المحتوى عن 'اختصاصات'.



مزيد من الخيارات

  • ابحث بالكلمات المفتاحية

    أضف وسومًا وافصل بينها بفواصل ","
  • ابحث باسم الكاتب

نوع المُحتوى


التصنيفات

  • الإدارة والقيادة
  • التخطيط وسير العمل
  • التمويل
  • فريق العمل
  • دراسة حالات
  • التعامل مع العملاء
  • التعهيد الخارجي
  • السلوك التنظيمي في المؤسسات
  • عالم الأعمال
  • التجارة والتجارة الإلكترونية
  • نصائح وإرشادات
  • مقالات ريادة أعمال عامة

التصنيفات

  • PHP
    • Laravel
    • ووردبريس
  • جافاسكريبت
    • لغة TypeScript
    • Node.js
    • React
    • AngularJS
    • Vue.js
    • jQuery
    • Cordova
  • HTML
    • HTML5
    • إطار عمل Bootstrap
  • CSS
    • Sass
  • SQL
  • لغة C#‎
    • ‎.NET
    • منصة Xamarin
  • لغة C++‎
  • لغة C
  • بايثون
    • Flask
    • Django
  • لغة روبي
    • إطار العمل Ruby on Rails
  • لغة Go
  • لغة جافا
  • لغة Kotlin
  • برمجة أندرويد
  • لغة R
  • الذكاء الاصطناعي
  • صناعة الألعاب
    • Unity3D
  • سير العمل
    • Git
  • سهولة الوصول
  • مقالات برمجة عامة

التصنيفات

  • تصميم تجربة المستخدم UX
  • تصميم واجهة المستخدم UI
  • الرسوميات
    • إنكسكيب
    • أدوبي إليستريتور
  • التصميم الجرافيكي
    • أدوبي فوتوشوب
    • أدوبي إن ديزاين
    • جيمب GIMP
    • كريتا Krita
  • التصميم ثلاثي الأبعاد
    • 3Ds Max
    • Blender
  • نصائح وإرشادات
  • مقالات تصميم عامة

التصنيفات

  • خوادم
    • الويب HTTP
    • قواعد البيانات
    • البريد الإلكتروني
    • DNS
    • Samba
  • الحوسبة السّحابية
    • Docker
  • إدارة الإعدادات والنّشر
    • Chef
    • Puppet
    • Ansible
  • لينكس
    • ريدهات (Red Hat)
  • خواديم ويندوز
  • FreeBSD
  • حماية
    • الجدران النارية
    • VPN
    • SSH
  • شبكات
    • سيسكو (Cisco)
  • مقالات DevOps عامة

التصنيفات

  • التسويق بالأداء
    • أدوات تحليل الزوار
  • تهيئة محركات البحث SEO
  • الشبكات الاجتماعية
  • التسويق بالبريد الالكتروني
  • التسويق الضمني
  • استسراع النمو
  • المبيعات
  • تجارب ونصائح
  • مبادئ علم التسويق

التصنيفات

  • إدارة مالية
  • الإنتاجية
  • تجارب
  • مشاريع جانبية
  • التعامل مع العملاء
  • الحفاظ على الصحة
  • التسويق الذاتي
  • مقالات عمل حر عامة

التصنيفات

  • الإنتاجية وسير العمل
    • مايكروسوفت أوفيس
    • ليبر أوفيس
    • جوجل درايف
    • شيربوينت
    • Evernote
    • Trello
  • تطبيقات الويب
    • ووردبريس
    • ماجنتو
  • أندرويد
  • iOS
  • macOS
  • ويندوز
  • الترجمة بمساعدة الحاسوب
    • omegaT
    • memoQ
    • Trados
    • Memsource
  • أساسيات استعمال الحاسوب
  • مقالات عامة

التصنيفات

  • شهادات سيسكو
    • CCNA
  • شهادات مايكروسوفت
  • شهادات Amazon Web Services
  • شهادات ريدهات
    • RHCSA
  • شهادات CompTIA
  • مقالات عامة

أسئلة وأجوبة

  • الأقسام
    • أسئلة ريادة الأعمال
    • أسئلة العمل الحر
    • أسئلة التسويق والمبيعات
    • أسئلة البرمجة
    • أسئلة التصميم
    • أسئلة DevOps
    • أسئلة البرامج والتطبيقات
    • أسئلة الشهادات المتخصصة

التصنيفات

  • ريادة الأعمال
  • العمل الحر
  • التسويق والمبيعات
  • البرمجة
  • التصميم
  • DevOps

