليل قاعدة البيانات بشكل كامل واكتشاف مدى تأثير أي تغيير من كافة الزوايا. تغيير بسيط في عمود يمكن أن يستغرق اسبوعًا للإنجاز هذا بسبب أن الخطأ قد يعتبر خسارة ضخمة للشركة. كن صبورًا! لا تقم بالطلب من مدير قاعدة بيانات SQL بإجراء تغييرات على البيانات في بيئة العمل وقت التشغيل. إذا كنت تود الوصول الى قاعدة البيانات النشطة، يجب عليك تحمل المسؤولية عن كافة التغيرات. لمديري قاعدة بيانات SQl: إذا كنت لا تحب أن يسألك النّاس بشأن قاعدة البيانات، قم بتزويدهم بلوحة تبيّن الحالة وقت التشغيل. فالمطوّرين عادة لديهم شك بحالة قاعدة البيانات، وهذه اللوحة تساعد في توفير الوقت والجهد للجميع. ساعد المطوّرين في اختبارات ضمان الجودة للبيئة. قم بتسهيل عملية محاكاة عمل المخدّم مع اختبار بسيط على بيانات حقيقية. مما يوفر الوقت بشكل كبير عليك وعليهم. يقضي المطوّرين كل اليوم متعاملين مع أنظمة بمفاهيم عمل تتغير بشكل مستمر. تفهمك لذلك يجعل الأمر أكثر مرونة، ويمكنك من تجاوز بعض القواعد في اللحظات الحرجة. قواعد البيانات تتطور، سيأتي اليوم الذي تحتاج فيه إلى نقل بياناتك الى إصدار جديد، حيث يعتمد المطوّرين على خصائص جديدة في كل إصدار جديد، لذلك خطط و تحسب لعملية النقل بدلًا من أن تقوم برفض هذه التغيرات. ترجمة -وبتصرّف- للمقال SQL-Database-Performance-Tuning-for-Developers لصاحبه Rodrigo Koch حقوق خلفية الصورة البارزة Gradient clouds background محفوظة لـ Vexels
  2. سنتحدث في هذا المقال عن مفهوم العلاقات بين جداول قاعدة البيانات، وما أنواع هذه العلاقات وكيف تتمثل وما هو أثرها على العمل. ما هي العلاقات بين الجداول عند إنشاء جداول في قاعدة البيانات، فإن الظاهر لنا أننا نقوم ببناء جداول منفصلة وغير مترابطة، ولكننا في الواقع العملي نحتاج لربط هذه الكيانات المنفصلة بحيث تُبنَى علاقات تحكم البيانات الموجودة في هذه الجداول، وتحكم طريقة التعامل مع هذه البيانات. تنشَأ العلاقة بين جدوليْن عندما يُربط عمودان فيهما مع بعضهما عن طريق وجود قيود مطبقة على العمودين، بحيث يكون قيد المفتاح الرئيسي على عمود في الجدول “الأب” وقيد المفتاح الأجنبي على العمود في الجدول “الابن”، وعادة يكون اسم العمودين واحدًا في كلا الجدولين. مثلا، لحفظ عناوين الأشخاص نستطيع إنشاء جدول باسم Address ونربطه بجدول الأشخاص Persons بعلاقة تحكم البيانات الموجودة في الجدولين، بحيث يكون لكل شخص في الجدول Persons عنوان واحد مرتبط به في الجدول Address. يُربَط الجدولان عن طريق عمود باسم Person_Id في كلا الجدولين. مثال آخر، لو أردنا أن نتابع عملية استعارة الكتب في مكتبة، فإننا سننشئ جدولًا باسم Borrowed_Books (كُتُب مُعارة) ونربطها بالجدول Persons عن طريق العمود Person_Id. يستطيع الشخص الواحد - في هذا النوع من الربط - أن يستعير أكثر من كتاب. في هذا المثال، لو أننا حفظنا بيانات الأشخاص والكتب المستعارة في جدول واحد، ستظهر لنا مشكلة تكرار البيانات Data Redundancy لأننا سنكرّر بيانات الشخص لكل كتاب يستعيره. ماذا نستفيد من بناء العلاقات بين الجداول؟ التخلص من مشكلة تكرار البيانات عن طريق فصلها وحفظها في أكثر من جدول، فمشكلة تكرار البيانات هي عدو مستخدمي قواعد البيانات ومسؤوليها، لأنها تتسبب بزيادة حجم قاعدة البيانات بقدر كبير وبسرعة، وترفع السرعات المطلوبة لتنفيذ الاستعلامات، وتجعل من موضوع صيانة قاعدة البيانات كابوسا مقلقا. الحفاظ على دقة وسلامة البيانات في قاعدة البيانات، فمع وجود العلاقات بين الجداول، سوف تضمن مثلا عدم وجود كتاب مُعار ليس له شخص استعاره، أو عنوان وهمي ليس له صاحب، وقس على ذلك العديد من الأمثلة. استخراج البيانات من أكثر من جدول بكفاءة وسرعة عن طريق بناء جمل ربط استعلامية تطلب المعلومات من أعمدة مختلفة في جداول مختلفة، وإخراج النتيجة بطريقة مفيدة ومرتبة. أنواع العلاقات توجد أربعة أنواع من العلاقات بين الجداول كالتالي: علاقة واحد إلى واحد (One-to-One). علاقة واحد إلى كثير أو علاقة كثير إلى واحد (One-to-Many / Many-to-One). علاقة كثير إلى كثير (Many-to-Many). علاقة المرجعية الذاتية (Self Referencing). علاقة واحد إلى واحد لنفترض أن الجدول Persons لديه البنية والبيانات التالية: Person_ID First_Name Last_Name Age Address 101 Ibrahim Mohammed 31 12 Main St, Doha 102 Mohammed Khaled 25 Gaza, Middle Center نستطيع أن نضع بيانات العنوان في جدول منفصل ونسميه Address وتكون بنية الجدوليْن كالتالي. الجدول Persons: Person_ID First_Name Last_Name Age Address_Id 101 Ibrahim Mohammed 31 1 102 Mohammed Khaled 25 2 الجدول Address: Address_ID Address 1 12 Main St, Doha 2 Gaza, Middle Center لاحظ أنه أصبح لدينا عمود بنفس الاسم Address_Id في كلا الجدولين. لبناء العلاقة بين الجدولين، طبّقنا قيد المفتاح الأجنبي على العمود Address_Id في الجدول Persons بحيث يأخذ قيمه من العمود Address_Id في الجدول Address والمطبق عليه قيد المفتاح الرئيسي. أصبحت لدينا الآن علاقة بين الجدولين، وفي حال كان كل عنوان في الجدول Address يقترن فقط بشخص واحد في الجدول Persons فعندها نسمي هذه العلاقة واحدًا إلى واحد. يجب التنويه إلى أن هذا النوع من العلاقات غير مستخدم كثيرا، فالجدول الأول الذي يحتوي العنوان وبيانات الشخص يفي بالغرض في أغلب الأحيان. نستطيع تمثيل العلاقة بالشكل التالي: لاحظ أن وجود العلاقة اختياري، فمن الممكن أن يكون لدينا سجل في الجدول Persons دون عنوان له في الجدول Address وهذا مرتبط بعدم تطبيق قيد القيمة غير الفارغة على العمود Address_Id. في حال طُبِّق قيد غير القيمة غير الفارغة على العمود، فهنا تصبح العلاقة واجبة بين الجدولين، ولا يمكن أن نُنْشئ سجلًّا في الجدول Persons إلا بإدخال قيمة موجودة للعمود Address_Id وهو في مثالنا هذا غير منقطي نوعا ما. علاقة واحد إلى كثير أو علاقة كثير إلى واحد هذا النوع من العلاقات هو الشائع بين أنواع العلاقات بين الجداول في قاعدة البيانات، لوجود تطبيقات كثيرة عليه، فمثلا: الطالب (واحد) يستطيع أن يدرس أكثر من مساق (كثير). الطبيب يعالج ويتابع حالة مريض واحد أو أكثر. طلبية الشراء تحتوي على أكثر من عنصر. الشخص يستعير أكثر من كتاب. وقس على ذلك العديد من الأمثلة. لنفترض وجود جدول للزبناء Customers بالهيكلية التالية: Customer_ID Customer_Name 1 Ibrahim Mohammed 2 Mohammed Ahmed نستطيع ربط جدول الزبناء السابق بجدولٍ للطلبيات Orders بعلاقة واحد إلى كثير، لتعبر العلاقة عن الطلبيات التي قام بها العملاء وقيمة كل طلبية وتاريخها. يمكن أن تكون هيكلية الجدول Orders كالتالي: Order_ID Customer_ID Order_Date Order_Value 997 101 1/5/2017 100 998 102 21/4/2016 150 999 101 21/4/2015 1500 تسمح هذه العلاقة للعميل بأن يطلُب طلبيةً أو أكثر، ويمكن ألا تكون له أية طلبية. ولكنّ كل طلبية في الجدول Orders ستكون تابعة لعميل واحد. ونستطيع تمثيل هذه العلاقة بالشكل التالي: علاقة كثير إلى كثير في علاقة كثير إلى واحد، تكون العلاقة مبنية على أن يكون أحد أطرافها “واحدًا”، مثل طالب واحد، عميل واحد، طلبية واحدة، وفي الطرف الثاني “كثير”. نحتاج أحيانا أن يكون طرفا العلاقة كثيرين. فمثلا، قد تكون لدينا طلبية تحتوي أكثر من عنصر، ونفس العنصر يكون متواجدًا في أكثر من طلبية. في هذه الحالة نحتاج لوجود جدول إضافي لبناء العلاقة، فمثلا تكون هيكلية جدول Orders كالتالي: Order_ID Customer_ID Order_Date Order_Value 997 101 1/5/2017 100 998 102 21/4/2016 150 999 101 21/4/2015 1500 وهيكلية جدول Items كالتالي: Item_Id Item_Name Item_Description 201 Hard Disk 1 1 Tera SSD Hard 202 Mouse Microsoft Optical Mouse 203 LCD 42 42” LCD نستطيع بناء علاقة كثير إلى كثير بين الجدولين السابقين بإضافة جدول ثالث يحلّ مكان الرابط وغرضه الوحيد هو بناء هذا النوع من العلاقات. نطلق عليه مثلا الاسم Orders_Items، ويكون بالهيكلية التالية: Order_Id Item_Id 997 201 997 202 999 201 999 202 999 203 998 203 يمثّل الشكل التالي علاقة كثير إلى كثير كما تظهر في الجدول Orders_Items: علاقة المرجعية الذاتية يُبنى هذا النوع من العلاقات عندما نريد أن نبني علاقة بين جدول ونفس الجدول، وأوضح مثال على هذا النوع من العلاقات هو جدول الموظفين الذي يحتوي على عمود رقم الموظف المسؤول، حيث يمكن ربط كل موظف بموظف آخر (مدير أو مسؤول) من نفس الجدول. فمثلا، لو كان لدينا جدول باسم Employees خاص بحفظ بيانات الموظفين، ستكون هيكليته على النحو التالي لتطبيق علاقة مرجعية ذاتية عليه: Employee_ID Employee_Name Manager_Id 100 Ibrahim Elbouhissi 101 Khaled Saber 100 102 Yasmeen Hadi 100 103 Duaa Yousef 101 104 Sami Saber بعلاقة المرجعية الذاتية، من الممكن أن يكون للموظف مسؤولًا أو لا يكون، ومن الممكن أن يكون الموظف مسؤولا عن موظف أو أكثر، ويمكن تمثيل العلاقة بالشكل التالي.
