• 0

هل تنصحون بترك الدراسة من أجل الإلتزام بالعمل الحرّ بشكلٍ كامل؟

لقد مارست العمل الحرّ لفترة الآن وقد وجت فيه الحلّ المثالي للحياة والعمل مع القدرة على المحافظة على هواياتي وما أحبه أكثر من الجامعة، وأحسّ أنني منجذبة إلى إكمال مشواري به وترك الجامعة. فهل تنصحون بفعل ذلك؟

انشر على الشّبكات الاجتماعية


رابط هذه المساهمة
  • 0

من الجيد أن نجد ما يحاكي تطلعاتنا و يوازن بين العمل والهواية، ولكن بنفس الوقت لا أنصحك بترك دراستك وخصوصًا الجامعيّة وذلك لأنك قطعتي شوطًا كبيرًا في الدراسة. وبالمقابل هناك حلول وسط كي لا تخسري أحد الأمرين من خلال الموازنة بين العمل الحرّ و الدراسة إلى حين الانتهاء منها وعندها يمكنك الالتزام بالعمل الحرّ إن أردتِ.

نظّمي وقتك بين العمل والدراسة ولا تنسي أنّ الشهادة الجامعيّة من شأنها أن ترفع من أسهمك عند العملاء، ففي كثير من الأحيان تكون الشهادة الجامعيّة هي الفارق بين مستقل وآخر. فكيف إن توافرت الشهادة الجامعيّة أيّ الدراسة الأكاديميّة مع الخبرة والأداء المميز؟

1 شخص أعجب بهذا

انشر على الشّبكات الاجتماعية


رابط هذه المساهمة
  • 0

إن الشهادة الجامعية هي التي تزيد من احترافيتك في العمل الحر خاصة إذا كان عملك الحر ضمن مجال دراستك، فالكثير من العملاء يثقون بأصحاب الشهادات الجامعية ويفضلونهم عن المستقلين الذي لا يملكون الشهادات خاصة إذا كان المستقل جديدا.

يجب عليك أن توازن بين الدراسة والعمل الحرّ - مثلي – فأنا أدرس في نهار وأستيقظ باكرا لأعمل قبل ذهابي للدراسة.

كما أنصحك أيضا بالدخول إلى دورات ضمن مجالك لزيادة خبرتك.

بعض الأشخاص يترك الدراسة وينجح في العمل الحر وريادة الأعمال والبعض الآخر لا، لذلك من الأفضل أن تدرس حتى تحمي نفسك في حالة الفشل.

انشر على الشّبكات الاجتماعية


رابط هذه المساهمة

يجب أن تكون عضوًا لدينا لتتمكّن من التعليق

انشاء حساب جديد

يستغرق التسجيل بضع ثوان فقط


سجّل حسابًا جديدًا

تسجيل الدخول

تملك حسابا مسجّلا بالفعل؟


سجّل دخولك الآن