تمّ العثور على 1 نتيجة

  1. سنتحدث في هذه السلسلة من المقالات عن تصميم الرسوميات (التصميم الجرافيكي) من زوايا جديدة نحاول من خلالها تسليط الضوء على جوانب تصميم الرسوميات الأكاديمية والتطبيقية والتي من خلالها يمكن للمصمم تطوير معرفته ومهاراته التصميمية والاستعداد لسوق العمل. لن نسعى في هذه السلسلة للغوص كثيرًا في النظريات أو المفاهيم المجردة، وكذلك لن نتوسع في الدروس التطبيقية واستخدام الأدوات والبرامج، بل ستكون مزيجًا من الجانبين بما يساعد المصمم المبتدئ على تعلم ما يجب تعلمه ومن ثم إرشاده وفتح المجال له للتوسع والتعلم الذاتي من مصادر خارجية. ما هو تصميم الرسوميات (التصميم الجرافيكي)؟ لتصميم الرسوميات أو ما يعرف أيضًا بـ(التصميم الجرافيكي) تعاريف عدة ومصطلحات رمزية كثيرة، فيطلق عليه أحيانًا فن الاتصال البصري، فماذا يعني تصميم الرسوميات؟ وما الذي يخطر ببالك عندما تسمع هذه العبارة؟ قد يخطر ببالك لوحة فنية، ملصق إعلاني لفيلم جديد، غلاف كتاب، صورة مميزة لمنتج ما على الفيس بوك، ملايين الصور والتصاميم على إنستجرام، عبوات وعلب المنتجات المختلفة على رفوف المتاجر، شعار شركة عالمية، كل ذلك وغيرها الكثير. لكن هذه ليست تعريفًا أو وصفًا لتصميم الرسوميات بل هي نتائج لهذا العمل، وإذا خطر ببالك الفوتوشوب أو الإليستريتور أو غيرهما من البرامج والتطبيقات فهي أيضًا ليست تعريفًا أو توضيحًا له بل هي أدوات ووسائل لتنفيذ التصاميم. صور لتصاميم مجلات - الصورة من موقع Foter.com بعض القواميس على الإنترنت تعرّف تصميم الرسوميات بأنه فن أو مهارة الجمع بين النص والصور في الإعلانات أو المجلات أو الكتب، هذا التعريف صحيح جزئيًا ولكنه ليس دقيقًا أو شاملًا. فتصميم الرسوميات مهارة وعلم قائم بحد ذاته ويتجاوز كونه طريقة جمع النص والصور بكثير. يركّز تصميم الرسوميات على توصيل رسالة أو فكرة ما بصريًا. إذ لكل مشروع يعمل عليه المصمم رسالة فريدة وهدف لتلك الرسالة. قد تكون الرسالة هي تقديم المعلومات، أو إيصال فكرة، أو بيع منتج أو حتى تحفيز محادثة هادفة. وبأبسط مثال على نتائج أعمال التصميم، تصميم الشعارات، فإن جرّبت أن تغلق عينيك وذكرتُ لك مثلًا كلمة آيفون فسيخطر ببالك على الفور تفاحة رمادية مأكولة من الجانب، وإن ذكرت كلمة أمازون فسيخطر ببالك ذلك السهم المبتسم، حتى وإن كان نجاح هذه الشركات بسبب جودة المنتج والخدمة المقدمة، فإن للتصميم دور أساسي في نجاح الشركة ونقل أعمالها لمستوى آخر بحيث تصبح محفورة في أذهان الجمهور عبر شعاراتها المميزة. كما يمكنك معرفة ذلك من الملصقات الإعلانية للأفلام على سبيل المثال أيضًا، إذ يستطيع ملصق ما أن يدفعك للتوق بشدة لمشاهدة الفيلم، بينما قد يُشعرك ملصق آخر بأن الفيلم غير مثير للاهتمام، وقد يدفعك لعدم مشاهدة الفيلم، على الرغم من أنه قد يكون أفضل وأعلى جودة من الأول. شعار شركة آبل - الصورة بواسطة Trac Vu من موقع Unsplash لذلك يمكننا تعريف تصميم الرسوميات (التصميم الجرافيكي) على أنه: ماذا يفعل مصمم الرسوميات أساس التصميم - الصورة بواسطة Karol D من موقع Pexels يأخذ مصمم الرسوميات مفاهيم كتابية مجردة أو أشياء شفهية، أي غير ملموسة ويحوّلها إلى شكل مرئي باستخدام الرموز والصور والألوان والأشكال والقوام والطباعة. وهو يرتّب تلك المواد في مساحة معينة، وهي مساحة مشروع العمل والتي تتغير حسب نوع المشروع. كما يعمل المصمم على تنسيق الطباعة مثل تخطيط مجلة أو ملصق أو تنسيق التصميم للشاشات مثل نافذة متصفح أو تطبيق هاتف ذكي. وبعد حصول المصمم على الأفكار الأساسية للمشروع يبدأ بالعمل على دراسة التصّور العام