  3. تعرّفنا في الدروس السابقة على إنشاء الجدول في قاعدة البيانات وإضافة البيانات إليه والتعامل معها من حيث التعديل والإضافة. سوف نبدأ في هذا المقال بالتعرف على أشهر جمل لغة الاستعلام البنائية، وهي جملة الاستعلام Select Statement، حيث سنتكلم عن كيفية كتابة جملة الاستعلام، وأشكالها، وكيفية ترشيح البيانات وتحديد الأعمدة التي نريدها وغيرها من المواضيع. جملة الاستعلام تجلب جملة الاستعلام SELECT بيانات جدول أو أكثر بعد الاستعلام عن وجود هذه الجداول في قاعدة البيانات، ونقصد بالاستعلام هنا ماذا نريد؟ ومن أين؟ ماذا نريد من أعمدة وسجلات، ومن أين، أي من أي الجداول نأتي بالمعلومات. البيانات الناتجة عن تنفيذ جملة الاستعلام تسمى مجموعة البيانات الناتجة Result Data-Set. الصيغة العامة لجملة الاستعلام SELECT column1, column2, ... FROM table_name [WHERE where_condition] [GROUP BY group_by_expression] [ORODER BY order_by_expression]; في بداية كل جملة استعلام نكتب كلمة SELECT (جمل SQL غير حساسة لحالة الأحرف) ومن ثم نُتبعها بأسماء الأعمدة التي نريد الاستعلام عنها، أو نستبدل أسماء الأعمدة برمز * والذي يعني كل الأعمدة، ثم نكتب كلمة From والتي يليها اسم الجدول أو أسماء الجداول التي تحتوي على البيانات التي نريدها. ما بين الأقواس المعكوفة هي جمل إضافية تقوم بمهام معينة في جملة الاستعلام وهي كالتالي: Where: هي جملة الشرط والتي ترشّح البيانات بناءً على الشرط الموجود بعدها. Group By: تجمّع البيانات الناتجة من تنفيذ جملة الاستعلام بناءً على جملة التجميع التي تليها. Order By: ترتّب البيانات تصاعديا أو تنازليا بناءً على جملة الترتيب التي تليها. سنتطرق لتفاصيل الجمل الإضافية في هذا المقال وفي مقالات قادمة. مثال على جملة الاستعلام لو أردنا الاستعلام عن كافة البيانات الموجودة في جدول Persons والذي تكلمنا عنه في المقال السابق، ننفذ الجملة التالية: SELECT * FROM Persons; كما ذكرتُ سابقا، فإن * تعني عرض جميع البيانات، حيث ستُظهر كافة الأعمدة الموجودة في الجدول والسجلات التي يحتويها. وسيكون ناتج الجملة البيانات التالية: Person_ID First_Name Last_Name Age 101 Ibrahim Mohammed 21 102 Mohammed Khaled 25 103 Saleem Yaser 25 104 Aly Mohammed 25 105 Reem 25 لو أردنا أن نستعلم عن اسم الشخص الأول وعمره، نقوم بتنفيذ الجملة التالية: SELECT First_Name, Age FROM Persons; لاحظ أننا فصلنا بين الأعمدة التي نريد إظهاراها بفاصلة عادية ,، والعمود الأخير لا نكتب بعده فاصلة، بل كلمة From مباشر. وسيكون ناتج الجملة البيانات التالية: First_Name Age Ibrahim 21 Mohammed 25 Saleem 25 Aly 25 Reem 25 الاستعلام عن السجلات الفريدة في بيانات الجدول، ستجد في كثير من الأحيان أن هناك تكراراً للقيم في عمود ما، وقد تحتاج إلى الاستعلام عن القيم دون تكرار، فمثلا، في جدول الأشخاص Persons السابق، ستلاحظ أن عمود العمر Age يحتوي على 5 قيم، ولكن توجد 4 سجلات من نفس القيمة وهي 25، وهنا يأتي دور جملة الاستعلام الفريد DISTINCT Select. تُرجع جملة الاستعلام عن السجلّات الفريدة سجلات دون تكرار في القيم وصيغتها العامة: SELECT DISTINCT column1, column2, ... FROM table_name; لو نفذنا الجملة التالية: SELECT Age FROM Persons; سيكون الناتج: Age 21 25 25 25 25 ولكن لو استخدمنا جملة الاستعلام عن السجلّات الفريدة SELECT DISTINCT Age FROM Persons; ستكون النتيجة كالتالي: Age 21 25 ترشيح السجلات لإجراء عملية ترشيح السجلات، سنضيف إلى جملة الاستعلام جملة شرطية تبدأ بالكلمة Where ويتبعها الشرط (أو مجموعة الشروط) الذي نريد والذي سيُرشِّح السجلات بحيث تبقى السجلات التي تحقق الشرط في مجموعة البيانات الراجعة، وتُستبعد السجلات التي لا تحقق الشرط. الصيغة العامة لجملة الاستعلام والتي تحتوي على شرط لترشيح السجلات: SELECT column1, column2, ... FROM table_name WHERE condition; أمثلة على ترشيح البيانات في جدول Persons الحصول على البيانات الكاملة للشخص الذي له Person_ID يساوي 101: SELECT * FROM Persons WHERE Person_ID = 101; الاستعلام عن أسماء الأشخاص الذين تساوي أعمارهم 25 سنة أو تزيد عليها: SELECT First_Name, Last_Name FROM Persons WHERE Age >= 25; الاستعلام عن الاسم الأول والعمر للأشخاص الذين ليس لديهم قيمة للعمود Last_Name وأعمارهم فوق 22: SELECT First_Name, Age FROM Persons WHERE Age > 22 AND Last_Name IS Null; عمليات المقارنة في جملة Where يلخص الجدول التالي العمليات التي من الممكن استخدامها في بناء شرط جملة Where: العمليّة الوصف مثال = يساوي Age = 20 <> لا يساوي (في بعض النظم تكتب != ) Age <> 20 > أكبر من Age > 20 < أصغر من Age < 20 >= أكبر من أو يساوي Age >= 20 <= أصغر من أو يساوي Age <= 20 BETWEEN … AND بين قيمتين أو يساويهما Age BETWEEN 20 AND 25 LIKE مطابقة نمط First_Name LIKE “%Ibr%” IN يوجد ضمن قيم معينة Age in (20,23,25) ملاحظة هامة: نستطيع الجمع بين أكثر من شرط في جملة Where وذلك باستخدام العمليات المنطقية NOT (للنفي)، AND (وجوب تحقّق جميع الشروط) أو OR (يكفي تحقّق شرط واحد من الشروط). ترتيب السجلات نستطيع الحصول على البيانات الراجعة مرتبة تصاعديا أو تنازليا بعد تنفيذ جملة الاستعلام، وذلك باستخدام جملة Order By. ترتّب الجملةُ السجلات تصاعديًّا وهو الخيار المبدئي، ولترتيبها تنازليًّا نستخدم الكلمة المحجوزة DESC، كما أنه يمكن الترتيب باستخدام عمود واحد أو أكثر. الصيغة العامة لجملة الاستعلام مع جملة الترتيب هي: SELECT column1, column2, ... FROM table_name ORDER BY column1, column2, ... ASC|DESC; فمثلا لو أردنا أن نستعلم عن كل البيانات من جدول Persons بحيث تكون البيانات مرتبة ترتيبا تصاعديا حسب عمود First_Name، نستخدم الجملة التالية: SELECT * FROM Persons ORDER BY First_Name; وستكون النتيجة: Person_ID First_Name Last_Name Age 104 Aly Mohammed 25 101 Ibrahim Mohammed 21 102 Mohammed Khaled 25 105 Reem 25 103 Saleem Yaser 25 في حال أردنا أن نرتب نفس البيانات بطريقة تنازلية نستخدم الجملة التالية: SELECT * FROM Persons ORDER BY First_Name DESC; وتكون نتيجة الاستعلام كالتالي: Person_ID First_Name Last_Name Age 103 Saleem Yaser 25 105 Reem 25 102 Mohammed Khaled 25 101 Ibrahim Mohammed 21 104 Aly Mohammed 25 تجميع البيانات باستخدام Group By: تُستخدم جملة تجميع البيانات غالبا مع دوال التجميع Aggregate Functions بهدف تجميع وترتيب البيانات الناتجة عن الاستعلام حسب عمود أو أكثر. سوف نتكلم عن جملة تجميع البيانات في مقال متقدم لعلاقته بموضوع الدوال الموجودة في SQL.
  4. تعتبر تقنيّة Linq من التقنيّات الجديدة نسبيًّا في سي شارب ولغات دوت نت عمومًا. تسمح هذه التقنيّة بإجراء عمليّات استعلام معقّدة لاستخلاص البيانات بشكل سلس وسهل بسبب شكلها المألوف كما سنرى لاحقًا في هذا الدرس. لتقنيّة Linq أشكال متعدّدة: Linq to Objects: للتعامل مع البيانات الموجودة في ذاكرة البرنامج. Linq To XML: للتعامل مع البيانات النصيّة الموجودة بتنسيق XML. Linq To SQL: وهي تقنيّة خاصّة بالحصول على البيانات من خادم SQL Server. في الحقيقة تمّ التخلّي عن هذه التقنيّة رغم حداثتها، وذلك لصالح تقنيّة أحدث وأكثر تطوّرًا وهي Entity Framework. كما يتحدّث هذا الدرس عن تعابير Lambda وهي من المزايا المفيدة والتي تسهّل عمل المبرمجين إلى حدٍّ كبير. ستناول في هذا الدرس الشكل الأوّل من Linq، وهو استخدام Linq مع الكائنات Objects. ولكن قبل ذلك لنتحدّث قليلًا عن تعابير Lambda. تعابير Lambda تستطيع تخيّل تعابير Lambda على أنّها دوال functions صغيرة ليس لها اسم، تعمل على إجراء عمليّات حسابيّة بسيطة، ومن الممكن أن ترجع نتيجة. في الواقع يمكن للنوّاب Delegates أن تغلّف تعابير Lambda ضمن شروط محدّدة. سنتناول مثالًا بسيطًا يوضّح كيفيّة التعامل معها. انظر إلى الشيفرة التالية: class Program { delegate int Square(int x); static void Main(string[] args) { Square square = (x) => x * x; int result = square(5); } } صرّحنا في الشيفرة السابقة عن النائب Square الذي يتطلّب وسيطًا واحدًا من النوع int ويُرجع قيمة من نفس النوع. يُفترض بهذا النائب بأن يُغلّف التوابع التي تعمل على إيجاد مربّع عدد صحيح. إذا نظرت الآن إلى التابع Main ستجد أنّنا في السطر الأوّل منه نصرّح عن المتغيّر square من نوع النائب Square، حيث نُسند إليه ما يلي: (x) => x * x التعبير السابق هو تعبير Lambda بسبب وجود السهم <= ضمنه. فهم هذا التعبير بسيط، فهو يطلب وسيطًا وحيدًا (x) على يسار السهم، ويضرب قيمة هذا الوسيط بنفسها: x * x على يمين السهم، سيُرجع هذا التعبير قيمة x مضروبةً بنفسها. ولكن الملفت في الأمر أنّنا قد أسندنا هذا التعبير إلى متغيّر من نوع النائب Square. السبب في ذلك أنّ تعبير Lambda السابق يتوافق مع النائب Square في أنّه يحتاج إلى وسيط وحيد من النوع int ويُرجع قيمة من نفس النوع. ولكنّنا لم نوضّح في تعبير Lambda نوع الوسيط أو نوع القيمة المُعادة! لا مشكلة في ذلك، فسيتم استخلاص النوع من الوسيط المُمرّر وذلك بشكل تلقائي. كمثال آخر على استخدام تعبير Lambda يمكن كتابة تعبير يتطلّب وسيطين ولكن لا يُرجع أي قيمة. انظر إلى الشيفرة التالية: class Program { delegate void SumAndPrinting(int a, int b); static void Main(string[] args) { SumAndPrinting sumAndPrnt = (a, b) => Console.WriteLine(a + b); sumAndPrnt(3, 4); } } النائب SumAndPrinting يقبل الآن وسيطين من النوع int لكنّه لا يُرجع أي قيمة (void). انظر إلى تعبير Lambda كيف أصبح: (a, b) => Console.WriteLine(a + b) لاحظ كيف أنّ الوسائط الموجودة بين قوسين تفصل بينها فواصل عاديّة دون تحديد الأنواع. كما يمكنك أن تلاحظ أيضًا بأنّ هذا التعبير مهمّته جمع قيمتي الوسيطين والطبع إلى الشاشة دون إرجاع أيّ قيمة. ملاحظة: يمكننا الاستغناء عن القوسين في تعبير Lambda، إذا أردنا تمرير وسيط واحد فقط. مثل: x => x * x استعلاماتLinq للاستفادة من Linq يجب إضافة نطاق الاسم System.Linq باستخدام الكلمة المحجوزة using. أفضل وسيلة لفهم Linq هي من خلال مثال تطبيقي بسيط، في البرنامج Lesson15_01 سنستخدم الصنف Student الذي استخدمناه في درس سابق ولكن سنجري فيه بعض التعديلات البسيطة، حيث أصبحنا نفصل اسم الطالب FirstName عن كنيته LastName، بالإضافة إلى إضافة حقل جديد اسمه Id من النوع int، والذي يُعبّر عن رقم الطالب: class Student { public int Id { get; set; } public string FirstName { get; set; } public string LastName { get; set; } public int Mark { get; set; } } سننشئ 10 كائنات من الصنف Student ونخزّنها ضمن مجموعة عموميّة <List<Student ثم نُجري على هذه المجموعة بعض "الحيل" باستخدام Linq. الهدف من هذا البرنامج هو إجراء عمليّة تصفية على هؤلاء الطلّاب بحيث نحصل على الطلّاب الذين تكون درجاتهم أكبر تمامًا من 60. سيحتوي البرنامج Lesson15_01 على أفكار جديدة ولكن مفيدة فكن مستعدًّا: 1 using System; 2 using System.Collections.Generic; 3 using System.Linq; 4 5 namespace Lesson15_01 6 { 7 class Student 8 { 9 public int Id { get; set; } 10 public string FirstName { get; set; } 11 public string LastName { get; set; } 12 public int Mark { get; set; } 13 } 14 15 class Program 16 { 17 static void Main(string[] args) 18 { 19 List<Student> studentsList = new List<Student>() 20 { 21 new Student {Id = 1, FirstName = "Ahmad", LastName = "Morad" , Mark = 80}, 22 new Student {Id = 2, FirstName = "Husam", LastName = "Sayed" , Mark = 75}, 23 new Student {Id = 3, FirstName = "Nour", LastName = "Hasan" , Mark = 65}, 24 new Student {Id = 4, FirstName = "Bssel", LastName = "Shamma" , Mark = 30}, 25 new Student {Id = 5, FirstName = "Ahmad", LastName = "Khatib" , Mark = 90}, 26 new Student {Id = 6, FirstName = "Maryam", LastName = "Burhan" , Mark = 95}, 27 new Student {Id = 7, FirstName = "Sarah", LastName = "Burhan" , Mark = 100}, 28 new Student {Id = 8, FirstName = "Mansour", LastName = "Khalid" , Mark = 50}, 29 new Student {Id = 9, FirstName = "Omran", LastName = "Barrak" , Mark = 45}, 30 new Student {Id = 10, FirstName = "Hasan", LastName = "Anis" , Mark = 56}, 31 }; 32 33 Console.WriteLine("Full List:"); 34 Console.WriteLine("----------"); 35 PrintList(studentsList); 36 37 38 IEnumerable<Student> students = from student in studentsList 39 where student.Mark > 60 40 select student; 41 42 Console.WriteLine(); 43 Console.WriteLine("After applying Linq:"); 44 Console.WriteLine("----------"); 45 PrintList(students); 46 } 47 48 private static void PrintList(IEnumerable<Student> students) 49 { 50 Console.WriteLine("{0,-5}{1,-15}{2,-15}{3,-10}", "Id", "First Name", "Last Name", "Mark"); 51 52 foreach (Student s in students) 53 { 54 Console.WriteLine("{0,-5}{1,-15}{2,-15}{3,-10}", s.Id, s.FirstName, s.LastName, s.Mark); 55 } 56 } 57 } 58 } نفّذ البرنامج السابق لتحصل على شكل شبيه بما يلي: لاحظ كيف استثنى البرنامج في القائمة الثانية الطلاب الذين تقل درجاتهم عن 60 أو تساويها. قارن بين القائمتين واكتشف العناصر المستثناة. يبدأ البرنامج في التابع Main بإنشاء 10 كائنات من النوع Student تمثّل بيانات عشرة طلّاب وإسناد هذه الكائنات فورًا إلى المجموعة القائمة studentsList بشكل مختصر (الأسطر من 19 إلى 31). الملفت هنا هو طريقة إنشاء كل من هذه الكائنات. انظر إلى السطر 21 مثلًا: new Student {Id = 1, FirstName = "Ahmad", LastName = "Morad" , Mark = 80} هذا شكل مختصر لإنشاء كائن من النوع Student حيث استخدمنا حاضنة {} بعد اسم الصنف Student مباشرةً وكتبنا أسماء الخصائص التي نريد تهيئتها ضمن هذه الحاضنة. بالنسبة لبانيّة الصنف Student فستُستدعى بكلّ تأكيد. يعتبر هذا الشكل من الإنشاء والإسناد المباشر للخصائص مفيدًا للغاية (أستخدمه بكثرة في برامجي الخاصّة) حيث يقلّل من أسطر الشيفرة البرمجيّة إلى حدٍّ كبير. سيطبع البرنامج بعد ذلك القائمة التي أنشأناها قبل قليل من باب التوضيح، وذلك من خلال استدعاء التابع الساكن PrintList (السطر 35) بالشكل التالي: PrintList(studentsList); مرّرنا لهذا التابع القائمة الكاملة studentsList. التصريح عن التابع الساكن موجود في الأسطر بين 48 و 56 وسنتكلّم عنه بعد قليل. يحتوي السطر 38 على عبارة برمجيّة تستخدم استعلام Linq: IEnumerable<Student> students = from student in studentsList where student.Mark > 60 select student; يقع استعلام Linq على يمين عامل الإسناد (=)، وفي الحقيقة إذا كان لديك اطّلاع على لغة SQL فسيكون هذا الاستعلام مألوفًا بالنسبة إليك. لنركّز الآن على هذا الاستعلام فحسب: from student in studentsList where student.Mark > 60 select student يبدأ الاستعلام بالكلمة المحجوزة from يتبعه اسم متغيّر جديد يمكنك تسميّته بأيّ اسم ترغبه. اخترت الاسم student لأنّني وجدتّه معبّرًا. بعد اسم المتغيّر الجديد نجد الكلمة المحجوزة in وبعدها اسم المجموعة التي نريد تطبيق الاستعلام عليها. إذًا أصبح بإمكاننا قراءة السطر الأوّل من الاستعلام على الشكل التالي: يبدأ السطر الثاني بالكلمة المحجوزة where وهي اختياريّة ومن الممكن عدم كتابتها، وهي تسمح بكتابة شرط من ممكن تطبيقه على عناصر المجموعة studentsList. بالنسبة لمثالنا هذا، اخترت تطبيق الشرط: where student.Mark > 60 أي أنّني أريد أن تكون درجة كل طالب (student) أكبر تمامًا من 60. أمّا السطر الثالث select student فهو يخبر Linq عن شكل البيانات التي نريد الحصول عليها بنتيجة تنفيذ الاستعلام. في مثالنا هذا نريد الحصول على مجموعة كل عنصر من عناصرها هو كائن من النوع Student. بنتيجة تنفيذ الاستعلام السابق سيحتوي المتغيّر students على مرجع لكائن مجموعة يحقّق الواجهة <IEnumerable<Student ولا يهمّك في الحقيقة ما هو النوع الفعليّ لهذه المجموعة. يمكن لاستعلام Linq أن يُنتج مرجعًا لكائن مجموعة يحقّق الواجهة <IQueryable<Student ولكنّ الحديث عن هذا الموضوع هو خارج مجال الدرس. في الواقع يمكن استخدام شروط أكثر تعقيدًا كأن نرغب بالحصول على جميع الطلّاب الذين تتراوح درجاتهم بين 60 و90 ضمنًا على سبيل المثال، وذلك باستخدام العامل && بالشكل التالي: from student in studentsList where student.Mark >= 60 && student.Mark <= 90 select student كما من الممكن أنّ نرتّب البيانات حسب رقم الطالب id، أو بحسب اسمه FirstName أو كنيته LastName أو بمزيج منها، وذلك باستخدام الكلمة المحجوزة orderby الخاصّة بـ Linq: from student in studentsList where student.Mark >= 60 && student.Mark <= 90 orderby student.FirstName, student.LastName select student سيقوم الاستعلام السابق بترتيب العناصر التي توافق الشرط الموجود في القسم where حسب الاسم ثمّ حسب الكنيّة. توجد في الحقيقة الكثير من المزايا القويّة التي تتمتّع بها استعلامات Linq والتي لا يتّسع هذا الدرس لذكرها. بالنسبة للتابع PrintList (الأسطر من 50 حتى 58) فيقتصر دوره على طباعة جدول للقائمة التي نمرّرها كوسيط إليه. لاحظ أنّ الوسيط الوحيد الذي يقبله يحقّق الواجهة <IEnumerable<Student لذلك فيمكننا تمرير أي وسيط إليه يحمل مرجعًا إلى كائن من أيّ صنف يحقّق هذه الواجهة بما فيه بالطبع الصنف <List<Student. الأمر الوحيد الجديد في هذا التابع هو استخدامه لتنسيق مختلف في إظهار البيانات بشكل جدوليّ. انظر السطر 52. ستجد النص التنسيقي: "{0,-5}{1,-15}{2,-15}{3,-10}" يسمح هذا النص التنسيقي بعرض البيانات بشكل جدوليّ أنيق على الشاشة، حيث يسمح التنسيق التالي {0, -5} بعرض الوسيط ذو الموقع 0 (من التابع WriteLine) ضمن حقل عرضه 5 فراغات بحيث تكون المحاذاة نحو اليسار. أمّا التنسيق {1, -15} فيسمح بعرض الوسيط ذو الموقع 1 ضمن حقل عرضه 15 فراغ بحيث تكون المحاذاة نحو اليسار أيضًا. بإزالة إشارة السالب (-) من التنسيقين السابقين ستصبح المحاذاة نحو اليمين. هل تريد المزيد من الإثارة؟ أضف السطر التالي إلى السطر 43 من البرنامج السابق (أي بعد العبارة التي تستخدم استعلام Linq): double average = students.Average(s => s.Mark); تستخدم هذه العبارة التابع Average من المتغيّر students الذي يحتوي على قائمة الطلّاب بعد التصفيّة كما نعلم. وكما يُوحي اسمه يعمل هذا التابع على حساب معدّل الطلاب (كائنات Student) الموجودين ضمن students. ولكن كيف سيعرف التابع Average الحقل الذي سيتمّ بموجبه حساب المعدّل؟ يتمثّل الحل في استخدام تعبير Lambda يتطلّب وسيطًا واحدًا (الوسيط s) الذي سيمثّل كائن Student، ويُرجع قيمة الخاصيّة Mark له: s => s.Mark سيستخدم التابع هذا التعبير للمرور على جميع العناصر الموجودة ضمن المجموعة students ليحصل على درجة كلّ منها باستخدام تعبير Lambda السابق ثمّ يحسب المعدّل، ليعمل البرنامج على إسناده إلى المتغيّر average وهو من النوع double كما هو واضح. بعد تنفيذ العبارة السابقة وعلى فرض أنّ نسخة البرنامج Lesson15_01 الأساسيّة هي التي استُخدمت، ستكون قيمة average تساوي 77.5، ويمثّل هذا الرقم معدّل الطلاب الذين تكون درجاتهم أكبر تمامًا من 60. قد يبدو كلّ ما قدّمناه جميلًا وممتعًا، لكنّك لن تستمتع بشكل فعليّ بهذه المزايا الرائعة التي توفّرها Linq و تعابير Lambda ما لم تستخدمها في برامجك الخاصّة. أستخدم مثل هذه المزايا في برامجي التي أطوّرها، ولن تتصوّر مدى سعادتي عندما أستخلص بيانات من قاعدة بيانات أو من خدمة ويب web service قد تحتوي على المئات أو الآلاف من البيانات الخام، ثمّ أُطبّق عليها وصفات Linq السحريّة فأحصل على ما أريده بكتابة عبارة برمجيّة واحدة فقط! تمارين داعمة تمرين 1 أجرِ تعديلًا على البرنامج Lesson15_01 بحيث نحصل على جميع الطلّاب الذين تكون درجاتهم أقل تمامًا من 50. تمرين 2 أجرِ تعديلًا آخرًا على البرنامج Lesson15_01 بحيث نحصل على جميع الطلّاب الذين يكون الحرف الأوّل من اسمهم هو "A". (تلميح: أحد الحلول المقترحة هو استخدام التابع StartWith من الخاصيّة النصية FirstName للكائن student أي على الشكل التالي: student.FirstName.StartsWith("A") وذلك بعد الكلمة where في استعلام Linq ). الخلاصة تعرّفنا في هذا الدرس على تعابير Lambda واستعلامات Linq. حيث صمّمنا عدّة برامج توضّح هاتين التقنيّتين المهمّتين في البرمجة باستخدام سي شارب. ستصادف كلًّا منهما كثيرًا في حياتك البرمجيّة، وستكون سعيدًا باستخدامها نظرًا للاختصار الكبير الذي ستحصل عليه في الشيفرة البرمجيّة، هذا فضلًا عن الأداء عالي المستوى الذي لن تستطيع مجاراته باستخدامك للشيفرة التقليديّة.
