• 0

هل سيموت المقال المكتوب أمام التطور الهائل للفيديو؟

هل نحن بصدد الدخول في مرحلة الفيديو كمنصة أساسية لنشر المحتوى، وهل هذا يعني أن المدونات والمقالات سوف تموت أمام قوة الفيديو؟

انشر على الشّبكات الاجتماعية


رابط هذه المساهمة
  • 0

في ظل الانتشار الهائل للفيديو يتساءل الكثيرين عن مصير المحتوى المكتوب، لكني لا أرجّح ذلك، فهذا يشبه كثيرا يوم ظهر التلفزيون هل مات الراديو؟ بالطبع لا، فالراديو مازال منتشرا وبقوّة حيث نستعمله  في السيارة وفي بعض الأوقات، كذلك المقال المكتوب تبقى هناك دائما فئة معينة من الناس تحب أن تقرأ أكثر مما تشاهد فيديو، كما أن المقال أحيانا يكون أحسن من حيث الشرح وإيصال المعلومة خاصة في بعض المجالات، بالإضافة إلى أن المقال يمكنك أن تطبعه وتقرؤه الوقت الذي تريد، ناهيك عن إمكانية إرشفته والبحث ضمنه.

وعلى هذا الأساس لا يمكن أن يموت المقال المكتوب لكن يمكن أن تتغير المنصات فمثلا قد تموت المدونة لتستبدل بمنصة أخرى قد يكون الفايسبوك مثلا وإلى غير ذلك، لكن المحوى ذاته لا يمكن أن ينتهي.

 

انشر على الشّبكات الاجتماعية


رابط هذه المساهمة

يجب أن تكون عضوًا لدينا لتتمكّن من التعليق

انشاء حساب جديد

يستغرق التسجيل بضع ثوان فقط


سجّل حسابًا جديدًا

تسجيل الدخول

تملك حسابا مسجّلا بالفعل؟


سجّل دخولك الآن