للمشروع واختيار الألوان المناسبة والعناصر الأفضل بغية إنشاء تصميم واضح ومفهوم للعملاء وللجمهور على حد سواء، تصل من خلاله فكرة التصميم إليهم بسلاسة ووضوح، كما يجب أن يراعي المصمم المفاهيم الثقافية للجمهور المستهدف ويبحث في كافة الخيارات الممكنة، وقد يضطر أحيانًا إلى تقديم أكثر من نموذج للعميل ليختار العميل ما يجده مناسبًا أكثر ويلبي تطلعاته وتوجهاته سواء أكان فردًا أو شركة. تاريخ تصميم الرسوميات يعود تاريخ تصميم الرسوميات إلى العصور الحجرية، ويمكننا عدّ لوحات الكهوف تصاميم رسومية، إذ أنها تتطابق مع تعريف هذا الفن، وتهدف تلك الرسومات إلى إيصال فكرة أو شرح حادثة أو قضية. وهي تعتبر أول وسيلة للتواصل البصري في التاريخ، وقد نجحت في إنجاز مهمتها بالفعل ولاتزال إلى يومنا هذا تعمل على ذلك، إلا أن أهم عائق واجهه أولئك الناس في ذلك العصر هو عدم إمكانية نقل هذه الرسومات إلى مكان آخر لنشرها، ولم يتم حل هذه المشكلة حتى أوائل القرن الثاني الميلادي عندما تم اختراع الورق وأصبح المصممون يستخدمونه مع أدوات جديدة لإنشاء التصاميم من الفرش والأقلام والألوان أيضًا، وتمكنوا من نقل تصاميمهم ونشرها إلى أماكن أخرى. المحارف - الصورة بواسطة Lucio Alfonsi من موقع Pixabay وكانت بدايات تطوّر التصميم عبر اختراع الخطوط المختلفة لاستخدامها في التصاميم الإعلانية أو حتى في الوسائط المطبوعة، وكان من أبرز روّاد هذا العصر ويليام أديسون دويجينز الذي صمّم محارف خطوط منذ عشرينات القرن الماضي، ولا تزال تستخدم بكثافة إلى يومنا هذا، ولعل من أشهر ما أنتج Caravan Metro، Electra، Caledonia، Eldorado و Falcon. ثم اخترع دوغلاس إنجلبارت الفأرة للحاسوب، مهّد اختراع جهاز التوجيه الدقيق هذا الطريق لما يمكن أن يكون أعظم ابتكار في أدوات التصميم لهذا الجيل. لتبرز بعدها أجهزة الحاسوب ومعها ظهرت برامج التصميم المتطورة أمثال الفوتوشوب والإليستريتور وسواها، وليتمكن مصممو هذا العصر من تقديم تصاميم عصرية مذهلة متطورة. تصميم الرسوميات في العصر الحاضر وأهميته في العصر الحالي تطوّر تصميم الرسوميات كثيرًا وتجاوز مرحلة الصور الرمزية التقليدية المرسومة يدويًا في العقود الماضية، وبات بإمكان أي شخص أن يستخدم الحاسوب وأحد تطبيقات التصميم للعمل على تصاميم مميزة. وقد استثمرت الشركات في كل أنحاء العالم في تصميم الرسوميات حيث يسعى الجميع لتحقيق الانتشار الأوسع عبر الإنترنت والوسائط المرئية الأخرى للظهور أمام العملاء بطريقة لا تنسى، والتفاعل معهم بشكل مباشر عبر علامتهم التجارية المصممة بشكل مميز ومدروس. كما غزا التسويق الالكتروني كافة مناحي الحياة، ما جعل تصميم الرسوميات أكثر أهمية وتأثيرًا، وبات لعلم النفس وسلوك الجمهور دور هام في عملية التصميم، وينظر العديد من خبراء العلامات التجارية إلى أمور خاصة مثل سيكولوجية اللون وتأثيرات الخطوط والأشكال للتأكد من أنها تنقل الشخصية المناسبة لكل عميل. ولم يعد المصممون ينتجون صورًا لمنصة واحدة فقط، بل يجب أن تعمل الشعارات وعناصر الهوية المرئية بشكل جيد على التطبيقات والأجهزة المحمولة والشاشات الأكبر أيضًا، وهذا يعني ظهور تخصصات جديدة مثل التصميم "سريع الاستجابة" أو "التصميم المتجاوب" في عالم التصميم. التصميم المتجاوب - الصورة من موقع Foter.com وبذلك تغير دور مصمم الرسوميات، من مقاول لمرة واحدة إلى جزء أساسي من أي فريق عمل. تعتمد العلامات التجارية اليوم على مصمميها، ليس فقط لإنشاء الشعارات وتصاميم منشورات وسائل التواصل الاجتماعي، بل لتأسيس وجود لهم في عالم الإنترنت وبناء الاعتراف بعلامتهم التجارية. ولم يعد تصميم