  5. يُنفّذ ووردبريس استعلامًا في كل صفحة من صفحات الموقع، ليجلب البيانات من قواعد بيانات (databases) الموقع ومن ثُمّ يعرضها بالطريقة الّتي يحدّدها القالب (theme) المُستخدَم وذلك باستخدام حلقة التكرار (loop)، ويُشار إلى هذا الاستعلام بالاستعلام الرئيسي main query. سيَستخدم ووردبريس ملفّ القالب (template) المُلائم وذلك اعتمادًا على نوع الصّفحة الّتي يتمّ عرضها، بمعنى أنّ حلقة (loop) قد تتغيّر بناءً على المُحتوى، ولكنّه سيُنفّذ استعلامًا دائمًا لجلب البيانات من قاعدة البيانات. يُرغب أحيانًا في تغيير طريقة عمل الاستعلام، فعلى سبيل المثال في الصّفحة الرئيسيّة للمدوّنة قد يُرغب في استثناء منشورات من فئة (category) مُعيّنة، أو قد يُرغب في عرض قائمة بالمنشورات على حسب الصنف بدلًا من الترتيب على حسب التاريخ في صفحة الأرشيف (archive page)، كما من المُحتمل جدًا أنّ يُرغب في إضافة استعلامات إضافيّة إلى صفحات (pages) الموقع، أو إضافة قائمة بالمنشورات الأخيرة (recent posts) أو المنشورات ذات الصِلة بمنشورات أخرى، أو قد يُرغب في إنشاء ملفّ قالب (template) يستبدل الاستعلام الرئيسي (main query) باستعلام مُخصّص وجديد كليًّا. يجعل سكريبت إدارة المُحتوى ووردبريس من هذه التخصيصات أمرًا ميسّرًا للغاية، وذلك بطرقٍ عدّة، وذلك إما بالتعديل على الاستعلام الرئيسي أو بإنشاء استعلام جديد. سيتطرّق هذا الدليل إلى الأمور التّالية: متى يُستخدم الاستعلام المُخصّص، ومتى يُخصّص الاستعلام الرئيسي ومتى يتمّ إنشاء استعلام جديد. الطرق الخمس لإنشاء استعلامات مُخصّصة، بما في ذلك الطريقة الّتي لا يجب أنّ تُستخدم ولماذا. فهم الأساسيات يجب الإلمام ببعض المصطلحات قبل الدخول في التفاصيل وهي ضروريّة لمن لم يُنشئ استعلامات مُخصّصة من قَبل. الاستعلام (query) وهو طريقة يَستعين بها ووردبريس لجب البيانات من قاعدة بيانات الموقع، وتتضمّن هذه البيانات المنشورات posts، المرفقات attachments، التعليقات comments، والصّفحات pages، أو أي مُحتوى تمّت إضافته إلى الموقع. الحلقة (loop) وهي شيفرة/كود يستخدمها القالب (theme) (أو أحيانًا الإضافة plugin) لتحديد كيفيّة عرض نتائج الاستعلام على الصّفحة، فعلى سبيل المثال قد تُضمِّن الحلقة في الصّفحة الرئيسيّة عنوان كل صفحة (title)، مُلخص كل تدوينة (extract)، ربّما صورة مُميّزة/بارزة، ورابط صفحة المنشور (والّذي يُدعى permalink أو الرابط الثابت). ملفّات القالب (template files): وتُستخدم من قِبل القالب (theme) لعرض الصفحات لكل نوع من أنواع المُحتوى، مع العلم أنّ كل قالب (theme) يملك ملفّات قالب (template) تختلف عن الآخر، ولكن يجب على القالب (theme) أنّ يتضمّن ملفّ index.php رئيسي، وغالبًا على الملفّ page.php للصفحات الثابتة static pages، والملفّ single.php للمنشورات المُنفردة single posts، والملفّ archive.php لصفحات الأرشيف، وربّما الملفّ category.php للتصنيفات، والملفّ tag.php للوسوم، وغيره من الملفّات وللمزيد من التفاصيل يُمكن العودة إلى الصّفحة التّالية في التوثيق الرسمي. الوسوم/الدّوال الشرطيّة: والّتي من المُمكن أنّ تُستخدم في ملفّات القالب (template) أو من قِبل الإضافات plugins لتحديد نوع الصّفحة الّتي يتمّ عرضها، فعلى سبيل المثال الدّالّة/الوسم ()is_page تُحدّد فيما إذا كانت الصّفحة الّتي يتمّ عرضها ثابتة (static) أم لا، والدّالّة/الوسم ()is_home تُحدّد فيما إذا كانت الصّفحة هي صفحة البداية home page، ويوجد العديد من هذه الوسوم/الدّوال الشرطيّة منها ما يُحدّد فيما إذا كان المُستخدم مُسجّلًا دخوله logged in أم لا، وغيره من هذه الدوال. متى يجب استخدام الاستعلام المخصص في ووردبريس يوجد نوعان من الاستعلامات المُخصّصة: الاستعلام الرئيسي بعد تعديله. استعلامات جديدة كليًّا لجلب مُحتوى مُختلف/مُحدّد أو محتوى إضافي. التعديل على الاستعلام الرئيسي Main Query في ووردبريس يُمكن استخدام نسخة مُعدّلة من الاستعلام الرئيسي عند الرغبة في أنّ تَعرض الصّفحة نتائج الاستعلام الرئيسي لذات المحتوى ولكن مع بعض التحسين والتعديل، وفي هذا النوع من الاستعلام ليس الهدف هو إظهار محتوى مُختلف كليًّا، وليس من المُفترض إضافة حلقة تكراريّة (loop) إضافيّة. أمثلة للحالات الّتي من المُمكن بها استخدام استعلام مُعدّل: في الصّفحة الرئيسيّة للمدوّنة، عرض أنواع منشورات مُخصّصة بالإضافة إلى المنشورات. في صفحة أرشيف التصنيفات category، عرض منشورات من نوع مُحدّد فقط. في صفحة أرشيف التصنيفات، ترتيب المنشورات ترتيبًا أبجديًا بدلًا من الترتيب الافتراضي. يوجد العديد من الحالات الأُخرى، ولكن كما هو واضح فالتعديلات مقتصرة على التعديلات البسيطة للاستعلام. كتابة استعلام جديد في ووردبريس قد لا يكون التعديل على الاستعلامات كافيًا في بعض الحالات، فعندها يُمكن إنشاء استعلام جديد، ويتمّ بهذا الحصول على مرونة أكبر في بناء الاستعلام، ولكن لا يُحبّذ إنشاء استعلام جديد عندما يكون التعديل على الاستعلام الرئيسي أمرًا كافيًا، حيث يُمكن إنشاء استعلامًا جديدًا عند الحاجة إلى استخدام أكثر من حلقة loop واحدة في الصّفحة أو عند الرغبة في استبدال الاستعلام الرئيسي باستعلام جديد كليًّا. أمثلة للحالات الّتي من المُمكن بها إنشاء استعلام جديد عديدة ومُختلفة، ولكن أبرزها: عند تنفيذ حلقتين two loops في صفحة الأرشيف: إحداهما للمنشور الأوّل والأخرى للمنشورات اللاحقة، بهدف عرض مُحتوى مُختلف للمنشور الأوّل، مثلًا عندما يكون المطلوب أنّ يتضمّن المنشور الأوّل مُلخّص أو صورة مميّزة فقط بدون بقيّة المنشورات، ولكن إن كان المطلوب هو تنسيق المنشور الأوّل بشكل مُختلف فقط، فمن غير المُستحسن استخدام حلقات (loops) متعدّدة في ذلك، بل من المُفترض استخدام CSS لاستهداف المنشور الأوّل في التنسيق دون بقيّة المنشورات. في صفحة المنشور المنفردة (single post)، وذلك عند تنفيذ حلقة (loop) إضافيّة لعرض المنشورات الأخيرة (أو المنشورات المُميّزة) وذلك أسفل محتوى المنشور، بغرض تشجيع القارئ لقراءة المزيد. عند إضافة لافتة (banner) مربوطة مع منشور مُميّز منفرد single featured post (أو لجميع المنشورات المُميّزة) في أعلى كل صفحة من صفحات الموقع، كما هو الأمر عند إضافة منشور يُروّج إلى مُنتج جديد، وهذه الطريقة هي أكثر مرونة من إضافة لافتة ثابتة (static banner) بما أنّه من المُمكن تعديل المنشور المُستخدَم بسهولة. عند إنشاء قائمة من الصفحات في نفس القسم (section) من الموقع، وذلك عندما يَملك الموقع بُنية مُعتمدة على صفحات هرميّة/شجريّة، فمن المُستحسن وضعها في الشريط الجانبي sidebar. إنشاء قالب صفحة page template باستعلام مخصّص كليًّا لعرض المنشورات على حسب التصنيف (taxonomy) أو نوع المنشور (أو ربّما حسب المعيارين). في صفحة أرشيف نوع المنشور (post type archive page)، وذلك لعرض المنشورات حسب التصنيف (category) بدلًا من التاريخ. إنشاء لافتة (banner) في الشريط الجانبي sidebar للربط إلى المنشور الأخير مع صورته الرئيسيّة. إنشاء صفحة لعرض المنشورات المُرتبطة فيما بينها وبأكثر من تصنيف، مثلًا عرض المقالات البرمجيّة وللغة روبي (Ruby) مثلًا ولكاتب مُحدّد. إنشاء نوع منشور لمحتوى الشريط الجانبي واستعلام منشورات هذا النوع في الشريط الجانبي، الأمر الّذي يُساعد أصحاب الخلفيّة غير البرمجيّة في إضافة مُحتوى إلى الشريط الجانبي بمرونة أكثر فيما لو تمّ استخدام ودجت (widget). يوجد العديد من السيناريوهات الأخرى، ولكن القائمة السابقة تعطي فكرة عامّة، ولن يتمّ التفصيل في كيفيّة تنفيذ كلٍ منها بل سيتمّ تغطية بعض الأمثلة. طرق إنشاء استعلام مخصص Custom Query يتوفّر خمس طرق لإنشاء استعلامات مُخصّصة custom queries، ويُمكن أنّ تُقسّم هذه الطرق تبعًا فيما إذا كان سيتمّ التعديل على الاستعلام الرئيسي أو سيتمّ إنشاء استعلام جديد. الطرق لتعديل الاستعلام الرئيسي هي: استعمال الخطّاف الإجرائي pre_get_posts، والّذي يسمح للمطوّر في التعديل على الاستعلام الرئيسي عن طريق إضافة دالّة إلى ملفّ الدّوال الخاصّ بالقالب (theme) أو بواسطة إضافة (وليس في ملفّات القالب template) ويُمكن دمجه مع تصريح شرطي conditional statement لتأكّد من أنّه يُنفّذ فقط على الصفحات الّتي تعرض أنواع مُحدّدة من المُحتوى. استعمال ()query_posts، مع العلم أنّ وجود هذه الدّالّة ضمن القائمة لتوضيح لماذا لا يجب استخدامها، فالدّالّة ()query_posts هي دالّة غير عمليّة ولا يُمكن الاعتماد عليها في تعديل وتحسين الاستعلام الرئيسي، فبدلًا من تحسين وتعديل الاستعلام الرئيسي فهي تجلب الاستعلام الرئيسي ومن ثُمّ توقفه وتبدأ مرّة أخرى بإعادة تنفيذه مع التغيرات المُدخلة، الأمر الّذي سيؤثّر على أداء الموقع، ومن المُمكن جدًا أنّ لا تعمل كما يجب لدى استخدامها مع التّصفيح pagination. تسمح الطرق المتبقية في إنشاء استعلام جديد: باستخدام الصنف WP_Query، وهي طريقة مرنة جدًا في إنشاء استعلام جديد، ويُستخدم هذا الصنف (class) عند إنشاء حلقة (loop) ثانية في ملفّ القالب (template file) أو عند إنشاء ملفّ قالب باستعلام مُخصّص كليًّا لاستبدال الحلقة الرئيسية (main loop)، ولكن يجب الحذر في استخدامه، وتأتي الخطورة في عدم تصفير (reset) الاستعلام بعد تنفيذ الحلقة (loop)، والّذي يعني أنّ ووردبريس لن يكون قادرًا على التعرّف بشكلٍ صحيح ما نوع الصّفحة الّتي يتمّ عرضها، ولكن من المُمكن حل هذه المشكلة بسهولة. دالّة/وسم القالب ()get_posts، وتُستخدم في ملفّ القالب (template) (بما في ذلك الشريط الجانبي sidebar وذيل الصّفحة على سبيل المثال) لجلب قائمة المنشورات، ويَستخدم الصنف WP_Query لعمل ذلك، ويُمكن استخدام مُعامِلات (parameters) معه لتحديد المنشورات المطلوبة. دالّة/وسم القالب ()get_pages، والّتي تعمل بنفس طريقة عمل ()get_posts، ولكن في جلب الصفحات بدلًا من المنشورات. سيتم التطرّق إلى أهم هذه الطرق بمزيد من التفصيل بعد أنّ تمّ عرضهم بشكل سريع. الخطاف الإجرائي pregetposts إن الدّالّة pre_get_posts هي خطّاف إجرائي (action hook)، وبالتالي يُمكن ربط دالّة معها لجعل شيء ما يحدث في الوقت الذي يُنفّذ ووردبريس الإجراء pre_get_posts، وكما هو واضح، يُنفّذ ووردبريس هذا الإجراء (action) مباشرةً قبل جلب المنشورات من قاعدة البيانات، ولذلك فإن أي دالّة يتمّ ربطّها معها ستؤثّر في كيفيّة جلب ووردبريس لتلك المنشورات. إن استخدام الدّالّة pre_get_posts يتطلّب إنشاء دالّة ومن ثُمّ ربطّها مع الإجراء، كما في التّالي: <?php function my_function() { // contents of function go here } add_action( 'pre_get_posts', 'my_function'); ?