luna

الأعضاء
  • المساهمات

    10
  • تاريخ الانضمام

  • تاريخ آخر زيارة

السُّمعة بالموقع

0 Neutral
  1. أجد الكثير من المشاريع التي أرغب بالعمل عليها وأحاول جهدي كي أفوز بها إلا أنني لا أنجح دومًا، فما هي أهم الاستراتيجيات التي يمكنني اتباعها كي أقنع العميل أنني الأفضل للعمل؟
  2. أعمل في الوقت الحالي على مشروع مهم بالنسبة لي إلا أن هناك بعض الأمور التي يرغب صاحب العمل في تنفيذها وهي بواقع الأمر غير مناسبة للمشروع، فكيف لي أن أوضح هذا الأمر دون خسارة العمل أو العميل؟
  3. من منا لم يواجه أيامًا منهكة في العمل؟ في الحقيقة لقد اضطرت بعد انهاء آخر مشاريعي إلى أخذ فترة نقاهة للتخلص من ضغط العمل الشديد، فكيف يمكنني تجنب مثل هذه الأمور والمحافظة طاقتي أثناء العمل وبعد الانتهاء منه؟
  4. يراودني في بعض الأحيان أن عمري الصغير يلعب عاملًا سلبيًّا في عمليّ الحر، إلا أنني أجد نفسي في أوقات أخرى أحقق نجاحات مميزة وأنني قادرة على تحمل تبعات العمل، فهل هناك عمر محبذ للبدء بالعمل الحر؟
  5. من أهم الطرق التي يمكنك اتباعها كي تبقي مشاريعك على المسار الصحيح ويبقى معدّل نجاحك في تزايد مستمر هي تحديد أهدافك بشكلٍ واضح وذلك كي لا تتوه عنها. يمكنك بدء يومك بكتابة المهام التي يتوجب عليك القيام بها وذلك لكي تضمن تنفيذها بشكلٍ دقيق واحترافي، الأمر الذي سيكسبك ثقة العميل. بالإضافة إلى أداء مشاريعك بشكل متقن يجب أن تحرص على تعلم شيء جديد بشكلٍ يوميّ، فإن مثابرتك على هذا الأمر سوف تجعلك متميزًا في مجال عملك الأمر الذي سيضمن لك عملاء دائمين ومشاريع متتالية.
  6. قد يواجه الكثيرون صعوبات مماثلة، إليك بعض النصائح التي ستفيدك: 1- عليك ان تكون انتقائيًا بالعمل الذي تقوم به واختيار المشاريع الأكثر أهمية وإثارة بالنسبة لك لأنه هذا من شأنه خلق تحفيز الدائم بالنسبة لك. 2-قم بوضع خطة شاملة تتضمن كل التفاصيل التي ستحتاجها للقيام بهذا المشروع، كما يجب تحديد ميزانية وقتك وطاقتك وفقًا لهذا الأمر. 3-أقلع عن كونك باحثًا عن الكمال واستمتع بالعمل الذي تقوم به بدافع الشغف وإلا فإن المشروع لن يتنهي أبدًا وستقع في دوامة التردد. 4-التزم بمشروعك وبالخطة التي وضعتها لاتمامه. من الأمور التي من شأنها مساعدتك في الالتزام هو وجود تصور مسبق للمشروع ككل الأمر الذي سيخلق لديك حافزًا كبيرًا.
  7. عند التعرض لمواقف كهذه يجب التعامل بذكاء وذلك من أجل المحافظة على العمل والعميل دون إحراج نفسك بمدة زمنية مُبهمة المعالم بالنسبة لك. ببساطة يمكنك تقديم مجال زمني معقول، وكونك مبرمج محترف يمكنك تقدير هذا المجال الزمني بشكلٍ جيد. وبهذه الطريقة تطمئن العميل وتكسب أنت الوقت اللازم لإتمام المشروع. من الجدير بالذكر أن هذه الاستراتيجيّة تعدّ من أذكى الاستراتيجيات التي تستخدم في عالم الأعمال.
  8. بكل تأكيد يعدّ هذا الأمر مهًّا للغاية وللأسف قد يغيب عن ذهن بعض المستقلين الأمر الذي قد يكلفهم في بعض الأحيان تاريخ عملهم أو أحد المشاريع الذي يعملون عليها أو الصور وغيرها من الأشياء المهمّة. تأكد بأن تقوم بالحصول على نسخ احتياطية من جميع الأعمال التي عملت عليها، وأن تقوم بتحديثه بفترات متقاربة. يمكنك الاعتماد على وحدة تخزين خارجية للقيام بهذلك، كما أن هناك العديد من التقنيات على شبكة الانترنت التي تقدم لك خدمات مميزة في هذا الشأن مثل cloud أو التخزين الغيمي.
  9. هل من الممكن أن يتحوّل العمل الحر إلى عمل روتيني؟ فأنا بطبيعتي لا أستطيع الاستمرار بالأعمال الروتينيّة لوقتٍ طويل ووجدت في العمل الحر تجربة مميزة وأود خوضها، فإن كان من الممكن أن يتحول العمل الحرّ إلى أداء روتيني فكيف يمكن تجنب هذا الأمر من أجل النجاح؟
  10. أود دخول عالم العمل الحر وكنت أتسائل إن كان من المستحسن تحديد ساعات العمل اليوميّ أم لا، وماهي إيجابيات هذا الأمر وسلبياته؟