الرسوميات يتعلق بالعمل الفني فقط، بل يتعلق بعملية إنشاء اتصال حقيقي بين العملاء والشركات باستخدام الكلمات والنغمات والصور والتصميم والتكنولوجيا. تنبع أهمية تصميم الرسوميات اليوم من خلال جعل العلامة التجارية تبدو جذابة، مفهومة، وترسخ في الأذهان. وسوف يستمر تغيير وتطوّر تصميم الرسوميات، على الرغم من أنه من المستحيل التنبؤ بكل التغييرات التي ستحدثها السنوات القادمة، إذ يجب وضع التطوّر التكنولوجي والتقني في الحسبان إضافة إلى تطّور الأسواق والأساليب التسويقية. مجالات العمل لتصميم الرسوميات وتخصصاته إن الحياة المهنية في تصميم الرسوميات مثيرة وتجمع بين الفن والتكنولوجيا والاتصالات. هناك حاجة إلى هؤلاء المهنيين في العديد من المشاريع وفي مجموعة متنوعة من المجالات، بما في ذلك التسويق والإعلان والنشر والاتصالات الرقمية. مجالات العمل - الصورة بواسطة Caio من موقع Pexels ينشئ مصممو الرسوميات تصاميم وتخطيطات لمجموعة متنوعة من المنتجات، بما في ذلك شعارات الشركة والمواقع الإلكترونية والملابس والكتب والألعاب وأدلة استخدام المنتج وغيرها. يجب أن يمتلك هؤلاء المحترفون معرفة قوية بنظرية الألوان وتحرير الصور وأنواع الخطوط والعديد من المبادئ الفنية الأخرى لتحديد أقوى جاذبية للسوق المستهدف للعلامة التجارية. يستخدمون مجموعة متنوعة من برامج التصميم المتخصصة لرسم تصميمات جديدة مبتكرة تجذب الجمهور المستهدف. ومن أهم هذه المجالات والتخصصات: تعديل الصور حيث توكل للمصمم مهمة ضبط وتصحيح الألوان ودمج الصور وغير ذلك للوصول إلى النتيجة النهائية، كما أن له دورًا مهمًا في تعديل وتجهيز صور المنتجات لتقديمها للسوق. مصمم ويب وهو الذي يعمل على إنشاء صفحات فردية وتصميم مخططات هذه الصفحات وتطوير رسومات الموقع إضافة إلى تصميم قوائم التنقّل والقوائم المنسدلة وهيكل الموقع. مدير فني وهو مسؤول عن توجيه رؤية فريق التصميم ككل والإشراف على جميع أعمال التصميم. وتتضمن هذه الوظيفة مهارات الإدارة والقيادة وقدرات إدارة الوقت والميزانية غالبًا بالإضافة إلى الرؤية الإبداعية. مصمم واجهة المستخدم (UI) هو المسؤول عن تصميم واجهات تطبيقات جذّابة ومحفزة بصرياً، ونموذج التصميم مناسب مع الغرض من التطبيق، ومتناسب مع شخصية التطبيق. وعليه التأكد من أن كل العناصر مترابطة، وجميلة وتؤدي الغرض. مصمم تجربة المستخدم (UX) وهو من يحدد هيكلية الواجهة ووظائفها، وكيف يتم ترتيبها ومدى ترابط كل جزء بالآخر، باختصار هو يصمم كيفية عمل الواجهة، والتأكد من أن الواجهة تعمل بشكل سلس وسهل. مصمم النشر وهو الذي يعمل على تطوير التخطيط والمظهر المرئي والرسومات لمجموعة من المنشورات المطبوعة. مصمم إعلانات وهو الذي يستخدم تصميم الرسوميات والتصوير الفوتوغرافي لإنشاء مواد تسويقية جذابة بصريًا لعلامة تجارية أو شركة. مصمم وسائط متعددة (ملتيميديا) وهو الذي ينشئ صورًا ومقاطع فيديو ورسومات متحركة باستخدام برامج الرسوم المتحركة ثنائية وثلاثية الأبعاد. ويمكن لمصممي الوسائط المتعددة العمل في مجموعة متنوعة من المجالات بما في ذلك الإنتاج التلفزيوني أو السينمائي وتصميم المواقع وتطوير ألعاب الفيديو. مصمم التغليف والعبوات والذي يعمل على تصميم العلبة والعبوة والملصق للمنتجات. مصمم الشعارات وهو الذي يصمم الشعارات والرموز بطريقة جذابة بصريًا لتمثيل شركة أو منتج أو علامة تجارية أو خدمة. مصمم الأزياء والملابس وهو الذي ينشئ صورًا ومخططات للملابس. ويطوّر فهمًا قويًا لعملاء العلامة التجارية ويضمن أن رسوماته متماسكة وجذابة بصريًا لذلك الجمهور. فنان تخطيط وهو الذي يقوم بتصميم هيكل وتخطيط الصور والنص