> أوّلًا، تمّ إنشاء الدّالّة وبالاسم my_function وما ستفعله هذه الدّالّة سيكون داخل الحاصرتين (braces). ثانيًا، تمّ ربط تلك الدّالّة مع الخطّاف pre_get_posts باستخدام الدّالّة ()add_action، وبدون ذلك لن تعمل الدّالّة. سيتمّ الحاجة غالبًا بالإضافة إلى ما سبق، إلى تضمين وسم/دالّة شرطيّة داخل الدّالّة المنشأة، فبدونها لن يقوم ووردبريس بتنفيذ الدالة المُنشأة كل مرّة يتمّ فيها جلب المنشورات، بما في ذلك عند التعامل مع المنشورات في الصفحات الإداريّة (admin)، وعليه ستكون الدالة المُنشأة بالشكل التّالي: <?php function my_function() { if ( !is_admin() && $query_>is_main_query() ) { // contents of function go here } } add_action( 'pre_get_posts', 'my_function'); ?> تمّ في الشيفرة السابقة، التأكّد من أنّ الصّفحة ليس صفحة إداريّة (admin) وأيضًا أنّ الاستعلام الّذي يتمّ تنفيذه هو الاستعلام الرئيسي (main query)، ومن المهم التأكّد من أن ووردبريس يُنفّذ الاستعلام الرئيسي تجنبًا للمشاكل المحتملة عند تنفيذ الدّالّة من أجل استعلامات إضافية قد تم إنشاؤها، كما يُمكن إضافة وسوم/دوال شرطيّة إضافيّة هنا كما سيتمّ لاحقًا. إدراج أنواع منشورات مخصصة في صفحة المدونة الرئيسية يَعرض ووردبريس بشكلٍ افتراضي قائمة بالمنشورات فقط في صفحة البداية (homepage) فإن تمّ إنشاء نوع منشورات مخصصة، فسيفترض ووردبريس أنّ المُراد هو عرضها في مكان آخر وعدم تضمينهم هنا، ولكن أحيانًا قد يُرغب في عرض أكثر من نوع منشور واحد في صفحة البداية (home page) وفي هذه الحالة يجب استخدام الخطّاف pre_get_posts. ويتم ذلك عبر إضافة الشيفرة التّالية إلى الملفّ functions.php الخاصّ بالقالب (theme) أو الإضافة المُنشأة. <?php function my_function() { if ( is_home() && $query->is_main_query() ) { $query->set( 'post_type', array( 'post', 'custom_post_type') ); return $query; } } add_action( 'pre_get_posts', 'my_function'); ?> تتأكّد الشيفرة السابقة من أمرين اثنين، أوّلًا فيما إذا كان الاستعلام هو الاستعلام الرئيسي وثانيًا فيما إذا كانت الصّفحة هي صفحة البداية (باستخدام الدالة ()is_home) بعد ذلك يتمّ تعيين (set) الاستعلام ليتضمّن نوعين من المنشورات: هما 'post' و 'customposttype'، ليكونا نوع المنشور المُخصّص، مع مُلاحظة وجوب تضمين 'post' هنا إن كان المرغوب من صفحة البداية أن تَعرض المنشورات أيضًا بالإضافة إلى نوع المنشور المخصّص، وفي حال إضافة custom_post_type فقط، سيتمّ استبدال السلوك الافتراضي وعرض المنشورات من نوع المنشور المخصّص، وقد يكون هذا المرغوب في بعض الحالات ولكن ليس في المثال الحالي. عرض منشورات من نوع المنشور المخصص في صفحة أرشيف التصنيف يَفترض هذا المثال أنه عندما تمّ تسجيل نوع المنشورات المُخصّصة، فقد تمّ منحها دعمًا للتصنيفات (categories) وتم إسناد التصنيفات إلى منشورات نوع المنشور المُخصّص، ولتعديل أرشيفات التصنيفات لكي تَعرض منشورات نوع المنشور المُخصّص يُستخدم التّالي: <?php function my_function() { if ( is_category() && $query->is_main_query() ) { $query->set( 'post_type', 'custom_post_type' ); return $query; } } add_action( 'pre_get_posts', 'my_function'); ?> تتأكّد الشيفرة السابقة من أنّ الاستعلام المُنفّذ هو الاستعلام الرئيسي والصفحة هي أرشيف التصنيفات وذلك باستخدام الدالة ()is_category، ومن ثُمّ تمّ التعديل على الاستعلام ليجلب منشورات نوع المنشور المُخصّص، وبما أنّه لم يتمّ تضمين 'post' هنا، فإن المنشورات الاعتياديّة لن يتمّ عرضها في أيٍ من أرشيفات التصنيفات، بالإضافة إلى أنّه لن يتمّ الحاجة إلى استخدام مصفوفة بما أنّه تمّ تحديد نوع منشور واحد. إنّ كان المطلوب هو التحديد بدقة أكبر فيُمكن تحديد نوع مُعيّن من التصنيفات كما في التّالي: <?php function my_function() { if ( is_category( 'category-slug' ) && $query->is_main_query() ) { $query->set( 'post_type', 'custom_post_type' ); return $query; } } add_action( 'pre_get_posts', 'my_function'); ?> سيتمّ في الشيفرة السابقة التعديل الاستعلام الرئيسي في صفحة الأرشيف category-slug فقط، حيثُ أنّ category-slug هو الاسم اللطيف (slug) للتصنيف (category). تغيير طريقة ترتيب المنشورات لن يتعامل المثال الأخير مع ما هي البيانات الّتي يتمّ استعلامُها بل مع كيف يتمّ عرضها/خَرْجُها (output)، فمثلًا في صفحات أرشيف التصنيفات (category archive) وعند عدم الرغبة في ترتيب المنشورات بواسطة التاريخ ولكن بالترتيب الأبجدي، يُمكن استخدام pre_get_posts كما في التّالي: <?php function my_function() { if ( is_category() && $query->is_main_query() ) { $query->set( 'orderby', 'title'); $query->set( 'order', 'ASC' ); return $query; } } add_action( 'pre_get_posts', 'my_function'); ?> تمّ في الشيفرة السابقة استعمال المُعامِل orderby والمُعامِل order لتحديد بناءً على ماذا ستُرتّب المنشورات وكيف ستُرتّب وذلك عند عرضها، وللمزيد من المُعامِلات (parameters) الّتي يُمكن استخدامها مع pre_get_posts يُمكن الرجوع إلى التوثيق الرسميّ للصنف WP_Query والّذي يستخدم نفس المُعامِلات. الصنف WP_Query يُعتبر الصنف WP_Query الطريقة الأفضل لكتابة استعلام مُخصّص، ويُستخدم عند الرغبة في استبدال الاستعلام الرئيسي (main query) باستعلام جديد أو عند الرغبة في إضافة استعلام جديد بالإضافة إلى الاستعلام الرئيسي. أجزاء الصنف WP_Query: المُعطيات (arguments) للاستعلام، وذلك باستخدام المُعامِلات (parameters) بشكل مُشابه إلى الّتي قد تُستخدم مع أجل pre_get_posts. الاستعلام نفسه. الحلقة (loop). الإنهاء: وذلك بإغلاق وسوم if و while، وتصفير (reset) بيانات المنشور. ستكون الشيفرة على النحو التّالي: <?php $args = array( // arguments for your query ); // the query $query = new WP_Query( $args ); // The Loop if ( $query->have_posts() ) : while ( $query->have_posts() ) : $query->the_post() : // contents of the Loop go here endwhile : endif; /* Restore original Post Data */ wp_reset_postdata(); ?> كما هو واضح إن الأمر أكثر تعقيدًا من استخدام pre_get_posts وهو أحد الأسباب لتجنّب استخدام الطريقة السابقة عندما يكون المطلوب هو التعديل على الاستعلام الرئيسي، ولكن السبب الرئيسي لتجنّب استخدامها هو أنها ستُجهد سكريبت ووردبريس نفسه، الأمر الّذي قد يؤثّر على أداء الموقع بالمُجمل. سيتمّ إلقاء نظرة على مثال للتوضيح أكثر، حيثُ سيتمّ إضافة حلقة (loop) ثانية بعد محتوى المنشور في ملفّ القالب (template) المُسمّى single.php، لعرض قائمة بالمنشورات المُميّزة، حيثُ تمّ تعريف هذه المنشورات المُميّزة باستخدام التصنيف "featured" (مُميّز)، ولكل واحدة من هذه المنشورات سيتمّ عرض الصورة المُميّزة والعنوان (title) مع الروابط الّتي تُحيل إلى المنشور: <?php $args = array( 'post_type' => 'post', 'posts_per_page' => '4', 'post__not_in' => array( $post->ID ) ); // the query $query = new WP_Query( $args ); // The Loop if ( $query->have_posts() ) { ?> <section class="recent-posts clear"> <?php while ( $query->have_posts() ) : $query->the_post() ; ?> <article id="post-<?php the_ID(); ?>" <?php post_class( 'left' ); ?>> <a href="<?php the_permalink(); ?>" title="<?php the_title_attribute(); ?>"> <?php post_thumbnail( 'thumbnail' );?> </a> <a href="<?php the_permalink(); ?>" title="<?php the_title_attribute(); ?>"> <?php the_title(); ?> </a> </article> <?php endwhile; ?> </section> <?php } /* Restore original Post Data */ wp_reset_postdata(); ?> تَستخدم الشيفرة السابقة ثلاثة مُعطيات (arguments) لاستعلام البيانات: 'post_type' => 'post' لجلب المنشورات فقط. 'posts_per_page' => '4' لجلب أربعة منشورات فقط. (post__not_in' => array($post->ID' للتأكيد على أنّ المنشور الّذي يُعرض حاليًا غير مُضمّن. ستُخرج (output) الشيفرة بعدها أربعة منشورات في حلقة (loop) والّتي تَعرض الصورة المُميّزة والعنوان (title) كلٍ محتوى داخل رابط يُحيل إلى صفحة المنشور، ومن المُمكن استخدام CSS للتنسيق، أو توضيعهم جنبًا إلى جنب أو في عرض شبكي (grid) أو حتّى جعل العنوان يتداخل مع الصورة. وسم/دالة القالب ()get_posts يُمكن اللجوء إلى get_posts عند عدم الحاجة إلى تلك المرونة الّتي يُقدمها الصنف WP_Query، وعليه فمن المُمكن الاستفادة منها في تطبيق المثال الأخير، مع العلم أنّ الوسم/الدالة get_posts ما هي إلا وسم قالب (template tag) يَستخدم الصنف WP_Query ويُمكن استخدامه بطريقة مُشابهة إلى WP_Query. يُمكن إنشاء قائمة بالمنشورات الأربعة الأخيرة باستخدام ()get_posts كما تمّ مع WP_Query على النحو التّالي: <?php $args = array( 'posts_per_page' => '4', 'exclude' => array( $post->ID ) ); // get posts $posts = get_posts( $args ); // check if any posts are returned if ( $posts ) { ?