بتنسيق ممتع للوسائط المطبوعة. يمكن أن يشمل ذلك عمل المجلات والكتيبات والنشرات والكتب والملصقات. مصمم الهوية البصرية للعلامة التجارية وهو الذي يصمم جميع عناصر مواد الشركة مثل بطاقات العمل، والقرطاسية، والمنشورات الإعلانية، والعروض الترويجية، وما إلى ذلك. وهناك العديد من التخصصات الأخرى والتي تجعل عالم التصميم واسعًا وشاملًا لمختلف مناحي الحياة. عناصر ومبادئ تصميم الرسوميات عناصر التصميم هي الوحدات الأساسية للتصميم المرئي والمكونات التي يتم من خلالها إنشاء جميع التصميمات، فإذا ما فرضنا أننا نريد بناء خزانة ملابس، ستكون عناصر التصميم هي المواد الخام، مثل الخشب والمسامير، حيث سيؤثر طريقة استخدام هذه المواد على المظهر العام والوظيفة. يساعد معرفة الغرض من المنتج والأسلوب المقصود المهندس المختص على اتخاذ قرارات صحيحة بشأن المواد. فيما يشكّل توازن أبواب الخزانة وتناظر أطرافها ومحاذاة أبوابها مثلًا، مبادئ التصميم بحيث سيظهر من خلالها خبرة وإتقان المصمم ويمكن من خلالها إبراز النمط المتبع في التصميم بشكل يميز المنتج النهائي بصفات معينة. عناصر ومبادئ التصميم - الصورة بواسطة Kristin Hardwick من موقع StockSnap كان هذا مثالًا توضيحيًّا من خلال خزانة ملابس، بحيث تتكون عناصر التصميم من عناصر أولية وأخرى مركّبة، والتي تحوي بدورها النقاط والخطوط والأشكال والأحجام والعمق والمنظور والمساحات والمسافات والإطار والنصوص والخطوط والصور وغيرها. بينما تضم مبادئ التصميم كلًّا من التكرارية والتباين والإيقاع والتوازن والبساطة والوظيفية والتقارب والهرمية والنسبة والتناسب والانسيابية والمحاذاة والتكوين والتركيز والحركة والوحدة. وباستخدام العناصر بشكل صحيح مع مراعاة المبادئ السليمة للتصميم نحصل على تصميم نهائي راقٍ ومميز وخالٍ من العيوب والثغرات. ليس من الضروري أن يحوي جميع العناصر أو أن يراعي جميع المبادئ، فلكل تصميم عناصره ومبادئه الخاصة، ولكن معرفة جميع العناصر والمبادئ أمر ضروري لكل مصمم رسوميات. أدوات تصميم الرسوميات لغير المصممين هناك العديد من التطبيقات عبر الويب أو الأجهزة المحمولة التي تساعد على إنشاء تصاميم مختلفة بدون الحاجة للمعرفة ببرامج التصميم الاحترافية، وهي عبارة عن تطبيقات وأدوات تحتوي في مجملها قوالب جاهزة لأنواع مختلفة من التصاميم، يستطيع أي شخص أن يقوم بتعديلها فقط لتتناسب مع احتياجاته قدر الإمكان. قد تساعد هذه التطبيقات الأشخاص العاديين من غير المصممين على إنجاز مستوىً معين من التصاميم، ولكن مقدار التعديلات للتصميم الجاهز يكون محدودًا ولا يستطيع العميل العادي إجراء تغييرات جذرية على التصميم، كما لا يستطيع إنجاز تصميم احترافي مخصص، حيث تعتمد هذه التطبيقات على البساطة والسهولة في التصميم بحيث لا تتوافر فيها أدوات احترافية يمكن من خلالها إنشاء تصاميم مخصّصة أكثر بحسب رغبة العميل. لكنها جيدة جدًا للتصاميم الجامدة والبسيطة، والتي قد تكون ذات فعالية جيدة، كتصاميم منشورات وسائل التواصل الاجتماعي أو أغلفة قنوات اليوتيوب أو حتى بعض التصاميم الطباعية البسيطة كالملصقات والمطويات وبطاقات المعايدة وبطاقات الأعمال. القوالب الجاهزة من موقع Canva بعض هذه التطبيقات مجاني بالكامل وبعضها الآخر يقدّم أدوات وقوالب بسيطة مجانية بينما سيتوجب عليك الدفع مقابل أدوات وقوالب أكثر احترافية وهناك بعض التطبيقات غير المجانية. ولعل من أهم وأشهر هذه التطبيقات Canva وStencil وCrello وPiktochart وSnappa وBeFunky. ويمكن تعديل الصور باستخدام برنامج شبيه بالفوتوشوب ولكنه أبسط وأسهل هو تطبيق PIXLR. أو يمكن استخدام تطبيق Vectr كبديل بسيط وسهل لبرنامج الإليستريتور بغية إنشاء تصاميم رسوميات شعاعية. أدوات تصميم الرسوميات للمصممين يحتاج المصمم لأدوات من نوعين لكي تساعده على تحقيق نتائج أفضل، النوع الأول يتمثّل في العتاد المستخدم للتصميم، والثاني يتمثّل في التطبيقات وبرامج التصميم المختلفة. العتاد من المهم أن نعلم بأن أشهر وأعظم المصممين في العالم يستخدمون القلم والكرّاسة في تخطيط النماذج الألوية للأفكار التصميمية التي يجب العمل عليها، وبعد الكثير من الخربشة والتعديل تتبلور فكرة التصميم الأفضل أمامهم لينقلوا تلك الفكرة إلى الحاسوب لاحقًا و يتابعوا العمل عليها. ومع ذلك إن لم يكن لديك رغبة في استخدام القلم والكرّاسة فلا داعي للاحباط، فهناك العديد من المصممين الرائعين الذين يعملون بشكل مباشر على البرامج التصميمية بدون اللجوء للقلم والكرّاسة، وعليه فإن أول أداة للتصميم هي الحاسوب نفسه، ولن ينفع أي حاسوب للتصميم عليه ببساطة، فكلما كان المعالج أسرع ومن جيل أحدث، كان الأداء العام للحاسوب أثناء التصميم أفضل، كما يستلزم توافر ذاكرة عشوائية كبيرة إضافة إلى سعة كبيرة لقرص التخزين، وتعتبر أقراص التخزين من نوع SSD أفضل وأسرع من نوع HDD. كما سنحتاج إلى لوحة مفاتيح وفأرة مميزة بحيث تتوافر في الأسواق فأرة بدقة حركة تصل إلى 2400dpi أو حتى أكثر مما يساعد على تحريك المؤشر أثناء التصميم بدقة أعلى وثبات أكبر. ويجب اختيار طاولة حاسوب خاصة وكرسي مريح، حيث سيضطر المصمم للجلوس ساعات طويلة يوميًا، ما قد يؤثر على صحته وبالتالي يخفف من إنتاجيته. ويجب اختيار شاشة كبيرة قدر الإمكان لكي تظهر جميع عناصر وأدوات التصميم بوضوح أكبر، وتوفير الراحة للعين أثناء النظر المستمر للشاشة. جهاز Wacom اللوحي للرسم - الصورة بواسطة Steve Buissinne من موقع Pixabay ولعل من أكثر الأدوات احترافية للتصميم هو لوح الرسم، وهو عبارة عن لوح يشبه الأجهزة اللوحية المحمولة، باستثناء أن لا شاشة لديه وإنما فقط لوح بلاستيكي وقلم. ويستخدم في الرسم اليدوي الأساسي إضافة إلى رسم المخططات للتصميم، ورسم الشخصيات وغيرها، ومن أشهر العلامات التجارية لهذه الأجهزة هي Wacom. البرامج والتطبيقات هناك العديد من البرامج الشهيرة المستخدمة في التصميم ومن أشهرها برنامج أدوبي فوتوشوب Adobe Photoshop المتخصص في معالجة الصور بشكل أساسي، ولكنه برنامج غير مجاني، وقد وفّر مجتمع البرامج مفتوحة المصدر بديلًا جيدًا ومجانيًا وهو برنامج جيمب Gimp الذي يؤدي نفس الوظائف. وعلى الرغم من أن الفوتوشوب يبقى أقوى برنامج من نوعه على الإطلاق إلا أن برنامج جيمب قدّم إمكانات رائعة وضخمة ترقى لمستوى الاحترافية. ولإنشاء الرسوميات الشعاعية (Vector) فإن برنامج أدوبي إليستريتور Adobe Illustrator هو الأفضل بلا منازع، لكن برنامج إنكسكيب Inkscape المجاني غيّر نظرة المجتمع التصميمي تمامًا، إذ قدّم مستوىً يفوق التوقعات ويرتقي للاحترافية بقوة. وتتميز الرسومات الشعاعية ( Vector) عن الرسومات النقطية (Raster) التي ينتجها الفوتوشوب أنها لا تتأثر أو تتشوه في حال تغيير الحجم سواء للتكبير أو التصغير ولهذا فهي تحافظ على دقتها العالية بثبات. برامج التصميم - الصورة بواسطة Tranmautritam من موقع Pexels ويتخصص برنامج أدوبي إن ديزاين Adobe InDesign في تصاميم النشر مثل تصميم الكتب والمجلات وأغلفة الكتب ومختلف التصاميم الطباعية، إضافة إلى الكتب الإلكترونية والكتيبات والكتالوجات. للتصميم ثلاثي الأبعاد برامج كثيرة وشهيرة منها برنامج 3D Studio MAX وبرنامج Maya وCinema 4D وغيرها الكثير، إلا أن أسعارها تفوق الخيال، يتعذّر على الفرد