> <section class="recent-posts clear"> <?php foreach ($posts as $post ) { ?> <?php setup_postdata( $post ); ?> <article id="post-<?php the_ID(); ?>" <?php post_class( 'left' ); ?>> <a href="<?php the_permalink(); ?>" title="<?php the_title_attribute(); ?>"> <?php post_thumbnail( 'thumbnail' );?> </a> <a href="<?php the_permalink(); ?>" title="<?php the_title_attribute(); ?>"> <?php the_title(); ?> </a> </article> <?php } ?> </section> <?php } /* Restore original Post Data */ wp_reset_postdata(); ?> تُشبه الشيفرة السابقة إلى حدٍ كبير جدًا شيفرة مثال الصنف WP_Query السابقة، ولكن مع اختلاف طفيف: لا يجب على المُعطيات (arguments) أنّ تُضمّن نوع المنشور. تمّ استخدام المُتغيّر posts$ لتخزين خَرْج (output) المصفوفة باستخدام ()get_posts. بدلًا من التأكّد فيما إذا كان الاستعلام يملك منشورات، تمّ استخدام (if($posts في ذلك. بدلًا من استخدام حلقة (loop) معياريّة (standard)، تمّ استخدام (foreach ($posts as $post، والّتي ستُكرّر لكل صفّ (row) في المصفوفة. للوصول إلى جميع بيانات المنشور المطلوبة تمّ تضمين (setup_postdat($post. بما أنّ الدّالّة ()get_posts تستخدم الصنف WP_Query، فلا فرق يُذكر بين الاثنين عامّةً، ولذلك يميل بعض المُطوّرين إلى استخدام الصنف WP_Query بما أنّه يُقدّم مرونةً أكبر، مع ذلك يُمكن أنّ تكون الدّالّة ()get_posts أكثر نفعًا عند الرغبة من التأكّد إن كان يوجد أي منشورات مع المُعطيات (arguments)، عندها يُمكن خَرْج (output) الشيفرة اعتمادًا على وجود أية منشورات، من دون الضرورة إلى استخدام حلقة (loop). دالة/وسم القالب ()get_pages تُشبه الدّالّة ()get_pages إلى حدٍ كبيرٍ الدّالّة ()get_posts وهي تستخدم الصنف WP_Query ولكن في جلب الصفحات الثابتة (static pages) بدلًا من المنشورات، ومن الأمثلة الّتي تُستخدم بها: إن كان الموقع يملك مجموعة من الصفحات الهامّة ومن النوع top level، وكان الطلوب إضافة قائمة لها في الشريط الجانبي (sidebar) لكي يتمّ تنسيق روابطها وتشجيع الزوار إلى الذهاب إلى هذه الصفحات، فعندها وفي الملفّ sidebr.php يُمكن إضافة الشيفرة التّالية: <?php $args = array( 'parent' => 0, 'sort_order' => 'ASC', 'sort_column' => 'post_title', ); // get posts $pages = get_pages( $args ); // check if any posts are returned if ( $pages ) { ?> <ul class="sidebar-pages"> <?php foreach ( $pages as $page ) { ?> <li> <a href="<?php echo get_page_link( $page->ID ); ?>"> <?php echo $page->post_title; ?> </a> </li> <?php } ?> </ul> <?php } ?> تفاصيل الشيفرة السابقة هي كالتّالي: أوّلًا تمّ تعريف المُعطيات حيثُ أنّ parent' => 0' ستُعيد الصفحات الّتي هي بدون صفحة بداية، بينما بقيّة المُعطيات ستُحدّد كيف ستُرتّب هذه الصفحات. تمّ بعد ذلك استخدام ()get_pages وتمرير مصفوفة المُعطيات وتخزينها في المُتغيّر pages$. بعد ذلك تمّ التأكّد فيما إذا كان المُتغيّر pages$ يحتوي على أية بيانات وذلك باستخدام (if($pages. وفي حال توفّر الصفحات سيتمّ عرضها من خلال عناصر قائمة (list item). وبدلًا من استخدام ()setup_postdata كما تمّ مع ()get_pages، فقد تمّ استخدام المُتغيّر post$ مُباشرةً وبوسوم قالب (template) مُختلفة والّتي ستُخرج (output) الرابط والعنوان (title)، ومن الضروري استخدامها هنا بسبب عدم استخدام ()setup_postdata. وبسبب عدم استخدام ()setup_postdata فلا داعي لاستخدام ()wp_reset_postdata. إن طريقة الشيفرة السابقة هي طريقة أكثر عمليّة في خَرْج (output) قائمة من الصفحات من طريقة استخدام الصنف WP_Query وبكل ما يملكنه من إمكانيات. الختام إن التعديل على الاستعلام الرئيسي أو كتابة استعلامات جديدة هي مهارة ليجب الاهتمام بها وتطويرها خاصّة إن كان المطلوب هو إنشاء قوالب (themes) مُخصّصة أو إضافات (plugins) أو تطوير مواقع مُعقّدة للعُملاء. تمّ التطرّق إلى الطرق الخمس في إنشاء استعلامات مُخصّصة، ولكن أربعة منها فقط يُمكن استخدامها: pre_get_posts للتعديل على الاستعلام الرئيسي. WP_Query لإنشاء استعلامات مُخصّصة ومُعقّدة. ()get_posts و ()get_pages وذلك للاستعلامات المُخصّصة والبسيطة في جلب المنشورات والصفحات. يُمكن الخلط والمزج بين الطرق السابقة وذلك لإنشاء مواقع ووردبريس مُتقدّمة ولعرض البيانات بالكيفيّة المطلوبة. ترجمة -وبتصرّف- للمقال 5Simple Methods for Creating Custom Queries in WordPress لصاحبته Rachel McCollin.
  6. منذ زمن سحيق، كانت الذاكرةُ أكثر وظيفة نحتاجها ونعتمد عليها في الحاسوب. ورغم اختلاف التقنيات وأساليب التنفيذ الكامنة وراءها، إلّا أنّ معظم الحواسيب تأتي بالعتاد الضروريّ لمعالجة المعلومات وحفظها بأمان لاستخدامها في المستقبل متى احتجنا لها. لقد صار من المستحيل في عالمنا الحديث تخيل أيّ عمل لا يستفيد من هذه القدرة في الأجهزة، سواء كانت خواديم أو حواسيب شخصية أو كفّيّة. تُعالَج البيانات وتُسجَّل وتُسترجَع مع كل عملية، وفي كل مكان من الألعاب إلى الأدوات المتعلقة بالأعمال، بما فيها المواقع. أنظمة إدارة قواعد البيانات (DataBase Management Systems – DBMS) هي برمجيات عالية المستوى تعمل مع واجهات برمجة تطبيقات (APIs) أدنى منها في المستوى، وتلك الواجهات بدورها تهتم بهذه العمليات. لقد تم تطوير العديد من أنظمة إدارة قواعد البيانات (كقواعد البيانات العلائقيّة relational databases، وnoSQL، وغيرها) لعقود من الزمن للمساعدة على حلّ المشكلات المختلفة، إضافة إلى برامج لها (مثل MySQL ,PostgreSQL ,MongoDB ,Redis، إلخ). سنقوم في هذا المقال بالمرور على أساسيّات قواعد البيانات وأنظمة إدارة قواعد البيانات. وسنتعرف من خلالها على المنطق الذي تعمل به قواعد البيانات المختلفة، وكيفية التفرقة بينها. أنظمة إدارة قواعد البياناتإن مفهوم نظام إدارة قاعدة البيانات مظلّةٌ تندرج تحتها كلّ الأدوات المختلفة أنواعها (كبرامج الحاسوب والمكتبات المضمّنة)، والتي غالبًا تعمل بطرق مختلفة وفريدة جدًّا. تتعامل هذه التطبيقات مع مجموعات من المعلومات، أو تساعد بكثرة في التعامل معها. وحيث أن المعلومات (أو البيانات) يُمكِن إن تأتي بأشكال وأحجام مختلفة، فقد تم تطوير العشرات من أنظمة قواعد البيانات، ومعها أعداد هائلة من تطبيقات قواعد البيانات منذ بداية النصف الثاني من القرن الحادي والعشرين، وذلك من أجل تلبية الاحتياجات الحوسبيّة والبرمجية المختلفة. تُبنى أنظمة إدارة قواعد البيانات على نماذج لقواعد البيانات: وهي بُنى محدّدة للتعامل مع البيانات. وكل تطبيق ونظام إدارة محتوى جديد أنشئ لتطبيق أساليبها يعمل بطريقة مختلفة فيما يتعلق بالتعريفات وعمليات التخزين والاسترجاع للمعلومات المُعطاة. ورغم أنّ هناك عددًا كبيرًا من الحلول التي تُنشئ أنظمة إدارة قواعد بيانات مختلفة، إلّا أنّ كلّ مدة زمنية تضمّنت خيارات محدودة صارت شائعة جدًّا وبقيت قيد الاستخدام لمدة أطول، والغالب أنّ أكثرها هيمنة على هذه الساحة خلال العقدين الأخيرين (وربما أكثر من ذلك) هي أنظمة إدارة قواعد البيانات العلائقيّة (Relational Database Management Systems – RDBMS). أنواع قواعد البياناتيستخدم كلُّ نظام إدارة بياناتٍ نموذجًا لقواعد البيانات لترتيب البيانات التي يديرها منطقيًّا. هذه النماذج (أو الأنواع) هي الخطوة الأولى والمحدّد الأهم لكيفية عمل تطبيق قواعد البيانات وكيفية تعامله مع المعلومات وتصرفه بها. هناك بعض الأنواع المختلفة لنماذج لقواعد البيانات التي تعرض بوضوع ودقّة معنى هيكلة البيانات، والغالب أن أكثر هذه الأنواع شهرةً قواعدُ البيانات العلائقيّة. ورغم أنّ النموذج العلائقيّ وقواعد البيانات العلائقيّة (relational databases) مرنة وقويّة للغاية –عندما يعلم المبرمج كيف يستخدمها–، إلّا أنّ هناك بعض المشكلات التي واجهات عديدين، وبعض المزايا التي لم تقدمها هذه الحلول. لقد بدأت حديثًا مجموعة من التطبيقات والأنظمة المختلفة المدعوّة بقواعد بيانات NoSQL بالاشتهار بسرعة كبيرة، والتي قدمت وعودًا لحل هذه المشكلات وتقديم بعض الوظائف المثيرة للاهتمام بشدّة. بالتخلص من البيانات المهيكلة بطريقة متصلّبة (بإبقاء النمط المعرّف في النموذج العلائقيّ (relational model))، تعمل هذه الأنظمة بتقديم طريقة حرّة أكثر في التعامل مع المعلومات، وبهذا توفّر سهولة ومرونة عاليتين جدًّا؛ رغم أنّها تأتي بمشاكل خاصة بها –والتي تكون بعضها جدّيّة– فيما يتعلق بطبيعة البيانات الهامّة والتي لا غنى عنها. النموذج العلائقيّيقدّم النظام العلائقيّ الذي ظهر في تسعينات القرن الماضي طريقة مناسبة للرياضيات في هيكلة وحفظ واستخدام البيانات. توسّع هذه الطريقة من التصاميم القديمة، كالنموذج المسطّح (flat)، والشبكيّ، وغيرها، وذلك بتقديمها مفهوم "العلاقات". تقدّم العلاقات فوائد تتعلق بتجميع البيانات كمجموعات مقيّدة، تربط فيها جداول البيانات –المحتوية على معلومات بطريقة منظمة (كاسم شخص وعنوانه مثلاً)– كل المدخلات بإعطاء قيم للصفات (كرقم هوية الشخص مثلًا). وبفضل عقود من البحث والتطوير، تعمل أنظمة قواعد البيانات التي تستخدم النموذج العلائقيّ بكفاءة وموثوقيّة عاليتين جدًّا. أضف إلى ذلك الخبرة الطويلة للمبرمجين ومديري قواعد البيانات