اقتناء أحدها، ولكن برنامج بلندر Blender حلّ هذه المشكلة لكونه مجاني وقوي ويفي بالغرض تمامًا. وبرز مؤخرًا تصميم الرسوميات البيانية المتحركة أو ما يعرف بالموشن جرافيك Motion Graphic والتي يشيع استخدامها لشرح خدمة أو تقديم منتج أو طرح قضية وحتى كمقدمة لفيديوهات قناة يوتيوب، وأقوى برنامج يقوم بذلك النوع من التصاميم هو أدوبي أفتر إفكتس Adobe After Effects ولا يقتصر عمله على هذا المجال إذ يمكن من خلاله تعديل الفيديو أيضًا. وهناك برامج أخرى بحسب الاختصاصات المتنوعة مثل برامج خاصة بتحرير الفيديو وبرامج أخرى للتصميم الإنشائي وتصاميم الديكور وبرامج لإنشاء وتحرير الرسومات الكرتونية وبرامج تصميم واجهات المستخدم وغيرها. ماهي شروط تصميم الرسوميات الجيد؟ أصبحت مهنة تصميم الرسوميات مهنة قائمة بحد ذاتها ولها تخصصات وجامعات وأكاديميات، وباتت مطلوبة بكثرة من قبل المؤسسات والشركات، كما أن لها نسبة كبيرة إن لم تكن الأكبر في وظائف العمل الحر حول العالم. ولتتمكن من الارتقاء بمهنتك هذه، يجب عليك مراعاة عدة أمور، منها أن تكون ملمًا بأحدث التقنيات المستخدمة في التصميم ومتابعًا لآخر البرمجيات والعتاد المتعلق بهذا الأمر، فالإصدارات الحديثة من إنكسكيب وجيمب تقدّم مزايا وأدوات لا تتوافر في القديمة منها. يجب أن تكون مطّلعًا بشكل دائم على اتجاهات السوق لتتمكن من مواكبة اتجاهات التصميم في كل حقبة زمنية، من الجيد التفكير خارج الصندوق وتقديم أفكار جديدة وجريئة خارج الإطار العام، لكن معظم العملاء يفضلون الاتجاهات المضمونة بغية تحقيق الهدف من التصميم. من أهم العناصر التي تشكّل الفارق بين التصميم الجيد وسواه عنصر الخط، إذ يتوجب عليك مراعاة مسألة عائلات الخطوط وتناسقها، وفهم طبيعة التصميم لاختيار الخط المناسب وحجمه وخصائصه. يجب عليك الإلمام بسيكولوجية الألوان وفهم معانيها وتأثيرها لتتمكن من توظيفها بشكل صحيح في التصميم بحسب اتجاه وهدف التصميم. كما يجب اتباع كافة قواعد التصميم الأساسية واستخدام العناصر بالطريقة الأمثل مع مراعاة مبادئ التصميم المعروفة، فالتصميم الجيد يراعي كافة النواحي ويولّد أثرًا بالغًا في الجمهور المستهدف ويرسخ في أذهانهم من خلال إيصال الرسالة وتحقيق الهدف المنشود من التصميم. ما الذي أحتاجه لأكون مصمم رسوميات؟ لن تحتاج بالضرورة إلى أن تمتلك موهبة في الرسم أو التخطيط للعمل في التصميم، حيث أن العديد من المصممين لا يملكون هذه الموهبة إلا أنهم أبدعوا باستخدام برامج التصميم وحققوا نتائج باهرة، وإن توافرت هذه الموهبة فذلك سيكون أفضل ويدفعك خطوات للأمام متفوقًا على الآخرين، ويجب أن تمتلك حسًّا فنيًّا، كما يجب أن تتقبل النقد لأن من غير الممكن أن يكون جميع عملائك متقبّلين لتوجهاتك التصميمية ورؤيتك الفنية، فقد يرفض عميل ما أحد تصاميمك ليعجب بها عميل آخر ويدفع لك بسخاء مقابلها، حصل هذا كثيرًا مع جميع المصممين. لا يجب أن يؤثر النقد سلبًا على أدائك ونفسيتك لأن ذلك سينعكس سلبًا على تصميماتك، بل يجب أن يكون هذا النقد دافعًا لك لتتحسن أكثر وتبحث في أسباب رفض ذلك العميل لتصميمك وتطوّر قدرتك على التواصل ودراسة وفهم أفكار العملاء كافة. ويجب أن تكون قادرًا على إيجاد حلول للمشاكل التي تبرز أمامك، إضافة إلى مهارات التواصل المطلوبة لتتمكن من التواصل مع أعضاء فريقك أو مع العملاء مباشرة. مصمم رسوميات - الصورة بواسطة Anthony Shkraba من موقع Pexels في الدول غير العربية سيكون حصولك على شهادة أكاديمية أحد أهم المؤهلات المطلوبة للحصول على الوظيفة إضافة إلى معرض أعمالك الذي يبرز مهاراتك ومقدراتك، ولكنها ليست شرطًا أساسيًا في العالم العربي، إلا أن معرض الأعمال مهم للغاية لإقناع الآخرين بتوظيفك. فعندما تتقدم لمشروع ما على موقع مستقل مثلًا فإن معرض أعمالك هو أكثر ما يدفع أصحاب المشاريع للتعامل معك، لذلك يجب الاعتناء بمعرض الأعمال والقيام بالتصاميم في كل وقت حتى أوقات الفراغ لإبراز المهارات، وإثراء معرض أعمالك أكثر. ويمكنك اتباع خطوات عملية لتبدأ مسيرتك في عالم تصميم الرسوميات بشكل ناجح: ابحث عن مصدر للمعلومات التدريبية الخاصة بتصميم الرسوميات ويفضّل أن تكون دراسة أكاديمية لفهم كافة نواحي التصميم وليس فقط معرفة استخدام برامج التصميم، لأن ذلك ليس كافيًا ولن يوصلك للاحترافية بسهولة، فإن استطعت إيجاد جامعة أو أكاديمية تتمكن من الدراسة بها فذلك أفضل، إذ ستتعلم أساسيات ومهارات التصميم بشكل صحيح، وستحصل على شهادة أكاديمية تساعدك على شق طريقك في عالم أعمال تصميم الرسوميات بسهولة لاحقًا. في حال عدم إيجاد مصدر أكاديمي للدراسة فسوف تبدأ بالبحث بشكل فردي عن مصادر بديلة على الإنترنت أو في المكتبات لدراسة وفهم التصميم، وهذه السلسلة هي أفضل دليل يمكنك البدء به لفهم أساسيات ومبادئ تصميم الرسوميات، كما يتوفر في أكاديمية حسوب ومواقع عربية أخرى دروس ومقالات عديدة تغطي هذا المجال. درّب نفسك ذاتيًا على استخدام أدوات وبرامج التصميم المختلفة، ويمكنك متابعة الدروس والمقالات وكذلك شروحات الفيديو لتتعلّم استخدام هذه الأدوات وإنجاز التصاميم. بعد أن تبدأ في التعلّم وتتمكن من استخدام برامج التصميم مع فهم كامل لقواعد وأساسيات التصميم، ابدأ بالعمل على معرض أعمالك، وليكن منوّعًا ومتضمنًا لتصاميم مختلفة واحرص على جعل تصاميمك احترافية ولافتة للنظر وكلما كان معرض أعمالك أكبر وتصاميمك احترافية وبارزة أكثر، زادت فرص نجاحك كمصمم رسوميات. يمكنك أن تجمع معرض أعمالك على مواقع متخصصة مثل Behance أو Adobe أو يمكنك الاستعانة بصفحة معرض أعمالك على مواقع العمل الحر كموقع مستقل . تعلّم كيفية إدارة الوقت، فبعد أن تصبح مصممًا قد تضطر للعمل على أكثر من مشروع في نفس الوقت، وحتى لا تفشل في تنفيذ كافة المشاريع قم بدراسة مشاريعك بدقة وارسم مخططًا زمنيًا للعمل عليها بغية الحفاظ على الإنتاجية العالية. من المهم جدًّا أن تتعلم اللغة الإنجليزية ولو بدرجة متوسطة على الأقل حتى تتمكن من استخدام برامج التصميم المختلفة، لأن اغلبها لا تتضمن واجهات باللغة العربية وخصوصًا البرامج الاحترافية الأهم مثل الفوتوشوب والإليستريتور وغيرها. مع أن البعض قام بتوفير ملفات تعريب واجهات تلك البرامج إلا أن التعريب ناقص ولا يشمل كافة الأدوات والقوائم، وكذلك جميع الدروس والدورات التعليمية لهذه البرامج تتضمن الواجهات الإنجليزية حتى وإن كانت الدروس باللغة العربية وهذا سيسبب ارباكًا في تعلمك وعملك على هذه البرامج. تصميم الرسوميات - الصورة من موقع PxHere خاتمة تصميم الرسوميات أو التصميم الجرافيكي مهنة مميزة وممتعة، وكأي مهنة أخرى فيها صعوبات ومشاكل، وللوصول إلى الاحترافية فيها يجب فهم كافة قواعدها وأساسياتها، ومتابعة كل جديد فيها باستمرار. لا يمكن لمصمم ما أن يدّعي أنه احترف التصميم بشكل كامل ولم يعد بحاجة لتعلّم المزيد، بل حتى أكبر وأشهر المصممين يستمرون بالتعلّم والتجريب ومتابعة آخر التطورات في عالم التصميم للبقاء مستمرين في عملهم وتثبيت موثوقيتهم على الدوام. في المقال التالي سنبدأ بالحديث عن عناصر التصميم ومن ثم مبادئ التصميم، لذلك استعد للبدء في تعلّم وفهم أساسيات تصميم الرسوميات بالطريقة الصحيحة وليس عبر تعلّم برامج التصميم بشكل مباشر دون وعي وفهم لمبادئ وأساسيات التصميم بحد ذاته.