في التعامل مع هذه الأدوات؛ لقد أدّى هذا إلى أن يصبح استخدام تطبيقات قواعد البيانات العلائقيّة الخيار الأمثل للتطبيقات ذات المهام الحرجة، والتي لا يمكنها احتمال فقدان أيّة بيانات تحت أيّ ظرف، وخاصة كنتيجة لخلل ما أو لطبيعة التطبيق نفسه الذي قد يكون أكثر عرضة للأخطاء. ورغم طبيعتها الصارمة المتعلقة بتشكيل والتعامل مع البيانات، يمكن لقواعد البيانات العلائقيّة أن تكون مرنة للغاية وأن تقدم الكثير، وذلك بتقديم قدر ضئيل من المجهود. التوجّه عديم النموذج (Model-less) أو NoSQLتعتمد طريقة NoSQL في هيكلة البيانات على التخلص من هذه القيود، حيث تحرر أساليب حفظ، واستعلام، واستخدام المعلومات. تسعى قواعد بيانات NoSQL إلى التخلص من العلائقات المعقدة، وتقدم أنواع عديدة من الطرق للحفاظ على البيانات والعمل عليها لحالات استخدام معينة بكفاءة (كتخزين مستندات كاملة النصوص)، وذلك من خلال استخدامها توجّها غير منظم (أو الهيكلة على الطريق / أثناء العمل). أنظمة إدارة قواعد بيانات شائعةهدفنا في هذا المقال هو أن نقدم لك نماذج عن بعض أشهر حلول قواعد البيانات وأكثرها استخدامًا. ورغم صعوبة الوصول إلى نتيجة بخصوص نسبة الاستخدام، يمكننا بوضوح افتراض أنّه بالنسبة لغالب الناس، تقع الاختيارات بين محرّكات قواعد البيانات العلائقيّة، أو محرك NoSQL أحدث. لكن قبل البدء بشرح الفروقات بين التطبيقات المختلفة لكل منهما، دعنا نرى ما يجري خلف الستار. أنظمة إدارة قواعد البيانات العلائقيّةلقد حصلت أنظمة إدارة قواعد البيانات العلائقيّة على اسمها من النموذج الذي تعتمد عليه، وهو النموذج العلائقيّ الذي ناقشناه أعلاه. إنّ هذه الأنظمة –الآن، وستبقى لمدة من الزمن في المستقبل– الخيار المفضّل للحفاظ على البيانات موثوقة وآمنة؛ وهي كذلك كفؤة. تتطلب أنظمة إدارة قواعد البيانات العلائقيّة مخططات معرفة ومحددة جيدًا –ولا يجب أن يختلط الأمر مع تعريف PostgreSQL الخاص بهذه الأنظمة– لقبول هذه البيانات. تشكّل هذه الهيئات التي يحددها المستخدم كيفية حفظ واستخدام البيانات. إنّ هذه المخططات شبيهة جدًّا بالجداول، وفيها أعمدة تمثّل عدد ونوع المعلومات التي تنتمي لكل سجل، والصفوف التي تمثّل المدخلات. من أنظمة إدارة قواعد البيانات الشائعة نذكر: SQLite: نظام إدارة قواعد بيانات علائقيّة مضمّن قويّ جدًّا.MySQL: نظام إدارة قواعد بيانات علائقيّة الأكثر شهرة والشائع استخدامه.PostgreSQL: أكثر نظام إدارة قواعد بيانات علائقيّة كيانيّ (objective-RDBMS) متقدم وهو متوافق مع SQL ومفتوح المصدر.ملاحظة: لمعرفة المزيد عن أنظمة إدارة قواعد بيانات NoSQL، راجع المقالة التالية عن الموضوع: A Comparison Of NoSQL Database Management Systems. أنظمة قواعد بيانات NoSQL (أو NewSQL)لا تأتي أنظمة قواعد بيانات NoSQL بنموذج كالمستخدم في (أو الذي تحتاجه) الحلول العلائقيّة المهيكلة. هناك العديد من التطبيقات، وكلّ منها تعمل بطريقة مختلفة كليًّا، وتخدم احتياجات محدّدة. هذه الحلول عديمة المخططات (schema-less) إمّا تسمح تشكيلات غير محدودة للمدخلات، أو –على العكس– بسيطة جدًّا ولكنها كفؤة للغاية كمخازن قيم معتمد على المفاتيح (key based value stores) مفيدة. على خلاف قواعد البيانات العلائقيّة التقليديّة، يمكن تجميع مجموعات من البينات معًا باستخدام قواعد بيانات NoSQL، كـ MongoDB مثلًا. تُبقي مخازن المستندات هذه كل قطعة من البيانات مع بعضها كمجموعة واحدة (أي كملف) في قاعدة البيانات. يمكن تمثيل هذه المستندات ككيانات بيانات منفردة، مثلها في ذلك كمثل JSON، ومع ذلك تبقى كراسات، وذلك يعتمد على خصائصها. ليس لقواعد بيانات NoSQL طريقة موحدة للاستعلام عن البيانات (مثل SQL لقواعد البيانات العلائقيّة) ويقدم كلّ من الحلول طريقته الخاصّة للاستعلام. ملاحظة: لمعرفة المزيد عن أنظمة إدارة قواعد البيانات العلائقيّة، ألق نظرة على هذه المقالة المتعلقة بالموضوع: A Comparison Of Relational Database Management Systems. مقارنة بين أنظمة إدارة قواعد بيانات SQL و NoSQLمن أجل الوصول إلى نتيجة بسيطة ومفهومة، لنحلّل أولًا الاختلافات بين أنظمة إدارة قواعد البيانات: هيكلية ونوع البيانات المحتفظ بها:تتطلب قواعد البيانات العلائقيّة SQL هيكلة ذات خصائص محدّدة للحفاظ على البيانات، على خلاف قواعد بيانات NoSQL التي تسمح بعمليات انسياب حُرّ (free-flow operations). الاستعلام: وبغضّ النظر عن تراخيصها، تستخدم كلّ قواعد البيانات العلائقيّة معيار SQL إلى حدّ ما، ولهذا يمكن الاستعلام فيها بلغة SQL (أي Structured Query Language). أما قواعد بيانات NoSQL فلا تستخدم طريقة محدّدة للعمل على البيانات التي تديرها. التحجيم: يمكن تحجيم كلي الحلين عموديًّا (أي بزيادة موارد النظام). لكن لكون حلول NoSQL تطبيقات أحدث (وأبسط)، فهذا يجعلها تقدّم وسائل أسهل بكثير لتحجيمها أفقيًّا (أي بإنشاء شبكة عنقودية cluster من أجهزة متعدّدة). المتانة Reliability: عندما يتعلق الأمر بالمتانة والثقة الآمنة بالقَيد المنفّذ، تبقى قواعد بيانات SQL الخيار الأفضل. الدعم: لأنظمة إدارة قواعد البيانات العلائقيّة تاريخ طويل استمر لعقود من الزمن. إنها شائعة جدًّا، ومن السهل إيجاد دعم سواء مجانيّ أو مدفوع. إذا حدثت مشكلة، فمن الأسهل حلّها عليها من قواعد بيانات NoSQL التي شاعت حديثًا، وخاصة إذا كان الحلّ موضع السؤال ذا طبيعة معقّدة (مثل MongoDB). احتياجات حفظ واستعلام البيانات المعقدة: إنّ قواعد البيانات العلائقيّة بطبيعتها الخيار الأمثل لاحتياجات حفظ البيانات والاستعلامات المعقّدة. إنها أكثر كفاءة وتتفوق في هذا المجال. ترجمة -وبتصرّف- للمقال Understanding SQL And NoSQL Databases And Different Database Models لصاحبه O.S. Tezer.
  7. تأتي MySQL مع أداة تشخيص (diagnostic) تدعى mysqlslap، تمّ توفير هذه الأداة منذ الإصدار 5.1.4 من MySQL، وهي عبارة عن أداة قياس للأداء (benchmarking) يمكنها أن تساعد مدراء قواعد البيانات والمطورّين على أن يختبروا أداء خواديم قواعد البيانات الخاصّة بهم بسهولة. يمكن لـmysqlslap أن تحاكي عددًا كبيرًا من أجهزة العملاء التي تتصل بخادوم قاعدة البيانات بنفس الوقت. مُعامِلات اختبار الحمل (load testing parameters) قابلة للضبط بشكلٍ كلّي ويمكن استخدام نتائج الاختبارات المختلفة بهدف تحسين تصميم قواعد البيانات أو استهلاك موارد العتاد. في هذا الدرس، سنشرح كيفيّة تثبيت وإعداد mysqlslap بهدف إجراء اختبار الحِمْل (load test) على قاعدة بيانات MySQL باستخدام بعض عمليات الاستعلام الأساسية ولنرى كيف يمكن لاختبارات الأداء أن تساعدنا على تحسين هذه الاستعلامات لاحقًا. بعد القليل من التوضيحات المبدئية، سنقوم بعمل سيناريو تجريبي مشابه للتجربة الحقيقية حيث سنقوم بإنشاء نسخة من قاعدة بيانات موجودة حاليًا لنقوم بالاختبارات عليها، وسنجمع الاستعلامات من ملفّات السجل ونبدأ بالاختبار بواسطة سكربت. ما هو حجم الخادوم الذي يجب أن أستخدمه؟إذا كنتَ مهتمًا باختبار أداء خادوم قاعدة بياناتٍ معيّن، فيجب عليك أن تقوم بتشغيل اختبارات الأداء على خادوم بنفس المواصفات وبنسخة مطابقة تمامًا لقاعدة البيانات التي قمت بتثبيتها على خادومك الرئيسي. إذا كنتَ تريد المضيّ قدمًا بهذا الدرس بهدف التعلّم وتنفيذ كلّ أمر موجودٍ فيه، فإننا ننصحك بخادوم يمتلك 2 جيجابت من الذاكرة العشوائية (RAM) على الأقل. وبما أنّ الأوامر الموجودة في هذا الدرس تهدف إلى إرهاق الخادوم بالطلبات الكثيرة بهدف قياس أدائه، فإنّك قد تلاحظ أنّ الخواديم الأصغر حجمًا قد ينقطع الاتصال بها بسبب ذلك الحِمل. تمّ إنتاج الخرج الناتج في هذا الدرس بواسطة عدّة طرق بهدف تحسين الاستفادة من الأمثلة الموجودة هنا. الخطوة الأولى: تثبيت خادوم MySQL على نظام اختباريسنبدأ عبر تثبيت نسخة جديدة من خادوم MySQL المطوّر بواسطة المجتمع أو MySQL Community Server على نظام تشغيل اختباري. يجب ألّا تقوم بتشغيل أيّ أوامر أو استعلامات تجدها في هذا الدرس على خادوم قاعدة بيانات ضمن بيئة إنتاجية بتاتًا. تهدف هذه الاختبارات إلى الضغط على الخادوم التجريبي وقد تسبب تعليقا أو تعطلا لخادوم يعمل ضمن بيئة عمل إنتاجية. تمّ تنفيذ هذا الدرس ضمن بيئة العمل التالية: CentOS 7.أوامر تمّ تنفيذها بواسطة مستخدم جذر.2 جيجابت من الذاكرة العشوائية (RAM); لا تنسى أنّ الاختبارات التي سيتم ذكرها هنا تمّ إنتاجها بهدف التعليم ولا تعني بأيّ شكل من الأشكال أنّها نتيجة اختبارات رسمية صادرة عنّا.أولًا، سنقوم بإنشاء مسار ليحوي جميع الملفّات المتعلّقة بهذا الدرس. سيساعدنا هذا على إبقاء المكان نظيفًا. قم بالذهاب إلى هذا المسار: sudo mkdir /mysqlslap_tutorial cd /mysqlslap_tutorialبعدها، سنقوم بتحميل مستودع yum الخاصّ بنسخة المجتمع من خادوم MySQL. المستودع الذي سنحمّله هو مخصص بشكل اساسي لـRed Hat Enterprise Linux 7 إلّا أنّه يعمل بالطبع مع CentOS 7 كذلك: sudo wget http://dev.mysql.com/get/mysql-community-release-el7-5.noarch.rpmالآن يمكننا تنفيذ rpm -Uvh لتثبيت هذا المستودع: sudo rpm -Uvh mysql-community-release-el7-5.noarch.rpmتحقق أنّه قد تمّ تثبيت المستودعات عبر تفحّص محتويات المجلّد etc/yum.repos.d/: sudo ls -l /etc/yum.repos.dيجب أن يبدو الخرج كالتالي: -rw-r--r--. 1 root root 1612 Jul 4 21:00 CentOS-Base.repo -rw-r--r--. 1 root root 640 Jul 4 21:00 CentOS-Debuginfo.repo -rw-r--r--. 1 root root 1331 Jul 4 21:00 CentOS-Sources.repo -rw-r--r--. 1 root root 156 Jul 4 21:00 CentOS-Vault.repo -rw-r--r--. 1 root root 1209 Jan 29 2014 mysql-community.repo -rw-r--r--. 1 root root 1060 Jan 29 2014 mysql-community-source.repoوفي حالتنا، فإنّ MySQL 5.6 Community Server هو ما نريده: mysql-connectors-community/x86_64 MySQL Connectors Community 10 mysql-tools-community/x86_64 MySQL Tools Community 6 mysql56-community/x86_64 MySQL 5.6 Community Server 64والآن قم بتثبيت خادوم MySQL: sudo yum install mysql-community-serverبمجرّد اكتمال العمليّة، قم بالتحقق من أنّه تمّ تثبيت المكوّنات فعلًا: sudo yum list installed | grep mysqlيجب أن تبدو القائمة كالتالي: mysql-community-client.x86_64 5.6.20-4.el7 @mysql56-community mysql-community-common.x86_64 5.6.20-4.el7 @mysql56-community mysql-community-libs.x86_64 5.6.20-4.el7 @mysql56-community mysql-community-release.noarch el7-5 installed mysql-community-server.x86_64 5.6.20-4.el7 @mysql56-communityبعدها، يجب أن نتأكّد أن عفريت MySQL أو MySQL Daemon يعمل بالفعل وأنّه سيبدأ تلقائيًا عند تشغيل الخادوم. يمكنك القيام بذلك عبر الأمر التالي: sudo systemctl status mysqld.serviceيجب أن ترى خرجًا كهذا: mysqld.service - MySQL Community Server Loaded: loaded (/usr/lib/systemd/system/mysqld.service; disabled) Active: inactive (dead)ابدأ الخدمة عبر: sudo systemctl start mysqld.serviceولجعلها تبدأ عند بدء تشغيل الخادوم: sudo systemctl enable mysqld.serviceوأخيرًا يجب علينا تأمين خادوم MySQL: sudo mysql_secure_installationسيظهر لك هذا مجموعة من الأسئلة. سنريك بالأسفل جميع الأسئلة مع أجوبتها التي يجب أن تختارها. في البداية لن يكون هناك كلمة مرور للمستخدم root الخاصّ بـMySQL، لذا، قم فقط بالضغط على زرّ Enter. أثناء الأسئلة، يجب أن تقوم بكتابة كلمة مرور جديدة وآمنة للمستخدم الجذر. يجب أن تقوم بكتابة y لإزالة حساب المستخدم المجهول من خادوم قاعدة البيانات، ولتعطيل السماح بالولوج البعيد للمستخدم الجذر وإعادة تحميل جدول الصلاحيات وغيرها: ... Enter current password for root (enter for none): OK, successfully used password, moving on... ... Set root password? [Y/n] y New password: Re-enter new password: Password updated successfully! Reloading privilege tables.. ... Success! ... Remove anonymous users? [Y/n] y ... Success! ... Disallow root login remotely? [Y/n] y ... Success! Remove test database and access to it? [Y/n] y - Dropping test database... ... Success! ... Reload privilege tables now? [Y/n] y ... Success! Cleaning up...يمكننا الآن أن نتّصل بقاعدة البيانات لنتأكّد من أنّ كلّ شيءٍ يعمل بشكلٍ صحيح: sudo mysql -h localhost -u root -pقم بإدخال كلمة مرور MySQL التي كتبتها للتوّ الآن. يجب أن ترى الخرج التالي: Enter password: Welcome to the MySQL monitor.... mysql>في طرفيّة <mysql قم بإدخال الأمر الذي سيظهر لك جميع قواعد البيانات: show databases;يجب أن ترى خرجًا كالتالي: +--------------------+ | Database | +--------------------+ | information_schema | | mysql | | performance_schema | +--------------------+ 3 rows in set (0.00 sec)وأخيرًا، دعنا ننشئ مستخدمًا يدعى "sysadmin"، سيتم استخدام هذا الحساب للولوج إلى MySQL بدلًا من المستخدم الجذر. كن متأكّدًا من استبدال mypassword بكلمة المرور التي تريدها لهذا المستخدم. سنقوم أيضًا بمنح جميع الصلاحيات اللازمة لهذا المستخدم. في طرفيّة MySQL، قم بإدخال التالي: create user sysadmin identified by 'mypassword';الخرج: Query OK, 0 rows affected (0.00 sec)قم بإعطاء جميع الصلاحيات للمستخدم: grant all on *.* to sysadmin;الخرج: Query OK, 0 rows affected (0.01 sec)والآن فلنعد إلى طرفيّة نظام التشغيل العادية: quit;الخرج: Byeالخطوة الثانية: تثبيت قاعدة بيانات تجريبيةالآن، سنحتاج إلى تثبيت قاعدة بيانات تجريبية بهدف الاختبار. اسم قاعدة البيانات هذه هو "employees" وهي وهي متوفّرة بشكلٍ مجاني من على موقع MySQL، كما أنّه يمكن تحميل قاعدة البيانات من Launchpad. اخترنا قاعدة "employees" لأنّها تحتوي على مجموعة كبيرة من البيانات. رغم ذلك، فإنّ بنية قاعدة البيانات بسيطة بدرجة كافية، إنّها تحتوي على 6 جداول فقط، ولكن وفي داخلها، فهي تحتوي على سجلات 3 مليون موظّف (يمتلك جدول الرواتب لوحده حوالي 3 ملايين صفّ)، وسيساعدنا هذا على محاكاة حِمل بيئة عمل إنتاجية بشكل أفضل. أوّلًا، دعنا نتأكّد أننا في المسار mysqlslap_tutorial/ الخاصّ بنا: cd /mysqlslap_tutorialقم بتحميل آخر إصدار من قاعدة البيانات التجريبية: sudo wget https://launchpad.net/test-db/employees-db-1/1.0.6/+download/employees_db-full-1.0.6.tar.bz2قم بتثبيت bzip2 لنتمكّن من استخراج الملفّ: sudo yum install bzip2والآن قم بفكّ الضغط عن أرشيف قاعدة البيانات، قد يأخذ هذا وقتًا: sudo bzip2 -dfv employees_db-full-1.0.6.tar.bz2 sudo tar -xf employees_db-full-1.0.6.tarسيتم فكّ ضغط المحتويات إلى مسار منفصل جديد يدعى "employees_db"، نحتاج أن نقوم بالذهاب إلى هذا المجلّد لنقوم بتشغيل الأمر الذي يقوم بتثبيت قاعدة البيانات هذه. تتضمّن المحتويات ملفّ README، سجل للتغييرات، حِزَم بيانات وملفّات استعلامات SQL مختلفة تشكّل جميعها بنية قاعدة البيانات: cd employees_db ls -lوهذا هو ما يجب أن تراه: -rw-r--r--. 1 501 games 752 Mar 30 2009 Changelog -rw-r--r--. 1 501 games 6460 Oct 9 2008 employees_partitioned2.sql -rw-r--r--. 1 501 games 7624 Feb 6 2009 employees_partitioned3.sql -rw-r--r--. 1 501 games 5660 Feb 6 2009 employees_partitioned.sql -rw-r--r--. 1 501 games 3861 Nov 28 2008 employees.sql -rw-r--r--. 1 501 games 241 Jul 30 2008 load_departments.dump -rw-r--r--. 1 501 games 13828291 Mar 30 2009 load_dept_emp.dump -rw-r--r--. 1 501 games 1043 Jul 30 2008 load_dept_manager.dump -rw-r--r--. 1 501 games 17422825 Jul 30 2008 load_employees.dump -rw-r--r--. 1 501 games 115848997 Jul 30 2008 load_salaries.dump -rw-r--r--. 1 501 games 21265449 Jul 30 2008 load_titles.dump -rw-r--r--. 1 501 games 3889 Mar 30 2009 objects.sql -rw-r--r--. 1 501 games 2211 Jul 30 2008 README -rw-r--r--. 1 501 games 4455 Mar 30 2009 test_employees_md5.sql -rw-r--r--. 1 501 games 4450 Mar 30 2009 test_employees_sha.sqlقم بتشغيل هذا الأمر للاتصال بـMySQL وتشغيل سكربت employees.sql، والذي سيقوم بإنشاء قاعدة البيانات وتحميل البيانات إليها: sudo mysql -h localhost -u sysadmin -p -t < employees.sqlالآن، يجب عليك إدخال كلمة المرور التي اخترتها للمستخدم "sysadmin" من قبل. يجب أن يكون خرج العملية شيئًا كهذا، قد تأخذ وقتًا (حوال الدقيقة) ليكتمل: +-----------------------------+ | INFO | +-----------------------------+ | CREATING DATABASE STRUCTURE | +-----------------------------+ +------------------------+ | INFO | +------------------------+ | storage engine: InnoDB | +------------------------+ +---------------------+ | INFO | +---------------------+ | LOADING departments | +---------------------+ +-------------------+ | INFO | +-------------------+ | LOADING employees | +-------------------+ +------------------+ | INFO | +------------------+ | LOADING dept_emp | +------------------+ +----------------------+ | INFO | +----------------------+ | LOADING dept_manager | +----------------------+ +----------------+ | INFO | +----------------+ | LOADING titles | +----------------+ +------------------+ | INFO | +------------------+ | LOADING salaries | +------------------+الآن، يمكنك الولوج إلى MySQL وتشغيل بعض الاستعلامات البدائية للتحقق من أنّ البيانات قد تمّ استيرادها بنجاح: sudo mysql -h localhost -u sysadmin -pقم بإدخال كلمة المرور الخاصّة بالمستخدم sysadmin. تحقق من قائمة قواعد البيانات لرؤية قاعدة البيانات employees الجديدة: show databases;الخرج: +--------------------+ | Database | +--------------------+ | information_schema | | employees | | mysql | | performance_schema | +--------------------+ 4 rows in set (0.01 sec)استخدم قاعدة البيانات "employees" عبر الأمر: use employees;وللتحقق من الجداول الموجودة: show tables;الخرج: +---------------------+ | Tables_in_employees | +---------------------+ | departments | | dept_emp | | dept_manager | | employees | | salaries | | titles | +---------------------+ 6 rows in set (0.01 sec)إذا كنت تريد ذلك، فيمكنك التحقق من تفاصيل كلّ جدول من هذه الجداول. سنتحقق الآن من تفاصيل جدول titles فقط: describe titles;الخرج: +-----------+-------------+------+-----+---------+-------+ | Field | Type | Null | Key | Default | Extra | +-----------+-------------+------+-----+---------+-------+ | emp_no | int(11) | NO | PRI | NULL | | | title | varchar(50) | NO | PRI | NULL | | | from_date | date | NO | PRI | NULL | | | to_date | date | YES | | NULL | | +-----------+-------------+------+-----+---------+-------+ 4 rows in set (0.01 sec)وللتحقق من رقم المُدخَلات: mysql> select count(*) from titles;+----------+ | count(*) | +----------+ | 443308 | +----------+ 1 row in set (0.14 sec)يمكنك التحقق من أيّ بيانات أخرى تريدها. بعد أن تنتهي، ارجع إلى طرفيّة نظام التشغيل الرئيسية عبر كتابة: quit;انتهى درسنا حول تثبيت mysqlslap وإعداده، اقرأ الدرس الآخر لمتابعة طريقة استخدامه للقيام بالاختبارات المطلوبة. ترجمة -وبتصرف- للمقال: How To Measure MySQL Query Performance with mysqlslap لصاحبه: Sadequl Hussain.